أمير المؤمنين يحل بمعهد محمد السادس لتكوين المرشدين والمرشدات غذا الجمعة             رئيس مجلس النواب يستقبل وفدا من المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والثقافي بالكوت ديفوار             الحبيب المالكي يجري مباحثات مع المبعوث الشخصي للامم المتحدة الى الصحراء المغربية             بلاغ لوزارة الداخلية حول الخلية الارهابية التي ثم تفكيكها بفاس             الوكيل العام يسحب جواز السفر ويغلق الحدود في وجه رئيس مجلس العمالة بمديونة( التقدم والاشتراكية)             وليام سوينغ يحل بالرباط             الحكومة الاسبانية تتجه إلى تطبيق الفصل 115 من الدستور لفرض الأمن بكاتالونيا             إنجاح الانتقال الديمقراطي يقتضي إرساء تواصل سياسي يضع المجتمع في عمق الإصلاح (السيد أوجار)             هذا الى من يهمه الأمر المسمى حكيم بنشماس الذي يمارس الترهيب على الصحافيين (فيديو)             واشنطن: انعقاد الدورة الخامسة للجنة المشتركة لمتابعة اتفاق التبادل الحر بين المغرب والولايات المتحدة             احمد توفيق هل يصحح وضع اداري بنظارة الاوقاف بالرباط في عهد القاضي المعين ؟             محمد السادس بعث رسالة تعزية الى رئيس البرتغال على اثر الحرائق التي شبت وسط وشمال البلاد             السيناريوهات المحتملة لتصحيح المشهد البرلماني بالمغرب             المغرب -الاتحاد الأوروبي: إطلاق مشروع التوأمة "دعم المجلس الأعلى للحسابات"             دفاع الحراكيين الحرائر المعتقلين على خلفية الريف يجب أن يمتثلوا لاحترام المحاكمة العادلة             انفراد: اطراف تسوق الوهم بعد منع بنشماس رئاسة وفد برلماني لروسيا             الفيزازي شيخ أشبع نزواته الجنسية في حنان وبعدها يؤم بالمسلمين في صلاة الجمعة             Redouane Filali Meknassi nouveau directeur commercial & Marketing du Royal Tulip City Center Tange             الأمم المتحدة تشيد بالرئاسة المغربية للكوب 22             شيرين اول امرأة امامة بمسجد بالدول الاسكندافية             رجال التعليم المتغيبين موضوع مذكرة حصاد             توقعات احوال الطقس ليومه الاربعاء             بيـان حقـيقـة للمديرية العامة للجماعات المحلية             إلياس العماري يرهن عدوله عن الاستقالة بعودة وداد ملحاف الى حضنه الى جانب سهيلة الريكي             اعتقال شابة إسبانية متورطة في عمليات استقطاب جهاديين وإرسالهم لمناطق النزاع             Alain Marsaud quitte le plateau de BFMTV en direct !            مبعوث الاتحاد الدولي للنقابات يشبه قصة شباط بقصة والده مع بورقيبة في تونس            Espionnage Massif en Europe            ترامب ورئيس كوريا الشمالية...متى العناق؟            Casse toi ou cassez            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

نتنياهو يتبرا من دعم بلاده لاقليم كريدستان

 
صوت وصورة

Alain Marsaud quitte le plateau de BFMTV en direct !


مبعوث الاتحاد الدولي للنقابات يشبه قصة شباط بقصة والده مع بورقيبة في تونس


Espionnage Massif en Europe

 
كاريكاتير و صورة

ترامب ورئيس كوريا الشمالية...متى العناق؟
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الحكومة الاسبانية تتجه إلى تطبيق الفصل 115 من الدستور لفرض الأمن بكاتالونيا

 
خاص بالنساء

المصممة آية الجوهري تطلق مجموعة مبهرة للمرأة الخليجية

 
 


الاعراب والاستغراب في انضمام قياديين بالعدالة والتنمية لحزب الجرار


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 غشت 2016 الساعة 29 : 13




الندوة الصحافية التي عقدها  بعض قياديي حزب العدالة والتنمية المستقلين من حزب" المصباح" للالتحاق بحزب "الجرار" قد تكون محطة مناورة سياسية من متدينين، والذين يبقى التحاقهم بحزب الأصالة والمعاصرة بين "الاعراب والاستغراب"، لأنهم لم يعربوا عن عمق وجوهر اقتناعاتهم بحزب الأصالة والمعاصرة، بل أنهم تحدثوا عن استقبالهم بحفاوة من طرف قيادة الحزب، من دون الحديث عن المبادئ التي بمقتضاها تأتي القناعة خاصة، وأن لكل حزب قانونه الأساسي، وقانونه الداخلي الذي يضبط السير العادي للمؤسسات الحزبية.

الانضمام الى الحزب حق مشروع لكل المواطنين المغاربة، مثلما هو حق مشروع بكافة الأحزاب السياسية والانخراط فيها.

ولكن في هذه المحطة تعتبر سابقة أولى من نوعها على بعد أشهر من الانتخابات التشريعية حيث أن الهجرة الجماعية لأعضاء سابقين بالعدالة والتنمية "(حاليين) بالأصالة والمعاصرة تثير شهية طرح الأسئلة لمحاولة فهم ما يجري ويدور في ساحة الأحزاب (الحداثية الدينية).

 انضمام أعضاءا بالحزب المصباح للجرار مسالة تحتاج الى تعميق التحليل لأن الأمر قد يكون رسالة طعن في الظهر من طرف حركة الاصلاح والتوحيد والعدالة والتنمية التي لهما من الآليات ما تجعل اختراق الأحزاب ضرورة ملحة لتنفيذ مشروع الاخوان.

ومن  هنا، تاتي خلاصات الاستنتاجات التي لا بد من الأحزاب البحث في أسبابها، في غياب التكوين واعادة التكوين للتعريف بالتوجهات والانتظارات التي يتطلع حاملي مشروع الحداثي الأصيل.

اذا، تبقى كل الاحتمالات ورادة، ويبقى وحدهم قياديي حزب الأصالة والمعاصرة من يتحملون مسؤولية تحصين الحزب من مندسين كما صرح بذلك رضى السلواني الذي أثنى على رجالات ونساء حزب العدالة والتنمية، مثلما أثنى الآخرين في صورة تشبه برو باكوندا"  العدالة والتنمية في عقر دار الأصالة والمعاصرة.

وأمام، هذا وذاك يبقى الاختلاف حق مشروع، والأيام وحدها تبين مدى نوايا التنظيم الديني الذي حل ضيفا على الأصالة والمعاصرة.

نقول، هذا لأننا لمسنا أن أعضاءا مازال يشدهم الحنين لدار بنكيران، ولمسنا من خلال شكرهم للثلاثي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة الياس العماري، وحكيم بنشماس، وعزيز بنعزوز، وفي ذلك فارق كبير بين الايمان بالمشروع الحداثي للأصالة والمعاصرة، والاشادة بالأشخاص الذين قد يكونون سقطوا في شباك العدالة والتنمية التي تصطاد مناضليها في البر، والبر، والبحر.

انهم المتدينون الجدد، الذين حولوا مشروعهم الكبير الى رسالة دقت ساعة تنفيذها على أرض الواقع من خلال اختراق الأحزاب السياسية ، وهي فرحة قد لا تعمر طويلا مثلما قد تعمر لكن المسار سيكون شاقا، وطويلا.

 

معاريف بريس

أبو ميسون

www.maarifpress.com

 

 

 







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كويتي قاد "السي آي إي" دون قصد إلى عتبة بن لادن

أحزاب دات أحكام جاهزة

جدعون ليفي:هل نلتقي في ساحة الميدان؟

طاعة القانون تبني العدل

اليكس فيشمان :لا نستطيع ان نسمح لانفسنا باضاعة الفرصة من جديد

عبد الباري عطوان

فتاة تتعرى على الإنترنت

شتاء اسلامي يسقط طغاة بدول عربية

بين ادارة الصراع وتسوية الصراع من يفوز الفلسطينيين أم الاسرائيليين؟

أوباما في وضع لا يحسد عليه في الانتخابات الرئاسية الامريكية في مواجهته صديق اسرائيل ميت روماني

أمريكا بين مرحلة الانتخابات الرئاسية والواقع الايراني المرير

المجتمع المدني يدعو الى تفعيل الفصل 38 من الدستور

رولاندو يبصق على مورينيو

أسبوع الغضب الرابع للمتصرفين

المعارضة : ولاءات تنظيمية وراء تسميم الأجواء بين المغرب ومصر

شركة اطرامواي قد تكون متورطة في التهرب الضريبي بعد فضيحة النصب على زبنائها

أفرياط مستشار الريع النقابي يحاول تلجيم الصحافة للعدول عن فضائحه

الحقوقي زكرياء بخوش يطالب حكومة الجزائر بالاستقالة والكف عن التهريج

الاعراب والاستغراب في انضمام قياديين بالعدالة والتنمية لحزب الجرار

رئيس الجامعة الملكية لتايكواندو “عوض أن يقدم إعتذار للملك والشعب المغربي” يعلق فشله في أخطاء تقنية!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

أمير المؤمنين يحل بمعهد محمد السادس لتكوين المرشدين والمرشدات غذا الجمعة


رئيس مجلس النواب يستقبل وفدا من المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والثقافي بالكوت ديفوار

 
جلسات برلمانية

بنشماس ورئيسي جهة الشرق والرباط سلا القنيطرة في زيارة عمل لليابان


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

من كان يعبد بنكيران فقد مات و من كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع