بأمر القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية جلالة الملك محمد السادس لوديي تباحث مع كبير مستشاري الدفاع             دينا سعد أول فنانة مصرية تتقن الغناء باللهجة الاماراتية بإغنية محبوبي‎             بروموثمانجات يحصد جائزة الإنجاز من مجلة أريبيان بزنس             ترامب في حيرة من اقالة خمس من مستشاريه كبار بالبيت الأبيض             كأس العرش 2017-2018 .. سجل الأندية الفائزة باللقب منذ عام 1957             كأس العرش 2017 - 2018 (المباراة النهائية): نهضة بركان يحرز اللقب للمرة الأولى في تاريخه             البرتغال تحتضن الأدوار النهائية لبطولة دوري الأمم             إقليم تزنيت.. تعبئة كافة الإمكانات اللازمة لإنقاذ والبحث عن حوالي 22 مرشحا للهجرة السرية             قمة أفريسيتي.. عشرون سنة من الوجود، عشرون سنة من العمل الإفريقي المشترك من أجل مدن مستدامة ومبتكرة             برقية تهنئة من جلالة الملك إلى سلطان عمان بمناسبة العيد الوطني لبلاده             ملك المغرب يبعث ببرقيتين الى العاهل السلطان قابوس بن سعيد فخامة والى رئيس جمهورية لاتفيا بمناسبة الع             أمير المؤمنين يترأس غدا الاثنين إحياء ليلة المولد النبوي الشريف بمسجد حسان بالرباط             سباينال سايت تعلن عن نتائج مستدامة عبر تقنية التصوير بالرنيني المغناطيسي إم آر آي             شركة جريت إيسترن إنيرجي تستثمر في مشروع استكشاف موارد الغاز الصخري             بروموث مانجات يحصد جائزة الإنجاز من مجلة أريبيان بزنس             المحكمة الألمانية تصدر حكماً في قضية انتهاك منتجات هواوي وزد تي إي لحافظة براءات اختراع             فيزا تعزز التزامها بتعزيز المدفوعات الرقمية في الهند             بوت نتورك هولدينجز ستطلق هذا الخريف مجلة بوت نتورك لتقديم أخبار متعمقة حول قطاع القنب             شلمبرجير تعلن عن عقد مؤتمر هاتفي لمناقشة النتائج المالية للربع الأخير وكامل العام المالي 2018             ملتقى "تحالف الأديان لأمن المجتمعات: تحت عنوان كرامة الطفل في العالم الرقمي " ينطلق في أبوظبي             ليونيل ميسي “يكذب” أغنية المنتخب الفرنسي في لقاء بوجبا             رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون ملك المغرب بذكرى استقلال بلاده             الملك يعيد لمؤسسة الكاتب العام هيبتها             كيميتا تعرض الاتصال السلس خلال مؤتمر أفريكا كوم بالتعاون مع شركات تجارية جديدة             بيان إجماع دولي حول إدارة فقر الدم بعد العمليات الجراحية يوصي بقياس نسبة الهيموجلوبين             سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا            شوف المساواة            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

ترامب في منتصف ولايته يحصل على قوة تدفعه لكسب ولاية رئاسية ثانية في انتخابات 2020

 
صوت وصورة

سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي


توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ترامب في حيرة من اقالة خمس من مستشاريه كبار بالبيت الأبيض

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


اليونسكو وحائط البراق


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 أكتوبر 2016 الساعة 14 : 17







الدول الـ 58 الاعضاء في اللجنة الإدارية لمنظمة التعليم والثقافة والعلوم التابعة للأمم المتحدة، «اليونسكو»، ستصوت على اقتراح قرار ضد إسرائيل، يتجاهل الصلة التاريخية لليهودية في الحرم، بل ويشكك بالصلة بين اليهودية وبين الحائط الغربي. وقد بادرت إسرائيل إلى خطوات دبلوماسية في محاولة لكبح القرار أو على الأقل تليينه، لكن هذا الامر غير مواقف قليل من الدول فقط. ويتوقع أن تتم المصادقة على هذا القرار بأغلبية كبيرة.
اقتراح القرار الذي يُدين إسرائيل بعدد من القضايا المتعلقة بالقدس، وخصوصا الاماكن المقدسة، قدمه الفلسطينيون ومصر والجزائر والمغرب ولبنان وعُمان وقطر والسودان. مسودة الاقتراح التي وصلت نسخة منها لصحيفة «هآرتس» تقول إن القدس مقدسة لليهودية والإسلام والمسيحية. ومع ذلك، هي تشمل بندا خاصا يتحدث عن الحرم، حيث يعتبر هذا الموقع مقدس للمسلمين فقط، دون الاشارة إلى أنه مقدس ايضا لليهود. ايضا إسم «الحرم» لا يوجد إلا في الاسماء والمراجع الإسلامية تحت اسم «المسجد الاقصى» أو «الحرم الشريف». وفي اقتراح القرار يسمى حائط المبكى الغربي بالاسم الإسلامي العربي، حائط البراق. والاسم العبري يظهر بين قوسين. وقد أشار موظف إسرائيلي رفيع المستوى إلى أن هذه محاولة للتشكيك بالصلة بين المبكى وبين الهيكل اليهودي.
في الاجتماع السابق للمنظمة في نيسان تم اتخاذ قرار مشابه بتأييد عدد من الدول الاوروبية وعلى رأسها فرنسا. وقد أدى هذا الامر إلى نشوء ازمة دبلوماسية بين إسرائيل وفرنسا، ومكالمة هاتفية شديدة اللهجة بين بينيامين نتنياهو وفرانسوا أولاند.
أولاند وشخصيات رفيعة المستوى في الحكومة الفرنسية وعدوا في أعقاب تلك الحادثة أنهم لن يؤيدوا قرارات كهذه في المستقبل.
في الأسابيع الأخيرة قام سفراء إسرائيل في اليونسكو وفي عدد من عواصم العالم بمحاولة اقناع أكبر عدد من الدول بمعارضة القرار أو على الأقل الامتناع عن التصويت. في هذا الاطار نشرت وزارة الخارجية الإسرائيلية كراسة فيها صور لمكتشفات أثرية تثبت الصلة اليهودية التاريخية بين اليهود والقدس بشكل عام، وبينهم وبين الحرم بشكل خاص. ووجود الهيكل في المكان الذي يتواجد فيه المسجد الاقصى اليوم. أحد الاكتشافات التاريخية التي ظهرت صورته في الكراسة هو عشر قطع عليها أدوات مقدسة توجد في روما تم أخذها من الهيكل الثاني من قبل الرومان، وأهمها الشمعدان الذي هو رمز دولة إسرائيل اليوم.
«دون تجاهل الصلة بين الأديان الأخرى والأماكن المقدسة في القدس»، كتب السفير الإسرائيلي، شاما هكوهين، في رسالة تم توزيعها على سفراء 58 دولة عضوة في اللجنة الادارية في اليونسكو، «الحقائق الأثرية والأدلة التاريخية المطروحة هنا… لا تبقي أي مجال للشك حول التواجد اليهودي العميق لسنوات طويلة في القدس منذ العهد القديم. وكل محاولة لتشويه التاريخ أو الاضرار بصلة الشعب اليهودي بالقدس، هي محاولة لاعادة التاريخ بطريقة خطيرة وغير نزيهة وأحادية الجانب».
مصدر رفيع في وزارة الخارجية قال إنه رغم توقع اجازة القرار، إلا أن الجهود الدبلوماسية الإسرائيلية قد أثرت على نتائج معينة. حيث يتوقع مثلا أن تفي فرنسا بوعدها الامتناع عن التصويت خلافا للمرة السابقة. ايضا اسبانيا والسويد قد تمتنعان. وفي إسرائيل يأملون بأن سلوفانيا ستنضم إلى الدول الاوروبية وتمتنع. ومن المتوقع أن تغير الارجنتين موقفها وتمتنع عن التصويت. وأشار المصدر الرفيع في وزارة الخارجية أنه بناء على المعلومات التي وصلت إلى إسرائيل في الاسبوع الماضي، فان دولا عربية كثيرة، بما في ذلك التي وقعت على القرار مع الفلسطينيين، تؤيد هذا الامر بسبب عدم وجود خيار آخر. «لقد وصلتنا معلومات تفيد أنه في نقاشات مع دول اوروبية أبدت بعض الدول العربية عدم ارتياحها من الخطوات الفلسطينية في اليونسكو»، قال المصدر الرفيع، «فهم يتحدثون بشكل فظ ضد الفلسطينيين ويزعمون بأنهم يبالغون ويتطرفون. ولكن في المقابل، يقولون إنه ليس أمامهم خيار سوى التأييد لاعتبارات سياسية داخلية تتعلق بالرأي العام».
سفير إسرائيل، شاما هكوهين قال للصحيفة إن الخطوة الفلسطينية بخصوص القدس تضر بشكل كبير بمنظمة اليونسكو. وحسب اقواله فان خطوات كهذه هي السبب الذي يدفع الولايات المتحدة إلى تجميد رسوم عضويتها في اليونسكو. «من المؤسف أن تصميم الفلسطينيين يكلف اليونسكو 100 مليون يورو، وهي رسوم عضوية الولايات المتحدة. وفقط قبل بضعة ايام أعلن السفير الأمريكي بشكل علني، لاول مرة، في نقاش في اليونسكو بأن القرار بخصوص القدس يمنع الادارة من الحصول على اغلبية في الكونغرس من اجل العودة ودفع الرسوم».
وأضاف شاما هكوهين: «إن ألبرت آينشتاين قال إنه من الجنون فعل الامر مرة تلو الاخرى وتوقع نتائج مختلفة. الفلسطينيون والعرب يختلفون معه كما يبدو ويحاولون المرة تلو الاخرى السير في الطريق الفاشلة وقطع الصلة الاكثر تاريخية وانسانية بين شعب وبين مكان معين. فليس هناك صلة طويلة وعميقة وقوية أكثر من التي هي بين الشعب اليهودي وبين القدس بشكل عام، وبينهم وبين الاماكن المقدسة بشكل خاص».

 

معاريف بريس

www.maarifpress.com

هآرتس13/10/2016

  • براك بريد







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لا صياح للاسلامويين بعد اليوم

المعتقل محمد صدوق يوجه رسالة من سجن تولال بمكناس الى من يهمهم الأمر

مــــــــوت الديموقراطية...الجزائر نموذجا

مدرب بلجيكي يطرد من السعودية بسبب علاقة جنسية من فرنسية

وجهة نظر: عذرا بنكيران... تقول ما لا تفعل

وجهة نظر: كريستوف روس.... و قضية الصحراء

وجهة نظر: الشباب واﻹعلام... صورة تتسم بالضبابية و الغموض

محبوب الجماهير العربية "محمد أبو تريكة" يعلن رسميا اعتزاله الكرة

معطلو محضر 20 يوليوز لبنكيران: ﻧﺸﻜﻚ ﻓﻲ ﻛﻞ

بترون المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالحسيمة

اليونسكو وحائط البراق





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

بأمر القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية جلالة الملك محمد السادس لوديي تباحث مع كبير مستشاري الدفاع


إقليم تزنيت.. تعبئة كافة الإمكانات اللازمة لإنقاذ والبحث عن حوالي 22 مرشحا للهجرة السرية

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الضحايا الصغار في إيران

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال