الفارس الغالي بوقاع يفوز بالجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للقفز على الحواجز             المنتخب الفرنسي سيحصل على خاتم الأبطال             مراكش .. توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية             الرجاء الرياضي يحجز تذكرته الى دور النصف على حساب فريق كارا برازافيل الكونغولي             ادريس لشكر يترأس الدورة الأولى لمجلس الشبيبة الاشتراكية الديمقراطية في العالم العربي             اعتقال رجل مسلح خارج قصر ملكة بريطانيا             المؤسسة الهولندية للمستثمرين تحقق انتصاراً هاماً لمصلحة مستثمري بتروبراس ممن خسروا مليارات الدولارات             الرياضي العالمي سيرجي بيرلاكوف يخضع لسلسلة من الاختبارات الطبية في دبي             أنغامي و دي إم إس تستضيفان مؤتمراً موسيقياً حصرياً موجهاً إلى العلامات التجارية والجهات المُعلنة             الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تكشف النقاب عن تمثال الطهر الجديد             سعيد سالك الناطق الرسمي لمهنيي قطاع النقل يكشف خطة المؤامرة للوزير المنتدب المكلف بالنقل             ألمانيا: السماح لبرلمانية حمل رضيعها للبرلمان وبالمغرب برلمانيات يتركن أزواجهن بباركينغ السيارات             داعش تتبنى الهجوم على عرض عسكري جنوب غرب ايران             يوليف يوقع انفجارا بقطاع النقل والمسافرين يبيتون في المحطات الطرقية ليلة الأحد / الاثنين             تقرير اللجنة 24 التابعة للجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة يكرس شرعية المنتخبين من الصحراء             جلالة الملك يهنئ رئيس جمهورية مالي بمناسبة العيد الوطني لبلاده             أخنوش: التجمع منخرط في الرؤية الملكية الرامية لمعالجة مكامن الخلل في القطاعات الاجتماعية             العثماني: الحكومة تتعامل مع ورش محاربة الفساد بالجدية اللازمة             وفاة مؤلف ومنتج "مدرسة المشاغبين" و"العيال كبرت" سمير خفاجي             البرازيل تعتقل ممولاً كبيراً لحزب الله اللبناني             القنيطرة: السلطات المحلية جندت كل الوسائل لتخميد حريق شب بمعمل تحويل الشمندر السكري             الحركة الشعبية تفتح باب الترشيحات للأمانة العامة             محكمة منطقة روتردام (هولندا) توافق على الاختصاص القضائي في دعوى الاحتيال المتعلقة بالأوراق المالية             عاجل : قيوح يحصل على تزكية الاستقلال للظفر برئاسة مجلس المستشارين             جلالة الملك يترأس حفل إطلاق المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019-2023)             مهنيو النقل الجماعي للأشخاص يحذرون بوليف ويحملون المسؤولية لرئيس الحكومة            عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء            الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

خاص: تميمي تهاجم اسرائيل من قناة فرانس 24

 
صوت وصورة

مهنيو النقل الجماعي للأشخاص يحذرون بوليف ويحملون المسؤولية لرئيس الحكومة


عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء


الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني

 
كاريكاتير و صورة

شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

اعتقال رجل مسلح خارج قصر ملكة بريطانيا

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


المايسترو سعد...بداية الرسائل المشفرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 أبريل 2017 الساعة 36 : 12



 

 

رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، ليس بالأقل تجربة السياسية من أمينه العام عبد الإله بنكيران، الذي حرص على انتقاء الوافدين الجدد على قطاع الصحافة، ممن يبحثون لهم عن موقع ضمن منظومة العدالة والتنمية.

بنكيران طيلة مشوراه في تدبيره الشأن العام على رأس السلطة التنفيذية(2011-2016) خمس سنوات من الشعبوية، والكلام الجارح الذي شجع الحراك الشعبي، الذي وجد فيه ملجئا لتسويق صورته، وهو رئيسا للحكومة، مستغلا في ذلك كل الوسائل المتاحة، ساهرا على متابعة ما تنشره الصحافة الورقية والرقمية، رغم الكراهية لها، جاعلا من مواقع التواصل الاجتماعي، قيمة مضافة للتأثير على الرأي العام ، وهو ما نجح فيه مرحليا بعد الانتخابات التشريعية ل7 أكتوبر 2016 ، مما جعله يستقوى على الشعب والأحزاب السياسية، ولحسن الحظ أن للبيت رب يحميه، بعد القرار الملكي الحكيم لجلالة الملك محمد السادس، الذي أنقذ المغرب من السكتة القلبية دامت 5 أشهر من عدم تمكن بنكيران تشكيل حكومته في ولايته الثانية، وكان القرار إقالته وتعيين سعد الدين العثماني الرجل الثاني في العدالة والتنمية خلفا له.

سعد نجح ضمنيا في تشكيل الحكومة، ونجاحه يبقى قاب قوسين، لأننا في بداية المشوار مع رئيس حكومة له سابقة إقالته من منصب وزير الشؤون الخارجية والتعاون، وهو المنصب الذي لا يقل أهمية عن رئاسىة الحكومة.

سعد، مايسترو الحكومة في ولايتها الحالية، قد يكون اليوم، لا يختلف عن بنكيران  في المواقف، إلا أنه نحيفا جسديا، وبنكيران ببطنه استطاع التميز باستعراض عضلاته، لكن اللسان واحد، والثقافة المتشبع بها من الصعب أن يسلك أو يغير رأي أو مواقف الجماعة الاخوانية "العدالة والتنمية"، والدليل على ذلك شرع في تسريب الكراهية له لأحزاب مثل القول أن الأحرار انتزع مقاعد وزارية كانت ستؤول للاتحاد الدستوري، وأن مصطفى رميد رفض أن يكون وزير دولة من دون حقيبة، ولذلك أضفنا له حقوق الإنسان.

إنها بداية معركة باردة للمايسترو سعد، ستتحول تدريجيا إلى معركة شذ وجذب داخل البرلمان، لأن سعد يريد رد الاعتبار "ل" بنكيران لقوله إننا تألمنا لما حدث، وهو ألم تعيشه باقي الأحزاب في العالم قد يكون المقصود من كلامه حزب العدالة والتنمية لزعيمه الطيب رجب أردوغان الذي تعرض لمحاولة انقلاب عسكري.

المايسترو سعد وان اختلفنا في وجهات النظر، يبقى عضو قيادي بحزب العدالة والتنمية الذي يحمل مشروعا، لكن قبوله تحمل هذه المسؤولية قد يكون الهدف مشترك بين قيادي العدالة والتنمية والدراع الدعوي لحركة الإصلاح والتوحيد تجنبا لقرار حل حزب العدالة والتنمية.

ولذلك المايسترو سعد، اليوم له سلسلة من الخيارات، إما أن يترك الأسى والحزن على الطائر الجريح "بنكيران"، وأن يعمل وفق الضوابط والآليات الوطنية، لتدبير الشأن العام، وإلا سيكون الشوط الثاني أكثر تشويقا، لأن الشعب المغربي له ما يقول.

 

معاريف بريس

فتح الله الرفاعي

Maarifpress.com

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عبد الاله بنكيران قد يخسر المعركة

الحرم الجامعي الفلسطيني يغلي بحثا عن ثورة فلسطينية فلسطينية

النظام الملكي في رئاسة جامعة النجاح الوطنية في زمن الثورات العربية

شوف ...تشوف

بيان مظاهرة أفراد الجالية المغربية أمام السفارة المغربية بليبيا

ادريس اليازمي يشرح كل ما يجري من أشغال داخل المجلس الوطني لحقوق الانسان

نادي قضاة المغرب يحتج ويستنكر تصرفات اللادستورية لوزارة العدل والحريات

كل الوسائل متاحة...الا الديمقراطية

عشية الرحيل

ديمغرافية يهودية: احصاء متفائل

المايسترو سعد...بداية الرسائل المشفرة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

مراكش .. توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية


ادريس لشكر يترأس الدورة الأولى لمجلس الشبيبة الاشتراكية الديمقراطية في العالم العربي

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

العنف وقيم المواطنة

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال