الهجرة إحدى الرهانات الكبرى في الانتخابات التشريعية الإسبانية             حصيلة مراقبة المواد الغذائية خلال الربع الأول من سنة 2019             ملك السلم وحوار الحضارات والتعايش محور اشادة الايسيسكو             الجزائريون في مسيرتهم التاسعة تحت شعار "لا للعهدة الخامجة""لا للكيان الوهمي الخامج"             مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروعي قانونين مرتبطين بتحسين مناخ الأعمال بالمملكة             انطلاق تصوير بعد الخميس أول فيلم كوميدي سعودي مصري اماراتي             خليهن ولد الرشيد أول صحراوي قاده طموحه الاعتداء على الزعيم الراحل أرسلان الجديدي فلم يفلح             فيكتور هوغو يعود الى الحياة بعد حريق كاتيدرائية نورتيردام             الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه بولاية ثانية             مدير جامعة الملك سعود: الجمعيات العلمية دورها مهم بالنهوض في إقتصاد الدول             بـــــــلاغ لوزارة الداخلية             فرنسا تعلن تنظيم مسابقة معمارية لإعادة بناء كاتدرائية نوتردام             المجلس العسكري في السودان يعتقل اثنين من أشقاء البشير             مأزق "بريكسيت": هل ماتت الديمقراطية؟             بنك أوف أمريكا يعلن عن النتائج المالية للربع الأول من عام 2019             جلالة الملك يقرر تخصيص منحة مالية لترميم وتهيئة بعض الفضاءات داخل المسجد الأقصى             "سقيا الإمارات" تعلن تفاصيل الدورة الثانية من جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه             بحضور نجوم الفن والجمال والاعلام افتتاح صالون لورانس في دبي             مشاركة 50 عداء من المهاجرين المقيمين بالمغرب في الدورة الخامسة لماراطون الرباط             اجتماع بالرباط للجنة القيادة المركزية حول برنامج إعادة تأهيل وتثمين المدن العتيقة             سبيدإكس وسيفيد تعلنان عن شراكة في مجال الاختبارات             رئيس المجلس الدستوري الجزائري يستقيل من منصبه             جلالة الملك محمد السادس يجدد التزام المملكة المغربية دعمها لمجموعة دول ساحل الصحراء             ملك المغرب يعرب لفخامة الرئيس الفرنسي عن عمق مشاعر جلالته التضامنية مع الشعب الفرنسي             محمد السادس ملك المغرب يواصل مسيرة الرفاه للأجيال الصاعدة وفاس من المدن المستفيدة من رعاية جلالته             بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا            سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يستقبل وزير الخارجية العماني

 
صوت وصورة

بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا


سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الهجرة إحدى الرهانات الكبرى في الانتخابات التشريعية الإسبانية

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


أري شافيت يكتب في هارتس :لحظة تاريخية خطيرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 شتنبر 2011 الساعة 04 : 21




تحت تصرف باراك اوباما، محمود عباس وبنيامين نتنياهو كان هناك ثلاثون شهرا. وكانت الفرصة فرصة ذهبية: هدوء أمني في اسرائيل، ازدهار اقتصادي في فلسطين، زعامة تبعث على الامل في امريكا.
كل ما كان ينبغي لاوباما، عباس ونتنياهو أن يفعلوه هو بلورة فكرة سياسية ابداعية تتيح الدفع الى الامام بتقسيم البلاد. كان اوباما ملزما بان يقرر بان الرؤية هي دولتان قوميتان، تعيشان الواحدة الى جانب الاخرى بسلام. عباس كان ملزما بان يعترف بالدولة اليهودية.
ونتنياهو كان ملزما بقبول مبدأ الـ 67. معا، الزعماء الثلاثة كانوا ملزمين بأن يؤسسوا عملهم على العمل الفائق الذي قام به سلام فياض في الضفة الغربية. كان يتعين عليهم أن يصمموا مسيرة تدريجية وحذرة تؤدي الى ان تقوم حتى منتصف العقد فلسطين مستقرة، مزدهرة ومحبة للسلام.
ولكن اوباما، عباس ونتنياهو لم يبلوروا فكرة سياسية ابداعية. واضاعوا الثلاثين شهرا الطيبة وفوتوا الفرصة الذهبية. نتنياهو رفض التنازل، عباس رفض الحديث واوباما رفض أن يكون واقعيا. أفكار هاذية، مبادئ سخيفة ونوازع شريرة جعلت سياسة السلام مهزلة. لم يسبق أن ارتكبت اخطاء سياسية كثيرة جدا في وقت قصير جدا في مكان حساس جدا. وعليه، ما سيعرض اليوم امام الجمعية العمومية للامم المتحدة لن تكون صيغة للسلام الاسرائيلي ـ الفلسطيني. ما سيعرض امام الجمعية هو مواجهة اسرائيلية ـ فلسطينية جبهوية. محمود عباس سيخطب بعدالة ما. بنيامين نتنياهو سيخطب بعدالة اخرى. بين عدالة هذا وعدالة ذاك لن تكون مصالحة. وسيتناكفان ويتناكفان وسيبدآن حربا سياسية شاملة.
الفلسطينيون اخطأوا جدا في الشهر الاخير. فقد اسكرهم النجاح ولعبوا لعبة زائدة بالاوراق التي في ايديهم. السير رأسا برأس ضد اوباما جعله خصما وخدم نتنياهو. ولكن نتنياهو من شأنه ان يكرر الان ذات الخطأ نفسه. بعد أن نجح في ترويض رئيس امريكي عاق، يؤمن بان كل شيء على ما يرام. ولكن ليس كل شيء على ما يرام. الاحتلال ليس على ما يرام. اسرائيل ليست على ما يرام. الشرق الاوسط ليس على ما يرام. يوجد عالم حقيقي خارج طريق الطوق الذي يحيط بواشنطن وسياستها الداخلية. وعليه فمن الواجب استغلال النصر التكتيكي لهذا الاسبوع لابداء سخاء ومبادرة وجسارة. ويجب اخيرا القيام بعمل سياسي اسرائيلي.
هذه اللحظة لا تزال خطيرة. اخطاء الـ 30 شهرا الاخيرة أدت الى نشوء فجوة بين توقعات الفلسطينيين، احتياجات الاسرائيليين ومفاهيم الاسرة الدولية. هذه الفجوة تدعو الى المشاكل. وهي من شأنها ان تجعل 18 سنة اوسلو تنتهي. من شأنها أن تؤدي بسبع سنوات عباس فياض ان تنتهي. من شأنها أن تجعل الاستقرار الهش عدم استقرار فاعل. وعليه فان الخطباء اليوم يجب أن يصحوا. يوم الجمعة هذا هو يوم جمعة سيئ. ولكن لاوباما، نتنياهو وعباس يتبقى المزيد من الايام كي يقترحوا علينا جميعا سنة طيبة من الأمل.

هآرتس 23/9/2011







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الملك يعلن عن اصلاحات دستورية عميقة

اسرائيل تتبرأ من الثورات العربية

الديمقراطية والحرية والعدالة تكتب باللغة العربية

ورشة تحسيسية حول داء فقدان المناعة المكتسب وحقوق الإنسان

اطلاق أول موقع لتعليم القرآن لدوي الاعاقة البصرية

وزارة المالية تعرض حياة عسكري للخطر

استعطاف الى الملك محمد السادس بمناسبة عيد الشباب

سفير بلجيكا المعتمد بالمغرب يطرد سائقه الخاص ويعرض حياته للتشرد

هل تخطط الجزائر لاغتيال ولي عهد ليبيا بدعم من نظام معمر القدافي؟

ملاحظات حول الحركات الاحتجاجية داخل "اسرائيل"

أري شافيت يكتب في هارتس :لحظة تاريخية خطيرة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

حصيلة مراقبة المواد الغذائية خلال الربع الأول من سنة 2019


ملك السلم وحوار الحضارات والتعايش محور اشادة الايسيسكو

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

مأزق "بريكسيت": هل ماتت الديمقراطية؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال