جمعيات تعلن حملة الترافع حول المنظومة القانونية المتعلقة بالجمعيات             مسؤول بوزارة الداخلية أكد فتح تحقيق في مروجي ادعاءات والتحريض على أفعال يعاقب عليها القانون             توقيف 12 مشتبها بهم ينتمون لشبكة إرهابية وإجرامية تنشط في كل من طنجة والدار البيضاء             البام يصف هذا الوطن امسى بيئة طاردة لشبابها (البرلمانية فاطمة سعدي)             خاص: تميمي تهاجم اسرائيل من قناة فرانس 24             رونالدو: ريال مدريد هو أحد أفضل الفرق في العالم             ​​دبي تشهد ​​انطلاقة منتدى سينما الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أكتوبر المقبل             جلالة الملك يترأس حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال دعم التمدرس             انتخابات مجلس المستشارين وسؤال اين الثروة؟             عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي دعمت مصالحه وعززت استقرار القارة             حقن المركب النسيجي الوعائي: أمل جديد في علاج الآلام المزمنة             انتخاب رئيس مجلس المستشارين يثير القشعريرة بعد أن أصبحت الحركة الشعبية حاضرة بأجوندا "مولات الخال"             جلالة الملك بعث برقية الى رئيس الولايات المتحدة المكسيكية بمناسبة العيد الوطني لبلاده             والي أمن يرتكب حادثة سير بخسائر مادية تحت تأثير حالة السكر بالقنيطرة             تزنيت .. توقيف شخص للإشتباه في تورطه في قضية تتعلق بمحاولة اختطاف قاصر تحت التهديد بالعنف (بلاغ)             انتخاب محمد الحلبوسي رئيساً للبرلمان العراقي             الناتو: تطوير القدرات العسكرية قرارا وطنيا للدول             الإعصار "مانجكوت" يضرب الفلبين ويشرد الملايين             أخنوش هل يمنح تذكرت اللاعودة لبنشماس بعد ان قصفه البام بالنار ؟             أخنوش هل يمنح تذكرت اللاعودة لبنشماس بعد ان قصفه البام بالنار ؟             أم عبدالعزيز رئيسة فريق غطاء الرحمة التطوعي : 120 ألف مستفيد من المشاريع الخيرية الكويتية في اليمن             ملتقى الشارقة للسرد حول"الرواية الجديدة يعقد دورته الخامسة عشرة بالرباط             هل ينقذ سيدي القاضي صورة الصحافيين المغاربة في اجتماع 14 شتنبر             ماذا تعني سخرية البام من الاستقلال و الاتحاد الاشتراكي في انتخابات رئاسة مجلس المستشارين؟             انتشار مقلق للسرطان في العالم             مهنيو النقل الجماعي للأشخاص يحذرون بوليف ويحملون المسؤولية لرئيس الحكومة            عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء            الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

خاص: تميمي تهاجم اسرائيل من قناة فرانس 24

 
صوت وصورة

مهنيو النقل الجماعي للأشخاص يحذرون بوليف ويحملون المسؤولية لرئيس الحكومة


عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء


الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني

 
كاريكاتير و صورة

شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

حقن المركب النسيجي الوعائي: أمل جديد في علاج الآلام المزمنة

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


اكديم إزيك.. المحكمة تقرر استدعاء الأطباء الذين أنجزوا الخبرات الطبية على المتهمين لتوضيح جوانب اعتب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يونيو 2017 الساعة 44 : 19



 

 

 

 أفاد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط السيد حسن الداكي، أن غرفة الجنايات الاستئنافية بملحقة محكمة الاستئناف بسلا، قررت اليوم الاثنين، خلال مواصلة بحث قضية ما يعرف بأحداث مخيم اكديم إزيك، استدعاء الأطباء الذين عهد اليهم بإنجاز الخبرات الطبية على المتهمين وذلك لتقديم توضيحات بخصوص بعض الجوانب التي اعتبر ها دفاعهم غير واضحة.


 وأوضح السيد حسن الداكي، في تصريح أدلى به للصحافة عقب انتهاء أطوار جلسة اليوم، أن دفاع المتهمين التمس من المحكمة خلال تقديمه لمستنتجاته بشأن تقارير الخبرات الطبية المنجزة على 16 متهما، استدعاء الأطباء الخبراء الذين عهد إليهم بإنجاز هذه الخبرات التي أثيرت بشأنها ملاحظات حول بعض الجوانب التي اعتبرها الدفاع أنها تحتاج إلى بعض التوضيحات.


 وأبرز أن النيابة العامة، من جهتها، أوضحت أن الخبراء المعينين من قبل المحكمة التزموا بمقتضيات بروتوكول إسطنبول خلال قيامهم بالمهمة المسندة إليهم حسبما يستخلص من تقارير الخبرات الطبية التي أنجزوها، مسندة النظر للمحكمة بخصوص طلب استدعاء الخبراء المقدم من قبل دفاع المتهمين.


 من جهة أخرى، أشار إلى أن جلسة اليوم أحضر لها المتهمون المعتقلون باستثناء أربعة منهم تم التوصل بشأنهم بشواهد طبية أنجزها طبيب المؤسسة السجنية، كما حضر المتهمان الموجودان في حالة سراح، والمحامون المعينون من قبل المحكمة لمؤازرة المتهمين في إطار المساعدة القضائية، ودفاع المطالبين بالحق المدني، فيما امتنع باقي المتهمين الموجودين في حالة اعتقال عن الالتحاق بقاعة الجلسات للمثول أمام المحكمة الشيء الذي قررت معه المحكمة الاستمرار في تطبيق مقتضيات المادة 423 من قانون المسطرة الجنائية، ومواصلة مناقشة القضية في غيابهم على أن يتم إبلاغهم في نهاية الجلسة من قبل كاتب الضيط بكل ما راج بها وتحرير محضر بذلك.


 وأضاف أنه بمجرد شروع هذا الأخير في تلاوة محضر المناقشات بأمر من المحكمة، قاطعه المتهمون بترديد هتافات وشعارات حالت دون إتمامه لمهمته على الوجه المطلوب، كما توجه بعد ذلك إلى المؤسسة السجنية حيث يتواجد السجناء الأربعة الذين تعذر إحضارهم لإبلاغهم بدورهم بما راج بالجلسة وذلك تنفيذا لأمر المحكمة.


 وأضاف بأنه تم الحرص كالعادة على ضمان ولوج المحكمة للوافدين عليها الراغبين في تتبع أطوار المحاكمة. 


 وقد تتبع إجراءات المحاكمة خلال هذه الجلسة بعض أقارب المتهمين والضحايا وملاحظين دوليين، ومتتبعين مغاربة وأجانب، وكذا منابر إعلامية مختلفة وطنية ودولية.


 ومنذ 26 دجنبر 2016، مرت أطوار هذه المحاكمة في أجواء عادية طبعها الحرص على احترام حقوق جميع الأطراف وضمان شروط المحاكمة العادلة، حيث فسح لهيئة الدفاع المجال للتدخل وطرح الأسئلة على المتهمين وإبداء ملاحظاتهم وتحفظاتهم بشأن بعضها، وكذا إبداء وجهات نظرهم حول ما يثار من نقاشات قانونية.


 يذكر أن محاكمة أكديم إزيك التي أحيلت على غرفة الجنايات الاستئنافية بسلا بعد قرار محكمة النقض إلغاء الحكم الذي أصدرته المحكمة العسكرية سنة 2013 في حق المتهمين، تعرف مواكبة إعلامية وطنية ودولية، وحضور مراقبين دوليين.


 وكانت المحكمة العسكرية بالرباط قد أصدرت، في 17 فبراير 2013، أحكاما تراوحت بين السجن المؤبد و30 و25 و20 سنة سجنا نافذا في حق المتهمين في هذه الأحداث، بعد مؤاخذتهم من أجل تهم "تكوين عصابة إجرامية، والعنف في حق أفراد من القوات العمومية الذي نتج عنه الموت مع نية إحداثه والمشاركة في ذلك".


 وخلفت الأحداث التي شهدها مخيم اكديم إزيك، 11 قتيلا بين صفوف قوات الأمن، من ضمنهم عنصر في الوقاية المدنية، إضافة إلى 70 جريحا من بين أفراد هذه القوات وأربعة جرحى في صفوف المدنيين، كما خلفت الأحداث خسائر مادية كبيرة في المنشآت العمومية والممتلكات الخاصة.


 

معاريف بريس
Maarifpress.com


 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من يخلف أندري أزولاي في منصبه مستشارا

قانون يحمي الخادمات من الاستغلال الجنسي

فاطنة كحيل الحركية تطالب بتنزيل الدستور،،والمحجوب الهبة يخشى مجلس أوروبا

أي مستقبل للصحافة الورقية في زمن الفايس بوك و التويتر ؟ا

الوسيط من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان يوجه اشعارا للحكومة

حوار مع نشطاء الجناح الإعلامي للثورة الصحراوية:هذه حقيقة ما يجري داخل مخيمات تندوف؟

الدستور الاسلامي بمصر يعرض الممثلاث للجلد

مفتشو التعليم مستاؤون من القرارات الوزارية

فتيحة العيادي تفقد أعصابها وتثور في وجه البرلماني الاستقلالي كحيل

قانون 01,12 يوقظ الجرح الغائر للريفيين

اكديم إزيك.. المحكمة تقرر استدعاء الأطباء الذين أنجزوا الخبرات الطبية على المتهمين لتوضيح جوانب اعتب

اكديم إزيك.. المحكمة تعلن انتهاء بحث القضية والشروع في المناقشات (الوكيل العام للملك)





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

جمعيات تعلن حملة الترافع حول المنظومة القانونية المتعلقة بالجمعيات


مسؤول بوزارة الداخلية أكد فتح تحقيق في مروجي ادعاءات والتحريض على أفعال يعاقب عليها القانون

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

العنف وقيم المواطنة

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال