اخنوش ... يتعامل مع التجمعيين كفرع لشركة المحروقات الني يملكها             البام ضد قرار المغرب،،،الياس العماري زار اقليم الانفصال كريدستان ولم يستطع قطع مسافة مقر الحزب الى ش             الشعب المغربي يقول للإدارة الامريكية لا للظلم ،،،لا للقدس عاصمة لإسرائيل             رئيس كوريا الشمالية "اطلع راجل" على رئيس امريكي مختل عقليا             عبدالله بن زايد آل نهيان ومشاركة نخبوية عالمية: منتدى تعزيز السلم يبحث             مجموعة "التجاري وفا بنك" استثمرت في إفريقيا أزيد من مليار دولار خلال السبع سنوات الأخيرة             جلالة الملك محمد السادس يستقبل بالدار البيضاء رئيس المجموعة الصينية "بي. واي. دي أوطو إنداستري"             عبد النبوي .. بعد استقلال النيابة العامة هل يتابع أطوار محاكمة الموثقة صونيا العوفي؟             ماري لوبن تتلقى ضربة قاسية من عائلة جوني هاليداي             لورا بيرول ضحية سعد المجرد تراسل "معاريف بريس" وتؤكد انها مازالت تعاني الصدمة وتداعياتها النفسية             محمد سلمان ولي العهد يشتري لوحة ليونار دوفانشي ب450.3 مليون دولار             قلة النوم تبطئ نشاط الخلايا العصبية             محمد السادس أمير المؤمنين يدشن بالدار البيضاء المركب الإداري والثقافي التابع لوزارة الأوقاف والشؤون             الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يدينان رخصة العربدة التي منحها ترامب للاسرائيليين             الكرماعي: دعم الاتحاد الأوروبي للمرحلة الثانية جد ايجابي             واشنطن تشيد بريادة المغرب على المستوى الإقليمي في مكافحة الإرهاب             مونديال 2018: ايقاف نجم منتخب البيرو غيريرو سنة واحدة بسبب المنشطات             ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟             سفراء سابقين لاسرائيل يرفضون الاعتراف الأحادي الجانب للرئيس الأميركي             فتح الله ولعلو يسابق الزمن لأجل الظفر بمنصف سفيرا للمغرب بجنوب افريقيا             الحكومة تستنكر إعلان الإدارة الأمريكية القدس عاصمة لإسرائيل             المحرشي صاحب سوابق في النصب يحاول اختطاف الصحافيين...والحبيب المالكي خارج التغطية في المؤامرة             اورلي أزولاي: قرار ترامب ليس هدية لإسرائيل بل برميل بارود متفجر             الشراك الأمنية - الاسبانية تطيح بخلية ارهابية بطنجة واسبانيا             المضاربة العقارية بأملاك الأحباس التي ينفذها ناظر الأوقاف المعين بالرباط قد تطيح "ب" أحمد توفيق             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

سفراء سابقين لاسرائيل يرفضون الاعتراف الأحادي الجانب للرئيس الأميركي

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

رئيس كوريا الشمالية "اطلع راجل" على رئيس امريكي مختل عقليا

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


الوالي مهيدية هل يقطع مع سياسة "اطلق تسرح في اولاد الشعب " وينبه ادارة طرامواي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أكتوبر 2017 الساعة 59 : 11




 

لم يكن منتظرا ان يعرف الطرامواي كوسيلة نقل هذا الاقبال، أو يمكن القول ان الدراسات التي تمت لانطلاقته كانت فاشلة شكلا ومضمونا.

الحديث مرتبط بحالات الاختناق، والازدحام من محطات الانطلاقة بحي كريمة، وبطانة بسلا  حيث تكدس المواطنين، وغياب العقل الاداري المنظم لاحتواء هذا المشكل، يجعل فرض الصمت على العاملين وقمعهم احدى اهم الوسائل للسكوت ما قد تسببه الاجراءات اللاادارية والتي لا تحترم دفتر التحملات، ولا عقد شراء العربات، وكيفية استعمالها، ومن هنا تبقى مسؤولية وزارة التجهيز والنقل وولاية الرباط جهة الرباط القنيطرة ثابتة، مما قد يحدث من كارثة انسانية في حال انفصال العربات عن بعضها، والتي هي قانونا ممنوع العمل بها لأن الطرامواي يختلف عن عربات السكك الحديدية، ولا يمكن ربط العربات الا في حالة العطب وجره من دون ركاب، وليس كما يتم بين الفينة والأخرى حيث نجد عربات الطرامواي مرتبطة لجر الزبناء الى الأسفل بالقنطرة الرابطة بين سلا والرباط.

ولنكون أكثر وضوحا، فان صفقة طرامواي 20 و22 و24 و 26 كلها عربات صغيرة لا تتحمل حجم زبناء هذه الشركة، والذين يفضلونها كوسيلة نقل في تنقلاتهم بين الرباط وسلا.

فهل السيد والي الرباط مهيدية يقطع مع سياسة "اطلق تسرح في اولاد الشعب" يحقق في هذا الموضوع، وعقد اجتماعات مع ادارة الطرامواي مع تنبيهها الى خطورة ربط العربات وما قد تسفر عنه من خسائر بشرية مميتة، وخسائر مادية؟

 

معاريف بريس

أبو ميسون

maarifpress.com

 







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عمدة مكناس أمام المحكمة من جديد

غضب الطبيعة

أحزاب عائلية أم أحزابا في خدمة الشعب؟

مطعم حانة من دون قانون 5éme Avenue

مليلية بين التهميش و سوء التصرف الاسباني

اتحاديون يفجرون الاتحاد الاشتراكي

كلمة متقاطعة للأمير

ايران تدعم مسيرة الجزائر للاطاحة بنظام بوتفليقة

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

ابن ديانا يتزوج بكيت...كاترين

الوالي مهيدية هل ينقد مدينة الانوار "الرباط"قبل أن يتبخر المشروع مثل منارة المتوسط بالحسيمة

الوالي مهيدية هل يتجول بالرباط ام أنه غافل عن ما يحيط بالرباط من مزابل عشوائية..الملاح نموذجا

الوالي مهيدية هل يقطع مع سياسة "اطلق تسرح في اولاد الشعب " وينبه ادارة طرامواي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

اخنوش ... يتعامل مع التجمعيين كفرع لشركة المحروقات الني يملكها


البام ضد قرار المغرب،،،الياس العماري زار اقليم الانفصال كريدستان ولم يستطع قطع مسافة مقر الحزب الى ش

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع