احمد توفيق وزير دين ام وزير غضب...انظر حركة يده ...اقتتل اعدم ياوزير ؟             احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال             ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!             الداخلية المغربية تكشف خبر تضليلي حول صورة لطفل هندي يرضع من ثدي كلب             عاجل: عناصر من داعش تندس وسط مهاجرين بجوازات سفر سورية ويمنية تمر عبر الجزائر ليتم نقلها الى الكركرا             ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين             رولاندينو يعتزل الرياضة             بلاغ لعمالة إقليم تاونات             من يحمي المغرب من مغاربة الفايسبوك؟             قطر تعترض طائرة مدنية للاتخاد الإماراتي بمقاتلات، ودولة الإمارات تتجه للاتحاد كافة الإجراءات القانون             باطما التي ازعجت اذن متتبيعها بزواجها لم تقل الحقيقة !             من وراء التستر على شركة مقالع الحجارة بأسفي في خرق القانون؟             إسرائيل: إطلاق سراح الناشطة الفلسطينية عهد التميمي البالغة من العمر 16 عاماً             حفاظات (دلع ) متجاوزة الصلاحية ومزورة التواريخ تصيب أطفال مديونة بأمراض جلدية             قطاع التجهيز يعلن اضرابا بسبب تملص الوزير من التزاماته             برعاية جلالة الملك محمد السادس افتتح المنتدى الافريقي الاول للرياضات المدرسية             وفد عن المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان يطلع على تجربة المغرب في مجال العدالة الانتقالية             متحف محمد السادس بالعاصمة الرباط الى متحف اللوفر بجزيرة السعديات بأبوظبي عاصمة الإمارات             دسيحتضن الملعب الجماعي لتازارين إقليم زاكورة المباراة النهائية لنيل لقب النسخة الـ20 لكأس العرش في ك             محمد السادس بتعليماته السديدة ينقذ المغاربة العالقين بليبيا             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             خطير: خلفيات احداث الاحتجاجات بالمستشفيات، والوفيات سببها الفساد في صفقات التجهيز والمعدات             الكاتب العام لمجلس النواب يمنح مناصب لبعض الموظفين والموظفات الفاشلين...والمقابل ماذا؟             تونس: توقيف مآة المحتجين بينهم عناصر كانت تسعى القيام بأعمال ارهابية             Asaf Avidan - One Day Live            أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

محمود عباس يعتقل الحارس الشخصي للراحل ياسر عرفات

 
صوت وصورة

Asaf Avidan - One Day Live


أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 دجنبر 2017 الساعة 44 : 17



 

امتدادا لمسلسل الانتكاسات و الفضائح التي ما انفكت تتهاوى على أركان الجبهة الانفصالية، خاصة في إطار سياق دولي سياسي ملتهب ينذر ببداية اندثار رماد الوهم الانفصالي، تلقت قيادة البوليساريو ضربة موجعة أخرى من قلب الكونغرس الأمريكي، بحيث غادر النائب الأمريكي الديمقراطي جون كونيرز-JOHN CONYERS، المعروف بعدائه الكبير للمغرب ووحدته الترابية، في مستهل شهر دجنبر 2017، قبة الكونغرس الأمريكي من بابه الخلفي، إثر التحقيق معه من طرف لجنة الأخلاق في الكونغرس، حول عدة شكايات بالتحرش الجنسي تقدمت بها موظفات سابقات في مكتبه، علما أن جون كونيرز سبق و أن دفع حوالي 27 ألف دولار أمريكي في سنة 2014 لموظفة سابقة له قام بطردها من العمل بعد ما رفضت الخضوع لنزواته الجنسية المريضة، في خطوة يائسة منه لستر فضائحه الجنسية.

 

 الخروج المذل و المهين لجون كونيرز من الساحة السياسية الأمريكية يعطينا فكرة عن الطينة الفاسدة من السياسيين الذين يعتمد عليهم البوليساريو للترويج للمغالطات و الأكاذيب في حربها القذرة على المغرب، و الذين يعمد على اصطيادهم من بين الأوساط الهامشية ذات التوجهات الارتزاقية الصرفة لخدمة أجندته الدعائية المغرضة، بحيث لم يجد الانفصاليون أمامهم إلا شرذمة من الشواذ و المثليين و السحاقيات، الذين لا يتورعون عن بيع ذممهم و ضمائرهم لنصرة قضايا تتنافى وسمو و نبل القيم الإنسانية و الأخلاقية ، فلا ريب أن نجد أمثال هاته الطينة من الفاسدين الفاشلين يجتمعون كالذباب لنصرة كل دعوة خبيثة للانفصال أو التقسيم و التقويض الديني و الأخلاقي من أمثال كونيرز و البرلمانية الاسبانية روزا دياز-  ROSA DIEZعن حزب "التقدم و الديمقراطية" المناصرة للحركات المثلية في العالم و مواطنها عن الحزب العمالي الاشتراكي و رئيس "الفيدرالية الوطنية للواطيين و السحاقيات" pedro zerolo و السويدية GUTELAND JYTTE  المعروفة بمواقفها المدافعة عن حقوق الشواذ و اللواطيين في السويد...و اللائحة تطول.

 

لجوء البوليساريو إلى تجنيد بعض المرتزقة الأجانب الموالين لها للرمي بهم صوب الأقاليم الجنوبية للمملكة، على أمل لفت أنظار المجتمع الدولي إلى المنطقة و الترويج  لارتكاب "خروقات و انتهاكات سافرة لحقوق الإنسان" من طرف الدولة المغربية في حق الصحراويين، يختزل أكثر من تساؤل حول الغاية من تجنيد هذه العينة المنحلة من الأجانب، كما يطرح أيضا، و بقوة، استفهاما عريضا حول المسؤولية الأخلاقية و الدينية لمسؤولي البوليساريو الذين يلوثون بتجاوزاتهم و جرائمهم سمعة و حياة الصحراويين الأبرياء، الذين صارت فلذات اكبادهم لقمة سائغة امام مظاهر الانحراف و العهر، حيث خرجت علينا سنة 2014 ليلى باكيتو ابنة إطار البوليساريو "ولد باكيتو" بفضيحة مدوية بعدما جسدت أدوارا بورنوغرافية في أحد الأفلام الإباحية الاسبانية لتظهر وهي في وضعيات جنسية شاذة مع العديد من الممثلين الإباحيين الأجانب، قبل أن تتداول وسائل الإعلام فضيحة أخرى لم تكن بطلتها سوى ابنة القيادي المعروف في الجبهة البشير مصطفى السيد "وزير-مستشار لدى ما يسمى رئاسة البوليساريو" (و هو أيضا آخ الوالي مصطفى السيد مؤسس جبهة البوليساريو) ، إنها مريم البشير التي ألهبت العديد من المجلات الاسبانية بصور لها  في مشاهد خليعة و ساقطة صحبة أحد الممثلين الاسبان في فيلم EL NINO.

هذا هو واقع الصحراويين المحتجزين في تندوف الذين أصبحوا ضحية سهلة أمام تيار الانحراف و الدعارة الذي يتم دعمه و ترسيخه من طرف أطر الجبهة الانفصالية، من خلال برامج و أنشطة ملغومة مثل برنامج "عطل السلام" في اسبانيا، الذي يهدف إلى اجتثاث الأطفال الصحراويين من تربة  تقاليدهم و عاداتهم الصحراوية و جذورهم الدينية و الأخلاقية ،و جعلهم عرضة للمنصرين و الشواذ و المنحرفين طوال مدة إقامتهم عند عائلات اسبانية، و مرورا بالأنشطة المشبوهة التي يتم تنظيمها في تندوف تحت إشراف جزائري كالمهرجان السينمائي "في صحراء" الذي أصبح قبلة مفضلة للوطيين و الشواذ و الساقطات امثال الممثلة الرخيصة LIUVIA دون إغفال منتجي الأفلام الوثائقية الموجهة للدعاية المغرضة ضد المغرب على غرار فيلم "أطفال الغيوم" الذي تكفل بإنتاجه الممثل الاباحي " خافيير بارديم"، و و صولا إلى مؤخرة المهرج "ايفان برادو" الذي ظن انه بالتجرد من ملابسه و عرض مؤخرته على أنظار الصحراويين و العالم بأسره يستطيع أن يحل قضية تبقى رهينة  تخلي البوليساريو و الجزائر عن أفكارهما الستالينية البائدة.

 

معاريف بريس

maarifpress.com

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المشاكل المالية وراء انتحار مايكل جاكسون

لماذا اختارت ايران تصفية السفير السعودي بواشنطن؟

اليكس فيشمان :لا نستطيع ان نسمح لانفسنا باضاعة الفرصة من جديد

إلى الطاهر بنجلون ...متى ستصبح مغربيا؟

هل يتجرأ نتانياهو على هدم موسم باراك أوباما؟.

اللجنة المشتركة تخرج عن صمتها وترد على تصريحات الرميد على قناتي الميادين والعربية

روبيرت كينيدي تغتال الحرية والكرامة بالأقاليم الصحراوية

ما هي اليهودية وبماذا يؤمن اليهود؟

صحف اسرائيلية: داعش جزء من تنظيم الجهاد العالمي

قائد مقاطعة المدينة العتيقة ينقل مكتبه إلى مقهى

جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

احمد توفيق وزير دين ام وزير غضب...انظر حركة يده ...اقتتل اعدم ياوزير ؟


احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الأمازيغية بين الوأد المفعّل والقانون التنظيمي المؤجل

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع