احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال             ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!             الداخلية المغربية تكشف خبر تضليلي حول صورة لطفل هندي يرضع من ثدي كلب             عاجل: عناصر من داعش تندس وسط مهاجرين بجوازات سفر سورية ويمنية تمر عبر الجزائر ليتم نقلها الى الكركرا             ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين             رولاندينو يعتزل الرياضة             بلاغ لعمالة إقليم تاونات             من يحمي المغرب من مغاربة الفايسبوك؟             قطر تعترض طائرة مدنية للاتخاد الإماراتي بمقاتلات، ودولة الإمارات تتجه للاتحاد كافة الإجراءات القانون             باطما التي ازعجت اذن متتبيعها بزواجها لم تقل الحقيقة !             من وراء التستر على شركة مقالع الحجارة بأسفي في خرق القانون؟             إسرائيل: إطلاق سراح الناشطة الفلسطينية عهد التميمي البالغة من العمر 16 عاماً             حفاظات (دلع ) متجاوزة الصلاحية ومزورة التواريخ تصيب أطفال مديونة بأمراض جلدية             قطاع التجهيز يعلن اضرابا بسبب تملص الوزير من التزاماته             برعاية جلالة الملك محمد السادس افتتح المنتدى الافريقي الاول للرياضات المدرسية             وفد عن المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان يطلع على تجربة المغرب في مجال العدالة الانتقالية             متحف محمد السادس بالعاصمة الرباط الى متحف اللوفر بجزيرة السعديات بأبوظبي عاصمة الإمارات             دسيحتضن الملعب الجماعي لتازارين إقليم زاكورة المباراة النهائية لنيل لقب النسخة الـ20 لكأس العرش في ك             محمد السادس بتعليماته السديدة ينقذ المغاربة العالقين بليبيا             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             خطير: خلفيات احداث الاحتجاجات بالمستشفيات، والوفيات سببها الفساد في صفقات التجهيز والمعدات             الكاتب العام لمجلس النواب يمنح مناصب لبعض الموظفين والموظفات الفاشلين...والمقابل ماذا؟             تونس: توقيف مآة المحتجين بينهم عناصر كانت تسعى القيام بأعمال ارهابية             رضى الطاوجني واحد من ميلشيات الكركرات يختار اكادير للإقامة ليصدر بيانات ضد المغرب             Asaf Avidan - One Day Live            أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

محمود عباس يعتقل الحارس الشخصي للراحل ياسر عرفات

 
صوت وصورة

Asaf Avidan - One Day Live


أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


تحالف موسع مع الاشتراكيين .. آخر ورقة لميركل لانقاذ مستقبلها السياسي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 يناير 2018 الساعة 08 : 15




دشنت ألمانيا سنة 2018 بإطلاق مشاورات جديدة لتشكيل ائتلاف حكومي بين التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي أمس الاحد، والتي تعد الورقة الاخيرة بالنسبة للمستشارة الالمانية انغيلا ميركل لانقاذ مستقبلها السياسي و إخراج البلاد من أزمة غير مسبوقة بعد فشلها في تشكيل ما عرف با"ئتلاف جامايكا" مع حزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر.

 ويسعى حزب ميركل المسيحي الديمقراطي وحليفه المسيحي الاجتماعي والحزب الاشتراكي الديمقراطي الى اجراء مباحثات تمهيدية سريعة، من المقرر أن تنتهي الجمعة المقبل، فيما سيقرر المؤتمر العام للحزب الاشتراكي الديمقراطي المقرر يوم 21 يناير الجاري ما إذا كان سيسمح لقيادة الحزب بالدخول في مفاوضات رسمية لتشكيل ائتلاف موسع مع الاتحاد المسيحي.

 وأعلنت الأحزاب أنها تريد اتخاذ إجراءات مختلفة بعد المحادثات الائتلافية الفاشلة العام الماضي، بما في ذلك وضع حد للسماح لوسائل الإعلام بالاطلاع على نتائج المناقشة الأولية والخلافات الداخلية.

 ويعد تشكيل تحالف موسع مع الاشتراكيين طوق نجاة بالنسبة للمستشارة الالمانية لتشكيل حكومة مستقرة وتفادي تشكيل حكومة أقلية ستكون عاجزة عن تمرير مشاريعها داخل البرلمان، أو إجراء انتخابات مبكرة يرجح المراقبون ان تسفر عن نفس نتائج الانتخابات التشريعية في شتنبر الماضي بالنسبة للاحزاب الكبرى التي منيت بخسارة عدد كبير من الاصوات، فيما قد يستفيد منها حزب البديل اليميني الشعبوي لكسب المزيد من المقاعد.

 وأعربت صحيفة "بفورتتسايمر تسايتونغ" في عددها الصادر اليوم الاثنين عن اعتقادها بأن "ميركل ستكون الخاسر الاكبر إذا لم يمهد الحزب المسيحي الديمقراطي وحليفه المسيحي الاجتماعي و الحزب الاشتراكي الديمقراطي الطريق أمام المفاوضات في نهاية هذا الأسبوع من اجل تشكيل ائتلاف حكومي"

 واعتبرت الصحيفة أن مسار ميركل كمستشارة قد ينتهي في حال اخفاق المباحثات الحالية بعد فشل مفاوضات السنة الماضية بالإضافة الى النتائج المخيبة للامال التي حصل عليها حزبها في الانتخابات التشريعية، مضيفة أن ميركل ستبذل كل ما في وسعها لجعل التحالف الموسع مع الاشتراكيين واقعا حقيقيا.

 ومن جهة اخرى ، أعرب توماس أوبرمان، القيادي في الحزب الاشتراكي الديمقراطي ونائب رئيس البرلمان الألماني عن تأييده لتحديد فترة مستشاري ألمانيا بدورتين تشريعيتين على الأكثر.

وقال في تصريحات لصحيفة "فيلت آم زونتاغ" الألمانية، إنه في المقابل يمكن زيادة مدة الفترة الواحدة من أربعة أعوام حاليا إلى خمسة.

 وتابع أوبرمان إنه "يتمنى لميركل من كل قلبه أن تجد خلال هذه الدورة التشريعية، اللحظة المناسبة لتتخلى عن منصبها"، مضيفا ان تشكيل ائتلاف كبير من جديد متوقف على ما إذا كان التحالف المسيحي "مستعدا فعلا أن يجعل البلاد معنا أحدث وأكثر أمنا وأكثر عدالة".

 غير أن ميركل التي تتربع على عرش المستشارية منذ سنة 2005، تبدو مصرة على تشكيل حكومة مستقرة حيث أعربت عن تفاؤلها بخوض هذه المفاوضات، مؤكدة قبل انطلاقها أمس الأحد على أهمية التوصل لاتفاق من أجل تحقيق التماسك في المجتمع.

 وقالت "أعتقد أنه يمكن أن تنجح" غير انها استدركت قائلة "ولكن من الواضح بالنسبة لي أن أمامنا قدر كبير من العمل خلال الأيام القادمة. ولكننا على استعداد لقبول هذا العمل والتوصل لنتيجة جيدة".

تابعت ميركل "سوف نعمل بشكل سريع قدر الإمكان وبشكل مكثف للغاية"، لافتة إلى أنه سيتم الأخذ في الاعتبار خلال المباحثات أن المواطنين في ألمانيا.

يتوقعون من الأوساط السياسية حلا للمشكلات.

من جانبه، أعرب رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا، مارتن شولتس، عن قلقه على مستقبله السياسي خلال محادثات مع ميركل ورئيس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري هورست زيهوفر.

ونقلت صحيفة "بيلد" الألمانية عن شولتس قوله خلال اجتماع لقيادات التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي انعقد مؤخرا للإعداد للمباحثات الاستطلاعية بشأن تشكيل ائتلاف حاكم في ألمانيا "إذا أخفقت هذه المباحثات فإن سيرتي السياسية ستنتهي".

وأضافت الصحيفة أن زيهوفر رد عليه قائلا "ليس فقط سيرتك".

ويتوقع المراقبون أن تجري المشاورات في أجواء من التوتر خصوصا بشأن السياسة المتعلقة بالهجرة.

وقال زعيم الحزب الاشتراكي الديموقراطي مارتن شولتس في مقابلة مع صحيفة "بيلد" الألمانية "سيكون الأمر صعبا وسنبقى حازمين".

من جانبه، اعترف وزير التنمية الالماني جيرد مولر عضو الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري بأن الهجرة من "أصعب النقاط" التي سيجرى مناقشتها خلال المحادثات ، مضيفا "لكني أعتقد أن لدينا هدف مشترك وهو الحيلولة دون الهجرة غير المنضبطة مثلما حدث عام 2015 والحد من الهجرة".

وفي الوقت نفسه، طالب مولر بعدم إغفال تحديات أخرى بجانب الهجرة، وقال "لدينا مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي قضايا كبيرة نتقارب فيها في وجهات النظر، مثل موضوع رعاية المسنين وتدعيم الأسرة وبناء المساكن. الأهداف المشتركة التي نلتقي فيها كبيرة للغاية".

وأظهر استطلاع للرأي نشر مؤخرا أن أغلب المواطنين في ألمانيا يتوقعون حاليا تشكيل ائتلاف حاكم كبير مجددا مكون من الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي.

وأوضح الاستطلاع الذي أجراه معهد "إمنيد" لقياس مؤشرات الرأي لصالح صحيفة "بيلد أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية، وتم نشره في عددها الصادر اليوم الأحد أن 53 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع يتوقعون أنه سوف ينشأ ائتلاف حكومي مجددا في نهاية المفاوضات.

واضاف الاستطلاع ان 34 بالمئة من المشاركين في الاستطلاع لم يروا ذلك، فيما لم يحسم 13 بالمئة موقفهم تجاه الأمر أو لم يصرحوا بأية آراء.

 

معاريف بريس

تيمجردين فاطمة

maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لاماب تبث خبرايدعوالى مقاطعة نشاط ثقافي يفتتحه الأمير مولاي رشيد

الشباب الموريتاني ورهان التغيير

الاستقلاليون بسلا يطالبون بطرد عمر السنتيسي

اسرائيل..أمريكا..والبحر الميت

اليابانيون يخفون حقيقة التـأثير النووي

العدل والاحسان تتجه نحو فرض الاصلاحات في مسيرة 30 مارس

شبر شبر دار دار زنكة زنكة

صاحب سوابق يسارية وشباب لبناني غير طائفي

الجنرال حفضر يقرر اعدام العقيد القدافي

اسرائيل تتبرأ من الثورات العربية

تحالف موسع مع الاشتراكيين .. آخر ورقة لميركل لانقاذ مستقبلها السياسي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال


ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الأمازيغية بين الوأد المفعّل والقانون التنظيمي المؤجل

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع