مجلس المستشارين يتكتم الاعلان عن مبارة ل20 منصبا             بلاغ صحفي             منصف بلخياط يخلط الاوراق لابعاد لقجع عن شبهة الفساد             عبد الحكيم وضع بريمات مغرية لفريق نون النسوة في ملتقى الداخلة             تحت رئاسة ملك المغرب الحرس الملكي ينظم بالمشور السعيد يحتضن منافسات القفز على الحواجز             سقوط اللاعب نورالدين امرابط عرى عن واقع الصفقات الطبية للفريق الطبي المرافق للمنتخب الوطني             مارادونا كسر جميع القواعد والبروتوكولات بتدخينه السيجارة             ميسي يهدي ايسلندا فرصة ذهبية             «أصوات السلام».. مكافحة الإرهاب على الطريقة الجزائرية             بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز             الرصاص الحي يلعلع بمخيمات تندوف(خاص)             قتيل و20 جريحا في إطلاق نار بمهرجان فني في أميركا             مخدرات حجز 1180 كيلوغراما من مخدر الشيرا بعرض سواحل واد لاو من طرف وحدة تابعة للبحرية الملكية             العلاقات التاريخية المغربية السعودية لا يمكن اختزالها في التصويت على المونديال             المجلس الاعلى للصحافة ليس مؤسسة لتكريس الريع الاعلامي             رشيد الطالبي العلمي مطالب بتنفيذ سلطته التنفيذية بالتحقيق في لقجع افساده مونديال 2018 على المغاربة؟             الأمن المصري يلاحق خلايا «إخوانية» خططت لقلب نظام الحكم             بيوي الملقب "طرافولطا" الشرق كيف تحول من سائق شاحنة الى ملياردير في سبعة ايام             المنتخب النيجيري بعد تجاوزه منتخبات الموت يصطدم بمنتخب كرواتيا الذي يعادله             جثة الداعشي في الموصل تباع لذويهم بـ5 آلاف دولار             الهاتريك الأول في المونديال... رونالدو قمة الإبداع             مدينة أوروبية تصدر تراخيص لممارسة التسول!             لقجع و رونار حطما امال وحلم الشعب المغربي             المنتخب السعودي لم يحظى بالفوز امام نظيره الروسي رغم دعاء اسرائيل             الريال يقدم مدربه الجديد             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

المنتخب السعودي لم يحظى بالفوز امام نظيره الروسي رغم دعاء اسرائيل

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


منظمة العفو الدولية - رسالة مفتوحة تحث الحكومة التونسية على وضع حد لإفلات قوات الأمن من العقاب‎


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 مارس 2018 الساعة 58 : 11



 


في رسالة مفتوحة مشتركة موجَّهة إلى رئيس الحكومة وموقَّعة من قبل 15 منظمة تونسية ودولية لحقوق الإنسان قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن على الحكومة التونسية أن تضع حداً لإفلات قوات الأمن المتهمة بارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان من العقاب.

وتدعو الرسالة السلطات التونسية إلى ضمان إجراء تحقيق عاجل ومستقل في جميع شكاوى التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة. كما تشدد على ضرورة وقف المشتبه في ارتكابهم انتهاكات لحقوق الإنسان عن العمل فوراً بانتظار نتائج التحقيق المحايد والمحاكمة العادلة. كما تؤكد على وجوب حماية الضحايا من التعرُّض للانتقام والترهيب. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأحكام التي تصدربحق مَن يُعتبر مذنباً بارتكاب التعذيب أو غيره من الانتهاكات يجب أن تعكس مدى قسوة أفعاله.

 

وتأتي هذه الرسالة في أعقاب حادثة وقعت في 26 فبراير، عندما دعت إحدى نقابات قوات الأمن أفرادها إلى مقاطعة تأمين محكمة بن عروس في تونس إلى أن يتم إطلاق سراح جميع أفراد الأمن المتهمين بارتكاب التعذيب. وفي اليوم نفسه احتلت مجموعة كبيرة من أفراد الأمن مباني المحكمة كنوع من الضغط على القضاة لحملهم على إطلاق سراح زملائهم. وكانت تلك الأحداث بمثابة محاولة جادة لعرقلة سير العدالة، ومن أجل استمرار الحصانة التي تتمتع بها قوات الأمن على جرائم من قبيل التعذيب. وبالإضافة إلى ذلك فقد خالفت تلك الأفعال الفصل109 من الدستور التونسي وغيره من التشريعات التونسية.

وقالت مديرة الحملات لشمال أفريقيا بمنظمة العفو الدولية نجية بونعيم إنه "يتعين على السلطات التونسية مضاعفة جهودها لإصلاح قطاع الأمن والقضاء على ظاهرة الإفلات من العقاب. وفي الأغلبية الساحقة من مزاعم التعذيب وغيره من أشكال سوء السلوك الخطير لقوات الأمن، ولم يتم إجراء تحقيقات مستقلة ومحايدة."

وفي غياب رد حقيقي وعلني على تدخل نقابة قوات الأمن في نظام العدالة، فإن السلطات التونسية تعجز عن ضمان استقلال القضاء. إن السلطات التونسية ملزمة بموجب التزاماتها الدولية وبالدستور التونسي بمكافحة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة."

وحثت الرسالة السلطات التونسية على احترام التزاماتها بموجب اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة. وقد وقَّع الرسالة المنظمات التالية:

منظمة العفو الدولية، الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب، النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، اللجنة التونسية لاحترام الحقوق والحريات، المرصد التونسي للحقوق والحريات، الأورومتوسطية للحقوق، المنظمة العالمية لمناهضة التعذيب، الجمعية التونسية للدفاع عن الحريات الفردية، البوصلة، محامون بلا حدود، المنتدى التونسي للحقوق الاجتماعية والاقتصادية، هيومنرايتسووتش، جمعية القضاة التونسيين، الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان.

واختُتمت الرسالة بالقول: "تؤكد منظماتنا على الحاجة الملحة لمضاعفة السلطات التونسية جهودها حتى يتم تقديم المشتبه في تورطهم إلى العدالة، بما في ذلك التأكد من مثول أعضاء قوات الأمن الذين يتم استدعاؤهم للاستجواب أمام المحققين والمحاكم في ظروف خالية من التهديدات والضغوط الأخرى.وفي ضوء التزام تونس ببناء دولة القانون واحترام حقوق الإنسان،فأنه من الواجب أن يصبح التوجه نحو وضع حد لإفلات قوات الأمن من العقاب أولوية وذلك من أجل بناء مناخ من الثقة بين قوات الأمن والشعب."

في فبراير2017 نشرت منظمة العفو الدولية تقريراً أبرزت فيه أن الانتهاكات التي ارتكبتها قوات الأمن أثناء حالة الطوارئ، ومنها التعذيب والاعتقالات التعسفية، إنما تشكل خطراً على مسار البلاد نحو الإصلاح.

 

معاريف بريس

maarifpress.com

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

غضب الطبيعة

المستشفى الجامعي مولاي عبد الله في خدمة مصحات آل الفاسي

كلمة متقاطعة للأمير

حسني مبارك الرجل الدي واجه اوباما

حسني مبارك رجل... قال للأمريكيين لا ،وللأوروبيين لا،وللارانيين طز

المواطن المحلي الشريك الأول

الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية

طاكسكوم ...شبكة للدعارة المنظمة بالرباط

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

القذافي في الشطرنج، والتمرد المنظم يزداد

العسكري المتهم بنقل معلومات سرية ل

لجنة وطنية للدفاع عن 21 معتقلا في ملف بلعيرج

لماذا مناهضة عقوبة الأعدام، ومنذ متى بدأ الإنسان بمقاومتها ؟

42 سنة من حكم القذافي انتهت برصاصتين

مطالب بالتحقيق في اعدام القذافي... وزوجته تطالب بتسليم جثمانه

لجنة تقصي الحقائق في أحداث تازة شكلها الائتلاف المغربي لحقوق الانسان

لجنة تقصي الحقائق في أحداث تازة تستنكر تجاهل الجهات المعنية

الحكومة تطمأن الشعب بعدم تفعيلها مسطرة العفو الشامل





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

مجلس المستشارين يتكتم الاعلان عن مبارة ل20 منصبا


بلاغ صحفي

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الأسئلة البريئة «القاتلة» تقضي على أصحابها

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع