الكونفيدالية الديمقراطية للشغل تخضع لابتزاز واملاءات منتخب جماعي بمجلس المستشارين             رجال الجمارك بأكادير يحبطون محاولة لتهريب 29500 كيس صغير لمرق التوابل             محمد السادس ملك المغرب يتراس مجلسا وزاريا             انشطة ملكية مكثفة لجلالةالملك محمد السادس             البوليساريو اعترضت دورية للمينورسو وأطلقت طلقات نارية تحذيرية ( الامم المتحدة)             البوليساريو يستهزئ "ب" غوتيريس             عبد النباوي يوقع مذكرة تفاهم يين النيابة العامة ومحكمة التمييز العليا لدولة تركيا             محمد السادس لعاهل سوازيلاند: "توطيدا لأواصر الأخوة الإفريقية التي تربط بين شعبينا"             عزيز أخنوش: معرض الفلاحة فرصة لإبراز الصورة الحقيقية للفلاحة المغربية             ارهاب: توقيف جهادي سبق للمغرب ان اعتقله سنة 2001 في عملية تنسيق مع السي آي آي             عبادي يقدم لدبلوماسيين فلنديين جهود المملكة لتفكيك خطاب التطرف ونشر قيم السلم والاعتدال             جائزة الحسن الثاني للغولف وكأس صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم .. انطلاق المنافسات             أين القاضي المثير للجدل، سعيد مرتضوي؟!             توقيع اتفاقية شراكة بين بنعتيق وأحمد بوكوس             سكان حي سيدي خليفة يستغيثون بجلالة الملك محمد السادس نصره             جميلة بوطوطاو من المسرح بفرنسا الى المؤبد بالعراق             ترامب يختار توقيت شهر رمضان لنقل السفارة الامريكية الى جيروزاليم             المغرب يرفع الدرجة القصوى في محاربة اباطرة المخدرات... ويصطاد شبكة للمخدرات بريف المغرب             بـــــــلاغ وزارة الداخلية الى عموم المواطنين             إطلاق جائزة زايد للاستدامة             انتهاء المرحلة الأولى من تصوير العمل التاريخي هارون الرشيد             زبناء الطرامواي يناشدون جلالة الملك محمد السادس             بعد فضيحته المدوية.. دعوى جماعية ضد فيسبوك             المديرية العامة للأمن الوطني تحتفظ بحقها اللجوء الى القضاء في مزاعم تتهم موظفي سلك الأمن             توفيق بوعشرين عرض حياة عائلات لمحن، وصحافيات شوه صورتهن             رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ            قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة            قرى بدون رجال - المغرب            التطرف الذي يهدد الشعوب            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

ترامب يختار توقيت شهر رمضان لنقل السفارة الامريكية الى جيروزاليم

 
صوت وصورة

رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ


قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة


قرى بدون رجال - المغرب

 
كاريكاتير و صورة

التطرف الذي يهدد الشعوب
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ارهاب: توقيف جهادي سبق للمغرب ان اعتقله سنة 2001 في عملية تنسيق مع السي آي آي

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


المغرب تحتفي بأوائل القراءة وتتوج "مريم أمجنون" من بين 300 ألف طالب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 أبريل 2018 الساعة 51 : 11



 

 


اختتمت في المغرب مسابقة تحدي القراءة العربي في دورته الثالثة وذلك بتتويج الطالبة مريم لحسن أمجنون من مدرسة الداخلة في منطقة فاس - مكناس التعليمية بطلة للتحدي على مستوى المملكة بعد تنافس كبير بين الطلبة العشر الأوائل الذين بلغوا التصفية النهائية على المستوى الوطني والذين خاضوا الاختبارات النهائية على مدى ثلاثة أيام قبل اختيار الفائزة التي انتزعت تاج البطولة عن جدارة.

ونالت مدرسة ثانوية الوحدة الإعدادية من منطقة الداخلة التعليمية لقب المدرسة المتميزة على صعيد البلاد فيما ذهبت جائزة "المشرف المتميز" للمعلمة أمينة حيبوب من مدينة الدار البيضاء.

جاء ذلك في حفل حاشد أقيم على خشبة مسرح محمد السادس في مدينة وجدة وذلك بحضور معالي علي سالم الكعبي سفير الدولة لدى المملكة المغربية ونجلاء الشامسي الأمين العام لتحدي القراءة العربي ونخبة من المسؤولين ومدراء الجهات والمناطق التعليمية وعدد من العاملين في القطاع التربوي وأوائل الطلبة من مختلف أنحاء المملكة.

ونوه سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني المغرب في كلمه له ألقاها نيابة عنه السيد محمد بلقاسمي الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية بمشروع تحدي القراءة العربي الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" .. مشددا على القيمة النوعية للمسابقة المعرفية الأكبر من نوعها عربيا كونها تعزز أهمية القراءة لدى النشء في العالم العربي وتهدف إلى غرسها كعادة متأصلة في حياتهم إلى جانب مساعدتهم على تنمية قدراتهم في النقد والتحليل والتعبير.. مشيرا إلى أن "هؤلاء الشباب هم الذين سيبنون مستقبل الأوطان وهم الذين سيواصلون رحلة البناء على أساس معرفي أصيل ومتين".

من جانبها أعربت الشامسي عن سعادتها بالمشاركة في الاحتفاء بأوائل القراءة في المغرب كأرض ذات إرث ثقافي ومخزون حضاري متنوع وعريض.. مؤكدة في كلمة ألقتها بهذه المناسبة أن المملكة المغربية لديها من الثراء والكنوز ما يمد الأجيال بمزيج من المعرفة والثقافة والفكر.. مشددة على أن هذا الموروث الحضاري لبلدنا المغرب والذي يتمتع به منذ حقب زمنية ضاربة في القدم لا يجب أن يظل تاريخا محفوظا بين أغلفة الكتاب، بل يحتم على الأجيال أن تمثله كما يجب.

وأشادت بالاهتمام والجدية الكبيرين اللذين أبداهما طلبة المغرب وبالإنجاز الذي حققوه في التحدي كمنافسة تهدف إلى استدعاء الموروث العربي العظيم واستئناف حضارتنا واصفة إياهم بأنهم "أبناء حضارات لا تنضب والتي بزغت منذ فجر التاريخ ومرت بشتى أطوار الحضارة انتهاء بالحضارة الإسلامية" مؤكدة أن هذا الثراء الفريد يأتي نتاجا للتزاوج العرقي الذي يعد الأكثر ثراء بين أجدادكم الأمازيغ وأجدادكم العرب ليعطي الحصيلة التي نراها أمامنا اليوم.

وقالت إن الدفاع عن أصول صناعة الفكر الإنساني السليم وقواعده والحفاظ على مخزونه المتحضر كان وسيظل منوطا بكم وبأشقائكم في الوطن الكبير.

وأضافت أن المشهد الثقافي والفكري لمجتمعاتنا العربية مشهد واحد لا يتجزأ ويتم الحرص على ذلك عبر المجلس التربوي لتحدي القراءة العربي.

وكانت الدورة الثالثة من تحدي القراءة العربي استقطبت 300 ألف طالب وطالبة من مختلف مدارس المملكة المغربية كما خاضت 3842 مدرسة منافسة شديدة على لقب "المدرسة المتميزة" على الصعيد الوطني من خلال البرامج والمشاريع القرائية المتنوعة التي تبنتها على مدار العام لتشجيع القراءة كنشاط دائم في حياة الطلبة داخل وخارج المدرسة علاوة على توفير كل أشكال الدعم والتشجيع والتحفيز لطلبتها المشاركين في التحدي والإشراف عليهم ومتابعتهم طيلة مراحل المسابقة.. أما عدد المشرفين الذين تنافسوا على لقب "المشرف المتميز" فبلغ 9000 مشرف ومشرفة.

واختيرت مدينة وجدة البوابة الشرقية للمملكة المغربية لتكون مسرحا لاستضافة التصفيات النهائية على مستوى البلاد والاحتفاء بأوائل القراءة وتتويج بطل التحدي بعد اختيارها مؤخرا عاصمة للثقافة العربية للعام 2018 وهو اختيار جاء بالنظر إلى الموروث الثقافي والتاريخي الغني للمدينة التي تأسست عام 994 ميلادية.

ويعد تحدي القراءة العربي المشروع الثقافي الأكبر من نوعه في الوطن العربي الذي يستهدف الاستثمار معرفيا في النشء من خلال ترسيخ المطالعة باللغة العربية كممارسة دائمة لبناء أجيال واعية ومثقفة. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" أطلق تحدي القراءة العربي في دورته الأولى في العام 2015 مستقطبا أكثر من 3.5 ملايين طالب قبل أن يتضاعف هذا الرقم ليتخطى 7.4 ملايين في الدورة الثانية من التحدي.

وبلغ عدد الطلبة المسجلين في الدورة الثالثة من التحدي التي تشهد حاليا التصفيات النهائية على المستوى الوطني للدول المشاركة، أكثر من 10 ملايين طالب من 14 دولة عربية و30 دولة أجنبية بعدما أصبح التحدي هذا العام عالميا من خلال فتح المشاركة رسميا للطلب العرب المقيمين في دول المهجر.

وتستضيف الدول المشاركة في التحدي حاليا التصفيات النهائية لتحدي القراءة العربي للإعلان عن بطل التحدي الأول في كل منها تمهيدا لمشاركة أبطال التحدي في التصفية الأخيرة التي ستقام في دبي في أكتوبر المقبل قبل الإعلان عن بطل تحدي القراءة العربي في دورته الثالثة في حفل حاشد تستضيفه دبي.

وكانت فلسطين أول دولة تتوج بطل التحدي حيث انتزع اللقب الطالب قسام محمد صبيح فيما احتفت السعودية ببطلين على مستوى المملكة هما الطالب عمر معيض القرني والطالبة سديم عبدالعزيز المبدل.

 

معاريف بريس

maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كاتبة بوزارة الخارجية تتابع ملف تخليصها من الجنسية المغربية

شبكة المسؤول عن تنظيم القاعدة بباماكو أمام قاضي التحقيق بسلا

عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

جنس واغتصاب بقنصلية رين

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

غضب الطبيعة

أحزاب عائلية أم أحزابا في خدمة الشعب؟

بيد الله يقرأ الفاتحة على غير المسلمين

المغرب تحتفي بأوائل القراءة وتتوج "مريم أمجنون" من بين 300 ألف طالب





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

الكونفيدالية الديمقراطية للشغل تخضع لابتزاز واملاءات منتخب جماعي بمجلس المستشارين


رجال الجمارك بأكادير يحبطون محاولة لتهريب 29500 كيس صغير لمرق التوابل

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

أين القاضي المثير للجدل، سعيد مرتضوي؟!

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع