القضية خطيرة لكن الضرر طفيف             إسبانيا وإيران...ساعة الحقيقة وموعد حاسم             المغرب- السعودية تتجاوز حدود علاقاتهما التاريخية كرة في مرمى             معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي             هل ثأر البرتغال ورونالدو في روسيا لسرقة إسبانيا مدينة سبتة في القرن 17م             منصة LOM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين             رونار قال: يجب أن نكون مستعدين نفسيا لمواجهة البرتغال             مارادونا ينتقد مهاجم المنتخب الأرجنتيني اغويرو             مارك غيغر يقود مباراة المغرب والبرتغال             صرخة غضب عريضة:_رياضة_بلا_سياسة رسالة احتجاج من كل العرب لـ «الفيفا»             أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى             هل اصبح الحبيب المالكي رهينة بنشماس؟             قراءة في البلاغ الصادر عن البرلمان الذي يبخس صورة البرلمان             الرشاوى بقطاع التجهيز والنقل باقليم تاونات             مجلس المستشارين يتكتم الاعلان عن مبارة ل20 منصبا             بلاغ صحفي             منصف بلخياط يخلط الاوراق لابعاد لقجع عن شبهة الفساد             عبد الحكيم وضع بريمات مغرية لفريق نون النسوة في ملتقى الداخلة             تحت رئاسة ملك المغرب الحرس الملكي ينظم بالمشور السعيد يحتضن منافسات القفز على الحواجز             سقوط اللاعب نورالدين امرابط عرى عن واقع الصفقات الطبية للفريق الطبي المرافق للمنتخب الوطني             مارادونا كسر جميع القواعد والبروتوكولات بتدخينه السيجارة             ميسي يهدي ايسلندا فرصة ذهبية             «أصوات السلام».. مكافحة الإرهاب على الطريقة الجزائرية             بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز             الرصاص الحي يلعلع بمخيمات تندوف(خاص)             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

القضية خطيرة لكن الضرر طفيف

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


سري: هكذا اراد الياس العماري الانتقام من الوالي اليعقوبي في احتجاج ضد عزيز اخنوش


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 يونيو 2018 الساعة 27 : 22



 

 

"Faut montage...Faut video"، هذا ما يمكن لمسه، او الحديث عنه في قضية الفضيحة اللااخلاقية التي قد يكون استعمل فيها رئيس جهة طنجة تطوان، افعال شيطانية للايقاع، والانتقام من والي الجهة اليعقوبي، مستغلا نشاطا رسميا للسلطات العليا لتدشين مناء الصيد الساحلي وميناء ترفيهي بمدينة طنجة.

الياس العماري قد يكون اختار بدقة التوقيت لتصفية حساباته السياسية مع شخصيتين يرى انهما خصمين له، ولمسيرته السياسية والحزبية.

منذ سنوات عندما تمكن من اقحام شقيقه فؤاد العماري في عالم السياسية وضعه في منصب عمدة مدينة طنجة، وحينها كانت سلطة التحكم بيد شقيقه الياس العماري، كان يشكو الوالي اليعقوبي، الذي ينفذ فقط توجهات، وتعليمات جلالة الملك كل ما يتعلق بالمشاريع الاستراتيجية التنموية بالمدينة "طنجة"، لكن فؤاد العماري كان له راي اخر الركوب على المشاريع الملكية لتسويق صورته وصورة شقيقه هذا الاخير استعمل كل الوسائل المشروعة وغير المشروعة للاطاحة بالوالي اليعقوبي لكنها باءت بالفشل، بعد ان اتضحت الصورة لمن يهمهم الامر معرفة الصراع بين الوالي وعمدة مدينة طنجة سابقا فؤاد العماري.

ظل الوالي اليعقوبي في منصبه، لكن هذه المرة يقابله "الملعوق" الياس العماري الذي اصبح رئيسا لجهة  طنجة تطوان من دون ارادة الناخبين، وهو ما لم يرق الى الياس الذي انتظر طويلا اقالته، لكن الرياح كانت قوية من رياح البوغاز، جعلت الوالي يحتفظ بمنصبه، وتنحى الياس العماري من الامانة العامة لحزب الاصالة والمعاصرة، وبدا العد العكسي ضده، لكن احتفاظه برئاسة الجهة جعلها كسيف للانتقام، وهو ما قد يكون دفعه للرد على خصومه الاثنين اليعقوبي، واخنوش بتنظيم وقفة احتجاجية تطالب اخنوش بالرحيل بحضور جلالة الملك محمد السادس نصره الله في نشاط رسمي بطنجة، والهدف خلق متاعب للسلطات المحلية وعلى راسها الوالي اليعقوبي، واحراج كبير للسيد عزيز اخنوش، وهو ما قد يكون نجح فيه مرحليا بنشر فيديو مفبرك على اليوتوب.

والسؤال: هل المواطنين الذين رددوا شعارات ضد اخنوش من ساكنة طنجة فقط، ام ثم جلبهم من الجهة خصيصا لهذه المهمة غير مشرفة لسمو الاخلاق السياسية الحزبية...هذا ما سنحاول الكشف عنه من خلال الصور التي تظهر في الفيديو.

معاريف بريس

ابوميسون

maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحكومة أخطأت عندما لم تعط للاحتجاجات صبغة سياسية

أبعاد مؤشرات البيئة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية(اعلان)

مهرجان السينما الإسبانية الدورة الأولى الدارالبيضاء 2016

سري: هكذا اراد الياس العماري الانتقام من الوالي اليعقوبي في احتجاج ضد عزيز اخنوش

سري: هكذا اراد الياس العماري الانتقام من الوالي اليعقوبي في احتجاج ضد عزيز اخنوش





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

منصة LOM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين


أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع