رجل اعمال بحريني يدعو لسن قوانين تمنع اطلاق اللحى             فالفيردي ينتقد حالة الصخب الدائرة حول ميسي في الأرجنتين             الامن الروحي العالمي، والماسونية فشلا امام قوى الضغط المثلية في العالم             سيدة نيجيرية في السبعين من عمرها تختار دولة الإمارات لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب             المثليون لاحق لهم في الزواج وجماعات الضغط تحاول الضغط على الحكومات للاعتراف بحق زواجهم             توجيه تهم الإرهاب إلى "خلية السلط" في الأردن             العنف وقيم المواطنة             بلاغ حول اعتقال اب فتاة توفيت في مستشفى محمد الخامس بالجديدة نتيجة الإهمال             القوى الديمقراطية تدعو إلى المضي قدما لحل نهائي وحازم للنزاع المفتعل             الذوق ذي طوفار روحه تقتحم بيت الصحافة بطنجة بحثا عن الحقيقة             الفيفا يهدد بإيقاف اتحادي نيجيريا وغانا على خلفية التدخل السياسي             جامعة الدول العربية تُكرم السنيدي             الداخلة/ أيتوسى.. قبيلة صحراوية ذبحت النحائر احتفالا بجراح أنقذ ابنتها             جلالة الملك بعث برقية تعزية إلى الرئيس الاندونيسي إثر زلزال جزيرة لومبوك             اسبانيا: مئات المصابين في انهيار منصة خشبية بمهرجان موسيقي             الامارات: ضبط مخدرات بقيمة 25 مليون درهم في عجمان             فتح بحث قضائي مع شخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بنشر أخبار زائفة وادعاءات كاذبة             ملك المغرب يشيد بيقظة وكفاءة القوات الأمنية الأردنية             الاثنين فاتح ذي الحجة وعيد الأضحى يوم الأربعاء 22 غشت الجاري             طنجة : فريق برشلونة يفوز بالكأس الإسبانية الممتازة بعد تفوقه على إشبيلية بهدفين لواحد             وفاة الروائي البريطاني نيبول الحائز على جائزة نوبل في الآداب             رئاسة الشؤون الدينية التركية تلزم حفظة القرآن الكريم بتعلم وإتقان اللغة العربية             المؤبد لمرشد الإخوان في قضية "البحر الأعظم"             دخول «العقوبات» حيز التنفيذ وإطلاق «الدعايات» من قبل الملالي             حصة الإماراتية تطرق أبواب الأغنية العراقية في "أبي منك وعد"             عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء            الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني            Les Gangsters de la Finance - HSBC            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

الكنيست الإسرائيلي يتبنى مشروع قانون "الدولة القومية" المثير للجدل

 
صوت وصورة

عمر سليم:العرايشي خاصو يمشي فحالو و سيطايل ماعندهاش الكفاء


الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني


Les Gangsters de la Finance - HSBC

 
كاريكاتير و صورة

شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

رجل اعمال بحريني يدعو لسن قوانين تمنع اطلاق اللحى

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


هل اصبح الحبيب المالكي رهينة بنشماس؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يونيو 2018 الساعة 49 : 13




هل اصبح الاتحاد الاشتراكي رهينة عبد الحكيم بنشماس، ام وحده الحبيب المالكي الذي افلس ووضع نفسه رهينة شخص لا تربطه به اية مواقف سياسية، ولا ايديولوجية فكرية ولاعلمية، كما قرانا، وتابعنا مع مسارات المناضلين الشرفاء الاتحاديين بينهم الراحل المعطي بوعبيد، ومحمد اليازغي، والاستاذ عبد الرحمان اليوسفي، وحتى الاستاذ ادريس لشكر الذي فك الارتباط بحزب الاصالة والمعاصرة بعدما خلقوا له متاعب مع المناضلين والمناضلات.

الحبيب المالكي لم يشفع له عمره، ولا مساره السلبي في مجلس الشباب والمستقبل، ليحسن صورته كما تتطلع الدوائر العليا، التي باركت انتخابه رئيسا لمجلس النواب رغم التمثيلية الضعيفة التي حصل عليها الاتحاد الاشتراكي في الانتخابات التشريعية، ومع ذلك ثم "الترقيع" به املا في عودة الحزب الى المشهد السياسي قوي، ومتين.

الحبيب المالكي اصبح خيطا يلعب به بنشماس، حيث كلما بحث هذا الاخير طريقة لتلجيم الصحافة الا وضغط على الحبيب امضاء ما يملى عليه في البلاغات مثل البلاغ الذي اصدرته الغرفتين بشان تنظيم ولوج الصحافيين للبرلمان، والذي كان له نتائج سلبية على صورة البرلمان التي يبخسها المدعو بنشماس رئيس مقاطعة يعقوب المنصور سابقا بفضل دعم رجال اعمال الجهة خانهم الحظ قبل ان ينفصل البعض عنه وعن البام مثلا عبد الله عباد رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الرباط القنيطرة باسم حزب الحمامة، وعابد اشكايل هذا الاخير الذي تربطه علاقة فساد توظيف ابنين له بمجلس المستشارين، والمسمى فوزي بنعلال (حزب الاستقلال) الذي وظف ابنين وزوجة ابن واحد منهما، وهي بالمناسبة التي ارسلها للشيلي لتمثيل المؤسسة التشريعية مجلس المستشارين التي يبخس صورتها  عبد الحكيم بنون النسوة، ونتمنى منه ام ينشر اسماء السيدات المستفيدات من ريع الديبلوماسية البرلمانية، مثلا غزلان ...عدد السفريا...الغلاف المالي للرحلة...والليالي ، حمامي ...عدد السفريا... الغلاف المالي...والليالي، وعنترة...عدد السفريات...العلاف المالي...والليالي،  والشقراوتين اللتين ظهرتا على "موتور"بالشيلي ...عدد السفريا...والغلاف المالي... والليالي...وهما كما لحظتم في الصورة التي سبق للجريدة الاليكترونية "معاريف بريس" ينتشيان فشل العقل المنظم لتدبير شؤون المؤسسة التشريعية التي هلك صورتها، وبخس قيمتها.

- الحبيب المالكي، هل تعرض لضغط يوم الاثنين لاجل امضاء بلاغ المجلسين حول موضوع "الصحافة" في سيناريو اخر حول خبر ثم تداوله في مواقع وجرائد اليكترونية يتعلق بسفر 50 برلمانيا لتشجيع المنتخب المغربي بروسيا.

الخبر رغم انه لم يشر الى كون المؤسستين التشريعيتين تكلفتا بمصاريف التنقل، فان بنشماس اراد جعل منه قصة لاعدام صوت الصحافة.

وما حدث ان الحبيب المالكي قد يكون رفض امضاء البلاغ، وفضل ان يمضيه الكاتب العام نجيب خذي، وبالمقابل يمضي عليه الكاتب العام لمجلس المستشارين عبدالواحد خوجة، وهو ما يجرنا نتساءل هل الحبيب المالكي اصبح رهينة بيد بنشماس يتلاعب به، ويحركه حسب مبتغاه، ام ان القاسم بينهما التشريع، وتحسين سلوك اداء مهمة التمثيلية البرلمانية، ومعادلة القانونين الداخليين للمجلسين؟

انه اشكال حقيقي، لان ما حدث يوم الاثنين يندى له الجبين، وسابقة في تاريخ المؤسستين التشريعيتين، وتؤكد لكل مهتم بالشان التشريعي ان رئيسي البرلمان فعلا يبخسون صورة البرلمان، ويشوهون صورة ممثلي الامة، والاحزاب الممثلة بالبرلمان..

كما نتساءل كيف للحبيب المالكي الذي يشارك في جلسات الاتحاد البرلمان الدولي، والبرلمان العربي، ان ينزل لهذا المستوى الذي لا يمكن وصفه الا بلعب "اولاد السوق".

فهل يعيد الحبيب المالكي الى رشده، وعقله، مادام انه غير مصاب بمرض الموت الذي تسقط عليه اهلية رئاسة مجلس النواب؟

ولكل فائدة يتبع...لان البلاغ الاول والثاني للمجلسين يستحقان تحليلات اكثر، واو ضح حتى تصل الرسالة، وحتى نبين للراي العام الاختلالات التي يعيشها البرلمان، والتي يحاول البعض باساليب ابليسية جعل الصحافة عدوة للبرلمان، والحقيقة شيء اخر تتعلق بمحاولات الضغط وتلجيم اصوات لكي لا تنشر ملفات الفساد بالبرلمان.

كنت اتمنى مناظرة مع عبد الحكيم بنشماس في التلفزة ومباشرة، لنعري عن جهله بالقانون، والتشريع، ونكشف للعموم ضعفه في الفهم، والاداء التشريعي، وقلة خبرته في تنزيل التشريعات التي يصادق عليها البرلمان انطلاقا من المؤسسة التي بخس صورتها، وبينها مشروع القانون الذي صادق عليه المجلسين الحق في الوصول الى المعلومة، الذي قابله قرار خنق الصحافيين، والضغط على المصورين الصحافيين الذين مارسه عليهم الكاتب العام نجيب خذي الذي تكلف بهذه المهمة واحسرتاه على الاتحاد والاتحاديين ، والتهديد والوعيد بسحب منهم بطاقة اعتماد في حالة لم يتم نشر فقط المقالات، والصور التي تملى عليهم، لخيانة القارئ...لفسح المجال للفساد.

 

معاريف بريس

ابو ميسون

maarifpress.com

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كاتبة بوزارة الخارجية تتابع ملف تخليصها من الجنسية المغربية

عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

غضب الطبيعة

مطعم حانة من دون قانون 5éme Avenue

اتحاديون يفجرون الاتحاد الاشتراكي

محاولة انتحار دبلوماسية مغربية بباريز

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

ابن ديانا يتزوج بكيت...كاترين

جمعية المعطلين ام تنظيم سري

طنجرة الأحزاب ... و حلم التغيير

فضيحة تستوجب تحقيق عاجل : مستشار رئيس مجلس النواب يهين الجمارك بسبب حقيبة مشبوهة !

هل اصبح الحبيب المالكي رهينة بنشماس؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

الامن الروحي العالمي، والماسونية فشلا امام قوى الضغط المثلية في العالم


سيدة نيجيرية في السبعين من عمرها تختار دولة الإمارات لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

العنف وقيم المواطنة

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال