رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية             تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟             بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال             ادريس جطو أمام مسؤوليته التاريخية في تنفيذ اجراء افتحاص مجلس المستشارين             "ويستنمستر " قد تكون تعد تقارير استخباراتية وظف لها رئيس مقاطعة سابقا كل الوسائل اللوجستيكية             اللجنة الثنائية للدعم السنوي للصحافة متورطة الى جانب مقاولات في "كونفلاج" الملفات             جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر             فوزي بنعلال رئيس جماعة الهرهورة يعبد طريقا في مشروعه من ميزانية الجماعة             الجزائر ...خطابها المضلل حول حقوق الانسان لم يعد مجديا             وفاة نزيل بالسجن المركزي بالقنيطرة جراء مضاعفات أمراض القلب وسرطان الرئة (إدارة السجن)             ميناء طنجة المتوسط: الدرك الملكي يحجز كمية هامة من دواء "ترامادول" قد تستعمل كمخدر             مصرع شخصين واصابة سبعة مواطنين من جراء انهيار سور بالدارالبيضاء             البرلمانيون المغاربة يبتلعون ألسنتهم لشدة المفاجأة للقرار الملكي السديد             مثول رئيس البرلمان للمحاكمة بعد اتهامه بالتورط في قضية فساد             إقصائيات مونديال 2018: اعتبار منتخب نيجيريا منهزما أمام نظيره الجزائري لا يؤثر على تأهله إلى النهائي             قضية وفاة فرح قصاب تعيد الدكتور نادر صعب الى المحكمة من جديد             مخدرات: بطون برازيليين تتحول الى حاويات الكوكايين ثم توقيفهم بمطار الدارالبيضاء             القمة الدولية للمناخ بباريس : الاعلان عن 12 التزام دولي في مجال التصدي لتأثير التغيرات المناخية             سويسرا تتخلى عن مشروع رفع السرية المصرفية لفائدة المواطنين             محمد السادس رؤية قارية في مجال محاربة التغيرات المناخية             الزلزال الذي ضرب موظفون سامون بوزارة الداخلية ...هل يستثني البرلمانيين باعتبارهم شركاء في الفساد؟             جلالة الملك محمد السادس حضوره لقمة المناخ الدولية بباريز عنوان اشادة دولية             الملك محمد السادس مرفوقا لأول مرة بولي العهد مولاي الحسن في زيارة رسمية لدولة فرنسا             أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"             جنوب السودان التطاحن القبلي يدفع الرئيس سيلفا كير اعلان حالة الطوارئ             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


المالية والاتصال والشؤون العامة والعدل حقائب وزارية للبيجيدي لا نقاش فيها


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 دجنبر 2011 الساعة 47 : 10



يوما عن يوم يزداد حدة النقاش والحوار والمفاوضات حول التشكيلة الحكومية والحقائب الوزارية التي يطمح إليها بعض من تستهويهم المناصب الوزارية بحكم الأجنحة المتحكمة في الحزب أو بحكم العلاقة التي تربط الزعيم بالطموح للاستوزار ،لكن الأمور تغيرت كثيرا مع وصول العدالة والتنمية للحكم عن طريق صناديق الاقتراع التي جعلت الحزب يخطف الأضواء ويفوز بالكرسي الرئاسي للحكومة.

"البيجيدي" ومن الأمور التي حسم فيها مبدئيا أنه لا تنازل عن وزارة المالية التي من المرجح أن تؤول إلى لحسن الداودي ،أو رجل الاقتصاد بوليف ،ووزارة الشؤون العامة للإعلامي والسياسي الخليفي الذي رافق عبد الإله بنكيران لمدينة ميدلت حيث استقبل جلالة الملك عبد الإله بنكيران وعينه رئيسا للحكومة ومن غير دلك سيتم ترشيحه رئيسا لديوان رئيس الحكومة،أو زيرا للاتصال ،و حقيبة وزارة العدل التي قد تكون النقطة التي أفاضت الكأس بين ادريس لشكر ومصطفى رميد اللذين تنافسا على حقيبتها قد ينتهي الأمر الحسم فيها إلى مصطفى رميد آو أن يظل الوزير الحالي على رأسها ،وهو ما يرجح أنه ستحدث مفاجآت كثيرة ستغضب الطامعين للاستوزار خلال الإعلان عن تشكيلة الحكومة داخل الحزبين القطبين الاستقلال والاتحاد الاشتراكي.

معاريف بريس

www.maarifpress.com

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أحكام قاسية في حق الموثقين سعد الحريشي وعادل بولويز

وزير المالية يوبخ أمنيا بالبرلمان،واضريس قد يتدخل

دورة الجهة تتحول الى محاكمة العدالة

كلمة متقاطعة للأمير

المواطن المحلي الشريك الأول

تجارة الاطفال أكبر خطر

حماقات المسلمون

أمريكا تحدر من اختلاس أصول مالية مصرية

مسيرة 20 فبراير مكسب كبير للمغرب

حلول لعيوب وجهك

الحكومة الاليكترونية ترتقي بالحياة

المالية والاتصال والشؤون العامة والعدل حقائب وزارية للبيجيدي لا نقاش فيها

السعودية استعملت ضغطا للاطاحة بوضاح خنفر مدير عام قناة الجزيرة

10 أشهر سجنا لصحفيان من دون ادلة

الصحافيون الأمازيغ ينتفضون ضد الحكرة والتمييز بالمغرب

الخوانجية ينتزعون "سراويلهم" لحزب التجمع الوطني للاحرار

حكومة بنكيران الثانية فرصة ذهبية لانجاح النهج الديمقراطي واحترام نتائج صناديق الاقتراع

"تمثيلية النساء في مناصب المسؤولية"محور دورة تكوينية

الحكومة في طبعتها الثالثة تؤكد أن العدالة والتنمية مجرد حزب هواة

"مشطة وقدم "عنوان مسرحية ببيت المسرح بخريبكة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية


تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع