تركيا: احتجاز تسعة صحافيين بتهمة "الارتباط بغولن"             السلطات الاسبانية تعلن الحادث عمل ارهابي ببرشلونة             الغابون: الرئيس علي بونغو يعلن عن تعديل وزاري في غضون الأيام المقبلة             سلا .. توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية في ترويج المخدرات وبحوزته ثلاثة آلاف قرص طبي مخدر (بلاغ)             رميد التلويح باستقالته الهدف منها حلحلة الوضع الحزبي وخوفه المواجهة مع بنكيران             محمد السادس يهنئ رئيس جمهورية اندونيسيا بمناسبة استقلال بلاده             مجلس المستشارين عنوان الفساد والتلاعب في الصفقات ...هل يشمله ربط المسؤولية بالمحاسبة؟             امرأة تتلقى العلاج الأولي بعد اصطدام سيارة بحشد من المتظاهرين في تشارلوتسفيل في ولاية فيرجينيا             أخنوش يطلع على تقدم إنجاز عدد من مشاريع التنمية الفلاحية والقروية بورزازات             زين الدين زيدان مستاء من عقوبة إيقاف رونالدو خمس مباريات             الجزائر: اقالة الوزير الأول وتعيين أحمد أويحيى خلفا له             وفاة البطل الأولمبي في سباق الدراجات دون ذكر الأسباب             المديرية العامة للأمن الوطني تضاعف عدد موظفيها المستفيدين من بعثة الحج             تافوغالت: احتفاءا بمواجهة المخطط الاستعماري الذي استهدف الملك الشرعي             الانتخابات في الأردن.. نسبة المشاركة بلغت 13,11 في المائة حتى الساعة الواحدة زوالا (هيئة)             محمد السادس يهنيء رئيس جمهورية كوريا بمناسبة احتفال بلاده بعيد التحرير             بطولة الإنجليزية (القسم الممتاز) : الأندية تناقش فكرة غلق باب الانتقالات قبل بداية موسم 2018-2019             الياس العماري ينجو من العمى بأعجوبة (خاص)             بريطانيا تريد "اتحادا جمركيا مؤقتا" بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي             عبد الكريم غلاب الذي اشتهر بعمود "مع الشعب" في ذمة الله             توقيف ثلاثة أشخاص كانوا في حالة تخدير متقدمة وألحقوا أضرارا مادية بمجموعة من السيارات بمراكش             الفن والثقافة في مواجهة أشباه المسؤولين             محمد السادس يقوم بزيارة صداقة ومجاملة لخادم الحرمين الشريفين بمقر إقامته بطنجة             بنشماس تعيينه امينا عاما للبام صورة قاتمة للديمقراطية الحزبية ودعم للتصويت العقابي             بنكيران ثعلب بئيس ...أوصل البلاد الى حالة الفوضى بخطاب التيئيس خلال مرحلة رئاسته الحكومة             Espionnage Massif en Europe            Les Élites de l'ombre *** Le Jeux de l'argent             Israël, les Questions interdites            Casse toi ou cassez            فنزويلا            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

التمييز العنصري يهدد البلاد!

 
الصحافة العبرية

نتانياهو يحذر إيمانويل ماكرون من الاسلام المتطرف

 
صوت وصورة

Espionnage Massif en Europe


Les Élites de l'ombre *** Le Jeux de l'argent


Israël, les Questions interdites

 
كاريكاتير و صورة

Casse toi ou cassez
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

تركيا: احتجاز تسعة صحافيين بتهمة "الارتباط بغولن"

 
خاص بالنساء

الفنانة خديجة سليمان تنتهي من تصوير بطولتها في فيلم سينمائي

 
 


مدن البام تحترق،ولامقاربة أمنية خارج مدار الرباط


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 فبراير 2011 الساعة 11 : 17



في سياق المسيرة السلمية التي عاشها المغرب يوم الاحد 20 فبراير ،اتضح أن المدن التي شهدت تصعيدا كبيرا هي تلك التي يدير شأنها المحلي على مستوى المدن خصوصا حزب الاصالة والمعاصرة المعروف اختصارا  بالبام.

ففي مدينة الحسيمة شمال المغرب مثلا التي تلقب بمدينة كبار المستشارين الرسميين للشخصيات المدنية ،والعسكرية الياس العماري خرج منها العجب العجاب حيث ثم احراق ،وكسر ،وتفحيم جثة خمسة مواطنين انها خلاصة لتجربة الرؤية السياسية للجيل السياسي الجديد، واللي بغا يفهم يفهم..

أما بمدينة مراكش التي تترأس  فيها  انسيبت فؤاد عالي الهمة المسماة المنصوري مجلس المدينة شهدت العنف ،وتكسير متاجر ،وممتلكات عامة بشارع جليز.

وبطنجة حيث فشل البام في تدبير الشأن المحلي وثم اقالة المسمى سمير عبد المولى الدي قاد انقلابا هادئا في أمسية هادئة بالرباط،لم يستغن عن البام عن مجلس المدينة بل تدخل كبير المستشارين لتعيين شقيقة فؤاد العماري عمدة للمدينة التي تعرضت للتخريب ،والاتلاف.

اضافة الى هده الاحتجاجات القوية ،هناك انعدام كلي للمقاربة الامنية ،حيث اتضح أن الامن في مدينة الرباط فقط ،وغيرها تحت رحمة المجهول،وهو ما يطرح نقاشا خاصة أن الادارة العامة للأمن الوطني رغم ما تتوصل به من شكايات لا تحرك ساكنا ،بل نلاحظ تكريسها للفساد الامني مثلما هو عليه الحال لعناصر الاستعلامات بالبرلمان التي يستفاد من مصادر أن البوسط يخضع الى منطق التدخلات ،والشراء ،وقد أسالت الصحافة مدادا لكن جبن المسؤولين جعلهم ينصرفون عن اي تغيير في الادارة المعتمدة بالبرلمان،حتى لا تنفجر فضائح الامن ،ويصل صداها الى الشعب. 

خليل موساوي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

جنس واغتصاب بقنصلية رين

الوكيل العام يستمع لعمدة سلا

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

مزوار يبحث عن شعبية وسط الفئة الفقيرة'الفراشة

من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

أحزاب عائلية أم أحزابا في خدمة الشعب؟

مدن البام تحترق،ولامقاربة أمنية خارج مدار الرباط





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 

»  تهنئات

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

السلطات الاسبانية تعلن الحادث عمل ارهابي ببرشلونة


سلا .. توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية في ترويج المخدرات وبحوزته ثلاثة آلاف قرص طبي مخدر (بلاغ)

 
جلسات برلمانية

بنشماس ورئيسي جهة الشرق والرباط سلا القنيطرة في زيارة عمل لليابان


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

متغيرات في مشهد الحراك بالحسيمة

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع