نظام الملالي في الأزمات، وإلى أين تتجه التطورات المتسارعة؟             "باراسايت" يقتنص السعفة الذهبية و"أتلانتيكس" يفوز بالجائزة الكبرى في مهرجان كان             نجوى كرم وسيف عامر في حفل غنائي بدبي ثاني أيام العيد             فاطمة المنصوري تفشل في التآمر على الشرعية في الوليمة الكيدية التي تستهدف الأمين العام للبام             تفكيك عصابة إجرامية تنشط في مجال الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية بتطوان             الجزيرة بطلاً لكأس سُداسيات عبدالله بن سعد الرمضانية الثالثة             أبودرار: مكونات الأغلبية ضد حرف "تيفيناغ" بشكل خاص واللغة الأمازيغية بشكل عام             الحكم المصري أوقع بالوداد البيضاوي وتظلم عليها             المبعوث الأممي للصحراء المغربية كولر استقالته قد تكون مرتبطة رفضه تأثير الادارة الامريكية             المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر تخلداليوم العالمي للتنوع البيولوجي             15 قتيلاً جراء حريق هائل بمركز تجاري في الهند             انفجار طرد ملغوم في ليون الفرنسية يصيب 8 أشخاص على الأقل بجروح             أمير المؤمنين يسلم جائزة محمد السادس للمتفوقات في برنامج محاربة الأمية بالمساجد             أميركا توجه 17 اتهاماً جديداً لمؤسس             ترامب: سأرسل المزيد من الجنود إلى الشرق الأوسط حين نحتاج إلى ذلك             أمير المؤمنين يترأس الدرس الرابع من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية             الدار البيضاء .. جلالة الملك يدشن الملحقة الجهوية للمركز الوطني محمد السادس للمعاقين             خطير: فيديو يوثق ادعاءات باطلة للحموتي وبنشماس يرد بالقول أنه لا يمكنه اطلاقا ان يكون شاهدا زور             النيران تلتهم غابات اسرائيل وإيطاليا واليونان وكرواتيا يدخلون على الخط للمساعدة لاطفاءها             محمد أبودرار يقدم حقائق صادمة تؤكد على "هزالة" الحصيلة المرحلية للحكومة             أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية             المغرب يأخذ علما "بأسف" استقالة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية             أندرسن جلوبال توقّع الاتفاقية الأولى في البحرين             مجموعة مطارات باريس تفوز بالكثير من العقود الأجنبيّة والدولية             سي فنت تكشف النقاب عن قائمة عام 2019 لأفضل 25 فندقاً للاجتماعات في الشرق الأوسط وأفريقيا             بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا            سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

كريستيانو رونالدو تبرع بمبلغ 1.5 مليون دولار لغزة

 
صوت وصورة

بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا


سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

المبعوث الأممي للصحراء المغربية كولر استقالته قد تكون مرتبطة رفضه تأثير الادارة الامريكية

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


الملك يعيد لمؤسسة الكاتب العام هيبتها


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 نونبر 2018 الساعة 13 : 10




 

مؤسسة الكاتب العام، هي سلطة إدارية، مستقلة تسهر وتضمن استمرارية الإدارة، ولا تربطها علاقة بالسياسي "المعين" سوى تنفيذ القانون، وتطبيقه، والسهر على التسيير الإداري للمؤسسة.

مؤسسة الكاتب العام، كانت هدفا لمشروع سياسي للوزير الأول الاشتراكي عبد الرحمان اليوسفي الذي كانت له وجهة نظر ان يستغل هذا المنصب لفائدة الأحزاب للتحكم في الإدارة وطريقة تدبيرها.

ومن هنا، بقي أول إجراء يقوم به وزير معين أو منتخب في مؤسسة منتخبة البحث عن وسيلة لقطع رأس الكتاب العامين المستقلين، لتعيين مكانهم المتحزب وهو ما أصبح قاعدة في عهد الحكومة الملتحية التي لم تتوقف في تعيينات كتاب عامين بل أنها تمكنت من وضع خلايا لها بمختلف الوزارات مستغلة الدستور، واختصاصات رئيس الحكومة، وهو ما حول البلاد الى فتنة بسبب كثرة الاحتجاجات.

البرلمان لم ينجو من هذه المؤامرة عند انتخاب عبد الواحد الراضي رئيسا لمجلس النواب الذي رغم وطنيته الصادقة الا أن عامل السن "يحول بنادم الى "ضحكة" بعد استقطابه نجيب الخذي ابن وزان الاتحادي و"بلاصاه" في منصب الكاتب العام بعد احالة الرجل الذي له مرجعية ثقافية وفكرية السيد الادريسي القيطوني على التقاعد.

ومنذ ذلك الوقت، شهدت مؤسسة الكاتب العام تراجعا في الأداء، وتراجعا على مستوى تدبير ملف الموظفين، ومن كثرة "الشبعة" تحول إلى مقاول، وتعيينه لموظفين وموظفات في مناصب غير أهل لها مثل ما يجري في مصلحة شؤون التأمينات للنواب والنائبات.

جلالة الملك محمد السادس، بتعيين جلالته كاتبا عاما محمد أبو العزيز، في منصب الكاتب العام لمجلس المنافسة، فور تعيين جلالته إدريس الكراوي، رئيسا لمجلس المنافسة، هي إشارة لها دلالاتها، ورمزيتها، لأن الملك الضامن الأول لاستقرار المملكة، والضامن الأول لاستقرار الإدارة لتكون في خدمة المواطن، وليس في خدمة أجندة حزبية تتلاعب بمصالح العليا للوطن.

 

معاريف بريس

فتح الله الرفاعي

Maarifpress.com  

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

رجل الأعمال عبدالسلام البوخاري يناشد محمد السادس

لاماب تبث خبرايدعوالى مقاطعة نشاط ثقافي يفتتحه الأمير مولاي رشيد

مشاريع مدرة للدخل و40 ألف فرصة عمل متاحة للشعب

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

الوصول الى نهائى كأس الملك ليس الا بداية

الاعلام الامريكي يضحد الاطروحات التيئيسية بالمغرب

عبد السلام البخاري يخوض اضرابا عن الطعام احتجاجا على الوكيل العام بالرباط

الداخلية تعرض مشاريع قوانين الانتخابات

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير

نزار بركة يقدم ترشحه لقيادة الاستقلال ويتحدث عن أسباب احتجاجات الريف

الملك يعيد لمؤسسة الكاتب العام هيبتها





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

فاطمة المنصوري تفشل في التآمر على الشرعية في الوليمة الكيدية التي تستهدف الأمين العام للبام


تفكيك عصابة إجرامية تنشط في مجال الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية بتطوان

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

نظام الملالي في الأزمات، وإلى أين تتجه التطورات المتسارعة؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال