الإمارات تدعم الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة             مصطفى رميد تدوينته تعيد انتاج السؤال ...العدالة والتنمية حزب سياسي...أم عصابة ملففة في حزب؟             بنك سيتي الخاصّ يصدر تطلعاته لعام 2019             فيزا توسع محفظتها العالمية لفعاليات كرة القدم وتتواصل مع عُشّاق اللعبة حول العالم             جيزي تُطلق مفتاح أرضي بمستشعرات إل إي دي لأنظمة الأبواب الأوتوماتيكية             تارودانت..الطائفة اليهودية تحيي حفل الهيلولة لدافيد بن باروخ             مركز فقيه للإخصاب يوسع خدماته في دولة الإمارات مع إطلاق مركز جديد بمدينة العين             ملك المغرب يوجه العالم الى وضع السيادة التضامنية في مواجهة القومية الاقصائية             حميد الزاهر يغادر الى دار البقاء             سلا .. توقيف شخص في حالة سكر متقدمة بعد ارتكابه لحادثة سير مميتة مع محاولة الفرار (بلاغ)             ملك المغرب: التحدي بالنسبة لمؤتمر الهجرة بمراكش هو إثبات مدى قدرة المجتمع الدولي على التضامن             جلالة الملك، سيجعل من إفريقيا فاعلا أساسيا لتنفيذ ميثاق مراكش             الإعلان عن البلد الذي سيستضيف كأس أمم إفريقيا 2019 في التاسع من يناير المقبل (الكاف)             الدعوة بمراكش إلى اتخاذ الإجراءات التي من شأنها تنزيل أهداف الميثاق الدولي حول الهجرة             القضاء ينصف أسرة أيت الجيد ويقرر متابعةحامي الدين بالمشاركة في جريمة القتل             الأمير عبدالله بن سعد: الإمارات ستُبهر العالم بتنظيم مُميز للآسيوية             الصين تستدعي سفير أميركا بشأن اعتقال مسؤولة بشركة هواوي             خادم الحرمين يفتتح أعمال القمة الخليجية الـ39             حجز 10 كيلوغرامات من مخدر الشيرا بمعبر باب سبتة             الميثاق العالمي للهجرة .. استجابة مشتركة لتحد عالمي             فلير تطلق سلسلة رايمارين إيليمنت مع تصوير سونار يشبه الحياة الواقعيّة             بناء القدرات للإفراج عن تمويل القطاع الخاص في مجال الطاقة الخضراء: إطلاق برنامج Green Banking             هاري بوتر: لغز هوغوارتس تدعو اللاعبين لتزيين الردهات في مدرسة عالم السحرة بمناسبة عيد الميلاد             إدارة الطيران الفيدرالية توافق على تركيب إيرسيف في طائرات إيرباص             كوزمسيرج يستقطب نجمة "سيدات لندن" كارولين ستانبري سفيرة جديدة لعلامته             سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا            شوف المساواة            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

اسرائيل تعمل على انشاء علاقات مع البحرين وسط انفتاح غير مسبوق في الخليج – تقرير

 
صوت وصورة

سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي


توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الإمارات تدعم الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


محمد مبدع خسر التمثيلية بالانتخاب بالمكتب السياسي ومستقبل مظلم ينتظره وسقط القناع على خونة (الشلوح)


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 دجنبر 2018 الساعة 08 : 15





انتهت الأزمة بالحركة الشعبية وتمكن الأمازيغ (الشلوح) من ترتيب بيتهم الحركي بأسلوب حضاري، وثقة في النفس وبعزيمة جعلت الكل يراجع أوراقه والانضباط للقرارات الحزبية برئاسة الأمين العام المنتخب امحند العنصر، والحركيين والحركيات ممن أفنوا زهرة عمرهم وعمرهن في بناء تاريخ الحركة الشعبية منذ التأسيس من زعيم الأمازيغ الزايغ المحجوبي أحرضان إلى امحند العنصر.

لكن الاشكال اليوم، هو الدرس الحزبي الكبير، والصفعة المدوية التي تلقاها كل من باع الحركة الشعبية بلسان من خشب من بينهم محمد مبدع على وجه الخصوص الذي فقد عقله ولم يعد له أي دور بعد ان أصبح عضوا بالمكتب السياسي بالصفة، مثله مثل الدكتورة فاطنة كحيل التي اقتادها محمد اسلالو الى محطة  النهاية قبل الأوان، ومحمد مبدع الذي تنكر لجميل (الشلوح) وارتبط بالوافد الجديد محمد حصاد الذي قد يكون ذكيا عند وضع اسمه بلائحة محمد الفاضلي هذا الأخير الذي رغم النتيجة المشرفة التي حصل عليها 8 أعضاء مقابل 22 فازت بها لائحة عبد الناصر أزوكاغ فانه يبقى رجل مواقف، بعيدا كل البعد عن محمد مبدع الذي مكنته الحركة الشعبية من صفة وزير الوظيفة العمومية في الحكومة السابقة لكن هو أراد وضع السم في فنجانها، رغم أنه من دونها -الحركة الشعبية- كان سيكون مصيره مصير الاستقلالي فوزي بنعلال، لكن عقاريب الساعة تدور وتوقيت الملاحقة ليس ببعيد، لأن فساد بلدية الفقيه بنصالح سيكون معروضا أمام المحاكم، وهو ما سيجعل محاكمته من دون صفة، مثلما كان ومازال مصير الاتحادي خالد عليوة.

ان الوضع اليوم، تغير كثيرا بالحركة الشعبية، وهي رسالة الى كل الحركيين والحركيات أن الأخوة الدائمة لا تقبل ولن تقبل الخيانة من اي طرف، وهو ما تأكد من خلال الوضعية المريحة للامين العام للحركة الشعبية امحند العنصر الذي يعلم علم اليقين انه له اغلبية، ولذلك دخل مرتاح البال في عملية انتخابه امينا عاما بصناديق زجاجية شفافة، ودخوله معترك تنظيم كل محطات باقي هياكل الحزب بصناديق زجاجية شفافة، وبذلك ربح كل المحطات، وواضعا كل الهيآت السياسية  أمام الأمر الواقع أن الديمقراطية تحتاج الى عزيمة والى تنظيم محكم لبلوغ الهدف، وبناء مستقبل المؤسسات الحزبية، والمؤسسات المنتخبة.

وبذلك لا يمكن أن ننتظر مفاجأة مستقبلا، لأن مبدع ستسقط عنه صفة عضو بالمكتب السياسي بانتهاء مهمته البرلمانية رئيسا لفريق الحركة الشعبية بمجلس النواب، هذا في حالة لم يرى الحزب أن مصلحته تعيين رئيسا جديدا على رأس الفريق قبل نهاية الولاية التشريعية الحالية، حتى يتسنى له التجاوب مع القضاء في أي لحظة أحيل ملف بلدية الفقيه بنصالح عليه، كما ستسقط الصفة عن( والدة) اسلالو فاطنة كحيل لتبقى مجرد رواية قصيرة في مسار حزب الزايغ.

والسؤال الذي يبقى معلقا كيف غاب عن ذهن محمد مبدع، وفاطنة كحيل، ومحمد فاضلي التنافس أو التفاوض عن منصب نائب رئيس المجلس الوطني؟

 

 

معاريف بريس

أبو ميسون

Maarifpress.com

 

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجزيرة تحتل مقعد أسانج

كاتبة بوزارة الخارجية تتابع ملف تخليصها من الجنسية المغربية

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

أمريكا دربت نشطاء أمازيغ ،اسلاميين ،ويساريين لمدة ثلاث سنوات

القنوات المغربية... أي دور علمي وفكري وتربوي للأطفال

رولاندو مسيرة حياة كروية

الداخلية تعرض مشاريع قوانين الانتخابات

حسني مبارك في اتجاه لندن

من تفضل الحكومات الخائنة...الصفقات أم الاتفاقيات؟

تجارة الاطفال أكبر خطر

محمد مبدع خسر التمثيلية بالانتخاب بالمكتب السياسي ومستقبل مظلم ينتظره وسقط القناع على خونة (الشلوح)





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

مصطفى رميد تدوينته تعيد انتاج السؤال ...العدالة والتنمية حزب سياسي...أم عصابة ملففة في حزب؟


تارودانت..الطائفة اليهودية تحيي حفل الهيلولة لدافيد بن باروخ

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

السعودية هل غيرت موقفها من قضية الوحدة الترابية للمغرب...بزيارة ولي العهد محمد بنسلمان للجزائر؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال