الهجرة إحدى الرهانات الكبرى في الانتخابات التشريعية الإسبانية             حصيلة مراقبة المواد الغذائية خلال الربع الأول من سنة 2019             ملك السلم وحوار الحضارات والتعايش محور اشادة الايسيسكو             الجزائريون في مسيرتهم التاسعة تحت شعار "لا للعهدة الخامجة""لا للكيان الوهمي الخامج"             مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروعي قانونين مرتبطين بتحسين مناخ الأعمال بالمملكة             انطلاق تصوير بعد الخميس أول فيلم كوميدي سعودي مصري اماراتي             خليهن ولد الرشيد أول صحراوي قاده طموحه الاعتداء على الزعيم الراحل أرسلان الجديدي فلم يفلح             فيكتور هوغو يعود الى الحياة بعد حريق كاتيدرائية نورتيردام             الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه بولاية ثانية             مدير جامعة الملك سعود: الجمعيات العلمية دورها مهم بالنهوض في إقتصاد الدول             بـــــــلاغ لوزارة الداخلية             فرنسا تعلن تنظيم مسابقة معمارية لإعادة بناء كاتدرائية نوتردام             المجلس العسكري في السودان يعتقل اثنين من أشقاء البشير             مأزق "بريكسيت": هل ماتت الديمقراطية؟             بنك أوف أمريكا يعلن عن النتائج المالية للربع الأول من عام 2019             جلالة الملك يقرر تخصيص منحة مالية لترميم وتهيئة بعض الفضاءات داخل المسجد الأقصى             "سقيا الإمارات" تعلن تفاصيل الدورة الثانية من جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه             بحضور نجوم الفن والجمال والاعلام افتتاح صالون لورانس في دبي             مشاركة 50 عداء من المهاجرين المقيمين بالمغرب في الدورة الخامسة لماراطون الرباط             اجتماع بالرباط للجنة القيادة المركزية حول برنامج إعادة تأهيل وتثمين المدن العتيقة             سبيدإكس وسيفيد تعلنان عن شراكة في مجال الاختبارات             رئيس المجلس الدستوري الجزائري يستقيل من منصبه             جلالة الملك محمد السادس يجدد التزام المملكة المغربية دعمها لمجموعة دول ساحل الصحراء             ملك المغرب يعرب لفخامة الرئيس الفرنسي عن عمق مشاعر جلالته التضامنية مع الشعب الفرنسي             محمد السادس ملك المغرب يواصل مسيرة الرفاه للأجيال الصاعدة وفاس من المدن المستفيدة من رعاية جلالته             بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا            سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يستقبل وزير الخارجية العماني

 
صوت وصورة

بسيمة بوعليلة : شدي ولدك عليا


سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الهجرة إحدى الرهانات الكبرى في الانتخابات التشريعية الإسبانية

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


بنشماس ينظم ندوة دولية حول تجارب المصالحات الوطنية التي تسعى تحقيق الاستقرار السياسي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 دجنبر 2018 الساعة 44 : 12



 

 

ينظم مجلس المستشارين بالمملكة المغربية ورابطة مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في إفريقيا والعالم العربي بشراكة مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمملكة المغربية ومكتب المفوض السامي لحقوق الانسان التابع للأمم المتحدة الندوة الدولية حول تجارب المصالحات الوطنية التي تسعى إلى تحقيق الاستقرار السياسي والسلم الاجتماعي وبناء السلام، وذلك بمقر مجلس المستشارين بالمملكة المغربية يومي 17 و18 يناير 2019. 

ويندرج هذا اللقاء في إطار تنزيل برنامج عمل رابطة مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في إفريقيا والعالم العربي، برئاسة السيد عبد الحكيم بن شماش، رئيس مجلس المستشارين، الذي تمت المصادقة عليه في مؤتمرها العاشر المنعقد بالمملكة المغربية يومي 20 و21 شتنبر 2017، والمتضمن لموضوعات متعددة منها جهود بناء السلام وحل النزاعات والأزمات السياسية والعدالة الانتقالية في إفريقيا والعالم العربي.

وستناقش الندوة الدولية التجارب الناجحة لعدد من الدول التي عاشت أزمات سياسية واجتماعية وصراعات إثنية قبل أن تنخرط في مصالحات وطنية أعادت لها الأمن والاستقرار والسلام.

ومما لاشك فيه أن للصراعات العنيفة ونهج سياسة قمع ممنهجة نتجت عنها آثار خطيرة ومدمرة على المجتمع سواء من الناحية الإنسانية أو السياسية أو الإقتصادية أو الإجتماعية وكل مناحي الحياة، ويتمثل ذلك في سقوط ضحايا وانتهاك حقوق الإنسان وتشريد الناس وتقويض مؤسسات الدولة وانهيار أجهزتها وانزلاقها نحو الفوضى وتدهور الأوضاع الإقتصادية واستنزاف موارد الدولة وتزايد معدلات البطالة وتدني مستويات الصحة والتعليم والمشاركة السياسية والاجتماعية... الخ.

وفي هذا السياق تسعى بعض الدول، التي تعاني من أزمات أو صراعات أو حروب، للعمل والمبادرة من أجل إيجاد مخارج أو صيغ متعددة لما تعانيه جراء هذه الصراعات والبحث عن الطريقة الأنجع الكفيلة بوضع حد للأوضاع المأساوية التي تفرزها الحروب، ولما من شأنه تحقيق الأمن والسلام والإستقرار.

ونظرا لما تتركه الحروب والصراعات من جراح عميقة في المجتمعات قد تستغرق الكثير من الوقت لتضميدها، كما أن  تغيير النظام وتنحية رموزه وأركانه لا يعيد البلد لحالته الطبيعية مباشرة ولا ينهي الفساد تلقائيا، فقد انتهجت الكثير من الدول التي شهدت صراعات داخلية المصالحة الوطنية باعتبارها السبيل الوحيد لخروجها من الصراعات وتحقيق الأمن والسلام والاستقرار، لتكون ركيزة اجتماعية وسياسية وقانونية في دولة حديثة عادلة ديمقراطية ينعم أبناؤها بالاستقرار، بدلا من خطاب الفعل ورد الفعل والانتقام الذي قد تتبناه الأطراف المتصارعة والذي لا يؤدي إلا إلى مزيد من العنف والقتل والدمار، حيث تعمل المصالحة على إرساء حوار حقيقي يفضي إلى الاعتراف بالحقيقة، والتوافق مع مختلف الفرقاء على وصفة سياسية تستبعد منطق الانهزام والانتصار النهائيين، وتكسر دوامة العنف وتقوي دولة الحق ودمقرطة المؤسسات، من أجل تحقيق السلم المجتمعي وإقرار العدالة.

وعلى عكس المصالحات التي أعقبت الصراعات الدموية والحروب، فهناك تجارب أخرى مهدت للانتقال الديمقراطي عبر العدالة الانتقالية وإحداث هيئات الحقيقة.

ويعد اللجوء إلى لجان الحقيقة والمصالحة كآلية لتطبيق العدالة الانتقالية لمعالجة صفحة ماضي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان من أجل طيها

ونظرا للأهمية التي أصبح يكتسيها موضوع العدالة الانتقالية على الصعيد الدولي، والتراكم الإيجابي الذي حققته هذه المسارات في بناء المصالحات الوطنية والانتقالات الديمقراطية رغم هشاشتها في بعض السياقات، فقد اعتمد مجلس حقوق الإنسان القرار 7/18 في سبتمبر 2011 الذي قرر فيه تعيين مقرر خاص معني بتعزيز الحقيقة والعدالة وجبر الأضرار وضمانات عدم التكرار لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد، ويتعامل المقرر الخاص مع الحالات التي وقعت فيها انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والانتهاكات الخطيرة للقانون الإنساني الدولي.

وقد أشار المقرر الخاص في معظم تقاريره السنوية والموضوعاتية والقطرية إلى دور البرلمانات أو صانعي القوانين في مسارات العدالة الانتقالية والمصالحة وضمانات عدم التكرار ووجه إليها توصيات خاصة في مجال اختصاصها من قبيل وضع قوانين حول العدالة الانتقالية والمصالحة تتلاءم مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

كما يصدر مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بتعزيز الحقيقة والعدالة وجبر الأضرار وضمانات عدم التكرار تعليقات موجهة للدول بشأن تبني ومراجعة القوانين والأنظمة والسياسات الوطنية في مجال ضمانات عدم التكرار وتكريس الدور الرقابي على السياسات العمومية الضامنة للحقوق والعدالة والحكامة الأمنية.

ويقوم بصورة منتظمة بتوفير تعليقات حول ملاءمة التطورات المعيارية والسياسية لدى الدول مع القواعد والمعايير الدولية المتعلقة بتعزيز الحقيقة والعدالة وجبر الأضرار وضمانات عدم التكرار التي تصب كلها في اتجاه توفير قواعد للمصالحات الوطنية.

 

 

معاريف بريس

Maarifpress.com








 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الداخلية تعرض مشاريع قوانين الانتخابات

النائب البرلماني سعيد شعو يضع مدكرة بحث ضد الياس العماري

تاريخ اقوى الزلازل التي ضربت مناطق مختلفة

القوات المساعدة تحاصر مقاطعة حكيم بنشماس

فؤاد عالي الهمة وهب الحزب ل الياس عمري؟

جغرافية الثورة العربية يوحدها التاريخ

آش كاين...آش كاين ...أحزابا تؤجل مؤتمراتها !!!

حكيم بنشماس يبحث عن نجومية وهمية

حكيم بن شماس.. الأزبال بحي يعقوب المنصور زنقة زنقة.. دار.. دار

وكأن شيء لم يتغير ...لمنجل هو هو لم يتغير سوى قبضته

بنشماس ينظم ندوة دولية حول تجارب المصالحات الوطنية التي تسعى تحقيق الاستقرار السياسي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

حصيلة مراقبة المواد الغذائية خلال الربع الأول من سنة 2019


ملك السلم وحوار الحضارات والتعايش محور اشادة الايسيسكو

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

مأزق "بريكسيت": هل ماتت الديمقراطية؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال