عبدالمحسن النمر ومهيرة عبدالعزيز: ثنائي مؤثر مسلسل "المنصة"             مصور ناشيونال جيوغرافيك كيلي يويان يتحدث عن مجال عمله بمحاضرة ألقاها في الجامعة الأمريكية في رأس الخ             بلاغ صحفي             زينب العدوي هل تطالب العمران بقائمة المستفيدين من إعادة الهيكلة بحي سيدي موسى بسلا             الحكم الذاتي الحل الوحيد لقضية الصحراء المغربية(صحيفة تونسية)             زينب العدوي امام ملف خطير بمشروع إعادة الهيكلة بسيدي موسى بسلا             خالد عليوة إعادة مثوله أمام القضاء...هل يعيد استدعاء جامع المعتصم ومحمد عواد؟             المقاولات الإعلامية الصغرى والمتوسطة لا تلمس تنفيذ توجهات السلطات العليا في الدعم العمومي             انطلاقة إيجابية الابناك لمواكبة التعليمات العليا لجلالة الملك محمد السادس             تعبئة وطنية لانجاح مشروع ملكي يهدف جميع المغاربة حاملي المشاريع             عثمان بنجلون يعبر عن ارتياحه الاقبال الذي يعرفه البرنامج لدعم وتمويل المقاولات             الإمارات العربية المتحدة: الضوء الأخضر لتشغيل أول محطة طاقة نووية عربية             «الصحة العالمية» تحذّر من اتخاذ تدابير على نطاق عام جراء «كورونا»             المشروع الملكي الذي يهدف ضمان قروض للمقاولين والمقاولات أزعج العدالة والتنمية             المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب طرف مدني في متابعة عصابة حمزة مون بيبي             سلا: ادعاءات باطلة استهدفت الوقاية المدنية التي تدخلت لاخماد حريق بعمارة بتابريكت             العمران ومعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة لتحفيز الابتكار والبحث في قطاع البناء والتهيئ             بمناسبة الذكرى السنوية لثورة فبراير 1979 في إيران رحيل الشاه الدكتاتور ومجيئ الخميني الفاشي             الحج " ما معاهش اللعب" دفعة واحدة لكل حاج وحاجة لأداء مناسك الحج             مسابقة ويكيميديا: ويكي تحب إفريقيا             زين عوض تعايد جمهورها بأغنية من الزمن الجميل             الهيئة الملكية لمحافظة العلا تزيح الستار عن مبادئها الرئيسية للتنمية المستدامة في المنتدى الحضري الع             مستشفى الزهراء-الشارقة يحصل على ثلاث جوائز للابتكار من وزارة الصحة ووقاية المجتمع             1.86 دقيقة متوسط انقطاع الكهرباء لكل مشترك سنوياً في دبي             الأردن يتطلع للاستفادة من تجربة المغرب في مجال اللامركزية (وزير أردني)             طلع أوهام            حيوانات أفريقيا المفترسة: توأم الأسود            أخطر 9 مدن في العالم !!!            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

استطلاعات: لا يمكن لأي معسكر سياسي في إسرائيل تشكيل ائتلاف حكومي

 
صوت وصورة

طلع أوهام


حيوانات أفريقيا المفترسة: توأم الأسود


أخطر 9 مدن في العالم !!!

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الإمارات العربية المتحدة: الضوء الأخضر لتشغيل أول محطة طاقة نووية عربية

 
خاص بالنساء

المخ يحذف معلومات لا يحتاجها الانسان أثناء النوم

 
 


نداء المستقبل ام نداء البحث عن الملذات والمصالح الذاتية للباميين والباميات الأشباح !


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 ماي 2019 الساعة 16 : 21



 

 

من يقرأ نداء المستقبل الذي وقعه باميون وباميات بينهم وبينهن فاطمة المنصوري والمهدي بنسعيد وآخرين يصعب معرفة دورهم داخل حزب الاصالة والمعاصرة، تائهون وتائهات يبحثن عن الرفاه والذاتية، والمصالح الشخصية في الوقت الذي يتطلب التئام الباميين والباميات في جسد واحد للخروج برؤية واضحة نحو المستقبل الأفضل حفاظا على الحزب كقوة ثانية داخل منظومة الاحزاب السياسية بعد الشلل الذي اصاب احزاب يسارية مثلا الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية، والصراع الداخلي الذي يعيشه حزب نبيلة منيب والاستقالات التي هزت وأضعفت الحزب في بداية مشواره السياسي.

الاصالة والمعاصرة ليس خصما سياسيا وإنما قوة سياسية جعلته يحظى برئاسة مجلس المستشارين طبقا لقواعد الديمقراطية وما افرزته الاستحقاقات الجماعات الترابية، والغرف المهنية، والنقابات، وبذلك يكون حزبا حصل على مكتسبات حققها بمواقفه، وعززها ما افرزته صناديق الاقتراع ليس مثل ما جرى بالغرفة الاولى.

وهذا الاشكال كاف لكل من له ضمير في البام ان يساهم في دعم وحدته، ودعم مشروعه السياسي، وأي اختلاف لا يجب ان يستهدف شخص او اشخاص بقدرما وجب مناقشة الأفكار ، وتقديم الاقتراحات وفق القانون الداخلي للحزب، لا بروز كل ساعات، وأسبوع تيارات تتناحر حول الوهم، في الوقت الذي انتخب أمينا عاما جديدا في انتخابات ديمقراطية تبادل خلالها أعضاء المجلس الوطني القبل في مثل هذه الأيام من ايّام رمضان بقصر المؤتمرات بالولجة، والكل شاهد على هذا الحدث الذي انتخب فيه باجماع الاستاذ حكيم بنشماس.

ترى ما الذي تغير حتى يعيش الحزب مؤامرات داخلية، واجتماعات سرية على شكل تاسيس حزب الطليعة في عهد الراحل الرئيس المؤسس احمد بنجلون وَعَبَد اللطيف وهبي الذي تخلى عن الطريق، ووقف على رصيف حزب الاصالة والمعاصرة بحثا عن موقع يضمن له الاستمرار ربع قرن ممثلا بالبرلمان بمظلة حزب الاصالة والمعاصرة الذي منحه مكانة سياسية لم يكن يحصل عليها لولا ارتماءه في احضانه، واليوم بخطابه، واجتماعاته السرية يحاول توقيع شهادة الشتات وهو ما بجب ان تتداركه كل فعاليات البام، والممضين على نداء المستقبل.

ان الاشكال المطروح في صفوف البام، يحتاج الى عقل يحلل ما الذي تريده “شبيحات” البام التي تحاول بشكل بئيس الإطاحة بالأمين العام في الوقت الذي قام بجبر الضرر ، والبحث عن حلول واقعية لإشراك كافة الفعاليات والنخب البامية في بناء مستقبل الحزب، اللهم ان كان هناك مندسين يخدمون مشروع الحزب المتدين العدالة والتنمية، وباقي الخصوم الذين ينظرون ان البام مازال حيا، والقضاء عليه يجب ان يكون داخليا داخليا، وهو ما نجح فيه مرحليا “شبيحات” البام والباميات، والدليل على ذلك المواقف المتدبدبة للسيدة فاطمة المنصوري التي تتحرك مثل أغصان شجرة تحركها رياح “الغربي” من دون ان تتدارك ان المستقبل لن يرحمها وان قاطرة البام تسير على سكتها الصحيحة، ان مرحليا او مستقبلا، ولا مستقبل الا بالحوار الداخلي البناء من دون إملاءات، ولا فرقعات فارغة، ومن دون همز ولا لمز.

 

 

معاريف بريس

ابوميسون

Maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

الوكيل العام يستمع لعمدة سلا

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

أحزاب عائلية أم أحزابا في خدمة الشعب؟

شاليط جلعاد معادلة في الأحداث المصرية

عربة الأحزاب معطلة

الهاكا تقف مثل الأصنام

أمن السفير الأمريكي بالمغرب يعتدي على سيادة دول

لا إحصائيات للأفارقة في وضعية غير قانونية

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

وَا أُوبَاماه! وا سَركُوزاه!

العاهل المغربي محمد السادس يوجه خطابا يومه الجمعة

رئيس الحكومة خارج أسوار المشور السعيد

الاسلاميون أحدثوا انقساما في الادارة الامريكية

نداء للجميع للتوقيع لوضع أساس لسوريا الجديدة

فرصة السعودية الاخيرة.. قدوم نايف ليس مبهجا

مكناس تنزف بجروح طال شفاءها

الاستوزار والمنزل الرئاسي لرئيس الحكومة يثيران شهية الأحزاب

شباب «20 فبراير» قادوا الاحتجاجات وقاطعوا الانتخابات!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

بلاغ صحفي


زينب العدوي هل تطالب العمران بقائمة المستفيدين من إعادة الهيكلة بحي سيدي موسى بسلا

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

بمناسبة الذكرى السنوية لثورة فبراير 1979 في إيران رحيل الشاه الدكتاتور ومجيئ الخميني الفاشي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال