محمد السادس ...20 سنة من البناء لتحقيق الرفاه للشعب             ادريس لشكر طرح افكارا، والأحزاب الوطنية المشاركة في الحقل السياسي لا بد لها الانخراط في المشروع             عبد العظيم الحافي يرأس الدورة العادية للمجلس الأعلى للقنص             تصريح استنكاري من المسيحي المغربي محمد أحماش             هيومن رايتش ووتش ...الجزائر تغمض العين عن التعذيب والاعتقالات التي تتم فوق أراضيها             حصيلة مراقبة المواد الغذائية خلال الربع الثاني من سنة 2019             وداعا "ال" شابو ...القضاء الأمريكي يحكم بالسجن مدى الحياة على أكبر تاجر مخدرات             دبي عاصمة الاعلام العربي             لجنة الداخلية بمجلس النواب تصادق بالإجماع على ثلاثة مشاريع قوانين تتعلق بأراضي الجماعات السلالية             لجنة التعليم بمجلس النواب تصادق بالأغلبية على مشروع القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين             البرتغال تعلق اصدار تأشيرات للايرانيين لأسباب أمنية             المديرة العامة لصندوق النقد الدولي تقدم استقالتها من منصبها             استقالة فرانسوا دي روجي رئيس الوزراء يؤكد على قوة وسلطة الاعلام لفضح الفساد بفرنسا             إف في سي تتعاون مع أفايا لمساعدة الشركات في أفريقيا على تقديم تجارب رقمية             إطلاق استبيان إتش بي آر أسيند العالمي لمهارات الشباب لعام 2019             لحسن الداودي “تغوط “بجهة بني ملال خنيفرة وترك الكل يبحث عن وسيلة تيمم             بلاغ صحافي             نقابة الصحافيين المغاربة تتابع تطورات التي اعقبت تنظيم ورشة البحرين             توقيف خلية داعش بروسيا             بنشماس...انتهى المشوار             جلالة الملك محمد السادس يعبر لفخامة الرئيس الفرنسي عن الطابع المتفرد للعلاقات المغربية الفرنسية             المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس توقف المشتبه به بهتك عرض طفل 10 سنوات وقتله             محتات الرقاص في تجربة اعلامية جديدة مديرا للنشر لموقع رقمي             مخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي في المغرب             الاتحاد الاشتراكي للفقيه بنصالح يصدر بيانا شديد اللهجة لما شابت انتخابات التشريعية الجزئية             أفخاخ الشطرنج            موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"            تعلم اللغة العبرية للمبتدئين            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

الكنيست" البرلمان الاسرائيلي يصوت بأغلبية حل نفسه

 
صوت وصورة

أفخاخ الشطرنج


موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"


تعلم اللغة العبرية للمبتدئين

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

هيومن رايتش ووتش ...الجزائر تغمض العين عن التعذيب والاعتقالات التي تتم فوق أراضيها

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


خطاب العرش للذكرى 20 هل ينص على تعديل فصول دستورية؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 يوليوز 2019 الساعة 07 : 15




 

تتجه الأنظار الى خطاب العرش بمناسبة الذكرى العشرين لجلوس جلالة الملك محمد السادس نصره الله على عرش أسلافه المنعمين.

ومن دون أدنى شك أن هذه المحطة التاريخية من حكم جلالته شهد المغرب تقدما ملموسا على المستوى الأفقي والعمودي من خلال تقوية المؤسسات دستوريا، وجعلها مسؤولة أمام الشعب في مجمل القضايا منها مجلس المنافسة و حقوق الانسان و استقلال السلطة القضائية، وجعل الأمازيغية مكون اساسي في التربية والتعليم .

أما على مستوى البنية التحتية لا يمكن لأي كان أن يجادل أن عصر جلالة الملك محمد السادس ذهبي بكل المقاييس لا يمكن اختصاره في مقال أو ملف أو روبورتاج، وانما ما ثم تشييده على أرض الواقع من قناطر، وموانئ منها ميناء طنجة المتوسط، وميناء الداخلة الذي سيكون ثورة اقتصادية بالأقاليم الصحراوية، أضف الى ذلك الطرقات، وملاعب القرب، والمسابح وكل ما يمكن أن يرتقي به الانسان الى عصر الرفاهية والازدهار للشعب والوطن.

وجلالته، برؤاه السديدة وبحكمته المولوية السامية، أبى جلالته أن يبقى حريصا أن يسمع صوت الشعب ونداءاته، وهو ماجعل المغرب في المحيط الجهوي الاقليمي والدولي يثير شهية المستثمرين الدوليين، والشركات العالمية لما يتميز به المغرب من استقرار، واستمرارية في الحفاظ على تلاحم الشعب مع العرش.

ومن هنا، نستحضر سنة 2011 حيث جلالته وبحدسه الملكي، رأى أن دستور المملكة المغربية استنفد دوره، وأن تنزيل دستور جديد يتماشى مع روح العصر ضرورة ملحة، وهو ما ثم تحقيقه في عهد جلالة الملك محمد السادس نصره الله، وبحكمته السديدة وقيادة رشيدة جعل الاستفتاء الشعبي على الدستور يحظى بثقة المواطنين والمواطنات وبأغلبية مطلقة.

اليوم، وبعد مرور تجربة العمل بنظام دستور 2011 تبين أن هناك ثغرات، وللقضاء على التمييز بين الأحزاب السياسية الوطنية التي تشارك في الاستحقاقات الوطنية آن الأوان لتعديل الفصل 47 من الدستور، والعودة للعمل بنظام الانتخابات الفردية بدل اللائحة التي أصبحت متجاوزة أمام تطلعات فئات عريضة من الشعب التي أصبح أعداد العازفين عن صناديق الاقتراع في تزايد نتيجة الاقصاء والتمييز الذي تفرضه نصوصا دستورية وقانونية.

ان دعوة الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي ادريس لشكر، وباقي المكونات الحزبية التي تتقاسم معه نفس الأهداف تنتظر اعلان رسمي للسلطات العليا الدعوة لثورة اصلاحية لبعض البنود الدستورية في أبوابها وفصولها، وعيد العرش في الذكرى ال20 سيكون محطة لمزيد من دعم الاصلاحات وانتظارات الشعب.

 

معاريف بريس

أبو ميسون

maarifpress.com

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كاتبة بوزارة الخارجية تتابع ملف تخليصها من الجنسية المغربية

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

البي ديفولي بفندق بحي حسان بالرباط

مشاريع مدرة للدخل و40 ألف فرصة عمل متاحة للشعب

الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

الوصول الى نهائى كأس الملك ليس الا بداية

انتعاش السياحة التركية نتيجة أزمة تونس ومصر

حقوق الانسان ،الجهوية ،قضية الصحراء ،وتجديد المغرب التزاماته الدولية لمحاربة الارهاب

الملك يحذر الاحزاب من استعمال جلالته طرفا في الحملات الانتخابية

بوسعيد هل يسطو على حزب بعد اقالته من منصبه وزيرا للمالية مثلما يحصل بالبيت الحركي؟

خطاب العرش للذكرى 20 هل ينص على تعديل فصول دستورية؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

محمد السادس ...20 سنة من البناء لتحقيق الرفاه للشعب


ادريس لشكر طرح افكارا، والأحزاب الوطنية المشاركة في الحقل السياسي لا بد لها الانخراط في المشروع

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

خطر العجز والتردد الدولي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال