أمناء أحزاب ينشؤون (قصورهم)بجوار سكن جنرالات...ما هي الخلفيات والتداعيات؟             تعرف إلى أبرز محطات "مجموعة السبع" منذ تأسيسها             تونس: توقيف المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي بتهمة تبييض الأموال             الكاتب العام لوزارة الصحة العمومية ...أسطوريا فتاة رمت بنفسها من شقة فندق             بيان بشأن حملة ضد صحفيين وصحفيات الأحداث المغربية             كشف العثماني عن زوجة ابنه هل هي أولوية في المرحلة الجديدة لتنزيل النموذج التنموي الجديد؟             النموذج التنموي الجديد قائم على رؤية ملكية تكرس تميز المملكة بطريقتها التشاركية (رئيس الحكومة)             شبكة استجابه تختتم المخيم الجراحي لاستئصال اللوز لدى الاطفال في مأرب والجوف             عامل إقليم الحسيمة يشرف على توزيع تمويل المشاريع             ماذا أعد أنس الدكالي بعد التحذير الدولي لوزارة الصحة الاسبانية ؟             ترامب يتجه الى تسليم عناصر داعش الى الدول التي قدموا منها             الحكومة الملتحية أفرزت سياسة العرافة “ شوبيك لوبيك “ لأولاد السوق !             رئيس وزراء الحكومة السودانية الانتقالية يراهن على الاعلام في خلق مناخ يساعد على الازدهار             رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون ملك المغرب بعيد الشباب             المغرب يقطع مع النخب ذوي الإعاقة العقلية، والمرحلة الظلامية التي أفرزتها صناديق الاقتراع             سيدة تكمل الأسبوع الثاني عشر من الحمل بنجاح بعد عامين من رحلة مواجهة العقم             الفقر ينتشر في فرنسا بشكل يبعث على "القلق الشديد"             الرباط.. الشروع في تقديم الخدمة الجديدة لحافلات مجموعة "ألزا سيتي"             برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى عاهل المملكة الأردنية الهاشمية             غينيا بيساو/ رئاسيات: بعثة استطلاعية ل(سيدياو) بالعاصمة بيساو             يوسوفو امادو تيدجاني رئيس الفدرالية النيجيرية للرياضات البحرية يشيد بالمغرب             بنك المغرب يصدر ورقة نقدية تذكارية من فئة 20 درهما بمناسبة عيد العرش             عيد الشباب المجيد.. الحرس الملكي بمدينتي المضيق وتطوان ينظم طواف المشاعل التقليدي             اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي يريدها جلالة الملك أن تكون توصياتها مغربية-مغربية             جلالة الملك يحمل جميع القوى الحية بالبلاد مسؤولية مستقبل المغرب             اشهر 10 جواسيس في التاريخ منهم 3 جواسيس عرب            أفخاخ الشطرنج            موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

الكنيست" البرلمان الاسرائيلي يصوت بأغلبية حل نفسه

 
صوت وصورة

اشهر 10 جواسيس في التاريخ منهم 3 جواسيس عرب


أفخاخ الشطرنج


موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

تعرف إلى أبرز محطات "مجموعة السبع" منذ تأسيسها

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


ادارة مسبح العاصمة فاشلة في مهمتها وأمهات حولن محيط المسابح الى « بويا عمر » في نسخته الثانية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 يوليوز 2019 الساعة 40 : 10




 

وسط تخوفات عائلات، وعاملين وعاملات بالمسبح الكبير للعاصمة الرباط، ووسط عدم اخضاع المسبح طيلة الأسبوع الثاني لعدم إفراغه لتطهير مياهه يطرح استغراب حول ما الفائدة من ادارة منغلقة على نفسها، ومركونة في مكاتبها مسلمة امرها للامن الذي تبقى مسؤوليته الحفاظ على الامن العام للمسبح الكبير، وليس القيام بمهام موكولة لمدير وإدارة مسبح العاصمة.

وبطبيعة الحال ان كانت تكلفة الدخول الى المسبح في متناول الطبقات المستضعفة، والفقيرة، والمتوسطة،فان تدبيره يتطلب رؤية حتى لا يقع اصطدام، واختناق المسابح التي تحولت فضاءتها«ل » بوياعمر في نسخته الثانية، بسبب عدم احترام عائلات لطقوس استفادة ابنائها من لحظات سباحة التي تتم تحت مراقبة وعناية السباحين الذين يجدون مشاكل في اجتياز حواجز النساء الذين يصطفون على جنبات المسابح بشكل يوحي انهم سيتخرجون الجن من المسبح.

يحدث هذا في غياب تدبير جيد للإدارة التي قد تكون سلمت امرها، للامن الخاص، والأمن العمومي، اللذين يقومون بمجهودات جبارة لضمان امن وسلامة زبناء مسبح العاصمة، الذي الكل يرده ان يكون مسبحاً يشرف صورة العاصمة، لا فوضى خلاقة، ولا توعية للشباب والشابات، واولياء امورهم، وأمورهن الذي يقضي الواجب الحفاظ على مظهر وجمالية المسبح، ويقضي على احترام الصورة الحضارية للمسابح وكيفية استغلالها، وذلك يعود بالأساس الى ضعف الادارة التي ثم اعتمادها لتدبير المسبح.

كما ان عدم إغلاق أبواب المسبح ليوم واحد لأجل افراغ الماء، وشحنه بمياه تستوفي شروط السباحة، والصحية، فانه من دون ادنى شك ستتحول طوابير الأمهات والآباء في مظهر لا يقل عن مظهرهم بمسبح العاصمة بمستشفى الاختصاصات لابن سيناء بالرباط.

كما ان الشباب المكلف بالتذاكر يتعامل مع الزبناء كأنه في حانة التيرسي، وهو ما يسيء ويزيد من افساد صورة المسبح، والاحترام عندما ينعدم تنعدم الأخلاق.

كما ان طريقة حجز سكاكين وكؤوس زجاجية عند حواجز الامن الخاص وركنها في أمكنة الدخول صورة مقززة، وجب ليس حجز تلك المواد بل وجب حجزها وارجاع حاملها من حيث أتى حيث يمكن ان نساهم في تربية ولوج المسابح، وولوج الأماكن العمومية بصفة عامة.

ان الاطمئنان المتوخى من المسبح الكبير للعاصمة هو المساهمة في تربية التنشئة، وبدعم طبعا الآباء والأمهات، لكن يقتصر الامر على المقاربة الامنية والتدخلات، والتوقيف فان ذلك ليس هدف من شانه رأى هذا المشروع الملكي النور.

ان تقييم اداء ادارة المسبح الكبير للعاصمة في أولى خطواته ضرورة ملحة قبل ان يحدث ما لا يحمد عقباه.

ملحوظة: بعض الاطفال والشباب يفضلون اختصار طريق مغادرة المسبح عبر التسلق والمرور عبر حدائق وضعت حماية للبيئة.

 

معاريف بريس

Maarifpress.com

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

شاليط جلعاد معادلة في الأحداث المصرية

وزير المالية يوبخ أمنيا بالبرلمان،واضريس قد يتدخل

أمن السفير الأمريكي بالمغرب يعتدي على سيادة دول

البي ديفولي بفندق بحي حسان بالرباط

لا إحصائيات للأفارقة في وضعية غير قانونية

سيارة من نوع مرسيديس 240 بنية اللون ،تسرق المواطنين

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

رجال الغابة يواجهون الشعب الرافض لمعتقل تمارة

المغرب يمد يده مرة أخرى لجارته الجزائر،ماذا بعد؟

‘القاعدة’ والمعضلة السنيّة

سياسة الدبلوماسية الملكية حسمت المعركة الفاشلة لعملاء الجزائر

سفارة إيران بالجزائر تصدر بلاغا يتيما باملاءات المخابرات العسكرية الجزائرية

فشل «الخطة الكبرى» لايران

ويسترن يونيون تدعم المحفظة الجوّالة إم-بيسا من سافاريكوم لتحويل الأموال عالمياً

الغاز الطبيعي قد يكون محورياً في التوجه نحو طاقة تساهم في اقتصاد قليل الانبعاثات الكربونية

ادارة مسبح العاصمة فاشلة في مهمتها وأمهات حولن محيط المسابح الى « بويا عمر » في نسخته الثانية





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

أمناء أحزاب ينشؤون (قصورهم)بجوار سكن جنرالات...ما هي الخلفيات والتداعيات؟


الكاتب العام لوزارة الصحة العمومية ...أسطوريا فتاة رمت بنفسها من شقة فندق

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الميلشيات وعوامل الخطر في الشرق الأوسط

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال