رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية             تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟             بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال             ادريس جطو أمام مسؤوليته التاريخية في تنفيذ اجراء افتحاص مجلس المستشارين             "ويستنمستر " قد تكون تعد تقارير استخباراتية وظف لها رئيس مقاطعة سابقا كل الوسائل اللوجستيكية             اللجنة الثنائية للدعم السنوي للصحافة متورطة الى جانب مقاولات في "كونفلاج" الملفات             جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر             فوزي بنعلال رئيس جماعة الهرهورة يعبد طريقا في مشروعه من ميزانية الجماعة             الجزائر ...خطابها المضلل حول حقوق الانسان لم يعد مجديا             وفاة نزيل بالسجن المركزي بالقنيطرة جراء مضاعفات أمراض القلب وسرطان الرئة (إدارة السجن)             ميناء طنجة المتوسط: الدرك الملكي يحجز كمية هامة من دواء "ترامادول" قد تستعمل كمخدر             مصرع شخصين واصابة سبعة مواطنين من جراء انهيار سور بالدارالبيضاء             البرلمانيون المغاربة يبتلعون ألسنتهم لشدة المفاجأة للقرار الملكي السديد             مثول رئيس البرلمان للمحاكمة بعد اتهامه بالتورط في قضية فساد             إقصائيات مونديال 2018: اعتبار منتخب نيجيريا منهزما أمام نظيره الجزائري لا يؤثر على تأهله إلى النهائي             قضية وفاة فرح قصاب تعيد الدكتور نادر صعب الى المحكمة من جديد             مخدرات: بطون برازيليين تتحول الى حاويات الكوكايين ثم توقيفهم بمطار الدارالبيضاء             القمة الدولية للمناخ بباريس : الاعلان عن 12 التزام دولي في مجال التصدي لتأثير التغيرات المناخية             سويسرا تتخلى عن مشروع رفع السرية المصرفية لفائدة المواطنين             محمد السادس رؤية قارية في مجال محاربة التغيرات المناخية             الزلزال الذي ضرب موظفون سامون بوزارة الداخلية ...هل يستثني البرلمانيين باعتبارهم شركاء في الفساد؟             جلالة الملك محمد السادس حضوره لقمة المناخ الدولية بباريز عنوان اشادة دولية             الملك محمد السادس مرفوقا لأول مرة بولي العهد مولاي الحسن في زيارة رسمية لدولة فرنسا             أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"             جنوب السودان التطاحن القبلي يدفع الرئيس سيلفا كير اعلان حالة الطوارئ             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


الحكم الداتي في الصحراء يوفر حلا سياسيا مناسبا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 فبراير 2011 الساعة 43 : 20



قال الأستاذ في جامعة محمد الخامس والسفير السابق السيد ناصر بن جلون التويمي، إنه من شأن المقترح المغربي للحكم الذاتي في الصحراء توفير حل سياسي مناسب للنزاع الذي لا يضر بمصالح كل الشعوب المغاربية، ويحول دون اندماج إقليمي قادر على تحقيق الرخاء والسلام والأمن، ليس في المغرب العربي فحسب، وإنما في منطقتي الساحل والصحراء والمتوسط. وأكد الدبلوماسي السابق، في مداخلة له في إطار ندوة انعقدت في روما أمس الخميس في موضوع "السيادة والتراب : الحكم الذاتي كحل سلمي للنزاعات"، أن تفعيل الحكم الذاتي يندرج تماما ضمن الخيارات الديمقراطية ولامركزية الدولة المغربية في مجموعها.

وأوضح أن الحكم الذاتي هو أفضل ضامن لاحترام الحقوق الأساسية للإنسان، المعترف بها والتي يكفلها الدستور والقوانين والتزامات الدولية للمغرب.

وذكر السيد بن جلون التويمي، في هذا الصدد، بتنصيب جلالة الملك محمد السادس للجنة الاستشارية للجهوية، والتي، يضيف الدبلوماسي السابق، ستقدم قريبا تصورا عاما للنموذج المغربي لجهوية متقدمة، تضطلع بها مجالس ديمقراطية، وذلك في إطار توزيع منسجم للكفاءات بين المركز والجهات.

كما ذكر بالتعليمات الملكية إلى اللجنة الجديدة للتفكير معمقا حول السبل والوسائل الكفيلة بجعل الأقاليم الجنوبية نموذجا حقيقيا للجهوية المتقدمة، لتعزيز التدبير الديمقراطي لشؤونها المحلية وللرقي بها من أجل ممارسة سلطات أوسع.

وأشار السيد بن جلون تويمي إلى أن دراسة المبادرة المغربية في ضوء تجارب للحكم الذاتي يظهر أنها ليست فقط "جادة وذات مصداقية"، ولكنها مشروع يدمج مفهوما معترفا به عالميا للحكم الذاتي، يستند إلى مبادئ الشرعية الدولية ويستجيب تماما للقواسم المشتركة لمختلف المقاربات والمذاهب التي تحكم هذا المجال".

وأضاف أنه أخذا بعين الاعتبار خبرة وطنية من عدة عقود في مجال الإدارة الترابية، يندرج المشروع المغربي في إطار التصور المعترف به عالميا لنظام الحكم الذاتي، ويعكس الإرادة القوية للبلاد وانخراطها في تعزيز القيم الديمقراطية للعدالة والتنمية المتناغمة والانفتاح والحوار والسلام الدائم".

وأشار الدبلوماسي السابق إلى أن المشروع يجمع بين السيادة المغربية والحقوق الجماعية لساكنة الصحراء على أساس هويتهم الجهوية ذات الخصوصية.

وأكد أنه منذ إطلاق هذه المبادرة، فإن المملكة تنتظر اغتنام الأطراف الأخرى لهذه الفرصة من أجل التوصل إلى حل دائم ومقبول من الأطراف، والمساهمة في التقريب بشكل ملموس بين بلدان المنطقة، وتعزيز استقرارها واستعادة دينامية الاندماج المغاربي لفائدة الجميع.

ولاحظ السفير السابق أنه في السياق الراهن للعولمة، وتبعا للتغيرات السياسية والاجتماعية والتكنولوجية المتسارعة التي يشهدها العالم، فإن "الحق في تقرير المصير يمر بمرحلة انتقالية ليصبح حقا في الديمقراطية والحكامة الجيدة، مع إيلاء اهتمام خاص للحكم الذاتي الترابي".

وبعد أن أبرز رهان الحداثة والدمقرطة الذي ترفعه المملكة بنجاح، لاحظ السيد بن جلون "أنه في بداية القرن ال` 21، فإن الحكم في المغرب يوجد في إطار استمرارية لا تضمنها سوى الملكية"، مؤكدا تشبث البلاد بالإسلام مع الانفتاح على الغرب، الذي يتقاسم معه القيم وانخراطه التام والكامل في الأهداف السامية لميثاق الأمم المتحدة.

وذكر الدبلوماسي السابق، في هذا الإطار، بالإصلاحات الديمقراطية الكبرى التي أطلقتها المملكة في مختلف المجالات (المرأة والطفل، الأمازيغية، حقوق الإنسان).

وأشار أيضا في هذا السياق إلى تنصيب جلالة الملك محمد السادس، قبل أيام قليلة، للمجلس الاقتصادي والاجتماعي "لإعطاء دفعة قوية لدينامية الإصلاح التي أطلقها جلالته منذ توليه العرش، مع ضمان أن يتم بناء ديمقراطية فعلية جنبا إلى جنب مع التنمية البشرية المستدامة".

كما تطرق السيد بن جلون التويمي إلى السياق التاريخي لمشروع الحكم الذاتي في الصحراء، مؤكدا أن المغرب، "وعلى الرغم من عداء جاره، تحلى على الدوام بضبط النفس وحسن النية"، و"شارك بحسن نية في جميع المبادرات التي أشرفت عليها الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى تسوية عادلة ودائمة لهذا النزاع".

وقال في هذا الصدد، إن مقترح نظام للحكم الذاتي في منطقة الصحراء يشكل "مساهمة بناءة ومنسجمة مع تطور الواقع الوطني والدولي".

وأشار إلى أن "هذه المساهمة تمت على أساس مشاورات وطنية واسعة شاركت فيها جميع الأحزاب السياسية وممثلي الساكنة الصحراوية، المنظمة طبقا لمبادئ ديمقراطية تشاركية شاملة وشفافة".

وقد شكلت الندوة، التي سلطت الضوء على النموذج الإيطالي للجهوية، مناسبة لتبادل مثمر بين سياسيين ومثقفين مغاربة وإيطاليين بشأن موضوع يمثل بالنسبة للمغرب أحد أهم الأوراش المهيكلة في السنوات الأخيرة.

وتمحورت النقاشات خلال هذه الندوة، المنظمة من طرف المركز الإيطالي للمصالحة الدولية، حول النموذج الإيطالي للجهوية.

وقد انكب المشاركون على دراسة المفهوم الإيطالي للاتحاد الضريبي، وهو موضوع راهن في شبه الجزيرة.

وتميزت الندوة، على الخصوص، بمداخلات السيد حسن أبو أيوب سفير المغرب في إيطاليا، والسيدة آسية بنصالح العلوي السفيرة المتجولة للمملكة وأحد رئيسي مجموعة الحكماء حول الحوار بين الشعوب والثقافات لدى المفوضية الأوروبية.

ومن بين المتحدثين خلال هذه الندوة، السيد لويجي فيتوريو فيراريس رئيس مجموعة الحكماء حول الحوار بين الشعوب والثقافات لدى المفوضية الأوروبية، والسيد إنريكو لا لوجيا رئيس اللجنة البرلمانية لتطبيق الاتحاد الضريبي، والسيد أنطونيو مارتينو برلماني ومفوض الدفاع في مجلس النواب، والسيد بييرجيورجيو سفير إيطاليا بالرباط، والسيدة إيمانويلا ديل ري مؤسسة مؤسسة "إيبوس" (الوكالة الدولية للوساطة والتفاوض العملياتي) والأستاذة في جامعة لاسابينزا بروما.

كما تحدث في نفس الموضوع أساتذة جامعيون في إيطاليا، إضافة إلى السيد لوتشيو مالان عضوا لجنة الشؤون الدستورية في مجلس الشيوخ، وباسكوال دي ليز رئيس مجلس الدولة.







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أحكام قاسية في حق الموثقين سعد الحريشي وعادل بولويز

حسني مبارك الرجل الدي واجه اوباما

حسني مبارك رجل... قال للأمريكيين لا ،وللأوروبيين لا،وللارانيين طز

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

حزب التقدم والاشتراكية يعبر عن موقفه من التطورات في المغرب

قطار الاصلاح ينطلق بالمغرب بتعيين أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي

محاصرة عضو بجماعة العدل والاحسان بالناضور

الصحافيون الالمان أحرار

القدافي يستنجد بالقاعدة

محكمة عليا تؤيد حق الشعوب في نقل مباريات كرة القدم

الحكم الداتي في الصحراء يوفر حلا سياسيا مناسبا





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية


تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع