كوفيد 19: بريطانيا تفتح المتاجر مع تخفيف قيود العزل العام             بوزنيقة .. وفاة شخص من ذوي السوابق القضائية بالمستشفى حيث كان يخضع للحراسة الطبية             فيروس كورونا: ارتفاع عدد الوفيات الى 202 بالمغرب             أكثر من 344 ألف وفاة بـ«كورونا» في العالم             «الصحة العالمية» توقف «هيدروكسي كلوروكين» لعلاج «كورونا»             كوفيد 19: العزل الصحي 10 أيام فقط بدل 14 أياما بالمغرب             مصر.. أول تعليق من الفنانة رجاء الجداوي بعد إصابتها بفيروس كورونا             السفير المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة اليونسكو يسلط الضوء على رؤية صاحب الجلالة إزاء إفريقيا             إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة : النقاط الرئيسية في محاربة الاتجار غير المشروع سنة 2019             كوفيد 19: لوكاميد لا تحترم الاجراءات الادارية لوازرة الداخلية             كوفيد 19: نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي ينشرون خبر الملايير لادريس الراضي             كوفيد 19: المغرب يسجل 200 حالة وفيات الى حدود يومه الاثنين مساءا             كورونا كشفت ضعف الرؤية والسياسة للحكومة في تنظيم المهن غير مهيكلة             اليوم العالمي لإفريقيا.. الالتزام الإفريقي القوي للمغرب تحت قيادة صاحب الجلالة             توقيف رجل سلطة عن العمل للاشتباه في تورطه في قضية تحويل مساعدات غذائية للاستهلاك الشخصي             وكالة بيت مال القدس الشريف تقدم دعما عينيا لمستشفيات القدس لمواجهة كورونا             الداخلة : توقيف 25 مرشحا للهجرة السرية ينحدرون من إفريقيا جنوب الصحراء             كلميم .. حجز ثلاثة أطنان من مخدر الشيرا على متن شاحنة للنقل الطرقي للبضائع             الريسوني يودع بسجن عكاشة والتهمة هتك عرض بالعنف والاحتجاز             كوفيد 19: الصين تسجل 11 إصابة جديدة بكورونا             المداخيل الجمركية المحصلة سجلت رقما قياسيا بأزيد من 103 ملايير درهم في سنة 2019             فيروس كورونا : تسجيل 62 حالة مؤكدة جديدة والعدد الإجمالي للمتعافين يرتفع إلى 4737 حالة             قائدة "تطرد" حارس عمارة بالدار البيضاء في زمن كورونا بإيعاز من "السانديك" هل يتدخل لفتيت؟             سليمان الريسوني استدرج آدم لمنزله لاغتصابه بالقوة والعنف والتحكم             على مَسؤوليتــكم مَصــير المحــَامــَاة و مُسْتقبل المحامِــــــيات و المحَـــــامين و القضـَـاء ب             L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS            Dealers de rue : la colère des voisins            Dealers de rue : la police renforce les patrouilles            ما يجب القيام به...في الحضر الصحي            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

اسرائيل : العثور على جثة السفير الصيني بمقر اقامته واستبعاد أن تكون جريمة قتل

 
صوت وصورة

L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS


Dealers de rue : la colère des voisins


Dealers de rue : la police renforce les patrouilles

 
كاريكاتير و صورة

ما يجب القيام به...في الحضر الصحي
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

كوفيد 19: بريطانيا تفتح المتاجر مع تخفيف قيود العزل العام

 
خاص بالنساء

المخ يحذف معلومات لا يحتاجها الانسان أثناء النوم

 
 


نزهة الوافي (العدالة والتنمية) تلتزم الصمت وعبد الله بوصوف ينقذ الموقف


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 نونبر 2019 الساعة 26 : 13




 

 

عندما يستعصي على أي حزب قائم أن يتقدم ببرنامج اصلاحي فهذا يعني أن لا ارادة لديه، وانه عاجز على تقديم تصور، وبرنامج عملي يقنع به شريحة عريضة من الشعب.

كما انه عندما يستعصي على الأحزاب السياسية التي تتوخى النجاح، وتحقيق النتائج المرجوة في الاستقطاب، والتأطير، والتوجيه الشعبي، فانهم من دون أدنى شك يصرفون فشلهم في قمع الصحافة وتلجيم صوتها، وهو ما يجري في حالة احزاب يسارية واشتراكية، في الوقت الذي لا يجد الحزب الاسلامي مبررا لقمع الصحافة، ويعمل فقط على اصدار بلاغ ، أو توضيح، أو بيان يشرح من خلاله مواقفه ، وهو ما يشكل عمل حضاري يترك العدالة تربح نقاط فيما باقي الاحزاب تعمل بالتهديد والوعيد، وتلكم خسارة كبرى ، تؤدي فاتورتها أحزاب سياسية.

الأحداث المتتالية الأخيرة، والتطاول على البلاد، وما يعيشه الفضاء الأزرق من سب وشتم وقذف، وما بثه مغني الراب من كلام ساقط، واتهامات مجانية ومجانبة للصواب، وما حدث في مسيرة باريز يوم 26 أكتوبر 2019، على بعد أسابيع من التعديل الحكومي، والذي حققت فيه العدالة والتنمية مكاسبا بسبب تطاحنات حزبية وحسابات ضيقة مثلا اطاحة حزب الاتحاد الاشتراكي بالوزير عبد الكريم بنعتيق (الاشتراكي)، وتعيين خلفا له نزهة الوافي (العدالة والتنمية).

هذا التعيين كان مؤثرا، فرض فيه سعد الدين العثماني سلطته الحكومية لخدمة أجندته الحزبية، واحترام مخطط امينه العام السابق عبد الاله بنكيران الذي كان في ولايته الأولى يريد احتفاظ حزبه بحقيبة الوزارة المنتدبة لدى وزير الخارجية المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، وهو الامر الذي آل دون ذلك وعينت نزهة الوافي في الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة، لكن اصرار العدالة والتنمية على حقيبة وزارة الجالية تم في عهد سعد الدين العثماني والهدف هو توسيع قاعدتها في المهجر.

هذا التوسع الذي بحث عنه حزب العدالة والتنمية، يحتاج الى تقييم في العمق والجوهر، حيث ان نصف ولاية عبد الكريم بنعتيق (الاتحاد الاشتراكي)، لم تشهد فيها أحداث الجالية المغربية مثلما ماحدث في اول خطوة للوزيرة نزهة الوافي، حيث أن التجربة أكدت غياب مقاربة عملية حتى لا يتكرر مثل هذا الفعل الجرمي الذي وقع في مسيرة باريز يوم 26 أكتوبر 2019، والذي دفع بالسيد عبد الله بوصوف الأمين العام لمجلس الجالية المغربية قائلا:  وإذ نؤكد "على أن تدنيس العلم الوطني هو عمل إجرامي لا علاقة له بحرية التعبير عن الرأي، فإنه يشدد على أن هذا السلوك الهمجي يسيء لأجيال من المغاربة والمغربيات من شمال المغرب إلى جنوبه الذين قدموا تضحيات جسام من أجل استقلال المغرب ووحدة أراضيه ونمائه وتقدمه" انتهى البلاغ.

نزهة الوافي"العدالة والتنمية" التزمت الصمت، ولم تبدي أي ملاحظة في الموضوع، في الوقت الذي تمتلك فيه آليات واختصاصات لا تقل أهمية عن تلك التي كان سلفها عبد الكريم بنعتيق يبلورها الى أفكار ومبادرات تترك انطباعا مؤثرا وقويا في نفوس مغاربة العالم.

العدالة والتنمية، تزايد على البلاد والمواطنين والمواطنات في حسابات انتخابوية، وبذلك فانها تعرف أي خرجة لها ستكون لها تكلفة ثقيلة في الاستحقاقات التشريعية المقبلة، ولذلك التزمت السيدة الوزيرة نزهة الوافي الصمت لأجل مستقبل الحزب وليس مستقبل الوطن، ولذلك نلاحظ ان خرجة الامين العام لمجلس الجالية المغربية دون الانتماء الحزبي انقذ صورة المؤسسات المعنية بشؤون المهاجرين، فيما نزهة الوافي  ذات التوجه الديني تطبق سياسة الصمت لتنفيذ أجندة حزب اللامبا.

فهل راجعت الأحزاب التي تتطاحن على الوهم نفسها، وتعتبر ان ماقامت به من اقصاء في حق كفاءاتها منح قوة ومناعة لحزب العدالة والتنمية للحفاظ على مكتسباته، ومكانته، وان ما يعيشه مجرد صورة افتراضية لصراعات داخلية، اما المعقول فان أجندة العدالة والتنمية رصصت صفوفها ان على مستوى الحزب او مستوى حركة الاصلاح والتوحيد، او على مستوى مؤسسة الدكتور الخطيب ومن يكذب عليه مراجعة أعضاء هاته المؤسسة وكيف تتدبر امورها حفاظا على كفاءاتها الحزبية بينهم مصطفى الخلفي الدينامو الذي يلعب بكل الاشارات الحزبية، وقراءة في مكاتب الفروع لهاته المؤسسة لنقف عن عمق وجوهر المخططات الذكية لحزب العدالة والتنمية.

 

معاريف بريس

أبو ميسون

Maarifpress.com

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مشاريع مدرة للدخل و40 ألف فرصة عمل متاحة للشعب

قطار الاصلاح ينطلق بالمغرب بتعيين أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي

الجمعيات الحقوقية تختار التصعيد بعد أحداث زيارة تمارة

رشيد نيني ليس جسرا لتصفية حسابات

الطيب الفاسي الفهري سفيرا بباريز ،ونزهة الشقروني تحصد منصب لطيفة أخرباش،واليازغي وزيرا للخارجية

180 مليون سنتيم مصاريف الضيافة والأكل لأعضاء مكتب بلدية الرباط

نبيل بنعبد الله وزيرا للسياحة وعبد الله البقالي كاتبا للدولة في الشبيبة والرياضة

أحكام قاسية ضد معتقلي سهب القايد بسلا

يومه سيتم الإعلان رسميا عن لائحة العمال والولاة وياسمينة بادو ونزهة الصقلي ضمن التعيينات

عبد الرحمان اليوسفي يرشح نزهة الشقروني للأمانة العامة للاتحاد الاشتراكي

محمد الوفا أي مصير ينتظره بعد تحالف شباط مع بنكيران ؟

انتخاب هياكل مجلس النواب يقطع الطريق على مناصب وزارية لل"بي جي دي"

نزهة الوافي (العدالة والتنمية) تلتزم الصمت وعبد الله بوصوف ينقذ الموقف





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

بوزنيقة .. وفاة شخص من ذوي السوابق القضائية بالمستشفى حيث كان يخضع للحراسة الطبية


فيروس كورونا: ارتفاع عدد الوفيات الى 202 بالمغرب

 
جلسات برلمانية

من أجل تدخّل فوري لحل معضلة المواطنين العالقين في الخارج


النقاط الرئيسية لجواب وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة


كوفيد19: جونسون يغادر المستشفى ويشكر الأطباء على شفاءه

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

محمد أوزين يكتب: عدوان جرثومي (2)

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال