أمنيستي «  المنظمة الصفراء » لن تنال من المغرب باملاءات الضابط البريطاني             المغرب يتساءل حول خلفية التقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية (السيد بوريطة)             "الإستثناء" الذي يؤكد القاعدة             لجنة الداخلية بمجلس المستشارين تصادق على إعادة تنظيم مؤسسة الحسن الثاني للاعمال الاجتماعية             الحكومة المغربية تندد بمغالطات أمنيستي وتؤكد الحفاظ على أمنها القومي             والي الامن أخويا يفارق الحياة في حادثة سير بسيدي علال التازي غرب القنيطرة             السجن المحلي بتاونات: مزاعم سجين سابق بخصوص عدم تلقيه للرعاية الطبية "مغالطات"             معالي محمد عبيد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي             بلاغ حول منح منظمة الأمم المتحدة للفنون جائزتها السنوية للدكتور محمد بودرا             التجنيد الاجباري للفوج الثاني قد يتم تعليقه بسبب كورونا             مجلس الأمن يعتمد قراراً ينادي بوقف إطلاق النار في العالم لمكافحة كورونا             فيروس كورونا .. تسجيل 218 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب             ركان .. توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في قضية حيازة وترويج أجهزة إلكترونية             بلاغ: الغاء مباريات ولوج مؤسسات ومعاهد التكوين لوزارة أعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان             كوفيد 19: ما بعد فتح الحدود وعودة السياحة والمهاجرين هل يفرض المغرب شهادة طبية خاصة بكورونا             بيان للرأي العام عن ظروف نشأة (الجمعية الوطنية للاعلام والناشرين) وأهدافها..             ديديي راؤول يكشف مؤامرة الشركات             نهاية نظام الاخوان بايران             رصد دقيق للوضع التعليمي في شقه التربوي بأكادير             البام في عهد عبد اللطيف وهبي يبخس التوجهات الملكية لتبسيط الطريق للعدالة والتنمية             نزهة بوشارب ...وزيرة ذات أبعاد استراتيجية ودراسات مواكبة مفات التعمير والبناء             كوفيد 19: تسجيل 63 حالة مؤكدة بفيروس كورونا بالمغرب             هل تسترجع الدولة مكانة الادارة المغربية بعد ان تكبدت الفشل في توافقات حزبية شلت كفاءاتها؟             «الصحة العالمية» تحذر من طوفان من إصابات «كورونا»             جنيف.. تجديد دعم الوحدة الترابية للمغرب أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة             L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS            Dealers de rue : la colère des voisins            Dealers de rue : la police renforce les patrouilles            ما يجب القيام به...في الحضر الصحي            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

اسرائيل : العثور على جثة السفير الصيني بمقر اقامته واستبعاد أن تكون جريمة قتل

 
صوت وصورة

L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS


Dealers de rue : la colère des voisins


Dealers de rue : la police renforce les patrouilles

 
كاريكاتير و صورة

ما يجب القيام به...في الحضر الصحي
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

مجلس الأمن يعتمد قراراً ينادي بوقف إطلاق النار في العالم لمكافحة كورونا

 
خاص بالنساء

المخ يحذف معلومات لا يحتاجها الانسان أثناء النوم

 
 


تطورات سريعة في قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يناير 2020 الساعة 25 : 16




تتواصل التطورات سريعاً في قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، وكشف تقرير الطب الشرعي، أن القتيل محمد حسن الموسى «سوري الجنسية» وعمره 33 عاماً، أصيب بـ 17 طلقة في أماكن متفرقة من جسده. وأوضح التقرير أن طلقة واحدة كانت في الساعد الأيمن، وطلقتين في الكتف الأيسر، ورابعة تحت الإبط الأيسر، و3 في الصدر، وطلقتين في البطن، و7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم، وطلقة في الفخذ الأيسر.
وأكدت التقارير أن هناك اشتباهاً بوجود متورط آخر أسهم في قتل الشاب السوري بمنزل نانسي، حيث إن الرصاص أطلق من الأمام والخلف.
قالت والدة القتيل: إن ولدها كان أعزل عندما دخل إلى المنزل، مشككة برواية فادي الهاشم، زوج الفنانة اللبنانية الذي أقدم على قتل ولدها.

ونقلت وسائل إعلام سورية عن السيدة فاطمة قولها، إن «اللقطات المأخوذة من قبل كاميرات المراقبة للحادث مفبركة، وهناك محاولات للتغطية على ما جرى».
وأكدت أن ولدها، الذي غادر سوريا منذ 13 عاماً للعمل في لبنان، «لم يكن بحاجة إلى المال كي يسرق، وأيضاً لم تكن لديه أية سوابق في لبنان أو غيرها».
وأشارت والدة الموسى إلى أن ابنها قتل بإطلاق 17 رصاصة، لكن مقاطع الفيديو لم تظهر آثاراً كثيرة للدماء، كما أن هذا العدد من الرصاصات، يؤكد أن القاتل لم يكن يدافع عن نفسه بل كان ينوي القتل.
وكانت عائلة الموسى رفضت الدفن، بسبب قيام القاضية بالنيابة الاستئنافية بإطلاق سراح فادي الهاشم زوج نانسي عجرم، بضمان محل إقامته، إلا أنها بعد تفاوضات قبلت بالدفن. وقال محامي عائلة الشاب القتيل في بيان، إنه بعد تفاوض شاق مع عائلة محمد الموسى، قررت العائلة استلام الجثة أمس الأول، ودفنها في العاصمة السورية دمشق، تاركين للقضاء اللبناني أمر التحقيقات ومتابعة الدعوى عبر وكيلها القانوني، فيما تمنى محامي العائلة على الفنانة نانسي احتضان أولاد القتيل ورعايتهم.
وفي سياق متصل، أصدرت القاضية غادة عون، قرارات جديدة بشأن الحادث، وطالبت فيها بتوسيع التحقيقات في القضية، وذلك من خلال الاستماع مجدداً إلى المدعى عليه فادي الهاشم، وتفريغ الهواتف الخلوية التابعة للقتيل والمدعى عليه والعمال في منزله، وسحب الكاميرات الموجودة في المنزل، والتي توضح مكان حصول الجريمة بالتحديد، والتحقيق في موضوع إصابة نانسي عجرم، والاستماع إلى أقوالها وعرضها على الطبيب الشرعي.
قالت والدة الشاب السوري الذي قتل في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم: إن ولدها كان أعزل عندما دخل إلى المنزل، مشككة برواية فادي الهاشم زوج الفنانة اللبنانية الذي أقدم على قتل ولدها.
وتضاربت الأنباء حول علاقة القتيل بالعائلة، حيث تفيد عائلة القتيل أنه كان يعمل لدى عائلة نانسي عجرم في الفيلا وأنه أتى للمطالبة بمستحقاته، وليس بهدف السرقة.
وقال خال القتيل إن الموسى كان يعمل لدى زوج المطربة، وأشار إلى أنه ذهب إلى الفيلا ومعه «مسدس لعبة» للمطالبة بمستحقاته المتأخرة، وأضاف أن زوج نانسي «نشر فيديو الواقعة بعد تعديله وحذف بعض المشاهد التي تدينه».
وعلق جابي جرمانوس، محامي أسرة الفنانة نانسي عجرم، على الاتهامات الموجهة لزوج الفنانة، وذلك خلال مداخلة هاتفية مع إحدى الوسائل الإعلامية، نافياً أن يكون القتيل قد عمل من قبل عند نانسي عجرم وزوجها، مؤكداً أنهم لا يعرفونه مطلقاً.
وكانت السلطات اللبنانية أخلت سبيل فادي، على ذمة التحقيق، وقالت إنه كان في حالة دفاع مشروع عن النفس.
أفادت وسائل إعلام لبنانية بأن النيابة العامة قررت توسيع التحقيقات بناء على طلب مقدم من عائلة القتيل. ويشتمل هذا الإجراء على الاستماع مجدداً لإفادة فادي الهاشم ومشاهدة محتوى الهواتف النقالة التابعة للقتيل وباقي الأشخاص الذين كانوا في محل الحادث، وسحب كاميرات المراقبة الموجودة في منزل ناسي عجرم.

 

معاريف بريس

وكالات

Maarifpress.com

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حزب التقدم والاشتراكية يعبر عن موقفه من التطورات في المغرب

الحزب الديمقراطي الأمازيغي لم يفوت فرصة الاحتجاج

النقابة الوطنية للصحافة المغربية تؤمن بحرية الاختلاف

قاضي التحقيق يستمع ل جامع المعتصم

بداية نهاية الجامعة العربية، ومنظمة المؤتمر الإسلامي

اليابانيون يخفون حقيقة التـأثير النووي

ملك البحرين رئيسا لمحافظة

أجواء الحزن تعم الجزائر وجبهة البوليزاريو

القادة الأفارقة يواصلون مشاوراتهم في نواكشوط استعدادا لزيارة ألقذافي

تاوريرت بين الاخلال بالواجب والبحث عن الحقيقة

الحكومة أخطأت عندما لم تعط للاحتجاجات صبغة سياسية

المالكي وميدفيديف يعربان أهمية تجسيد العلاقات الثنائية بين المغرب وروسيا

الرواية الحقيقية وراء اختناق اسرة المغربية بمدينة الشارقة بالامارات

هبوط أسعار النفط وسط إنتاج أمريكي قياسي وزيادة المخزونات

تشير التقارير الحديثة إلى أن سوق السيارات السعودي يمر بعملية تحول سريعة

فلير تطلق سلسلة رايمارين إيليمنت مع تصوير سونار يشبه الحياة الواقعيّة

أمازون ويب سيرفيسز تطلق منطقة جديدة في السويد

تطورات سريعة في قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم

حصلت سنتركس على جائزة أفضل شركة لصناعة منتجات مطبوعات الرعاية الصحية ثلاثية الأبعاد في الشرق الأوسط

بنعتيق يناقش الديون المترتبة عن تدبير جائحة كورونا





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

أمنيستي «  المنظمة الصفراء » لن تنال من المغرب باملاءات الضابط البريطاني


المغرب يتساءل حول خلفية التقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية (السيد بوريطة)

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يصادق على خطة عمل لفترة ما بعد رفع الحجر الصحي


مجلس النواب يعقد غدا الأربعاء جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفهية الموجهة لرئيس الحكومة


من أجل تدخّل فوري لحل معضلة المواطنين العالقين في الخارج

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

"الإستثناء" الذي يؤكد القاعدة

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال