مجموعة مستشفيات الامارات تشارك في معرض الصحة العربي 2020             النادي الاجتماعي المدرسة الحسنية ينظم النسخة الخامسة من الملتقى الاجتماعي             جائزة زايد للاستدامة تعلن فتح باب طلبات الترشيحات في دورتها 2021             لجنة النموذج التنموي ..حتى لا تهدر الزمن في البحث عن مفاتيح المغرب يملكها             بلاغ بخصوص تكاثر أعداد الخنزير البري بمحاذاة حي الرياض الرباط             فاتح شهر جمادى الآخرة لعام 1441 هـ بعد غد الاثنين             إسرائيل تصدر قرارا تاريخيا بشأن السعودية             إتش سي إل تكنولوجيز تكرّم أبطال النوايا الحسنة العالميين خلال المنتدى الاقتصادي العالمي             الرئيس بيل كلينتون متحدّث رئيسي في القمّة العالمية لسلامة المرضى والعلوم والتكنولوجيا             التنويع الاقتصادي يدفع عجلة النمو في عام 2020             بوطيب حالة مرضية تجعله مرشح كولومبيا في مؤتمر البام             الرئيس الصيني يعلن ان بلاده تواجه وضعا خطيرا وعدة عواصم تحذر مواطنيها             من هو حمزة الذي ارتبط اسمه ...Hamza mon bèbè             يوم الجمارك العالمي 2020..مناسبة لاستحضار مساهمة الجمارك في بناء مستقبل مستدام             لورين سانشيز صديقة جيف بيزوس هي من باعت رسائله النصية و ولي عهد السعودية لا علاقة له باتهامات المليا             والي جهة فاس مكناس يصرح ان البرنامج الوطني لمياه السقي محفزا للقطاع الفلاحي             بلاغ صحافي المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب             الولايات المتحدة الامركية تفعل قواعد جديدة ضد المرأة الحامل             ألمانيا: ألماني يفتح النار على ستة أفراد أسقطهم جثة وأصيب اثنين             الصين تعلن وفاة 26 شخصاً بالفيروس الجديد وتعلق رحلات السياحة             انفجار عنيف يهز مدينة هيوستن الأميركية             الحكومة المغربية لم تتخذ أي اجراءات لحماية تسرب فيروس كورونا للمغرب             جمهورية إفريقيا الوسطى تفتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون             افتتاح قنصلية عامة بالعيون "لحظة تاريخية ستبقى راسخة في الأذهان " (وزيرة خارجية ساو تومي وبرنسيب)             بلاغ للديوان الملكي             حيوانات أفريقيا المفترسة: توأم الأسود            أخطر 9 مدن في العالم !!!            من الفقر إلى الغنى.قصة أخطر زعيم مافيا على مر التاريخ            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

استطلاعات: لا يمكن لأي معسكر سياسي في إسرائيل تشكيل ائتلاف حكومي

 
صوت وصورة

حيوانات أفريقيا المفترسة: توأم الأسود


أخطر 9 مدن في العالم !!!


من الفقر إلى الغنى.قصة أخطر زعيم مافيا على مر التاريخ

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الرئيس الصيني يعلن ان بلاده تواجه وضعا خطيرا وعدة عواصم تحذر مواطنيها

 
خاص بالنساء

المخ يحذف معلومات لا يحتاجها الانسان أثناء النوم

 
 


هل يفكر العقل المنظم للجنة النموذج التنموي في واجبات ومسؤوليات الجماعات الترابية؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 يناير 2020 الساعة 27 : 13




 

تثير اللجنة النموذج التنموي نقاش عمومي في الساحة السياسية، منظم وغير منظم في الجلسات وفي المقاهي، والكل ينتظر النتائج والخلاصات، والتي قد تكون مصيرية في حياة أمة في أفق سنة 2030، ليتم تقييم نتائجها إيجابيتها وسلبياتها.

ومن هنا يمكن الوقوف عن أسباب وخلفيات تنزيل هاته اللجنة، التي من دون شك انها ستتجاوز الموضوعات الإنشائية، للنظر في البعد التنموي افقيا وعموديا من حيث العمق والجوهر، بعيدًا عن اللغة الخشبية للأحزاب ، التي فشلت في تدبير الشأن العام، وفِي تأطير وتوجيه وتنظيم الجماهير الشعبية.

ولذلك، لا بد من الاهتمام والعناية بانتظارات الشعب، وهي انتظارات تتطلب البحث في الخلل لإعادة تنظيم الحياة العامة، ولن يتأتى ذلك الى بتفعيل دور الجماعات الترابية التي تبقى هي عصب الاختلالات، اما لان القانون او الميثاق الجماعي متجاوزًا، واما انها لا تمارس اختصاصاتها، ومسؤوليتها، ولذلك نجد ان المقاربة الامنية تبقى الوسيلة الوحيدة لردع المخالفين للقانون، في الوقت ان من يخالف القانون الجماعات الترابية، التي من مسؤوليتها تنظيم المدينة، وأسواقها، و الباعة المتجولين، بما فيه المطاعم، والمقاهي، والحانات، والملاهي الليلية التي تتواجد في حدود دوائرها، وذلك عبر تفعيل او تطوير منظومة الرخصة للعاملين في مهن حرة كالباعة المتجولين الذين يحدثون الفوضى في الشارع العام، ويعرقلون حركة السير والجولان، ويحتلون الطرقات والأرصفة في غياب دور ممثلي الجماعات الترابية الذين يجهلون مهمتهم، وواجباتهم في الحفاظ على جمالية الأحياء التي يمثلونها، او المدينة التي يمثلها مجلس المدينة، والمجلس الاقليمي، ومجالس أخرى التي تبقى غائبة عن تقديم اي مبادرة لتنظيم السوق والأسواق العشوائية التي تتواجد في حدود دوائرها مثلًا دائرة يعقوب المنصور بالرباط، وبذلك يصبح كل من هب ودب يعرض خضرا، وملابسا، وأواني، وشوايات سمك على الرصيف وسط الطرقات، في الوقت الذي يبقى الامر مجرد قرار بلدي يمنع اي عمل من دون رخصة يمنحها رئيس المقاطعة وفق معايير تحافظ على النظافة والبيئة، وهي رخصة تسهل وتبسط اجراءات أمنية خاصةً وأنها هناك فئات مبحوثا عنها ، او ممن لها سوابق اجراميةً جد خطيرة، وبالتالي هناك قضية جوهرية في جمع أموال لفائدة جماعات متطرفة، او ارهابيين يختفون في جلباب باعة متجولين، ودرءا لكل المخاطر لا بد للجماعات الترابية إلزامية الحصول على رخصة يكون حاملها محصنا ويكون المواطن مؤتمن على أمنه، وفي حال خروقات او نشر ثقافة عدائية، او التلفظ بكلام ساقط يمكن للبلدية سحب الرخصة من البائع المتجول، مع تحديد مكان وزمان وقوفه وفق الضوابط الصحية والبيئية، والحال ان كان هذا الإجراء يطبق على مستوى كافة الجماعات الترابية ما كانت حالة محسن فكري بائع الحوت تحدث لو عملت الجماعات الترابية بنظام الترخيص، والجزر، لان هذه العملية ستكون ساعد للمقاربة الامنية، ووسيلة لتنظيم المدينة، والحفاظ على بيئتها.

معاريف بريس

Maarifpress.com



 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سارح غنم يفك لغز مقتل موظف بالبرلمان المغربي

أعادوا الحمير للمزرعة وأداعوا الطفل شهيد!!!

فوزي بنعلال يورث الحصانة البرلمانية وبلدية الهرهورة لابنه

الأنظمة التي حملها ربيع العالم العربي لن تكون بالضرورة اكثر عطفا على اسرائيل

حرب بلادم

حرب بلادم

باشوية طانطان تسبح خارج الخطب الملكية

اصدار جديد "مشروع باشلار"

لكي لايخذل اليمنيون رئيسهم

اللجنة الملكية لاصلاح منظومة القضاء قد لا تعكس أشغالها وقراراتها ما يطمح اليه المتقاضين

هل يفكر العقل المنظم للجنة النموذج التنموي في واجبات ومسؤوليات الجماعات الترابية؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

النادي الاجتماعي المدرسة الحسنية ينظم النسخة الخامسة من الملتقى الاجتماعي


لجنة النموذج التنموي ..حتى لا تهدر الزمن في البحث عن مفاتيح المغرب يملكها

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

هل أضحت الجزائر مهدّدة من الداخل أكثر من الخارج، وتأكل نفسها بنفسها؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال