بــــــلاغ من أجل العقل والحكمة والإنصاف             بــــــلاغ: من أجل العقل والحكمة والإنصاف             الوفي.. العمل بمنظومة تقديم الخدمات القنصلية بالمواعيد عبر تطبيق خاص بذلك قبل نهاية السنة الجارية             (كوفيد-19).. 3999 إصابة جديدة و4118 حالة شفاء خلال الـ24 ساعة الماضية             نتانياهو وولي العهد الاماراتي محمد بن زايد آل نهيان مرشحان لجائزة نوبل للسلام             الكركرات: غينيا تعرب عن دعمها الكامل للتحرك المغربي السلمي والقانوني             الأمم المتحدة تشيد باحتضان المغرب أشغال الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي             "سقيا الإمارات" تفتح باب التسجيل للدورة الثالثة من جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية             " المغرب هو الشريك الأكثر استقرارا لإسبانيا في كل منطقة البحر الأبيض المتوسط "             إحباط عملية إرهابية بالعاصمة التونسية ومخطط ارهابي لاختراق المؤسسة العسكرية             التسول.. سم يقتل الطفولة والسياحة             تساقطات ثلجية وطقس بارد ورياح قوية مرتقبة من الأربعاء إلى السبت بعدد من مناطق المملكة             إصابة مدرب منتخب اليونان لكرة القدم بـ«كورونا»             الاتحاد الأرووبي سيحصل على 160 مليون جرعة من لقاح «كورونا»             بايدن يعين الفلسطينية ريما دودين في منصب كبير             انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس             الذكرى الـ22 لوفاة المغفور له الحسن الثاني.. محطة بارزة لاستحضار المسار المتفرد لموحد البلاد             الشرطة الفرنسية تستخدم قنابل الغاز لتفكيك مخيم للمهاجرين بباريس             وزارة الاستخبارات الإسرائيلية تحذر من تعزز النفوذ التركي في القارة الأفريقية             دوري أبطال أوروبا يعود بمواجهات حاسمة             المغرب بلد الازدهار حطم كيان الظلام بالكركرات             أوباما ...داعش قد يشهد عودة ظهوره بدون دونالد ترامب             فريق بايدن: قرار ترامب يتيح انتقالاً سلساً للسلطة             موريطانيا تبسط إجراءات الحصول على التأشيرة لفائدة ألمقاولات             آيت الطالب يعلن عن وضع استراتيجية وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد             نبض الشارع المغربي حول التلقيح ضد كورونا            وزارة الإسكان والتعمير : قانون المالية المعدل يشجع المواطن على ولوج السكن            وزارة الإسكان والتعمير : تحفيزات قانون المالية المعدل لتوفير السكن للجميع             ما يجب القيام به...في الحضر الصحي            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

نتانياهو وولي العهد الاماراتي محمد بن زايد آل نهيان مرشحان لجائزة نوبل للسلام

 
صوت وصورة

نبض الشارع المغربي حول التلقيح ضد كورونا


وزارة الإسكان والتعمير : قانون المالية المعدل يشجع المواطن على ولوج السكن


وزارة الإسكان والتعمير : تحفيزات قانون المالية المعدل لتوفير السكن للجميع

 
كاريكاتير و صورة

ما يجب القيام به...في الحضر الصحي
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الكركرات: غينيا تعرب عن دعمها الكامل للتحرك المغربي السلمي والقانوني

 
خاص بالنساء

الفنانة التشكيلية خديجة مغرب.. حصاد متميز وعشق لا ينتهي

 
 


أمنيستي لم تعد تفرق بين الخطأ الحقيقي...وتمضي في نشر تقاريرها العدائية ضد المغرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 شتنبر 2020 الساعة 56 : 09




 

البلاغ الصادر عن المجلس الاعلى  للسلطة  القضائية للملكة المغربية في تنبيه، او احتجاجه ضد بلاغ المناشدة لامنيستي في دعمها ودفاعها عن عمر الراضي المعتقل على خلفية جرائم يعاقب عليها القانون الجنائي المغربي، هي رسالة تاريخية من مؤسسة قضائية لجمعية يفترض فيها الالمام بالقانون، والحقوق، والعدالة في أي دولة من الدول الشرعية بالعالم.

وان كان البلاغ الصادر عن المؤسسة القضائية جاء في التوقيت ليعري عن الاخطاء التي ترتكبها أمنيستي في المغرب، فمعنا ذلك ان المغرب منفتح، ومسالم، وعادل في قراراته التنبيهية من دون لف ولا دوران.

لكن، أمنيستي مستمرة في استفزازها المغرب، ومستمرة في أخطائها، وتمضي في نشر تقاريرها العدائية ضد المغرب، فقط لانه لم يعاملها مثل دولة الجوار التي رفضت على مر الزمن ان ينعقد اجتماع لها وان تفتح مكتب لها، او الترخيص لمنتسبيها العمل فوق اراضيها أكدته طردها بعد توقيفها، واستنطاقها  ممثلها بنشمسي في حراك الجزائر، ولم يحدث أي مواجهة، او اصدار بلاغات انتقامية وعدائية ضدها.

لماذا؟ لان المخابرات العسكرية الجزائرية مندسة في دواليبها، وتمول بعض مشاريعها لتوجيه سهام العداء للمغرب عبر قناة أمنيستي الحقوقية، التي تحولت الى قناة مناشدة.

لماذا، كل هذا العداء لبلد يده مبسوطة للجمعيات الحقوقية، وبلد يده مبسوطة لاي حوار يساعد على كشف كل الاسئلة العالقة ان كانت جدية، ومسؤولة، لا مثل منظمة أمنيستي الهاربة من الحقيقة لخدمة أجندة تحاول التأثير والضغط على المغرب في قضايا وحدته الترابية، او في قضايا معروضة على القضاء مثل قضية عمر الراضي الذي يتابع في ملفين السكر العلني ، وتبادل الضرب، والتخابر مع جهات أجنبية.

انها اشكالية عميقة وجوهرية لمنظمة تحشر نفسها في مثل هاته الملفات ، التي لا علاقة لها بالرأي او الصحافة، لكن العدالة المستقلة عن السلطة التنفيذية تطبق القانون، وتنفذ قراراتها بالحجج والقرائن التي بين أيديها، وهو ما يجب ان تتفهمه امنيستي التي يبدو انها تريد تبرير عطايا العدائيين للمغرب في الضغط عليه لاطلاق سراح شاب اندس في قطاع الاعلام لخدمة أجندة قد تكون تستهدف زعزعة أمن واستقرار البلاد.

أمنيستي لم يسبق لها ان قادت حملة عدائية مماثلة ضد المغرب بكل من الجزائر ، مصر، و تركيا ... وحتى الولايات المتحدة الامريكية التي يتعرض فيها السود الامريكيين للقتل على أيدي رجال الشرطة مثلا، وغيرها من الدول التي تعرف قضايا يمكن ان تكون مرتبطة بمذهب أمنيستي التي أصبحت متجرا للبيع والشراء، ولما لا ان تكون تعرض جسدها في سوق النخاسة لتغطية تكاليف جواسيسها في العالم.

والملاحظ ، ان هاته المنظمة الصفراء "امنيستي" أصبح شغلها الشاغل المغرب...ياك ماكاين باس...، ومن يقول العكس فليراجع كم من بلاغ عدائي أصدرته ضد المغرب، فهل المغرب وحده يسكن العالم، ام ان حالة اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي بقنصلية المملكة السعودية بتركيا ، انتهت قصته و قضيته ولم يعد يشغل بال منظمة امنيستي سوى شاب صحافي متدرب عمر الراضي الذي كافة شروط المحاكمة العادلة مضمونة له، وشروط الاعتقال مكفولة له مثله مثل باقي المعتقلين المتواجدين في السجون المغربية والمحكومين بجرائم جنائية التي يعاقب عليها القانون .

 

 

معاريف بريس

أبو ميسون

Maarifpress.com

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عبد السلام البخاري يخوض اضرابا عن الطعام احتجاجا على الوكيل العام بالرباط

القدافي يحرج أمريكا ويقدم غصن زيتون للمعارضة

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

حقائق مثيرة في ملف الموثقة المسعودي قد تطيح برؤوس قضائية

لا لتصفية الدولة ...نعم لتصفية الماضي السلطوي

مافيا الدرالبيضاء تكالبت على الموثقة عائشة المسعودي والقضاء يتجه نحو انصافها

وزارة العدل تكشف حقائق خطيرة في ملف الموثقة صونيا العوفي يوم الاثنين

حرب الفيتنام تضرب شمال افريقيا من ليبيا

رؤية حول مشروع سياسي حول الصحراء المغربية

فضائح أمنية بالبرلمان المغربي

الدكاترة يعلنون التصعيد والاعتصام يومي الأربعاء والخميس امام وزارة المالية

الثورات العربية تتجه لمصلحة الإسلاميين وتقزم الحداثيين

هل تأخذ السياسة الخارجية والقطاع السياحي أولوية في التصريح الحكومي؟

أي مستقبل للصحافة الورقية في زمن الفايس بوك و التويتر ؟ا

إنهم شباب " التي جي في " .

العدل والاحسان تصدر بيان رقم 1 شديد اللهجة ضد مختطفي هند زروق

المرأة والرجل وفصولهم الساخنة

الملكية في المغرب بين الجهوية و اللامركزية (الديمقراطية الاقتصادية بين الطبيعة و البعد الإنساني)

المنظري في لقاء تواصلي بمدينة العيون





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

بــــــلاغ من أجل العقل والحكمة والإنصاف


الوفي.. العمل بمنظومة تقديم الخدمات القنصلية بالمواعيد عبر تطبيق خاص بذلك قبل نهاية السنة الجارية

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يصادق على خطة عمل لفترة ما بعد رفع الحجر الصحي


مجلس النواب يعقد غدا الأربعاء جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفهية الموجهة لرئيس الحكومة


من أجل تدخّل فوري لحل معضلة المواطنين العالقين في الخارج

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

بــــــلاغ: من أجل العقل والحكمة والإنصاف

 
لاعلان معنا

وزير الخارجية الايطالي يعرب عن قوة المغرب في حل ملف الخلاف الليبي