مبادرة خاواة بيبي تنشر السلام وسط العاصمة موسكو             الإنسان اليوم مصاب بهشاشة عاطفية بسبب إدمانه على سياسات السوق             الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو             L'arbitre de Portugal-Maroc a-t-il demandé le maillot de Cristiano Ronaldo             جبهة القوى الديمقراطية تحضر لدورة مجلسها الوطني وتدق من جديد ناقوس الخطر             قيادات في حزب أخنوش تكشف حقيقة التصدع بين نواب الأحرار والاتحاد الدستوري             رشاوى بالمديرية الاقليمية للتجهيز والنقل بتاونات (2)             ايتوس واير تطلق خدمة الفيديو الصحفي المبتكرة             الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال             مجموعة نيوز سيرفيسيز جروب تحتفي بالذكرى العاشرة لشراكتها مع بزنيس واير             جلالة الملك يعطي تعليمات صارمة لربط المسؤولية بالمحاسبة ولن يستثنى من هذا الاجراء اي مسؤول سلطة             لقجع يقضي على احلام المغاربة وينهي كل ما من شانه يرفع الكرة المغربية الى العالمية             القضية خطيرة لكن الضرر طفيف             إسبانيا وإيران...ساعة الحقيقة وموعد حاسم             المغرب- السعودية تتجاوز حدود علاقاتهما التاريخية كرة في مرمى             معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي             هل ثأر البرتغال ورونالدو في روسيا لسرقة إسبانيا مدينة سبتة في القرن 17م             منصة OLM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين             رونار قال: يجب أن نكون مستعدين نفسيا لمواجهة البرتغال             مارادونا ينتقد مهاجم المنتخب الأرجنتيني اغويرو             مارك غيغر يقود مباراة المغرب والبرتغال             صرخة غضب عريضة:_رياضة_بلا_سياسة رسالة احتجاج من كل العرب لـ «الفيفا»             أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى             هل اصبح الحبيب المالكي رهينة بنشماس؟             قراءة في البلاغ الصادر عن البرلمان الذي يبخس صورة البرلمان             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

القضية خطيرة لكن الضرر طفيف

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


عبد الواحد الراضي يستفز الشعب المغربي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 مارس 2011 الساعة 25 : 13



 

هل الأمر يتعلق بعامل السن ،أم أن رياح التغيير لم تصل صداها الى البرلمان، أم أن حركة 20 فبراير لم تحرك  ساكنا في الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الدي بقي حصي بيص في الاجتماع الأخير للحزب الدي طالب أعضاءه بأغلبية الانسحاب من الحكومة ،والشروع في طرح التعديلات الدستورية.

عبد الواحد الراضي هو واحد من ظلوا مند 1963 برلمانيا ووزيرا للعدل ورئيسا لمجلس النواب لم تشفع له مناصبه بأن يتحرر من الفساد البرلماني ،رغم اتزانه ،وثقة القصر التي يتميز بها ،الا أنه خلال هده الولاية ورغم تضلعه في العمل السياسي قدم رشوتين ساسيتين ،وهما من أخطر الرشاوي التي تهدد ،وتقوض الديمقراطية ،وتساهم في خلق فوارق طبقية ،واستفزاز مشاعر المعطلين.

الرشوة الاولى تلك التي قدمها لابراهيم اسديري الدي يدير شبكة الاستعلامات بالبرلمان ،وينشر الفساد ،والتي حددت قيمتها ب 9000 درها ،قد تكون خدمة للتقارير المشوهة التي يرفعها لمسؤوليه،اضافة الى الفساد والتحرش الجنسي على الموظفات حيث يسطف أمنيو الاستعلامات يراقبون مؤخرة الموظفات بلا حشمة لا حيا كما يقول العامة الشيء الدي يستفزهم ،ويستفز مشاعرهم ،وهو ما يتطلب تغيير جدري لهدا الجهاز الفاسد شكلا ومضمونا.

ثانيا :توظيف عبد الواحد الراضي للمسمى خالد ابن أخت مسؤول أمني رفيع المستوى بالادارة العامة للامن الوطني،بلجنة المالية السلم 11 بالغرفة الأولى في حين يحتفظ بمنصبه المالي ببلدية القصيبة التي يرأسها محمد مبدع،وهو الدي يأتي الى البرلمان على متن بيكوب لاعتقاده أنه في مزرعة فلاحية ،ولما لا ما دام هناك من يحصد الزرع ،وهناك من يحصد المال العام،والمناصب بلا تعب ،في حين يظل المعطلين كالكلاب بالشارع المرابط للبرلمان يصرخون ...يصرخون في حين يحصدون اللكمات بعصى القوات المساعدة ،وقوات التدخل السريع،أما أبناء المحظوظين لهم مناصب في الشمال الشرقي والغربي ،ولا يحتاج الـامر الى تفكير.

ويحصل هدا في الوقت الدي جفت حناجر شباب  20 فبراير التي طالبت بمحاربة الفساد ،والزبونية،والمحسوبية...فهل القصر على اطلاع بما يجري من فساد أمني ،وسياسي بالبرلمان المغربي؟وهل يتدخل القصر لاستئصال مظاهر الفساد الأمني بالبرلمان الدي انغمس في مؤامرة الصمت ،ومواجهة ،وابعاد الصحافة التي تنشر فساد المفسدين...







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

الوكيل العام يستمع لعمدة سلا

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

غضب الطبيعة

مطعم حانة من دون قانون 5éme Avenue

وزير المالية يوبخ أمنيا بالبرلمان،واضريس قد يتدخل

اتحاديون يفجرون الاتحاد الاشتراكي

الداخلية تعرض مشاريع قوانين الانتخابات

الملكية الدستورية...والملكية البرلمانية

عبد الواحد الراضي يستفز الشعب المغربي

بالمغرب ...وزراء أم قناصة فرص؟

رسالة الى المستشار الملكي

«الاتحاد الاشتراكي» يطرح تعديلات تقلص صلاحيات الملك وتبقيه «أميراً للمؤمنين»

الأمريكيون...أش درتو في المغرب

عبد الواحد الراضي ُ اديتها كاورية ُوبيد الله ُالفيزا والباسبور ُ

هل يقيل حميد الشنوري ابراهيم اسديري؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

مبادرة خاواة بيبي تنشر السلام وسط العاصمة موسكو


جبهة القوى الديمقراطية تحضر لدورة مجلسها الوطني وتدق من جديد ناقوس الخطر

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال