عزيز فرتاحي رئيسا لاتحاد المقاولات المغربية بمكناس             محمد السادس،،،جلالته برؤاه السديدة يبعث الأمل في الشعب على جعل المغرب بلد السعادة والرفاه             أكثر من 600 مفقود جراء الحرائق في كاليفورنيا             النيابة العامة السعودية تكشف أحدث نتائج التحقيقات في قضية خاشقجي             محمد السادس ...ملك الرفاهية للشعب اولا...يدشن خط البوراق بحضور ضيفه الكبير فخامة الرئيس الفرنسي             عزيزي علياء رزيدنس" تبلغ المراحل النهائية إضافة جديدة في مدينة دبي الطبية             محمد السادس...ملك الاستثمارات الواعدة اليوم يلتقي كبير اصدقاء المغرب لاعطاء انطلاقة تي جي في             الاتحاد الأوروبي يختار المغربي الدوزي سفيرا للشباب العربي             طارق الزمر..متهم بتشكيل خلية سرية لتنفيذ عمليات إرهابية في مصر شارك في اغتيال السادات             استلهاما من خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس التاريخي بمناسبة عودة المغرب للاتحاد الافريقي             براسانت مانغات، الرئيس التنفيذي لمجموعة إن إم سي، يحصد جائزة الإنجاز للعام 2018             بحسب دراسة لافرتي بانكينج 500؛ المصارف الأصغر             زاكسيس: جهات التسويق تخطط لزيادة عالمية في الإعلام             آيديميا: ادخلوا عالم الهويات المعززة في معرض أفريقيا كوم 2018             ارتفاع حصيلة ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 50 قتيلاً             لقاء حول اليهود المغاربة.. مراكش تشهد عرض الفيلم الوثائقي "يا حسرة...دوك ليام"             في بلاغ لقيادتها السياسية: *جبهة القوى الديمقراطية تواصل إنجاز مبادراتها السياسية             خبراء مغاربة وفرنسيون يستعرضون بالرباط آخر التطورات العلمية المرتبطة بمرض الشلل الرعاش             براسانت مانغات، الرئيس التنفيذي لمجموعة إن إم سي، يحصدجائزة الإنجاز للعام 2018             فرهاد عزيزي: يمكن لتجديد قوانين الرهن العقاري أن يغير قواعد اللعبة في سوق العقارات             الأطفال المغاربة، يهود ومسلمون، يجب أن يكونوا حاملين لهذا "الاستثناء "المغربي ومدافعين عنه             افتتاح معرض بمراكش حول "مسارات اليهود المغاربة بالأطلس والصحراء" لإلياس هروس             برشلونة يقرر منح ديمبلي فرصة أخيرة قبل الإطاحة به خارج أسوار كتالونيا             ترامب يقرر إقالة وزيرة الأمن الداخلي نيلسن             سرقة الأراضي بواد لو من أصحابها بواسطة عقود عرفية مشبوهة             توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا            المغرب الجزائر وموريتانيا في حوار شارك فيه مصطفى امجار اطار بوزارة الاتصال            كيف تحول "البوشي" من جزار صغير إلى إمبراطور كوكايين            شوف المساواة            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

ترامب في منتصف ولايته يحصل على قوة تدفعه لكسب ولاية رئاسية ثانية في انتخابات 2020

 
صوت وصورة

توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا


المغرب الجزائر وموريتانيا في حوار شارك فيه مصطفى امجار اطار بوزارة الاتصال


كيف تحول "البوشي" من جزار صغير إلى إمبراطور كوكايين

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

أكثر من 600 مفقود جراء الحرائق في كاليفورنيا

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


آش هاد المصيبة في المحاكم؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 مارس 2011 الساعة 41 : 19



والآن وصلت الأنظمة العربية لدرجة التمام والكمال ،ولم يعد هناك من يشفع لها مواصلة دعم الفساد السياسي ،والحزبي،ولم يعد لها أي منفد سوى الاسراع في تقديم الاصلاحات التي تدعو لها الشعوب ،والمطالب المشروعة التي تتلخص في الحرية ،والكرامة.

والمغرب من بين الدول العربية الدي وصلته رياح الاحتجاجات،انطلقت بمسيرات سلمية ،تلاها انفلات أمني ببعض المدن ،والمداشر ،والاقاليم ،والسبب طبعا أن هناك مطالب اجتماعية،وتقليص الفوارق الطبقية ،واستئصال مظاهر الفساد في المؤسسات الحكومية،والمؤسسات المنتخبة،اضافة الى العدل الدي أصبح مؤثرا في العلاقة بين القاضي ،والمتقاضين.

وطبيعيا أن الرسالة لم تصل الى القضاء رغم مشاهد كثيرة انتهت ببراءة المتورطين في الملفات المفبركة مثل ملف السبع أعضاء العدل والاحسان بفاس ،وملف جامع المعتصم للعدالة والتنمية،اضافة الى ملف عبد السلام البخاري الدي أوقعت به الموثقة صونيا العوفي نجلة الوكيل العام حسن العوفي ،والدي انتهى باحالته على جلسة 30 مارس 2011 ،بعد ان أصر قاضي التحقيق محمد الكوهن عدم تدوين اعترافاتها،فيما كتابة الضبط قامت بواجبها ودونت كل ما راج في جلسة التحقيق الدي اعترفت خلالها الموثقة صونيا العوفي بصحة امضاءاتها.

ويروج حاليا ،أمام محكمة سلا ملف ماسمي بالتعاضدية العامة للموظفين ،وهو الملف الدي أثار أسئلة كثيرة نظرا لخطورة الاعتقالات غير قانونية ،والتي خلالها وضع أبرياء في السجن تاركين أسرهم ،وزوجاتهم تحت يافطة الظلم المنظم في غياب محاكمة عادلة.

محمد الفراع سقط في مؤامرة سياسية ،والتهمة أنه رفض الانظمام لشبكة عبد الحكيم بن شماس،ومحمد نرجس  اللدان تطاولا على العمل السياسي ،وأصبحوا ينفدون قرارات زجرية ضد كل من يعكس مخططاتهم التي تقضي بالانظمام الى الحزب أو صناعة سيناريو محكم للايقاع بمنافسيهم مثلما حدث مع جامع المعتصم بسلا.

والان اتضحت الخيوط،وأصبحت المحكمة مجرد آلة في صنع المحاكمات للسياسيين،وهو ما فجر وضعا خطيرا بالمملكة المغربية،حيث لا اطمئنان لمستقبل السياسيين من دون حل الاصالة والمعاصرة ،وفتح تحقيق حول العديد من القضايا التي أساءت للقضاء بالمغرب منها محاكمة المستشارين البرلمانيين بحجة التصنت الهاتفي والجريمة افساد الانتخابات،والنتيجة تجريدهم من حقوق المواطنة لمدة عشر سنوات،منع برلمانيي طنجة من الترشح بدعوى سيدنا يغا وجوه جديدة ،والنتيجة أن سمير عبد المولى رفض أن يضل عبدا ،واستقال من الاصالة والمعاصرة ،والتحق بالعدالة والتنمية ،والنتيجة أشار اليها أنه تعرض للضغط،والابتزاز من طرف الياس العماري.

في سياق هده القضايا ،نعترف أن المغرب ليس رومانيا في عهد تشاوسيسكو،وانما بلد منظم بمؤسسات منظمة ،وديمقراطية للأسف ثم التلاعب بالثقة التي منحت لبعض فاقدي التوازن السياسي الشيئء الدي فجر شباب 20 فبراير ،الدين يتوعدون باحتجاجات ساخنة تستهدف استئصال مظاهر الفساد والمفسدين من مقالعهم.

وقبل الختام لا بد من الاشارة الى الكولونيل طرزاز الدي فازت ابنته بنضالها ،وعرت على مستوى القضاء بالمغرب فهل تتدارك السلطات المعنية الجرائم التي تحاك ضد مواطنين ،أم ستظل مكتوفة الأيدي في انتظار ما سوف يأتي.

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

بلخياط من هواة الفايسبوك

آش هاد المصيبة في المحاكم؟

الأمريكيون...أش درتو في المغرب

ميمون الريفي هل أوقعت به مافيا للمخدرات من منطقة الريف مقيمة بالمانيا

سفير تركيا بالرباط يتجول بسيارة مصفحة

فتاة تتعرى على الإنترنت

نبيل بنعبدالله يبحث عن شعبية ويغني "آ شجا يدير في الثلاثة دليل"بالبرلمان

"غانغام ستايل" الأغنية التي حطمت الأرقام القياسية

وزير التشغيل الجديد يزكي خروقات التعاضدية بالعلالي

آش هاد المصيبة في المحاكم؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

عزيز فرتاحي رئيسا لاتحاد المقاولات المغربية بمكناس


محمد السادس،،،جلالته برؤاه السديدة يبعث الأمل في الشعب على جعل المغرب بلد السعادة والرفاه

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الضحايا الصغار في إيران

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال