اخنوش ... يتعامل مع التجمعيين كفرع لشركة المحروقات الني يملكها             البام ضد قرار المغرب،،،الياس العماري زار اقليم الانفصال كريدستان ولم يستطع قطع مسافة مقر الحزب الى ش             الشعب المغربي يقول للإدارة الامريكية لا للظلم ،،،لا للقدس عاصمة لإسرائيل             رئيس كوريا الشمالية "اطلع راجل" على رئيس امريكي مختل عقليا             عبدالله بن زايد آل نهيان ومشاركة نخبوية عالمية: منتدى تعزيز السلم يبحث             مجموعة "التجاري وفا بنك" استثمرت في إفريقيا أزيد من مليار دولار خلال السبع سنوات الأخيرة             جلالة الملك محمد السادس يستقبل بالدار البيضاء رئيس المجموعة الصينية "بي. واي. دي أوطو إنداستري"             عبد النبوي .. بعد استقلال النيابة العامة هل يتابع أطوار محاكمة الموثقة صونيا العوفي؟             ماري لوبن تتلقى ضربة قاسية من عائلة جوني هاليداي             لورا بيرول ضحية سعد المجرد تراسل "معاريف بريس" وتؤكد انها مازالت تعاني الصدمة وتداعياتها النفسية             محمد سلمان ولي العهد يشتري لوحة ليونار دوفانشي ب450.3 مليون دولار             قلة النوم تبطئ نشاط الخلايا العصبية             محمد السادس أمير المؤمنين يدشن بالدار البيضاء المركب الإداري والثقافي التابع لوزارة الأوقاف والشؤون             الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يدينان رخصة العربدة التي منحها ترامب للاسرائيليين             الكرماعي: دعم الاتحاد الأوروبي للمرحلة الثانية جد ايجابي             واشنطن تشيد بريادة المغرب على المستوى الإقليمي في مكافحة الإرهاب             مونديال 2018: ايقاف نجم منتخب البيرو غيريرو سنة واحدة بسبب المنشطات             ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟             سفراء سابقين لاسرائيل يرفضون الاعتراف الأحادي الجانب للرئيس الأميركي             فتح الله ولعلو يسابق الزمن لأجل الظفر بمنصف سفيرا للمغرب بجنوب افريقيا             الحكومة تستنكر إعلان الإدارة الأمريكية القدس عاصمة لإسرائيل             المحرشي صاحب سوابق في النصب يحاول اختطاف الصحافيين...والحبيب المالكي خارج التغطية في المؤامرة             اورلي أزولاي: قرار ترامب ليس هدية لإسرائيل بل برميل بارود متفجر             الشراك الأمنية - الاسبانية تطيح بخلية ارهابية بطنجة واسبانيا             المضاربة العقارية بأملاك الأحباس التي ينفذها ناظر الأوقاف المعين بالرباط قد تطيح "ب" أحمد توفيق             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

سفراء سابقين لاسرائيل يرفضون الاعتراف الأحادي الجانب للرئيس الأميركي

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

رئيس كوريا الشمالية "اطلع راجل" على رئيس امريكي مختل عقليا

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


أميرة المغاربة للامريم تحتفل ومعها الشعب المغربي بعيد ميلادها


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 غشت 2012 الساعة 15 : 20



تحتفل الأسرة الملكية ومعها الشعب المغربي٬ يوم الأحد (26 غشت)٬ بذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم التي ما فتئت تولي اهتماما بالغا وتبذل قصارى الجهود من أجل النهوض بحقوق الطفل والمرأة وإشاعة ثقافة التضامن الإنساني.

ويشكل ال 26 غشت من كل سنة٬ مناسبة لاستحضار المسؤوليات الجسام التي تضطلع بها الأميرة للا مريم والمتمثلة٬ على الخصوص٬ في رئاسة المصالح الاجتماعية للقوات المسلحة الملكية٬ والجمعية المغربية لمساندة اليونيسيف٬ ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج٬ والاتحاد الوطني للنساء المغربيات٬ والمرصد الوطني لحقوق الطفل وبرلمان الطفل٬ فضلا عن كون سموها سفيرة النوايا الحسنة لليونيسكو.

إن التنشئة والتربية النموذجية التي تلقتها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم جعلت سموها تتحمل باقتدار مختلف المسؤوليات التي أنيطت بها٬ وتضطلع بدور رائد في مجال العمل الاجتماعي والإنساني وفق رؤية حداثية يرسم حدودها الالتزام الاجتماعي والإخلاص المتفاني وقيم المواطنة.

فمن خلال ترؤس سموها للاتحاد الوطني للنساء المغربيات٬ تعمل الأميرة للا مريم على الارتقاء بوضع المرأة وتخويلها المكانة اللائقة بها داخل المجتمع٬ وذلك مواكبة للمكاسب التاريخية التي حققتها المرأة المغربية بفضل العناية السامية التي يحيطها بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس٬ والمتمثلة على الخصوص في مدونة الأسرة والمكانة المتميزة التي خولها الدستور الجديد للمرأة.

كما تستأثر رعاية الطفولة باهتمام كبير من لدن صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم٬ سفيرة النوايا الحسنة لليونسكو٬ حيث تواصل سموها جهودها الرامية إلى توفير حياة كريمة للطفولة المغربية٬ وذلك عبر الرئاسة الشرفية للعديد من الجمعيات التي تعمل لفائدة الطفولة٬ ومن بينها "جمعية مساعدة ودعم الأطفال المصابين بالربو"٬ والجمعية المغربية "أعمال خيرية للقلب"٬ وجمعية آباء وأصدقاء الأطفال المصابين بالسرطان "المستقبل".

وفي كل سنة يتجدد انخراط سموها في عدة أنشطة ذات طابع اجتماعي وإنساني وتنموي وحتى ديبلوماسي. وفي هذا السياق٬ ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم مراسم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف ثامن مارس من كل سنة٬ كما ترأست سموها في دجنبر من السنة الماضية بالدار البيضاء٬ حفل تدشين المجمع التجاري "موروكو مول"٬ الذي يصنف ضمن المجمعات الخمسة الأوائل على الصعيد العالمي.

وعلى الصعيد الديبلوماسي٬ مثلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم ٬ في شهر ماي المنصرم ٬ صاحب الجلالة الملك محمد السادس في اليوبيل الماسي لعاهلة بريطانيا الملكة إليزابيث الثانية التي احتفلت هذه السنة بالذكرى 60 لجلوسها على العرش.

ولا تقتصر الجهود التي تبذلها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم على المستوى الوطني٬ بل تتعداها إلى المستوى الدولي حيث أبانت سموها عن دينامية متميزة لفائدة عدد من القضايا الدولية٬ لا سيما المتعلقة بوضعية المرأة والطفل٬ كما انخرطت سموها في العديد من الأنشطة ذات الطابع الاجتماعي والإنساني.

وفي هذا الصدد٬ أعطت سموها في مارس 2009 موافقتها على الرئاسة الشرفية لمؤسسة "إيصان" الإسبانية للتنمية والتجديد بجنوب أوروبا وشمال إفريقيا٬ وذلك خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر النسائي الدولي الأول المنعقد بمدينة تطوان تحت شعار "المرأة وتحديات التنمية".

واعترافا بجهود سموها ومبادراتها في مجال حماية حقوق الأطفال٬ منحت اللجنة الدولية للمؤسسة المتوسطية للسلام جائزة البحر الأبيض المتوسط للطفولة لهذه السنة للأميرة للا مريم بصفتها رئيسة المرصد الوطني لحقوق الطفل.

وتمنح هذه الجائزة ٬ التي تأتي من حيث قيمتها بعد جائزة نوبل٬ سنويا لشخصيات مرموقة من عالم السياسة والثقافة والفن ساهمت من خلال جهودها في إشعاع قيم التضامن والتسامح بالحوض المتوسطي.

وكانت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم قد منحت ٬ بصفتها رئيسة الاتحاد الوطني النسائي المغربي٬ قبل سنتين بباريس٬ الجائزة الدولية التي تمنحها جمعية "النساء الرائدات عالميا"٬ وذلك عرفانا بالتزام سموها الدائم وحرصها المتواصل على النهوض بوضعية النساء المغربيات ونساء العالم العربي والقارة الإفريقية على حد سواء حتى يتمكن من الانخراط في جهود تحقيق التنمية والتقدم.

وتنضاف هذه الجوائز لسجل صاحبة السمو الأميرة للا مريم الزاخر بالاعترافات الدولية بالجهود الجبارة التي تبذلها٬ وعلى رأسها تسلم سموها في يوليوز 2001 من المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) شهادة تعيين سموها سفيرة للنوايا الحسنة لهذه المنظمة الأممية تقديرا منها للأعمال الدؤوبة والأنشطة المتواصلة التي تقوم بها سموها لفائدة قضايا الطفولة واحترام حقوق الطفل في العالم.

وقد شكل المسار الاستثنائي لصاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم موضوع إشادة وتنويه من قبل العديد من مسؤولي المنظمات والمؤسسات العاملة في مجال حقوق الطفل٬ كانت آخرها إشادة مديرة صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا السيدة ماريا كاليفيس٬ في كلمة لها بمناسبة افتتاح الدورة ال14 للمؤتمر الوطني لحقوق الطفل٬ بالالتزام الراسخ لسموها بصفتها رئيسة المرصد الوطني لحقوق الطفل٬ وإسهامها الكبير في تحسين وضعية الطفل والنهوض بحقوقه.

 

www.maarifpress.com

و م ع







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

الهاكا تقف مثل الأصنام

اسبانيا تخشى على استقرار المغرب

المواطن المحلي الشريك الأول

مشاريع مدرة للدخل و40 ألف فرصة عمل متاحة للشعب

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

أمور مضحكـــة لكن واقعيــة

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

ابن ديانا يتزوج بكيت...كاترين

ستاريو تقصي أحياءا بالرباط من خط الربط

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

بيد الله يقرأ الفاتحة على غير المسلمين

أمن السفير الأمريكي بالمغرب يعتدي على سيادة دول

المستشفى الجامعي مولاي عبد الله في خدمة مصحات آل الفاسي

من يخلف أندري أزولاي في منصبه مستشارا

محاولة انتحار دبلوماسية مغربية بباريز

هل وصلت رسالة السفير الاسباني للصحافة المغربية

لاماب تبث خبرايدعوالى مقاطعة نشاط ثقافي يفتتحه الأمير مولاي رشيد

خطوات تصعيدية للمحامين المغاربة ضد الحكومة

جمعية المعطلين ام تنظيم سري





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

اخنوش ... يتعامل مع التجمعيين كفرع لشركة المحروقات الني يملكها


البام ضد قرار المغرب،،،الياس العماري زار اقليم الانفصال كريدستان ولم يستطع قطع مسافة مقر الحزب الى ش

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع