عاجل: اعتقال توفيق بوعشرين بأمر من الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء             رئيس الفيفا: روسيا مستعدة بنسبة كبيرة لاستضافة نهائيات كأس العالم             إسبانيا .. 9 ر 53 في المائة من سكان كتالونيا يعارضون استقلال منطقتهم ( استطلاع )             محمد اوجار :المغرب سيواصل مساعيه من اجل تسليم هولاندا المغربي سعيد شعو             أمنيستي تعمق جرح 25000 الف يهودي جزائري طردتهم الجزائر             امنيستي تحامل كبير على المغرب وانبطاح للجزائر             باني عائشة ابنة السمارة تفوز بنصف مارطون لاكورونيا الدولي             الحبيب المالكي ... ينظم ندوة صحافية من دون خبر ولا تعليل للفساد الاداري بمجلس النواب             الأميرة للا مريم تترأس بالرباط حفل اختتام اللقاء المنظم حول موضوع "المرأة والطفل في وضعية هشاشة"             الوحدة 8200 العسكرية الاسرائيلية تفكك خلية داعش كانت تستعد لتفجير طائرة استرالية             الجهادي تولوسان صبري المقرب من محمد مراح قتل             الطريق السيار بين الخميسات وغرب مكناس غير مشغل             محمد السادس يدعو في رسالته السامية الاشقاء العرب الاستثمار في الطفولة             ملك المغرب يشاطر عاهلة النرويج مسراتها وافراحها             محمد السادس يضع التجربة المغربية المتميزة لحماية الطفولة رهن اشارة الدول الصديقة             الهام شاهين ضيفة أمسية اناث من ضوء في دبي             نقابة بقطاع الصحة تطالب وزير الصحة بتصفية تركة الكاتب العام المُبعد             ارهاب: معتقل سابق في قضايا الارهاب يتزعم خلية داعش بطنجة ومكناس             20 فبراير غارقون في وهم افكارهم، واستمرارهم في نشر ثقافة العداء ستحولهم الى متطرفين             العدل والاحسان تصعد من تهديداتها للدولة             اختفاء 200 عمود كهربائي واستقالات وخروقات بجماعة يقودها البرلماني شفيق هاشم             مبعوث قطري يتعرض لهجوم بغزة             السيلفيات تقتل روح المبادرة بمجلس المستشارين             محمد السادس يؤكد في رسالته السامية للمنتدى البرلماني الدولي على ربط المسؤولية بالمحاسبة             أمر ملكي لوزارتي الداخلية والتجهيز واللوجيستيك بالكشف عن اختلالات ممرات السكك الحديدية             قرى بدون رجال - المغرب            اكتشف حياة المرأة الامازيغية في توبقال            خنيفرة... سيبـيريا المغرب            التطرف الذي يهدد الشعوب            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

الوحدة 8200 العسكرية الاسرائيلية تفكك خلية داعش كانت تستعد لتفجير طائرة استرالية

 
صوت وصورة

قرى بدون رجال - المغرب


اكتشف حياة المرأة الامازيغية في توبقال


خنيفرة... سيبـيريا المغرب

 
كاريكاتير و صورة

التطرف الذي يهدد الشعوب
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

فرنسا: افتتاح او وكر لممارسة الجنس مع دميات مصنوعة بالسكولوز

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


مسيرة الدارالبيضاء النقطة التي أفاضت الكأس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 مارس 2011 الساعة 23 : 01



 

لم تسلم الجرة هده المرة ،بعد ان ارتكبت السلطات مجزرة بالدر البيضاء ،وثم الاعتداء على أساتدة ،وقياديي حزب الاشتراكي الموحد.

 مختلف وسائل الاعلام السمعية ،البصرية ،والمواقع الالكترونية نقلت ما حدث بالدارالبيضاء التي أصبحت معنية مباشرة بما قد يحدث في مسيرة 20 مارس التي من غير المستبعد أن تكون ساخنة ،بعد ان استعرضت الاجهزة الامنية عضلاتها،وقامت باعتقال العشرات،وتعنيف الاخرين ،وتعرض البعض لاصابات بليغة نقل على اثرها الى المستشفى العمومي.

انها بداية طبعا ،والسلطة قد تكون ارتكبت خطأ باتخادها قرار تفتيت مسيرة بالقوة ،وهي التي شجعتها،وتعاملت معها بشكل حضاري مند سنوات ،الا أن ما أقدمت عليه يشكل خطورة وتصعيدا ،قبل أيام من انطلاق مسيرة 20 مارس التي تحدثت عنها مختلف القوى السياسية،ودخلت على الخط هيآت سياسية منها الحركة الشعبية على لسان أمينها العام امحند العنصر الدي أوقد نار المطالب الشعبية.

ومن الطبيعي القول ،أن الاصلاحات انطلقت باعلان ملك البلاد تعديلات في المقتضيات الدستورية ،لكن هناك المطالب الاساسية للشعب،والتي ترتبط بحياته اليومية كالتشغيل،والكرامة،والحرية،ومحاربة الافساد،ومحاكمة المفسدين الدين سطرت أسمائهم في تقرير المجلس الاعلى للحسابات ،وحل البرلمان ،والحكومة،ومحاربة الرشوة،واصلاح قطاع العدل،وابعاد أسماء ممن تحوم حولهم الشبهات ،والدين كانوا محور شعارات 20 فبراير.

ان المغرب يمر من أزمة تدبير الشان الحكومي،وأزمة فكر تتلخص في عدم الاهتمام بالمطالب الشعبية،وتحقير دكاء الشعب،الشيء الدي لا يعكس التوجهات العامة للمطالب الشعبية التي هي مطالب تخدم المجتمع ككل،وليس طبقة دون الاخرى لأن المغرب ،وكما يعلم الجميع الأحزاب السياسية على كثرتها لا تمثل الأغلبية الساحقة للشعب،وتفتقد الى المشروعية بسبب رداءة قيادييها الدين تفرزهم مؤتمرات غير ديمقراطية،في الغالب لا تعكس ما يطمح اليه المؤتمرون الدين يتم التعامل معهم طيلة أيام المؤتمر كالعبيد،وحدود تدخلاتهم تمر بالقمع ،والطرد من قاعة المؤتمر ،ومفاوضات في توزيع المناصب في المكاتب التنفيدية،والمنظمات الموازية،وتزكية السلطات للفساد الحزبي الشيء الدي يقوض الديمقراطية،وينتج عنها تكريس الفوارق الطبقية،وانعدام العدالة الاجتماعية،وتكريس الفساد الحكومي باقتراح وزراء ضعيفي الأداء مثل تعيين محمد أوزين كاتبا للدولة في وزارة الخارجية ،ووزير الجالية المغربية غير ملم بالقطاع الشيء الدي جعله يتعاقد مع اعلاميين متقاعدين هدفهم الاستفادة من الجولات في الدول الاوروبية بالمجان،على حساب المال العام ،نخشى أن يتعرض الوزير الى ما تعرض اليه الوزير الدي سبقه رشيد الحداوي الدي كان يطير بين الدول ،الى أن طار في بحر المشاكل مؤخرا ثم رفع الحجز عن جواز سفره وممتلكاته.

اضافة ان وزيرا في الحكومة الحالية ،وهو بالمناسبة رجل قانون تمسك بالمنصب ليحقق ثروة عن طريق استقطاب مكتب للمحاماة من باريز يحمل اسم جيد الواري ،وهو من أكبر المكاتب الدي استقطبه الوزير ليؤسس فرعا له بالدارالبيضاء ،بعد أن تمكن من أن يصبح مساهما فيه.

هدا المكتب يقوم بالدفاع عن الشركات الكبرى ،البعض منها شركات دولية  ينوب عنها ،ويتكلف بالاستشارات ،وجل الشركات أصبحت تتجه الى هدا المكتب لان له تأثير على القضاء ،وله تأثير على الساحة الاقتصادية المغربية...فهل تعرفتم على الوزير المعني ؟

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجزيرة تحتل مقعد أسانج

من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

شاليط جلعاد معادلة في الأحداث المصرية

الهاكا تقف مثل الأصنام

مليلية بين التهميش و سوء التصرف الاسباني

أمن السفير الأمريكي بالمغرب يعتدي على سيادة دول

فرنسا تقود دور أمريكي بالمغرب لزعزعة استقراره

مشاريع مدرة للدخل و40 ألف فرصة عمل متاحة للشعب

ايران تدعم مسيرة الجزائر للاطاحة بنظام بوتفليقة

سيارة من نوع مرسيديس 240 بنية اللون ،تسرق المواطنين

قضاء الدارالبيضاء عاجز عن البث في ملف عبد الرزاق أفيلال

مولاي هشام هل يتدخل لانصاف عائشة المسعودي؟

مسيرة الدارالبيضاء النقطة التي أفاضت الكأس

العدل والاحسان تنحو منحى المعارضة البحرينية

حقوقيون ينددون بقوة ما جرى يوم 13 مارس

استهجان بأبناء المقاومة

الرابطة تتلقى تأييدا

الصحافيون يحتجون

21 أبريل تنظر محكمة سلا في ملف الارهابيين ضمنهم فلسطيني

ايفون دولويا بحصانة الديانة اليهودية أوقعت الموثقة عائشة المسعودي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

عاجل: اعتقال توفيق بوعشرين بأمر من الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء


إسبانيا .. 9 ر 53 في المائة من سكان كتالونيا يعارضون استقلال منطقتهم ( استطلاع )

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

حقوق الإنسان أصبحت حزينة

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع