الماستر الدولي المتخصص في "السياسات الثقافية والإدارة الثقافية"             مع شعار "عدونا ها هنا" ستنتصر الثورة الإيرانية!             دامسكو تجمع ناصيف زيتون ويارا وآدم في حفل استثنائي بدبي             طبول الحرية تقرع في وارسو!             الأعرج: التشجيع على القراءة برنامج يَحْتَلُّ مَكَانَةً هامة ضِمْنَ محاور السياسة القطاعية للوزارة             بنكيران ...آمنت بالله...لا أومن بالله             مئات المسلمين المغاربة في الدار البيضاء يرفعون شعارات معاداة السامية             عاجل : جمارك باب سبتة تطيح بمغربي مقيم بالخارج حاول تهريب العملة صعبة داخل ملابسه             تدخلات جمركية بمعبر باب سبتة تطيح بثلاث عماليات تهريب متفرقة             بلاغ لوزارة الداخلية             بلاغ وزارة الداخلية يهم المواطنين والمواطنات             صاحبا الجلالة الملك "ضون" فيليبي السادس والملكة "ضونيا" ليتيثيا يستقبلان عددا من الكتاب المغاربة             عاهلة إسبانيا الملكة ليتيثيا وصاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم تزوران مدرسة الفرصة الثانية بسلا             فيلودن ليدار ترعى مسابقة المركبات ذاتية القيادة في الصين             "بنك الصحة" يطلق برنامجاً جديداً لتخفيف الوزن عن بُعد لأول مرة على مستوى المنطقة             سينرجي ووند تكنولوجي وتجارة أفريقيا للرعاية الصحية تعلنان عن اتفاق لتوفير تطبيق إنتيلي ووند             إيجون زيندر تعلن عن نموّ عالمي مزدوج الأرقام في عام 2018             "سبيدإكس" تطوّر اختبارًا متعدد الأوجه للفيروسات التنفسية             لينوفو تعلن عن خدمات البنية التحتية تروسكايل، عرض قائم على الاستهلاك كخدمة             الحركة الشعبية العملية الديمقراطية التي شابت انتخاب رؤساء المنظمات الموازية ازعجت الفاشلين             ناصر السعدي يطرح "شنو يفيدك" من اللون العراقي ويستعد لتصويرها             سينرجي ووند تكنولوجي وتجارة أفريقيا للرعاية الصحية تعلنان عن اتفاق لتوفير تطبيق إنتيلي ووند             الخطر الصاروخي وفكر ملالي إيران             رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يستقبل وزير الخارجية العماني             المغرب ضمن عشر دول عربية أكدت حضورها في المؤتمر الوزاري حول الشرق الأوسط بوارسو بولاندا             سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا            شوف المساواة            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يستقبل وزير الخارجية العماني

 
صوت وصورة

سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي


توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
أخبار دولية

بوتفليقة مرشح رسمي للانتخابات الرئاسية في أبريل القادم

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


المركز المغربي لحقوق المؤلف يدعو إلى فك الإرتباط بين المكتب المغربي والشركات الفرنسية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أكتوبر 2012 الساعة 56 : 15



 

نظرا لردود الفعل لحلقة "الفنان وأهله "التي بثته قناة ميدي 1 تي.في.؛الأسبوع الماضي ضمن برنامج "بدون حرج"،والذي حاول المشاركون من خلاله مناقشة المشاكل التي  يعاني منها الفنان المغربي معززين ذلك بشهادات للفنان مضياف وعائشة مهماه؛اجتمع أعضاء المكتب التنفيذي للمركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة يوم الثلاثاء 9أكتوبر2012 بالرباط لتناول هذه الحلقة من كل جوانبها وسياقها؛وبعد استعراض مجموعة من الأفكار والملاحظات على برنامج الحلقة ؛ يود المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة أن يبدي ملاحظاته أمام الرأي العام الوطني وهي كالتالي :

 

ـ بالرغم من تعرض المشاركين لبعض المشاكل المهمة  التي يتخبط فيها المبدع المغربي،إلا أن الحلقة المذكورة  أغفلت مناقشة المحور الرئيسي في الموضوع المتعلق بالاختلالات الكبري في مجال  تدبير الحقوق المستحقة للفنان  والتي يديرها المكتب المغربي لحقوق المؤلفين .

ـ لذلك كان من المفيد دعوة الهيئات المعنية او  المهتمة مباشرة بحقوق المؤلف والحقوق المجاورة

 ويتعلق الأمر بالمكتب المغربي لحقوق المؤلفين باعتباره مسؤولا عن ادارة هذه الحقوق ، ووزارتي الإتصال والثقافة باعتبارهما جهتان وصيتان على القطاع من جهة وإشراك المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة باعتباره منظمة غير حكومية، وهي الجمعية الوحيدة المهتمة والمختصة في مجال حقوق المؤلف والحقوق المجاورة من جهة اخرى؛

 

ويسجل المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة كذلك  أن ضيوف هذا البرنامج حاولوا تجنب التطرق الى الحلول الواقعية والحقيقية للمشاكل التي طرحت على بساط المناقشة، والدليل على ذلك عدم الإشارة سواء من قريب أو من بعيد الى مسؤولية المكتب المغربي لحقوق المؤلفين (الجهاز المسؤول قانونا عن استخلاص وتمكين الحقوق لمستحقيها ) والمسؤول عن الوضعية المزرية التي يعاني منها الفنان والمبدع المغربي نتيجة السياسة التدبيرية المعتمدة من طرف هذا المكتب ، والتي تخول لشركات فرنسية  - رغم مرور ما يفوق نصف قرن على استقلال المغرب - صلاحية اقتطاع 50%  من مستحقات ومداخيل الفنان المغربي؛

والجدير بالذكر أن هذه الوضعية التدبيرية الشاذة التي ينفرد بها المغرب لوحده على المستوى العالمي ، تعد احد الاسباب الرئيسية لمعاناة الفنان والمبدع المغربي ، مع العلم أن تحسين هذه الوضعية رهين بفك الإرتباط مع الشركات الفرنسية  حتى يتسنى للفنان المغربي الإستفادة من كافة مستحقاته باسترجاع 50%  منها التي يتم استغلالها خارج الوطن. ونظرا لما تواجهه حقوق المؤلف والحقوق المجاورة من سطو وتعدي في غياب تفعيل النصوص القانونية وتوفير ادارة حقوق الفنان متمرسة وشفافة ، واعتباراً لضرورة تجديد مفهوم وممارسات حماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة على أسس رشيدة تتجاوب مع المعطيات المحلية والإقليمية وتتفاعل مع

الرغبة في وضع أسس حكامة جيدة بهذا القطاع الحيوي والاجتماعي الهام ؛فإن المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة يطالب بما يلي :  

 

  ـ فك الإرتباط بين المكتب المغربي لحماية حقوق المؤلف والشركات الفرنسية التي لا زالت تتدخل في التدبير المحاسباتي لحقوق المؤلف ، أي ضرورة حماية استقلالية المكتب في التسيير في المغرب المستقل ،

  ـ رفع الالتباس القانوني عن الوضعية القانونية للمكتب المغربي لحقوق المؤلفين وإعادة هيكلته بطريقة تمكن المبدعين من المساهمة في تسييره ،

ـ تحيين التشريعات والنصوص التنظيمية لمواكبة التطور الذي يعرفه مجال حقوق المؤلف والحقوق المجاورة ، 

ـ وضع إطار بيداغوجي و منهجي لتدريس موضوعات حقوق المؤلف والحقوق المجاورة وإدماجها في البرامج التعليمية الإعدادية والثانوية والجامعية ، مما يمكن من امتلاك  الوعي بأهمية حماية هذه الحقوق ،

ـ تفعيل القوانين والأنظمة الجاري بها العمل  للحد من ظاهرة  القرصنة ،

ـ خلق جسور التواصل بين البلدان العربية للتعريف بقوانين ومبادئ حقوق المؤلف والحقوق المجاورة ،

ـ تفعيل القرارات المتخذة بشأن الصندوق الإجتماعي للمبدعين قصد تحسين وضعيتهم الصحية والاجتماعية ، وتدبيره تدبيرا شفافا ،

ـ تيسير ولوج المؤلف والفنان للمعلومة إزاء الأنشطة التدبيرية للمكتب المغربي لحماية حقوق المؤلف ،

ـ تنسيق الجهد الحكومي لدعم وتطوير قطاع حقوق المؤلف ببلادنا خاصة بين وزارتي الإتصال والثقافة ،

ـ إدخال حيز التنفيذ مقتضيات الحقوق المجاورة المنصوص عليها في قانون 2000.2.15 وفي الإتفاقيات الدولية ذات الصلة؛

ـ ضرورة دعم الإطارات الممثلة والمكلفة بالدفاع عن القضايا المعنوية والمادية للمؤلفين.

 

وتجدر الإشارة أن المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة الذي تأسس في 10يوليوز 2010 بالرباط؛يقوم ؛حسب قانونه الأساسي، بالعمل في مجال التحسيس والأبحاث التشريعية والتنظيمية والتدبيرية ذات الصلة بإدارة حقوق المؤلف ؛والمساهمة في النهوض و تطوير وتنمية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة ،بتنسيق وتعاون مع الإدارة الوصية والقطاعات والهيئات والمؤسسات المعنية الوطنية والدولية .

كما يعمل المركز على تقديم الإستشارات في ميدان الإتصال والإعلام وعلى الخصوص في مجال حقوق المؤلف والحقوق المجاورة .

                                            وحرر بالرباط في :10/10/2012

رئيس المركز المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة

                                                              سيدي علي الماموني

www.maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أحكام قاسية في حق الموثقين سعد الحريشي وعادل بولويز

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

النقابات قد تطيح بحكومة عباس الفاسي

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تحسن صورتها على موقعها بالإنترنت

الاعلام الامريكي يضحد الاطروحات التيئيسية بالمغرب

المغرب يواجه الجزائر بعنابة

تجارة الاطفال أكبر خطر

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

حماقات المسلمون

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

المركز المغربي لحقوق الإنسان يعتبر معمر القذافي مجرم حرب، وجبت محاكمته أمام القضاء الليبي

المركز المغربي لحقوق الانسان يدين قرار السلطات المغربية

الرابطة تتلقى تأييدا

جمعيات حقوقية تدين اعتقال مدير جريدة المساء

الفساد في المؤسسات العمومية محور الحقوقيين في تاونات

حقوقيون ينددون بما جرى بالمعتقل السري بتمارة

قضاة المجلس الاعلى للحسابات يتساءلون ما الفائدة؟

صفحة بيضاء تتغلف بالسواد

ثمانية أطباء يتعرضون لكسور من طرف قوات محاربة الشغب





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

الماستر الدولي المتخصص في "السياسات الثقافية والإدارة الثقافية"


الأعرج: التشجيع على القراءة برنامج يَحْتَلُّ مَكَانَةً هامة ضِمْنَ محاور السياسة القطاعية للوزارة

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

مع شعار "عدونا ها هنا" ستنتصر الثورة الإيرانية!

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال