نطاق بعض الجرائم المسجلة لا يرقى إلى درجة الظاهرة التي تدعو للقلق (وزير الداخلية)             تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، انعقاد اجتماع خصص لتدارس الإطار المنظم للعمليات الإحسانية (وزارة ا             الدينامية التي يشهدها المجتمع المغربي أصبحت تستوجب وضع إطار قانوني ينظم العمل الإحساني             السعودية اوقفت امراء وبالمغرب القضاء عاجز على استدعاء الياس العماري لمواجهته مع ناصر الزفزافي             بريطانيا : تلقينا دلائل مروعة عن جرائم منظمة بحق أقلية الروهينغا المسلمة             تعليمات سامية من جلالة الملك للجنرال دوكور دارمي المفتش العام للقوات المسلحة الملكية             محمد السادس يبعث برقية تعزية لأسرة الفقيد الجنرال دكور دارمي ولأسرته الكبيرة بالجيش             الناشطة الصحراوية المغربية عائشة رحال تقاضي ممثل البوليساريو في باريس‎             فضيحة امتحان الكفاءة المهنية تهز أركان وزارة الداخلية             أكادير تحتضن المنتدى الثاني للمحامين المغاربة المقيمين بالخارج             محمد السادس يعطي تعليمات صارمة والتحقيق القضائي سيشمل عامل الصويرة             حزب الله هل يدعم خلايا عنف وتجسس تحت غطاء جمعيات وأحزاب دينية بالمغرب؟             العرب يرفعون السقف ضد إيران و"حزب الله الإرهابي"... الآليات الدولية هي الحل             الرباط تحتضن مؤتمر وزراء التربية لدول وحكومات الفرنكوفونية             لا دخان ولاغاز في المصاب الجلل الذي وقع بسيدي بولعلام بالصويرة             بلاغ صحافي للتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية             فتح الله الرمضاني يكتب: استغلال معاناة الناس قتل لهم في كل الأحوال‎             عدول المغرب يطالبون بإطلاق سراح زملائهم المعتقلين             بنكيران يحصي أنفاس زواره ليعطي الانطباع انه قيد الإقامة الجبرية             عبد المنعم المدني يقدم معطيات وهمية لجهات عليا بشأن مشروع ملكي بالرباط             جثة الأمهات ضحايا القفة مسؤولية الكل وغياب المساءلة من اين لك هذا يضاعف الهشاشة والفقر بالمغرب             لجنة من المفتشية العامة للإدارة الترابية بوزارة الداخلية تحقق في نازلة الصويرة             محمد السادس يتدخل على عجل لتقديم اسعافات وتقديم الدعم لعائلات المتوفين في نازلة الصويرة             السعودية واسرائيل نحول علاقات علنية ورئيس الأركان الاسرائيلي في الواجهة لبناء هذه المحطة             بلاغ : ألاف المستفيدين من برنامجين طبين بمناسبة عيد الاستقلال             laura victime de saad lamjred            مؤثر...رسالة فوزي القجع للجمهور المغربي            تدخل السيد النائب محمد اوزين عن الفريق الحركي            من دون تعليق            ترامب ورئيس كوريا الشمالية...متى العناق؟            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

السعودية واسرائيل نحول علاقات علنية ورئيس الأركان الاسرائيلي في الواجهة لبناء هذه المحطة

 
صوت وصورة

laura victime de saad lamjred


مؤثر...رسالة فوزي القجع للجمهور المغربي


تدخل السيد النائب محمد اوزين عن الفريق الحركي

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بريطانيا : تلقينا دلائل مروعة عن جرائم منظمة بحق أقلية الروهينغا المسلمة

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


رسالة الى المستشار الملكي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 مارس 2011 الساعة 04 : 00



مرت مسيرة 20 مارس ،لكن ما هي الاستنتاجات والخلاصات،وأي تحليل يمكن للمسؤولين الوقوف عنده بعد مسيرة 15 فبراير ،ومسيرة 20 مارس ،بالطبع يختلفان تماما لا من حيث عدد المشاركين،أوسقف المطالب التي تقدم بها المواطنون ،حيث أن مسيرة مارس كانت شعاراتها مدوية،وقوية،وتوضح درجة الحرارة التي أصبحت ترتفع مع تداول المسيرات الشعبية ،والتي يجب تحليلها تحليلا دقيقا لكي لا يحدث في المسيرات القادمة ،والمبرمجة مسبقا خلال الأيام المقبلة أي انفلات أمني .

و ستشمل المسيرات المقبلة قطاع الصحة حيث من المنتظر أن يتوقف الممرضون على المستوى الوطني في مسيرة احتجاجية يوم الخميس القادم صباحا،فيما هيأة حماية المال العام بدورها ستقف أمام البرلمان يوم الخميس المقبل للمطالبة بمحاكمة ناهبي المال العام،والدين سبق للمجلس الأعلى للحسابات أن سطر أسماءهم.

بالطبع ،ان تأطير الشارع يسير على قدم ،وساق والدولة مطالبة بتقديم حلول لبعض القضايا التي تمس المواطن مباشرة ،كاصدار العفو على معتقلي الرأي ،ومعتقلي حزب الأمة الدين انصهرت عائلاتهم مع مطالب مدروسة بدقة في اشارات تهديدية لما قد يمكن أن يحدث ،لانهم يحملون شعار خاص ينطلق من التجربة التونسية ،وبالخصوص بوعزيزي الدي يردون عليه بالقول اسمع ياعزيزي...انها خطابات،وشعارات تتطلب جرأة في اتخاد القرار السياسي من دون استشارات أحزاب سياسية أكل عليها الدهر ،وشرب ،لأن جل القادة السياسيين الدين يوجدون على رأس الأحزاب السياسية المغربية ،بعيدين عن الحياة العامة،وفقراء فكريا من كثرة الثروة ،وثخمة الأكل والشراب ،أجسامهم معطلة بألفين سنة أمام مطالب مجتمع شاب،حتى وان افترضنا أنهم يريدون الخير للبلد ،والشعب كان عليهم كأول خطوة الاعلان عن استقالات المكاتب السياسية ،والاعداد لمؤتمرات حزبية تكون ديمقراطية ،تكون للشباب الفرصة للقيادة،بدل أشخاص مازالوا يتشبثون بمناصب رغم عجزهم عن تقديم أية خدمة .

المستشار الملكي المعتصم الله يحسن عوانو مع زعماء فاسدين،ولا ارتباط لهم بتأطير المواطنين ،الكل يتسابق على الموائد،ويحن للماضي الدي ولى،فهل عبدالواحد الراضي ،أمحند العنصر،والتهامي الخياري،وغيرهم هل وصلهم خبر التكنولوجيا،والاعلام هل فكروا في احداث خلية حزبية بدكاكينهم التجارية تعنى بالفايسبوك ،وتويتر،وهل فكروا في تغيير أسلوب تعاملهم السياسي ...نعتقد أنهم يضيعون وقت المستشار الملكي المعتصم،وحتى لا تضيع عنه فرصة البحث عن حلول لملفات مكلف بها ،عليه فتح ورش ،أو خلق خلية أزمة يجتمع في دائرتها شباب ،وأحزاب ،ونقابات،وجمعيات،وكل من له رأي أوفكرة للخروج من مسرح المسيرات لأنها بالأخير ،لا أحد يمكن أن يجزم ما قد يقع ،ومن يكون الرابح ،أو الخاسر.

ادا ،الأمر ليس أمنيا ،ولا حزبيا،وانما يهم جميع المغاربة ،والمغاربة معنيين بتطور بلدهم،وأي حوار ،ومفاوضات مع الأحزاب هي مضيعة للوقت لأن التخلف ،وما وصلت اليه البلاد بسبب تخلف الأحزاب السياسية التي تعاملت مع الدولة كبقرة حلوب ،الكل حلب ،والكل أسس لهم اقامات كأن الدولة بيترولية.

فهل تعتزم حقا الدولة الاصلاح ،ان كان دلك ما المانع من محاكمات كل الدين شملهم تقرير أحمد الميداوي رئيس المجلس الأعلى للحسابات السابق،واللاحق الدي أنجز بالكامل،حينها سيصفق المغاربة لبوادر الاصلاح السياسي ،والاداري،ولما لا ما دمنا نتغنى باستقلالية القضاء...

عموما البراءة هي الأصل،وهؤلاء منهم من مازال مسؤولا ،ومنهم من يتفسح بمال الشعب الدي استولى عليه ،ولا نعتقد أنهم غير مستعدين للمثول أمام القضاء للحصول على البراءة القانونية يساعدون أنفسهم ،ويخلصون الشعب من مطالبتهم ان الشعب بكى يوما...لا نعتقد أنه يبكي ثانية...وبالأخير نتساءل هل يقولون اليوم الحقيقة كاملة للملك؟

معاريف بريس:فتح الله الرفاعي







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

شاليط جلعاد معادلة في الأحداث المصرية

اتحاديون يفجرون الاتحاد الاشتراكي

مدينة القصر الكبير..مدينة الظلام

كلمة متقاطعة للأمير

هل وصلت رسالة السفير الاسباني للصحافة المغربية

شميسة المرأة التي تسعد النساء المغربيات

الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية

فرنسية يعتدى عليها وسفارة فرنسا تدخل على الخط

مسيرة الدارالبيضاء النقطة التي أفاضت الكأس

قرعة ربع النهائي تسفر عن مباراة إنكليزية مثيرة بين تشلسي ومانشستر

رسالة الى المستشار الملكي

الشعب المغربي يريد ...

ممول الحفلات رحال يهدد باحراق أعضاء جمعية افلوسي

الشعب يريد...الشعب يتحسر الألم والحزن والقمع

الأمن المغربي يواجه الشعب بالهراوات واستعراض العضلات

مسيرة حاشدة يوم 5 يونيو تضامنا مع الشهداء بالرباط

الدستور المغربي لم يأت بحرية المعتقد





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

نطاق بعض الجرائم المسجلة لا يرقى إلى درجة الظاهرة التي تدعو للقلق (وزير الداخلية)


تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، انعقاد اجتماع خصص لتدارس الإطار المنظم للعمليات الإحسانية (وزارة ا

 
جلسات برلمانية

بنشماس ورئيسي جهة الشرق والرباط سلا القنيطرة في زيارة عمل لليابان


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

حزب الله هل يدعم خلايا عنف وتجسس تحت غطاء جمعيات وأحزاب دينية بالمغرب؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع