استوديو "معاريف بريس" يستضيف زكريا المومني ودنيا أفيلال وحجيب " انظر الفيديو"             شركة التنمية المحلية مواقف السيارات بفاس تستنكر التهديدات والاعتداءات             العدالة والتنمية يصنف نفسه دولة ويتحدى المحكمة الدستورية             ابن قيادية بحزب الاستقلال يضرم النار ببيت شقيقته بالهرهورة             مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون يتعلق باللوائح الانتخابية العامة             تدشين زامبيا تمثيليات دبلوماسية بالمغرب يجسد "اهتمامها الكبير" بالتعاون مع المملكة (وزير الخارجية ا             الصحراء المغربية.. موقف زامبيا ما زال "ثابتا" و"إيجابيا" (السيد بوريطة)             سعد لمجرد أمام محكمة الجنايات الفرنسية             المغرب بلد اشاعة السلام وملتقى الديانات             اليهود وتعزيز قيم التسامح والتعايش             نتائج المباريات الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة             "واتساب" يطلق ميزة جديدة طال انتظارها             استعدادات رسمية عالية المستوى تسبق وصول بابا الفاتيكان إلى العراق             أحدث حصيلة لإصابات ووفيات كورونا العالمية             أول مرة.. منع تصدير شحنة من لقاح كورونا             هل ينجح نادي برشلونة في تخطي كل أزماته؟             فتح بحث قضائي للتحقق من الأفعال الإجرامية المنسوبة لشرطيين يشتبه في تورطهما في قضية ابتزاز             لجنة الداخلية بمجلس النواب تصادق على مشروعي قانونين تنظيميين             المملكة الأردنية الهاشمية تفتتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون             كوفيد-19) .. تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 أبريل 2021 (مجلس الحكومة)             التاريخ هو ذاكرة الأمم يا أهل "بريمن"!             حتى لا تغيب شمس الحقيقة في مبارة توظيف 23 اطارا بمجلس المستشارين             أحمد أبو الغيط أميناً عاماً للجامعة العربية لفترة جديدة             «سوبر كورونا».. يسبب ذعراً بالبرازيل!             سلا .. فتح بحث قضائي لتحديد ملابسات استهلاك ثلاثة أشخاص لمؤثرات عقلية ترتب عنها وفاة فتاة             الشيخ موينزو- قصيدة الطنجية            عبد السلام الشاوش محامي بهيأة الرباط يتحدث عن القرار الامريكي             المغرب والموقف الثابت من القضية الفلسطينية            يهود مغاربة وسياح يهود إسرائيليون يشاركون في احتفالات "سيمحات توراة"في كنيس بمراكش            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

تذكرة وحقيبة سفر الى اسرائيل

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

المحكمة العليا تحصر تتبع الشاباك للهواتف للكشف عن مصابي كورونا فقط على الأشخاص الذين يرفضون

 
معاريف تي في "TV"

الشيخ موينزو- قصيدة الطنجية


عبد السلام الشاوش محامي بهيأة الرباط يتحدث عن القرار الامريكي


المغرب والموقف الثابت من القضية الفلسطينية

 
كاريكاتير و صورة

يهود مغاربة وسياح يهود إسرائيليون يشاركون في احتفالات "سيمحات توراة"في كنيس بمراكش
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

"واتساب" يطلق ميزة جديدة طال انتظارها

 
خاص بالنساء

الفنانة التشكيلية خديجة مغرب.. حصاد متميز وعشق لا ينتهي

 
 


غضب الطبيعة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يناير 2011 الساعة 05 : 04



،قد يكون سببه الرأي الوحيد أي اللاعب الوحيد ،والنتيجة هي ما نعيشها حاليا في الأوطان العربية ،حيث يتضح أن أسلوب اللااحترام هو سيد الموقف الأمريكي،الأوروبي للشعوب العربية،التي تؤدي ثمن المفاوضات السرية ،وغير السرية،حتى وان كنا نتفهم أن التغيير ضرورة حتمية ،لكن لا بخلق الفتنة،وخلق حرب شبه أهلية يختلط فيها الحابل ،بالنابل،والهدف يبقى طبعا صناعة حكومات موالية للغرب أكثر منها خدمة شعوبها ،والعراق نموذج لمجريات الأحداث. إن الثروة ،والمال ليس لهما أوطان ،كما أن الثروة البشرية تبقى مجرد بضاعة تستهلك حسب التوقيت السياسي،الذي يعني العرب أكثر منه يعني المعنيين في الأمر في الأوطان ما اصطلح عليها العربية ،والإسلامية،وبذلك تضيع العلاقات كما تضيع كل ما من شأنه تطوير ،وتقديم هذه الدول التي رغم علة أنظمتها استطاعت تطوير اقتصادها،في انتظار تأهيل شعوبها لمسايرة العولمة التي أصابت الأنظمة العربية كسلاح بيولوجي يهدد أي نظام غير مؤهل لانضباط ما يريده الغرب كالاستثمارات ،وتقديم تنازلات ،وبيع الأرض،انه استعمار منظم دوليا،لن تشهد من خلاله الشعوب بأنظمتها ،أو غير أنظمتها الرخاء،بقدرما يخلق أنظمة على مقاس الغرب في التسيير ،والتدبير،وهو خطأ استراتيجي قد يكون ارتكبته الأنظمة التي تعرضت للإبادة الكيماوية"العولمة" بعدما لم تصغ إلى الضغط لأجل إنعاش السوق الأوروبي ،والأمريكي الذي شهد انتكاسة في البورصة العالمية ،مالبث أن تحول إلى حرب اقتصادية تخدم أجندة عالمية قد تكون لاعربية،ولا افريقية،بما فيها شرق أوسطية ،وهي فاتورة تؤديها دول عربية ،وإسلامية والسبب إقصائها لشعوبها ،وعدم انخراطه في ما يمكن أن يؤدي للحوار بدون انغلاق،وفي كل الحالات إنها نقطة البداية لإيجاد الخلل،وهو "تحصيل حاصل". فهل نفكر في البناء ،أم ننتظر مطرقة تكسرحضارة ..حضارة الشعوب التي تنشد السلام مع أنظمتها ،وغير أنظمتها..فلا تونس جديدة ،ولا مصر جديدة ،ولا يمن جديدة ..بل كل ما هناك فاتورة مفتوحة يؤدي ثمنها الشعب العربي الصامد لغضب الطبيعة..






 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

غضب الطبيعة

من يخلف أندري أزولاي في منصبه مستشارا

كلمة متقاطعة للأمير

رجل الأعمال عبدالسلام البوخاري يناشد محمد السادس

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

جمعية المعطلين ام تنظيم سري

القدافي في ورطة الشعب

،الفيسبوك ،الدين ،الشباب

غضب الطبيعة

وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تحسن صورتها على موقعها بالإنترنت

تجارة الاطفال أكبر خطر

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

اليابانيون يخفون حقيقة التـأثير النووي

مراقبوا القواعد النووية في زيارة للمغرب

الحوار المغشوش في المسألة الأمازيغية

ايفون دولويا بحصانة الديانة اليهودية أوقعت الموثقة عائشة المسعودي

نيني في القاعة غير مريحة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  معاريف تي في "TV"

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

استوديو "معاريف بريس" يستضيف زكريا المومني ودنيا أفيلال وحجيب " انظر الفيديو"


شركة التنمية المحلية مواقف السيارات بفاس تستنكر التهديدات والاعتداءات

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يصادق على خطة عمل لفترة ما بعد رفع الحجر الصحي


مجلس النواب يعقد غدا الأربعاء جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفهية الموجهة لرئيس الحكومة


من أجل تدخّل فوري لحل معضلة المواطنين العالقين في الخارج

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

التاريخ هو ذاكرة الأمم يا أهل "بريمن"!

 
لاعلان معنا

وزير الخارجية الايطالي يعرب عن قوة المغرب في حل ملف الخلاف الليبي