ذكرى ثورة الملك والشعب .. محطة تاريخية حاسمة في مسار التحرر من نير الاستعمار واسترجاع السيادة الوطن             خطاب العرش.. هندسة جديدة لمقومات الإصلاح             الدورة 12 للألعاب الافريقية تعرف فوضى وسوء التسيير وعدم تحديد موعد افتتاحها للوفود المشاركة             محمود عباس يطرد جميع مستشاريه بصرف النظر عن درجاتهم             الإعلان عن شراكة استراتيجية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا             السلطة المحلية والادارية يستعملان المطرقة القاتلة لهدم هبة الدولة بتمارة             غالي يتهم الفريق أحمد قايد صالح بالاستيلاء على حسابات بوتفليقة وشقيقه المعتقل             يوسف أمادو تيجاني يتحدث عن مشاركة بلاده نيجيريا في الدورة 12 للألعاب الافريقية             مصممة أزياء تطور ملابس تضلل كاميرات المراقبة في الشوارع             التجنيد الإجباري ...17 وحدة عسكرية ثم تحديدها استقبال اول فوج المجندين والمجندات             والي الجهة وعامل الإقليم في زيارة تفقدية للمحطة البحرية بالحسيمة             شبكة التحالف المدني للشباب أين هو مشروع الإستراتجية الوطنية للشباب ؟             الاحزاب السياسية تتصارع حول مناصب وزارية من دون احترام برامج توجهات السلطات العليا             "أوبك" تخفض توقعاتها لنمو الطلب على النفط في 2019             ضبابية المشهد الحكومي             الرباط : المستفيدون من بقع ارضية 70 متر مربع بعين عودة يعرضون بيعها ب27 مليون سنتيم             الرباط.. افتتاح قرية الألعاب الإفريقية             وحيد خليلوزيتش مدربا جديدا للمنتخب الوطني لكرة القدم (رسمي)             الجيش يمر الى الدرجة القسوى في محاربة المخدرات بشمال المغرب             بيلباو وبرشلونة يرفعان الستار عن موسم الليجا الجديد             جبل طارق تفرج عن قبطان الناقلة الإيرانية.. وواشنطن تطلب احتجازها             الفنانة الأماراتية أوتار مذنبة وقريبا في السعودية             مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز ترحّب بتعيين ويني بايانيما كرئيسة لبرنامج الأمم المتحدة             خطاب العرش خارطة طريق لثورة الملك والشعب             الهند تعيد النظر في سياسة المواطنة الفردية في ظل استمرار "الهنود العالميين"             اشهر 10 جواسيس في التاريخ منهم 3 جواسيس عرب            أفخاخ الشطرنج            موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

الكنيست" البرلمان الاسرائيلي يصوت بأغلبية حل نفسه

 
صوت وصورة

اشهر 10 جواسيس في التاريخ منهم 3 جواسيس عرب


أفخاخ الشطرنج


موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

غالي يتهم الفريق أحمد قايد صالح بالاستيلاء على حسابات بوتفليقة وشقيقه المعتقل

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


غضب الطبيعة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يناير 2011 الساعة 05 : 04



،قد يكون سببه الرأي الوحيد أي اللاعب الوحيد ،والنتيجة هي ما نعيشها حاليا في الأوطان العربية ،حيث يتضح أن أسلوب اللااحترام هو سيد الموقف الأمريكي،الأوروبي للشعوب العربية،التي تؤدي ثمن المفاوضات السرية ،وغير السرية،حتى وان كنا نتفهم أن التغيير ضرورة حتمية ،لكن لا بخلق الفتنة،وخلق حرب شبه أهلية يختلط فيها الحابل ،بالنابل،والهدف يبقى طبعا صناعة حكومات موالية للغرب أكثر منها خدمة شعوبها ،والعراق نموذج لمجريات الأحداث. إن الثروة ،والمال ليس لهما أوطان ،كما أن الثروة البشرية تبقى مجرد بضاعة تستهلك حسب التوقيت السياسي،الذي يعني العرب أكثر منه يعني المعنيين في الأمر في الأوطان ما اصطلح عليها العربية ،والإسلامية،وبذلك تضيع العلاقات كما تضيع كل ما من شأنه تطوير ،وتقديم هذه الدول التي رغم علة أنظمتها استطاعت تطوير اقتصادها،في انتظار تأهيل شعوبها لمسايرة العولمة التي أصابت الأنظمة العربية كسلاح بيولوجي يهدد أي نظام غير مؤهل لانضباط ما يريده الغرب كالاستثمارات ،وتقديم تنازلات ،وبيع الأرض،انه استعمار منظم دوليا،لن تشهد من خلاله الشعوب بأنظمتها ،أو غير أنظمتها الرخاء،بقدرما يخلق أنظمة على مقاس الغرب في التسيير ،والتدبير،وهو خطأ استراتيجي قد يكون ارتكبته الأنظمة التي تعرضت للإبادة الكيماوية"العولمة" بعدما لم تصغ إلى الضغط لأجل إنعاش السوق الأوروبي ،والأمريكي الذي شهد انتكاسة في البورصة العالمية ،مالبث أن تحول إلى حرب اقتصادية تخدم أجندة عالمية قد تكون لاعربية،ولا افريقية،بما فيها شرق أوسطية ،وهي فاتورة تؤديها دول عربية ،وإسلامية والسبب إقصائها لشعوبها ،وعدم انخراطه في ما يمكن أن يؤدي للحوار بدون انغلاق،وفي كل الحالات إنها نقطة البداية لإيجاد الخلل،وهو "تحصيل حاصل". فهل نفكر في البناء ،أم ننتظر مطرقة تكسرحضارة ..حضارة الشعوب التي تنشد السلام مع أنظمتها ،وغير أنظمتها..فلا تونس جديدة ،ولا مصر جديدة ،ولا يمن جديدة ..بل كل ما هناك فاتورة مفتوحة يؤدي ثمنها الشعب العربي الصامد لغضب الطبيعة..






 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

غضب الطبيعة

من يخلف أندري أزولاي في منصبه مستشارا

كلمة متقاطعة للأمير

رجل الأعمال عبدالسلام البوخاري يناشد محمد السادس

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

جمعية المعطلين ام تنظيم سري

القدافي في ورطة الشعب

،الفيسبوك ،الدين ،الشباب

غضب الطبيعة

وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تحسن صورتها على موقعها بالإنترنت

تجارة الاطفال أكبر خطر

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

اليابانيون يخفون حقيقة التـأثير النووي

مراقبوا القواعد النووية في زيارة للمغرب

الحوار المغشوش في المسألة الأمازيغية

ايفون دولويا بحصانة الديانة اليهودية أوقعت الموثقة عائشة المسعودي

نيني في القاعة غير مريحة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

ذكرى ثورة الملك والشعب .. محطة تاريخية حاسمة في مسار التحرر من نير الاستعمار واسترجاع السيادة الوطن


خطاب العرش.. هندسة جديدة لمقومات الإصلاح

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

كيف يدير الملالي الأزمة الإيرانية؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال