احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال             ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!             الداخلية المغربية تكشف خبر تضليلي حول صورة لطفل هندي يرضع من ثدي كلب             عاجل: عناصر من داعش تندس وسط مهاجرين بجوازات سفر سورية ويمنية تمر عبر الجزائر ليتم نقلها الى الكركرا             ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين             رولاندينو يعتزل الرياضة             بلاغ لعمالة إقليم تاونات             من يحمي المغرب من مغاربة الفايسبوك؟             قطر تعترض طائرة مدنية للاتخاد الإماراتي بمقاتلات، ودولة الإمارات تتجه للاتحاد كافة الإجراءات القانون             باطما التي ازعجت اذن متتبيعها بزواجها لم تقل الحقيقة !             من وراء التستر على شركة مقالع الحجارة بأسفي في خرق القانون؟             إسرائيل: إطلاق سراح الناشطة الفلسطينية عهد التميمي البالغة من العمر 16 عاماً             حفاظات (دلع ) متجاوزة الصلاحية ومزورة التواريخ تصيب أطفال مديونة بأمراض جلدية             قطاع التجهيز يعلن اضرابا بسبب تملص الوزير من التزاماته             برعاية جلالة الملك محمد السادس افتتح المنتدى الافريقي الاول للرياضات المدرسية             وفد عن المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان يطلع على تجربة المغرب في مجال العدالة الانتقالية             متحف محمد السادس بالعاصمة الرباط الى متحف اللوفر بجزيرة السعديات بأبوظبي عاصمة الإمارات             دسيحتضن الملعب الجماعي لتازارين إقليم زاكورة المباراة النهائية لنيل لقب النسخة الـ20 لكأس العرش في ك             محمد السادس بتعليماته السديدة ينقذ المغاربة العالقين بليبيا             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             خطير: خلفيات احداث الاحتجاجات بالمستشفيات، والوفيات سببها الفساد في صفقات التجهيز والمعدات             الكاتب العام لمجلس النواب يمنح مناصب لبعض الموظفين والموظفات الفاشلين...والمقابل ماذا؟             تونس: توقيف مآة المحتجين بينهم عناصر كانت تسعى القيام بأعمال ارهابية             رضى الطاوجني واحد من ميلشيات الكركرات يختار اكادير للإقامة ليصدر بيانات ضد المغرب             Asaf Avidan - One Day Live            أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

محمود عباس يعتقل الحارس الشخصي للراحل ياسر عرفات

 
صوت وصورة

Asaf Avidan - One Day Live


أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


غضب الطبيعة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يناير 2011 الساعة 05 : 04



،قد يكون سببه الرأي الوحيد أي اللاعب الوحيد ،والنتيجة هي ما نعيشها حاليا في الأوطان العربية ،حيث يتضح أن أسلوب اللااحترام هو سيد الموقف الأمريكي،الأوروبي للشعوب العربية،التي تؤدي ثمن المفاوضات السرية ،وغير السرية،حتى وان كنا نتفهم أن التغيير ضرورة حتمية ،لكن لا بخلق الفتنة،وخلق حرب شبه أهلية يختلط فيها الحابل ،بالنابل،والهدف يبقى طبعا صناعة حكومات موالية للغرب أكثر منها خدمة شعوبها ،والعراق نموذج لمجريات الأحداث. إن الثروة ،والمال ليس لهما أوطان ،كما أن الثروة البشرية تبقى مجرد بضاعة تستهلك حسب التوقيت السياسي،الذي يعني العرب أكثر منه يعني المعنيين في الأمر في الأوطان ما اصطلح عليها العربية ،والإسلامية،وبذلك تضيع العلاقات كما تضيع كل ما من شأنه تطوير ،وتقديم هذه الدول التي رغم علة أنظمتها استطاعت تطوير اقتصادها،في انتظار تأهيل شعوبها لمسايرة العولمة التي أصابت الأنظمة العربية كسلاح بيولوجي يهدد أي نظام غير مؤهل لانضباط ما يريده الغرب كالاستثمارات ،وتقديم تنازلات ،وبيع الأرض،انه استعمار منظم دوليا،لن تشهد من خلاله الشعوب بأنظمتها ،أو غير أنظمتها الرخاء،بقدرما يخلق أنظمة على مقاس الغرب في التسيير ،والتدبير،وهو خطأ استراتيجي قد يكون ارتكبته الأنظمة التي تعرضت للإبادة الكيماوية"العولمة" بعدما لم تصغ إلى الضغط لأجل إنعاش السوق الأوروبي ،والأمريكي الذي شهد انتكاسة في البورصة العالمية ،مالبث أن تحول إلى حرب اقتصادية تخدم أجندة عالمية قد تكون لاعربية،ولا افريقية،بما فيها شرق أوسطية ،وهي فاتورة تؤديها دول عربية ،وإسلامية والسبب إقصائها لشعوبها ،وعدم انخراطه في ما يمكن أن يؤدي للحوار بدون انغلاق،وفي كل الحالات إنها نقطة البداية لإيجاد الخلل،وهو "تحصيل حاصل". فهل نفكر في البناء ،أم ننتظر مطرقة تكسرحضارة ..حضارة الشعوب التي تنشد السلام مع أنظمتها ،وغير أنظمتها..فلا تونس جديدة ،ولا مصر جديدة ،ولا يمن جديدة ..بل كل ما هناك فاتورة مفتوحة يؤدي ثمنها الشعب العربي الصامد لغضب الطبيعة..






 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

غضب الطبيعة

من يخلف أندري أزولاي في منصبه مستشارا

كلمة متقاطعة للأمير

رجل الأعمال عبدالسلام البوخاري يناشد محمد السادس

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

جمعية المعطلين ام تنظيم سري

القدافي في ورطة الشعب

،الفيسبوك ،الدين ،الشباب

غضب الطبيعة

وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تحسن صورتها على موقعها بالإنترنت

تجارة الاطفال أكبر خطر

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

بيكاسو العاشق..عبقري الفن التشكيلي

اليابانيون يخفون حقيقة التـأثير النووي

مراقبوا القواعد النووية في زيارة للمغرب

الحوار المغشوش في المسألة الأمازيغية

ايفون دولويا بحصانة الديانة اليهودية أوقعت الموثقة عائشة المسعودي

نيني في القاعة غير مريحة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال


ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الأمازيغية بين الوأد المفعّل والقانون التنظيمي المؤجل

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع