توقيف رفاق بوعشرين المتهمين بالتحرش الجنسي بجريدة لوفيغارو الفرنسية             الخارجية الموريتانية تستدعي سفير السينغال، مالي وغامبيا على خلفية اعتقال مواطنيهم             أمريكية تواجه السجن مدى الحياة تعمل كمجندة في تنظيم داعش             مشروع القانون بشأن الوصاية الإدارية على الجماعات السلالية يروم إضفاء قيمة مضافة             ورشةالسلام من أجل الازدهار تبدأ بتفاؤل متجدد حول التنمية الاقتصادية والاستثمار لصالح الشعب الفلسطيني             الكاف يعين الزامبي جاني سيكازوي لإدارة مبارة المنتخب الجزائري ضد نضيره المنتخب السينيغالي             جلالة الملك يعين عددا من السفراء الجدد ويستقبل عددا من السفراء الأجانب بعد انتهاء مهامهم             أزيد من أربعة ملايين ونصف مليون رأس من الأغنام والماعز تم ترقيمها بحلقة العيد             المغرب: تفكيك خلية إرهابية موالية لـ”داعش” تنشط بمنطقة الحوز ضواحي مراكش             ورزازات تحيي مهرجانها لفنون أحواش             الأمن المصري يحبط "مخططاً" إرهابياً لضرب الاقتصاد             الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تفعّل تعاونها مع جامعة تكساس في أرلينغتون             كورولي تفوز بجائزة سوبر براندز الإمارات             اختيار 10 شركات ناشئة من الإمارات وأفريقيا للمشاركة في برنامج تدريب المنتدى العالمي الأفريقي للأعمال             رجل الأعمال مهند المصري : سنتعاون مع المفوضية في اعادة المباني التعليمية في سوريا             المنتخب المغربي يواصل معسكره التدريبي لمواجهة نظيره كوت ديفوار             مقتل العقل المدبر لمحاولة الانقلاب في إثيوبيا             نشر أو إس آي إيه، الواجهة مفتوحة المقاييس لإدارة الهويات، لأول مرة في جمهورية الكونغو الديمقراطية             سي إس سي تعلن عن نتائج تقريرها في مجال الأمن السيبراني لقطاع الإعلام             مرشح أردوغان في انتخابات إسطنبول يقرّ بهزيمته             الحكومة الموريتانية تعلن فوز ولد الشيخ الغزواني بالرئاسة             المنتخب المغربي يفوز على نظيره الناميبي             المغرب ممتن لباربادوس على سحب اعترافها بـ"الجمهورية الصحراوية"             انطلاق عملية التصويت في جولة الإعادة لانتخاب رئيس بلدية إسطنبول الكبرى             الخطوط السعودية تغير مسارات طائراتها             أفخاخ الشطرنج            موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"            تعلم اللغة العبرية للمبتدئين            شوف المساواة            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

الكنيست" البرلمان الاسرائيلي يصوت بأغلبية حل نفسه

 
صوت وصورة

أفخاخ الشطرنج


موسوعة روائع أقوال الفيلسوف الكبير "أفلاطون"


تعلم اللغة العبرية للمبتدئين

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

الخارجية الموريتانية تستدعي سفير السينغال، مالي وغامبيا على خلفية اعتقال مواطنيهم

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


عبد الاله بنكيران ينتعش بعذاب المواطنين


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 يونيو 2013 الساعة 04 : 11



ما هي الرسالة التي يريد رئيس الحكومة أن يلتقطها الشعب بالعمل على الرصيف ؟وما الاشارة التي يوجهها الى متتبعي الحقل السياسي والشأن الحكومي بالمغرب ؟

انها أسئلة محورية مادام رئيس الحكومة يتوفر على كل الآليات الضرورية ،وكل الوسائل المتاحة لاشتغال بعيدا عن أي عمل على الرصيف لأنها أسوء صورة يمكن للانسان أن يلتقطها خاصة وأن المغرب قطع أشواطا ليصبح بلدا حضاريا ودولة متقدمة في مصاف الدول ،وخاصة في مجال احترامه المواثيق الدولية الخاصة باحترام حقوق الانسان .

عبد الاله بنكيران يعمل حاليا بصفات متعددة منها أنه مواطنا ،أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية ،ورئيسا للحكومة وهذه "الكاسكيطات " لها آليات لتوظيفها مواطنا من حقه أن يجتمع في "رأس الدرب" مع أصدقائه مع احترام القانون وحق التجمعات ،وكأمينا عاما لحزب العدالة والتنمية له صلاحيات واسعة في عقد اجتماعاته واستقبال من يراه مناسبا له ،أما وأنه رئيسا للحكومة وجب عليه الامتثال للضوابط ون يكون نموذجا ليس لنفسه أو حزبه لأنه يمثل كل المغاربة ولا يمثل العدالة والتنمية لأن البرلمان هو من منحه الثقة وفوض له أمر تدبير الشأن العام من خلال البرنامج الحكومي الذي تقدم به ومن خلاله نال ثقة الشعب.

اذا،ليس هناك هدفا أن يستعمل عبد الاله بنكيران سلوك غير حضاري ،يحط من كرامة المواطنين المغاربة من خلال استغلاله الرصيف المجاور للفيلا التي يقيم بها بحي الليمون بالرباط حيث يصطف رجال ونساء في انتظار ما سيجود عليهم عبد الاله بنكيران من كلام ،وتعبيرات في الغالب تكون صادمة تترك المواطن الضعيف في حيرة من أمره ،ويغادر بكلمات لا حول ولا قوة بالله "رئيس الحكومة مغلوب على أمره" .

وفي الواقع عبد الاله بنكيران يبحث عن المزيد من كسبب الشعبية لأن له ثقافة حزبية ضيقة والأهم هو الانتخابات وحصد الأصوات لا تدبير الشأن الحكومي بالشكل الذي يتطلع اليه المغاربة في اطار مقاربة المساواة وكل المغاربة سواسية أمام القانون.

ان الصورة التي يحاول عبد الاله بنكيران أن يفرضها على الشعب هي صورة قاتمة عن مغاربة يبحثون عن الانصاف لكن بالطريقة التي فرضها عبد الاله بنكيران ،والتي تعتبر طريقة العبودية والحقد والكراهية والحط من الكرامة أمر منبوذ لأنه ان كان فعلا يقدم مهمات وخدمات تدخل في صلب أدائه فان الواجب يفرض عليه تخصيص لهم مكتبا داخل الفيلا التي يقيم بها ان كان عاجزا عن التنقل الى مقر الحزب الذي لا يبعد الا ببضعة أمتار عن مقر سكناه أما جعل المواطنين واقفين تحت أشعة الشمس في انتظار أن يهل عبد الاله بنكيران فذلك غيض من فيض لا يمس بالمواطنين والمواطنات المصطفات بل يمس بمشاعر المغاربة والا كيف يمكن للاسلامي عبد الاله بنكيران أمين عام لحزب العدالة والتنمية أن يفسر عمق وطبيعة هذا العمل ،والاحتقار العلني الموجه للمواطنين البسطاء.

ان احترام كرامة المواطنين فوق أي اعتبارات سياسوية ،والحط من كرامة المواطنين أمر منبوذ في الشكل والجوهر..

معاريف بريس

فتح الله الرفاعي

www.maarifpress.com   

 

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

الوكيل العام يستمع لعمدة سلا

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

غضب الطبيعة

مطعم حانة من دون قانون 5éme Avenue

وزير المالية يوبخ أمنيا بالبرلمان،واضريس قد يتدخل

عبد الاله بنكيران قد يخسر المعركة

رشيد نيني كبير الصحافيين المغاربة سجين رأي ..انه ناجي العلا

جمال أغماني وزير التشغيل انتكاسة للطبقة الشغيلة

بنكيران يركب القطار من دون ربان!!

الرسالة وصلت...أم لم تصل بعد للقادة الحزبيين

عبدالاله بنكيران:لا نحتاج الى أئمة في الوزارات

أمحند العنصر ..عبد الاله بنكيران..عباس الفاسي..سباق نحو عدم التغيير

الياس العمري يخدع عبد الاله بنكيران ويحتال على السياسيين باسم فؤاد

الملك محمد السادس يستقبل يومه الثلاثاء الأمين العام للعدالة والتنمية

الإسلاميون يتجهون نحو إقالة أحيزون من برج اتصالات المغرب والعلمي من صندوق" الإيداع والتبذير"





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

توقيف رفاق بوعشرين المتهمين بالتحرش الجنسي بجريدة لوفيغارو الفرنسية


مشروع القانون بشأن الوصاية الإدارية على الجماعات السلالية يروم إضفاء قيمة مضافة

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

نظام الملالي في الأزمات، وإلى أين تتجه التطورات المتسارعة؟

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال