تحيا لائحة بوحدوز و بالريفية "وحداس" ...واش موخاريق ولشكر فهمو رسالة بوحدوز             الصحافيون المغاربة يعلنون المقاطعة لانتخاب اعضاء المجلس الاعلى للصحافة             محمد مبدع يمثل امام القضاء قريبا، ويسارع الزمن للتاثير والضغط على محمد حصاد             مبادرة خاواة بيبي تنشر السلام وسط العاصمة موسكو             الإنسان اليوم مصاب بهشاشة عاطفية بسبب إدمانه على سياسات السوق             الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو             L'arbitre de Portugal-Maroc a-t-il demandé le maillot de Cristiano Ronaldo             جبهة القوى الديمقراطية تحضر لدورة مجلسها الوطني وتدق من جديد ناقوس الخطر             قيادات في حزب أخنوش تكشف حقيقة التصدع بين نواب الأحرار والاتحاد الدستوري             رشاوى بالمديرية الاقليمية للتجهيز والنقل بتاونات (2)             ايتوس واير تطلق خدمة الفيديو الصحفي المبتكرة             الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال             مجموعة نيوز سيرفيسيز جروب تحتفي بالذكرى العاشرة لشراكتها مع بزنيس واير             جلالة الملك يعطي تعليمات صارمة لربط المسؤولية بالمحاسبة ولن يستثنى من هذا الاجراء اي مسؤول سلطة             لقجع يقضي على احلام المغاربة وينهي كل ما من شانه يرفع الكرة المغربية الى العالمية             القضية خطيرة لكن الضرر طفيف             إسبانيا وإيران...ساعة الحقيقة وموعد حاسم             المغرب- السعودية تتجاوز حدود علاقاتهما التاريخية كرة في مرمى             معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي             هل ثأر البرتغال ورونالدو في روسيا لسرقة إسبانيا مدينة سبتة في القرن 17م             منصة OLM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين             رونار قال: يجب أن نكون مستعدين نفسيا لمواجهة البرتغال             مارادونا ينتقد مهاجم المنتخب الأرجنتيني اغويرو             مارك غيغر يقود مباراة المغرب والبرتغال             صرخة غضب عريضة:_رياضة_بلا_سياسة رسالة احتجاج من كل العرب لـ «الفيفا»             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

القضية خطيرة لكن الضرر طفيف

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


عامل تاوريرت يتجه نحو احياء ثورة الياسمين


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 أبريل 2011 الساعة 40 : 17




اختفت وبشكل مفاجئ وسائل النقل الحضري من شوارع مدينة تاوريرت ،مما عطل الحياة الاقتصادية لأحد اهم المرافق، التي تستفيد من خدماتها شريحة واسعة،خاصة الطلبة منهم ،ودوي الدخل المحدود الدين يشكلون غالبية الساكنة.
اختفاء، علله العديد من المتتبعين في غياب معطيات رسمية،الى ما يتداوله المقربون من اصحاب تدبير المرفق حول كون العملية برمتها  (حكرة  )بمعنى ان عملية التوقيف غير قانونية،بل كانت مثلما يتناقله المتتبعون للشان المحلي بتاوريرت اثر غضبة لعامل اقليم تاوريرت،الدي قال لاصحاب الشركة والعهدة على الراوي، ( يلا ما عجبكومش الحال سيروا فحالكم )وهكدا ستترك الحافلات مدينة تاوريرت.
فهل للامر علاقة بمحاولة تاجيج الاوضاع،خاصة مع تصاعد الاحتجاجات الاجتماعية،التي تعرفها البلاد،والتي انخرطت فيها الكل ان لم نقل كل الفعاليات السياسية و النقابية و الجمعوية والحقوقية بمدينة تاوريرت،والتي تضمنت مطالبها كثيرا مما له علاقة بتدبير الشان العام.
تعطيل مرفق بهدا الشكل انما هو تاكيد على ان ما قيل عن الارتجال،والتسيب والاستهتار بالمسؤولية له ما يبرره على ارض الواقع.
والغريب في الامر،والمثير للشك و الريبة،هو الصورة المهزلة التي صاحبت اختفاء حافلات النقل الحضري من المدينة،حيث تم تاثيث الفضاء بانزال مكثف لسيارات الشرطة و القواة المساعدة تحسبا لاية تجمعات ومظاهرات.
هدا ما يحصل،وما يمكن اعتباره معاكسة للرغبة و للدعوات الرسمية العليا،المؤكدة على ضرورة الاستجابة للمطالب الاجتماعية المشروعة،وتفادي وضع الملح فوق الجراح.
ففي الوقت الدي انتظر فيه المشاركون في الاحتجاجات المتتالي ضد الاوضاع المتردية، التجاوب مع المطالب الاجتماعية التي تتطلب اجراءات عملية على المستوى المحلي،نجدها عكس دلك.
يمكن اعتبار اختفاء حافلات النقل الحضري، وفي المقابل التعزيزات الامنية التي تعرفها المدينة بمثابة استفزاز ،يتطلب تدخل الجهات العليا المسؤولة لفتح تحقيق في الموضوع ومحاسبة هواة الاصطياد في الماء العكر.


*صابر





   






 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



محاولة انتحار دبلوماسية مغربية بباريز

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

حزب التقدم والاشتراكية يعبر عن موقفه من التطورات في المغرب

«معاريف»: شركات السلاح الإسرائيلية تفقد مكانتها.. بسبب الفساد

يا مرحبا بالديموقراطية الأمريكية!!!

المغرب في منآى عن اللاستقرار

هل اقتربت لحظة الحساب والمساءلة؟

الأصالة والمعاصرة وصراع الزعامات

وجهة نظر حول الجهوية الموسعة في المغرب

تاريخ اقوى الزلازل التي ضربت مناطق مختلفة

عامل تاوريرت يتجه نحو احياء ثورة الياسمين





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

تحيا لائحة بوحدوز و بالريفية "وحداس" ...واش موخاريق ولشكر فهمو رسالة بوحدوز


الصحافيون المغاربة يعلنون المقاطعة لانتخاب اعضاء المجلس الاعلى للصحافة

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال