سي إس جلوبال بارتنرز: وزير الخارجية يضمن معايير عالية لبرنامج الجنسية عن طريق الاستثمار             تطوير البرنامج الثابت الجديد لكاميراتي نيكون ذواتي الإطار الكامل العديمة المرآة Z7 و Z6             الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تبدأ "عام التسامح" مع "الشيخ الأخضر"             برج "إيه كيه اتش" يُلهم فضاء مدينة الدمام             البرلماني ومسؤوليته في احترام المهمة البرلمانية             الماستر الدولي المتخصص في "السياسات الثقافية والإدارة الثقافية"             مع شعار "عدونا ها هنا" ستنتصر الثورة الإيرانية!             دامسكو تجمع ناصيف زيتون ويارا وآدم في حفل استثنائي بدبي             طبول الحرية تقرع في وارسو!             الأعرج: التشجيع على القراءة برنامج يَحْتَلُّ مَكَانَةً هامة ضِمْنَ محاور السياسة القطاعية للوزارة             بنكيران ...آمنت بالله...لا أومن بالله             مئات المسلمين المغاربة في الدار البيضاء يرفعون شعارات معاداة السامية             عاجل : جمارك باب سبتة تطيح بمغربي مقيم بالخارج حاول تهريب العملة صعبة داخل ملابسه             تدخلات جمركية بمعبر باب سبتة تطيح بثلاث عماليات تهريب متفرقة             بلاغ لوزارة الداخلية             بلاغ وزارة الداخلية يهم المواطنين والمواطنات             صاحبا الجلالة الملك "ضون" فيليبي السادس والملكة "ضونيا" ليتيثيا يستقبلان عددا من الكتاب المغاربة             عاهلة إسبانيا الملكة ليتيثيا وصاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم تزوران مدرسة الفرصة الثانية بسلا             فيلودن ليدار ترعى مسابقة المركبات ذاتية القيادة في الصين             "بنك الصحة" يطلق برنامجاً جديداً لتخفيف الوزن عن بُعد لأول مرة على مستوى المنطقة             سينرجي ووند تكنولوجي وتجارة أفريقيا للرعاية الصحية تعلنان عن اتفاق لتوفير تطبيق إنتيلي ووند             إيجون زيندر تعلن عن نموّ عالمي مزدوج الأرقام في عام 2018             "سبيدإكس" تطوّر اختبارًا متعدد الأوجه للفيروسات التنفسية             لينوفو تعلن عن خدمات البنية التحتية تروسكايل، عرض قائم على الاستهلاك كخدمة             الحركة الشعبية العملية الديمقراطية التي شابت انتخاب رؤساء المنظمات الموازية ازعجت الفاشلين             سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال            كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي            توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا            شوف المساواة            شركة افريقيا غاز تحذر المواطنين والمواطنات            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ذئاب منفردة وقطط ظالة !

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يستقبل وزير الخارجية العماني

 
صوت وصورة

سليم هلالي - يا قلبي خلي الحال


كشف الحقيقة الكاملة لمقتل بوب مارلي


توقيف ريخون امبراطور المخدرات باسبانيا

 
كاريكاتير و صورة

شوف المساواة
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
أخبار دولية

بوتفليقة مرشح رسمي للانتخابات الرئاسية في أبريل القادم

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


عندما يكون لدينا رئيس وزراء يبادر للتشريع ويمنع ويلغي فإن مكانته تشبه مكانة الرئيس المطلق الصلاحيات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 ماي 2014 الساعة 15 : 13



لا يمكن أن يكون رئيس يمثل صورة اسرائيل أكثر من بنيامين نتنياهو الذي يفكر في إلغاء مؤسسة الرئاسة من يمكنه أن يدخل رجل في الحذاء الكبير لشمعون بيرس مثلما جاء في الحديث الهستيري، التاريخي الحماسي الذي ربط بين مقر الرئيس في القدس وبين ديفيد بلاط؟ من، بعد بيرس، سيهنىء رياضيي اسرائيل بانتصاراتهم العظيمة في المستقبل؟ أو صورة من بين المتنافسين لمنصب الرئاسة سنرغب في أن نراها ذات يوم على الورقة المالية؟ هل يمكننا ان نتصور فؤاد على ورقة الخمسين شيكل، او سلفان شالوم على العشرين؟ او روبي ريفلين؟ هذه ايضا وسيلة لان نقرر من يكون الرئيس القادم.
يبدو زائدا؟ بالعكس. الرئيس في اسرائيل هو مثابة نافذة العرض اللامع، التي تعطي وهم الدولة المتنورة. وهو مطلوب ‘لتوحيد الشعب’، ولكن لكره العرب، لاظهار ثقافة واسعة ومعمقة، ولكن لمعرفة المزاح مع بايونيسا، ليكون ليبراليا محبا للحرية ولكنه لا يرى تناقض بين الاحتلال والديمقراطية، واحدا ساهم للدولة، ولكنه حرص ايضا في الوقت المناسب وبهدوء على كرسيه الخاص. باختصار، احد ما ينظف الاوساخ ويتحمل بجرأة متطلبات السير على رأس مسيرة السخافة.
ليس شخصية تمثيلية هي التي ستنتخب في 10 حزيران بل رئيس على صورة وشكل الدولة. سياسي ميزته الاساسية تكمن في حقيقة أنه المرشح الذي يكرهه رئيس الوزراء بالقدر الاقل. احد ما اجتاز بنجاح اختبار المتوسط بين ليبرمان، بينيت، لبيد ونتنياهو. إذ في الواقع، الاختيار ليس بين الاكثر مناسبا بل بين المتصارعين الاكثر عنفا؛ المرشح الذي مجرد انتخابه يمنح نقاط استحقاق لمن أعطاه الرعاية وليس للدولة. ولكن يمكن ايضا خلاف ذلك. بدلا من ان تنتهي العاب القوة بجائزة متواضعة للمنتصر رئيس بالاجمال فلماذا لا ننتقل الى نظام رئاسي حقيقي؟ لا ليس لا سمح الله مثل الولايات المتحدة حيث منظومة التوازنات والكوابح التي تراقب سلوك الرئيس والجمهور يحاسبه عندما يخطيء بل مثلما هو الحال لدى الجيران. في مصر مثلا، الرئيس هو القائد الاعلى للجيش هو الذي يقرر مباديء الميزانية، يوجه السياسة الخارجية ويرسم حدود حرية التعبير. رئيس وزراء تركيا، رجب طيب اردوغان، فهم منذ الان مزايا مثل هذا النظام الرئاسي وهو يسعى لان يكون رئيسا حقيقيا، مثلما في مصر. يمكن ايضا أن نجد أمثلة مناسبة في الشيشان، في اذربيجان وفي تركمانستان، دول مستقيمة وصادقة مع نفسها لا ترى اي حاجة لشخصية تمثيلية تشكل غطاء يلطف وحشية السلطة. دول الرئيس فيها هو الدولة.
الحقيقة ان في اسرائيل يوجد مثل هذا الرئيس. وهو يسمى رئيس وزراء. إذ عندما يكون رئيس الوزراء هو المبادر الرئيس للتشريع، ورئيس الوزراء يمكنه أن يمنع، يلغي، او يسرع مبادرات تشريعية، فان مكانته تشبه مكانة كل رئيس في رابطة الشعوب. عندما يطيعه المشرعون فانهم يصممون طبيعة الديمقراطية الاسرائيلية ويقلصون حسب ذوقه وذوقهم حرية التعبير وعندما يكبل بارادته مجال حرية مناورة دولته فانه لا يختلف عن الجنرال عبدالفتاح السيسي الذي يهتم دوما بالتشديد على أنه ‘استجاب لارادة الشعب’. عندما يملي رئيس الوزراء الرواية الوطنية، يثبت الذاكرة الجماعية حسب فكره السياسي ويحبس حقوق الانسان في قفص ايديولوجي، فانه يسير منذ الان في المسار الذي يشقه لنفسه اردوغان وهيأه الرؤساء الاسد، مبارك، ونيوزوف، الرئيس الراحل لتركمانستان.
لا يمكن أن يكون رئيس يمثل صورة اسرائيل أكثر من بنيامين نتنياهو. صحيح أنه ينبغي التغلب على موضوع دستوري بسيط وتغيير طريقة نظام الحكم، ولكن هذه مهامة سهلة بالنسبة لمن يفكر على اي حال بان مؤسسة الرئاسة يجب ان تلغى. إذ تستحق اسرائيل زعيما اعلى، زعيما كل شيء يتم بكلمته. زعيما يمكن اقتباسه بالقول ‘حاكم اسرائيل أعلن…’، ‘زعيم اسرائيل حذر…’، ربما، مع حلول الوقت، عندما تكون الدولة تمثيلية سيكون بوسعنا أن نسمح لانفسنا ايضا برئيس تمثيلي.

هآرتس 21/5/2014

تسفي برئيل

معاريف بريس

www.maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أمن السفير الأمريكي بالمغرب يعتدي على سيادة دول

المواطن المحلي الشريك الأول

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

رولاندو مسيرة حياة كروية

أمريكا تحدر من اختلاس أصول مالية مصرية

قطار الاصلاح ينطلق بالمغرب بتعيين أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي

«معاريف»: شركات السلاح الإسرائيلية تفقد مكانتها.. بسبب الفساد

بن شمسي ...تلعبا والو

الحكم الداتي في الصحراء يوفر حلا سياسيا مناسبا

ماسة زرقاء استثنائية في جنوب افريقيا

عندما يكون لدينا رئيس وزراء يبادر للتشريع ويمنع ويلغي فإن مكانته تشبه مكانة الرئيس المطلق الصلاحيات

فرنسا تنشر عشرات الآلاف من رجال الأمن





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

البرلماني ومسؤوليته في احترام المهمة البرلمانية


الماستر الدولي المتخصص في "السياسات الثقافية والإدارة الثقافية"

 
جلسات برلمانية

مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

مع شعار "عدونا ها هنا" ستنتصر الثورة الإيرانية!

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال