ارهاب: حادث مسجد سيناء 235 قتيلا و 130مصابا في عملية ارهابية             ما سر اهتمام الوزير اعمارة بمديرية الأدوية والصيدلة؟             الزفزافي يرمي الكرة بيد القضاء للاستماع الى الياس العماري بعد تحميله المسؤولية في احداث الحسيمة             لأميرة للاسلمى تترأس بمراكش حفل تخليد اليوم الوطني لمكافحة السرطان             عاجل: ناصر الزفزافي سيصدر بيانا يكذب فيه تصريحات دفاعه بعد اتفاق مع ادرة السجون (المصدر البام)             التفاف مشبوه لرئيس بلدية الهرهورة على العدالة في قضية ودادية سطات السكنية ضد عمالة الصخيرات تمارة             اسحاق شاريا يكتب على مسعود برزاني المغربي             ناظر الأوقاف ...تعسفات على مكتري أملاك الأحباس والهدف تحويل الأملاك الى مضاربات عقارية             سقوط موغابي: أية دروس بالنسبة لجنوب إفريقيا ؟             أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس يعطي أمرا باقامة صلاة الاستصقاء             بنعبد القادر: جلالة الملك محمد السادس دشن ورش اصلاح الوظيفة العمومية             بلاغ صحفي: عمل مكثف بمجلس النواب في إطار الدراسة والتصويت على مشروع قانون المالية 2018‎             مونديال 2018: استقالة مدرب منتخب استراليا             الياس العماري طالب بفتح تحقيق مع المحامي إسحاق شارية ولم يطالب بمواجهته مع ناصر الزفزافي             نطاق بعض الجرائم المسجلة لا يرقى إلى درجة الظاهرة التي تدعو للقلق (وزير الداخلية)             تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، انعقاد اجتماع خصص لتدارس الإطار المنظم للعمليات الإحسانية (وزارة ا             الدينامية التي يشهدها المجتمع المغربي أصبحت تستوجب وضع إطار قانوني ينظم العمل الإحساني             السعودية اوقفت امراء وبالمغرب القضاء عاجز على استدعاء الياس العماري لمواجهته مع ناصر الزفزافي             بريطانيا : تلقينا دلائل مروعة عن جرائم منظمة بحق أقلية الروهينغا المسلمة             تعليمات سامية من جلالة الملك للجنرال دوكور دارمي المفتش العام للقوات المسلحة الملكية             محمد السادس يبعث برقية تعزية لأسرة الفقيد الجنرال دكور دارمي ولأسرته الكبيرة بالجيش             الناشطة الصحراوية المغربية عائشة رحال تقاضي ممثل البوليساريو في باريس‎             فضيحة امتحان الكفاءة المهنية تهز أركان وزارة الداخلية             أكادير تحتضن المنتدى الثاني للمحامين المغاربة المقيمين بالخارج             محمد السادس يعطي تعليمات صارمة والتحقيق القضائي سيشمل عامل الصويرة             laura victime de saad lamjred            مؤثر...رسالة فوزي القجع للجمهور المغربي            تدخل السيد النائب محمد اوزين عن الفريق الحركي            من دون تعليق            ترامب ورئيس كوريا الشمالية...متى العناق؟            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

السعودية واسرائيل نحول علاقات علنية ورئيس الأركان الاسرائيلي في الواجهة لبناء هذه المحطة

 
صوت وصورة

laura victime de saad lamjred


مؤثر...رسالة فوزي القجع للجمهور المغربي


تدخل السيد النائب محمد اوزين عن الفريق الحركي

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ارهاب: حادث مسجد سيناء 235 قتيلا و 130مصابا في عملية ارهابية

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


لا اصلاح دستوري من دون محاكمة السنتيسي ..عبد الحنين بنعلو ...خالد عليوة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 ماي 2011 الساعة 36 : 00



 

ينتظر المغاربة بترقب حدر ما سوف تسفر عنه نتائج الملفات التي فتحها القضاء المغربي ومنها على الخصوص ملف ما يعرف بالتعاضدية العامة للموظفين العموميين المتورط فيه النائب البرلماني محمد الفراع ومن معه،وأدين فيه بأربع سنوات سجنا منها سنتين موقوفة التنفيد ،وادينت الأطراف التي توبعت في حالة اعتقال والتي منها من قضت عقوبتها ،ومنها من تزال خلف القضبان في انتظار ما سوف تقوله المحكمة في مرحلة الاستئناف اضافة الى ملف المدير العام للمكتب الوطني للمطارات السابق المتورط فيه عبد الحنين بنعلو اضافة الى ملف السنتيسي الدي أثار نقاشا في أوساط متتبعي الشأن المحلي بسلا ،وملف المدير العام للقرض العقاري والسياحي الدي باع ممتلكات البنك لنفسه ،ولأقاربه بأسعار تفضيلية ،والهدف الكسب السريع .

الملفات المطروحة نالت اهتمامات الشارع المغربي ، الدي عبر عن سخطه للوضع والنهب الدي تشهده بعض المؤسسات العمومية والشبه العمومية ،وفي هدا الوقت بالضبط الدي يعيش فيه المغرب احتجاجات واعتصامات على كافة المستويات لا بد من ايجاد حل لناهبي المال العام ،عبر الدعوة الى ارجاع ما نهب الى خزينة الدولة،والاعتدار للشعب في القنوات السمعية البصرية عن أعمالهم حتى يكونوا عبرة لكل المسؤولين ،وبالتالي لا يختلف الارهاب عن ارهاب الشعب بنهب ثروته،وجعله يعيش تحت رحمة الزمن في الوقت التي تغتني فيه عائلات على حساب الطبقات الشعبية المغربية التي يتعرض فلدات أكبادها للعطالة بسبب الأزمة المالية ،وعدم تمكن قانون المالية من تغطية حاجيات التوظيف ،والتشغيل بسبب الأزمة المالية في الوقت الدي يغتني فيه المسؤولون بشكل يثير أكثر من التساؤلات ،ويشيدون الفيلات والفيرمات ،ويهربون المال ،ويحققون لهم ولدويهم عقارات في الدول الأوروبية وكندا ...وفي النهاية باي باي على المغرب والشعب المغربي.

المغرب وأمام الحراك الدي يشهده على كافة الواجهات لا بد من ايجاد صيغة أكثر دقة لارضاء عامة الشعب ،ولن تكون الا بارجاع المال العام الدي نهب بطرق غير مشروعة ،والا سيكون المغرب البلد الأول في تشجيع الفساد الاداري والمالي...فهل تتخد السلطات القضائية مسؤوليتها وتستدعي ممن أثيرت أسماءهم في تقارير المجلس الأعلى للحسابات والحجز عن ممتلكاتهم في انتظار انهاء التحقيقات،أم أن النيابة العامة تنتظر الضوء الأخضر من وزير العدل بصفته رئيسا لها،ومن يمنعه من القيام بدلك مادام أنه اتخد قرارا جريء بأمره الوكيل العام للرباط بالتحقيق في المعتقل السري لتمارة الدي تشير الأصابع أنه يوجد في ضيعة المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.

فهل تتجه السلطة لاطفاء غضب الشارع عبر اعادة المال المنهوب لخزينة الدولة ومحاكمة المتورطين ،بدل الابحار في عالم السياسة ،وحل الحكومة في شهر أكتوبر القادم؟

 

معاريف بريس

www.maarifpress.com

 







أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

الألوة فيرا نبتة الغلود

من تفضل الحكومات الخائنة...الصفقات أم الاتفاقيات؟

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير

حملة تطهير...ضد من ؟

لا لتصفية الدولة ...نعم لتصفية الماضي السلطوي

الأمير مولاي رشيد يمثل الملك محمد السادس في حفل زواج ويليام

الأربعين يفضح مسؤولا قضائيا بتقاضيه رشوة في ملف الموثق سعد الحريشي

كويتي قاد "السي آي إي" دون قصد إلى عتبة بن لادن

لا اصلاح دستوري من دون محاكمة السنتيسي ..عبد الحنين بنعلو ...خالد عليوة

رابطة الشباب الديمقراطيين المغاربة لن تشارك في مسيرة 20 فبراير

الملك يعلن عن اصلاحات دستورية عميقة

سحر المناصب

لا اصلاح دستوري من دون محاكمة السنتيسي ..عبد الحنين بنعلو ...خالد عليوة

ملك المغرب :البرلمان يكتسي أهمية كبرى في البناء الدستوري للمملكة

الممارسة البرلمانية الجديدة من خلال الخطاب الملكي السامي

الشراكة المتعددة الأبعاد مع افريقيا خيار استراتيجي لدى المغرب





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

ما سر اهتمام الوزير اعمارة بمديرية الأدوية والصيدلة؟


الزفزافي يرمي الكرة بيد القضاء للاستماع الى الياس العماري بعد تحميله المسؤولية في احداث الحسيمة

 
جلسات برلمانية

بنشماس ورئيسي جهة الشرق والرباط سلا القنيطرة في زيارة عمل لليابان


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

حزب الله هل يدعم خلايا عنف وتجسس تحت غطاء جمعيات وأحزاب دينية بالمغرب؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع