إسبانيا تنفي إقدامها على مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب             رئيس وزراء إسبانيا: تفشي فيروس كورونا بات تحت سيطرتنا             ريدافيا تقدّم طاقة شمسية مجانية أثناء أزمة كوفيد- 19             حراس السيارات تهورهم وخرقهم لقانون الطوارئ الصحي بحي العكاري يهدد سلامتهم وسلامة آخرين             تعيين السفير هلال كميسر لمسلسل تعزيز هيئات معاهدات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان             نيويورك تايمز: كورونا يضرب 150 من أفراد العائلة المالكة في السعودية والملك سلمان يعزل نفسه في جزيرة             آخر تطورات كورونا حول العالم             دراسة.. الحيوانات الأليفة قد تصاب بكورونا             الصين تسجل 63 إصابة جديدة بكورونا وحالتي وفاة             كوفيد 19: ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة إلى 1346 بعد زيادة 71 حالة صباح يومه الجمعة             مؤسسة للا أسماء للأطفال والشباب الصم تساهم ب 200 ألف درهم في صندوق تدبير جائحة فيروس كورونا             مراكش.. إحالة شخص على النيابة العامة لتورطه في نشر أخبار زائفة حول وفاة مزعومة لطفل مصاب بكورونا             ساندرز يخرج من السباق الرئاسي الأميركي وينهي حملته الانتخابية             الجماعات الترابية ومجالس المدن غائبة عن اصدار اي قرار في أزمة كورونا             كوفيد 19: دبا هاذ البرلماني كريم الهمس ما خصوش الحبس يهيج المواطنين على خرق قانون الطوارئ             هل الرجال أكثر تأثرا من النساء بفيروس كورونا؟             541 وفاة جديدة بـ«كورونا» في فرنسا والحصيلة 10869             أكثر من 400 ألف إصابة بـ«كورونا» في أميركا و13 ألف وفاة             منظمة الصحة العالمية تدعو إلى عدم تسييس أزمة كورونا             فرنسا ستخصص 1.2 مليار يورو لمواجهة كوفيد 19 في القارة الأفريقية             أحمد توفيق هل بادر الى تعقيم المساجد ؟             محمد اليوبي مدير مديرية الأوبئة ومكافحة الأمراض مطالب بتصحيح سلوكه مع وسائل الاعلام من دون تمييز             كوفيد19: عدد الاصابات يرتفع الى 1275 والوفيات 93 حالة بالمغرب             كوفيد -19 .. أمير المؤمنين يقرر إعفاء مكتري المحلات الحبسية التجارية والحرفية من واجبات الكراء             كوفيد 19: محلات تضع إشعارات « مكانش كمامات «  والشرطة في موقع حرج تطبيق القانون             L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS            Dealers de rue : la colère des voisins            Dealers de rue : la police renforce les patrouilles            الناس في المجتمع أربع حالات والأحمر مصاب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

ضبابية المشهد الحكومي

 
إعلانات
 
الصحافة العبرية

كورونا: ارتفاع عدد الوفيات إلى 65 شخصا وعدد الاصابات إلى 9248 حالة باسرائيل

 
صوت وصورة

L’HISTOIRE TRISTE DU MÉDECIN CHINOIS


Dealers de rue : la colère des voisins


Dealers de rue : la police renforce les patrouilles

 
كاريكاتير و صورة

الناس في المجتمع أربع حالات والأحمر مصاب
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار دولية

رئيس وزراء إسبانيا: تفشي فيروس كورونا بات تحت سيطرتنا

 
خاص بالنساء

المخ يحذف معلومات لا يحتاجها الانسان أثناء النوم

 
 


الجمعيات الحقوقية تختار التصعيد بعد أحداث زيارة تمارة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2011 الساعة 50 : 01



بــــيان

- إدانة المنع والقمع الامني الشرس للنزهة السلمية لحركة 20 فبراير أمام مركز تمارة بتاريخ 15 ماي، 

 - التنديد بالاعتداءات الأمنية على حق التظاهر السلمي وبالقمع المسجل في العديد من المدن خلال نفس اليوم،

 - تجديد الدعم المبدئي لحركة 20 فبراير ولمطالبها المشروعة في الحرية والكرامة والديمقراطية...

- الدعوة للانخراط والمساندة لفعاليات اليوم الوطني الرابع للتظاهر السلمي المقرر ليوم الأحد 22 ماي،

 

   على إثر القمع الشرس وغير المسبوق الذي واجهت به مختلف أصناف القوات العمومية أعضاء من حركة  شباب20 فبراير ومناضلات ومناضلين من مختلف المكونات الحقوقية والنقابية والسياسية الداعمة لهذه الحركة وعددا غفيرا من المواطنين، يوم الأحد الأخير 15 ماي 2011 لمنع تنظيم النزهة السلمية بالغابة المجاورة لما يعتقد أنه معتقل سري بتمارة لا زالت الدولة تتنكر وتنفي وجوده البات والمطلق..وهي "النزهة" التي كانت قد دعت إليها الحركة ، حيث تعرض أعضاؤها ومعهم العديد من الحقوقيين والصحافيين والمارة – منذ التجمع الأول بمكان الانطلاقة قبالة أسواق السلام بالرباط- إلى  مختلف أنواع التنكيل والضرب والرفس والمس بالسلامة الجسدية والقذف بكلمات نابية وشتى صنوف المعاملة  المهينة والحاطة من الكرامة..كما لم يسلم المحتجون والمتظاهرون سلميا مساء نفس اليوم بمدينة تمارة وبالرباط أمام البرلمان من نفس القمع والشراسة والمنهجية، حيث تعرض العديدون لعنف وهمجية القوات العمومية مما أدى إلى اعتقالات تعسفية، وكذا إصابات خطيرة مست السلامة البدنية لعدد من نشطاء حركة 20 فبراير منهم أسامة الخليفي، المهدي القري وغيرهما كثير، وكذلك عددا من المناضلين الحقوقيين من بينهم  محمد زهاري كاتب عام العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان وعادل تشيكيطو كاتب فرع العصبة ذاتها بتمارة فضلا عن أعضاء من جماعة العدل والإحسان...إلخ..

        وإن الهيئة المغربية لحقوق الإنسان إذ تندد بالاعتداءات الأمنية الشرسة للقوات العمومية، والتي طالت نشطاء حركة 20 فبراير والحقوقيين والصحافيين والمواطنين سواء بالرباط  وتمارة أوفي مختلف المدن الأخرى(تمارة، فاس، طنجة، خريبكة، القنيطرة...إلخ)؛ فإنها في نفس الآن الذي تتضامن مع كل المقموعين والمعنفين أمنيا بمناسبة احتجاجات ووقفات سلمية وتظاهرات مشروعة، تعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي:

  - تعتبر أن ما حصل يوم 15 ماي تأكيد على استمرار أجهزة  الدولة في انتهاك حقوق الإنسان وعدم وفائها بالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان، من ضمنها عدم إعمال مقتضيات العهد الدولي الخاص بالحقوق العادلة في التجمع والتظاهر والرأي والتعبير،

  - تدعو الجهات المعنية إلى فتح تحقيق نزيه ومستقل وشفاف، وتحديد المسؤوليات في ما جرى من قمع شرس ومن اعتداءات على أيدى القوات العمومية في العديد من المدن، وتقديم المسؤولين المتورطين في ذلك إلى العدالة،

- تتساءل باستغراب كبير إذا كان المكان المقرر للنزهة السلمية الممنوعة والمقموعة ليس بالمرة معتقلا سريا، وإنما هو حسب الرواية الرسمية مقر إداري لمديرية المحافظة على التراب الوطني، فلماذا تم التعامل بقمع شديد وعنف غير مسبوق مع نشطاء حركة 20 فبراير والحقوقيين والصحافيين ومع كل من أراد الاقتراب ذلك اليوم من محيط المقر المذكور !!؟؟

- تطالب بتمكين الجمعيات الحقوقية الوطنية وممثلي المنظمات الدولية ونشطاء حركة 20 فبراير والإعلام الوطني والدولي بمختلف وسائله وتعبيراته من القيام بزيارات تفقدية لما تقول الدولة أنه مقر مديرية المحافظة على التراب الوطني، وليس الأسلوب الانتقائي المنتهج حاليا

في هذا الباب من خلال السماح حصريا - لحد الآن- لمؤسسات رسمية حقوقية وقضائية وبرلمانية للقيام بزيارات استطلاعية للمقر المذكور المشتبه في كونه معتقلا سريا،

- تطالب بالكشف العلني والرسمي عن الطبيعة القانونية لجهاز مراقبة التراب الوطني وعن وظائفه الأصلية الحقيقية أو المفترضة، وبجعل كل أعمال الأجهزة الأمنية بمختلف مستوياتها تحت رقابة قضائية صرفة موازاة مع رقابتي البرلمان والحكومة أيضا،

 - تطالب الدولة المغربية باحترام الحق في التجمع والتظاهر السلمي والحق في السلامة البدنية والأمان الشخصي المكفولين بمقتضى الأوفاق والمواثيق الدولية، والتي طالما تبجحت الدولة بكونها ملتزمة باحترامها في أكثر من مناسبة،

- تجدد تضامنها ودعمها لحركة 20 فبراير ومع مطالبها المشروعة في إسقاط الفساد والاستبداد، وفي الحرية والكرامة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية والمساواة وحقوق الإنسان،

- تجدد النداء والدعوة إلى الانخراط والمساندة لفعاليات اليوم الوطني الرابع الذي قررته حركة 20 فبراير موعدا جديدا للتظاهر السلمي والمحدد في يوم الأحد 22 ماي بمختلف المدن المغربية،

 

عن المكتب التنفيذي للهيئة المغربية لحقوق الإنسان   

الرباط في: 19 ماي 2011







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

بيد الله يقرأ الفاتحة على غير المسلمين

عربة الأحزاب معطلة

جمعيات،ومؤسسات لا تعكس الجهوية بالمغرب

معطلون يعاتبون جمعية المعطلين

جوككر وشاكيرا في موازين

جمعية المعطلين ام تنظيم سري

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير

الملكية الدستورية...والملكية البرلمانية

مامفاكينش

الباد يقدم خريطة الطريق لحركة 20 فبراير

أرضية للعمل ...مسيرة 20 فبراير

الأمريكيون...أش درتو في المغرب

لا لتدمير المجتمع َََ!!!

عناصر خلية ما يعرف بلعيرج يستفيدون من العفو الملكي

حركة 20 فبراير تقاضي نبيل عيوش

الجمعيات الحقوقية يوجهون الدعوة للمواطنين للانخراط في مسيرة الأحد





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
إعلانات تهمك
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
أخبار وطنية

إسبانيا تنفي إقدامها على مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب


حراس السيارات تهورهم وخرقهم لقانون الطوارئ الصحي بحي العكاري يهدد سلامتهم وسلامة آخرين

 
جلسات برلمانية

مجلس النواب.. افتتاح الدورة التشريعية الثانية يوم 10 أبريل المقبل وفق إجرءات تنظيمية


مجلس المستشارين يعبر عن ارتياحه العميق للموقف الايجابي للبرلمان الأوروبي


المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

محمد أوزين يكتب: صراع من أجل البقاء

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال