حركيون يصابون بجنون الدخول في معركة خاسرة للامانة العامة للحركة الشعبية             تقرير اللقاء التواصلي بين الأقليات الدينية ومسؤولي المنظمات الحقوقية بالناظور             الإمارات العربية المتحدة للصرافة تعلن عن تغيير علامتها التجارية في أفريقيا لتعمل تحت اسم يوني موني             انطلاق أول قمة بين ترامب وبوتين             عبد الله البقالي وعبد الحق بخات يؤسسان ثقافة جديدة لاخلاقيات المهنة             ESCAE تنصب على 3 آلاف طالب في مبلغ 200 مليون سنتيم بالبيضاء             "الإمارات للإفتاء" يدعو إلى "مأسسة" منظومات الإفتاء في الدول الإسلامية             كرواتيا تعلن ان منتخبها سيتم استقباله اسقبالا للابطال في الربح والخسارة             الاليزيه تستقبل المنتخب الفرنسي في الربح والخسارة مع المنتخب الكرواتي             الامارات: نظام رد «المضافة» للسياح يدخل المرحلة النهائية             ادريس لشكر ينصح أخنوش بالتنحي من رئاسة الاحرار (خاص)             الصحافة البريطانية انتقدت ترامب الذي لم يحترم البرتوكول الملكي             عامل مدينة تزنيت سمير اليازيدي في ورطة التمييز الذي يضر بمستقبل الاجيال الصاعدة             الإمارات وجنوب أفريقيا تجددان التزامهما العميق بتعزيز علاقاتهما             مونديال 2018: قوة شخصية الكرواتيين في مواجهة القطار الفرنسي فائق السرعة             ايمانويل ماكرون ابتسم للدركيين اللذين اصطدما امامه بالمنصة الرسمية في الاستعراض العسكري             الجمارك تحتجز 153 ساعة يدوية ذكية تتوفر على انظمة اتصال و تحديد المواقع             ملك المغرب يهنئ فخامة الرئيس الفرنسي بمناسبة العيد الوطني لبلاده             مجموعة QNB: البيانات الماليةللستة أشهر المنتهية في30 يونيو 2018             لائحتا "التغيير" و"الوفاء والمسؤولية" تعلنان مساندتهما للمبادرة التصحيحية التي قام بها صحافيون             تسريبات حول اعضاء المكتب السياسي لحزب الاصالة والمعاصرة             اسباني في ضيافة رجال الجمارك بعد توقيفه محملا ب22 كيلو من مخدر الحشيش             الخرجة الإعلامية الرعناء لأفتاتي ضد الأحرار             هل تفتح الجهات المسؤولة تحقيقا في تجاوزات شرطة حمل السيارات للمحجز باكدال الرباط             يتيم وزير الرفاه الجنسي             الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني            Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

نتانياهو يحذر بوتين

 
صوت وصورة

الصحافيون المغاربة ينتخبون مجلسهم المهني


Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الإمارات العربية المتحدة للصرافة تعلن عن تغيير علامتها التجارية في أفريقيا لتعمل تحت اسم يوني موني

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


هل يقيل حميد الشنوري ابراهيم اسديري؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 ماي 2011 الساعة 01 : 17



 

 

يبدو أن والي الأمن السابق لولاية تطوان الدي عين مديرا مركزيا للاستعلامات العامة بالادارة العامة للامن الوطني،بين يديه ملفات معقدة ورثها من سلفه الدي كان يعتمد عناصر من الاستعلامات بمؤسسات من دون معايير و ليست من مستواهم المهني ،والفكري، و بطرق تخضع لمزاج ،وأحيانا لعلاقات ،وأمور أخرى... ،وهو الأمر الدي يجري عليه الحال بمصلحة الاستعلامات بالبرلمان التي انتخب على رأسها المدعو ابراهيم اسديري الدي حول هده المصلحة الى البيع والشرا ،والحصول على الرشاوي السياسية مثلما جرى في نهاية الدورة الأخيرة حيث التحق بمقر وزارة المالية لمناشدة وزير المالية باعتماد رشوة نهاية الدورة ،وبعد غضبة وزير المالية اتصل بمعية رفيقه في ابتزاز البرلمانيين الآتي من الدار الحمراء برئيس مجلس النواب عبد الواحد الراضي اللدين ترجاه بتخصيص مبلغ مالي في نهاية الدورة ،والتي حددت في مبلغ 9000 درهم حررت جهات أمنية بشأنها تقارير لكن ظلت طي الكتمان لأن الفساد الأمني بالبرلمان بطله رئيس هده المصلحة الدي طرد من سفارة ايطاليا التي كان معتمدا بها ،وانتقل بعلاقاته الى سفارة أمريكا التي تخلصت منه بعد منحه شهادة يضعها بمكتبه بالبرلمان لتمرير خطاب لفقراء الفكر ،كما سبق للادارة العامة أن أوقفته من مصلحة الاستعلامات وألحقته بالدائرة الثانية ،وظل يتربص بالمقاهي المحيطة بالادارة العامة للأمن الوطني ،وثم ارجاعه بعد البوسان يدين أسياده الى أن ابتسم له الحظ في عهد المدير المركزي للاستعلامات السابق ،ومدير الموارد البشرية الدي ثم توقيفه .

 تجاوز اختصاصات طال الكل،ولم يعد أحد يبالي بها لما اختلط الفساد بالفساد،وأضحت هده المصلحة تتطاول على مصلحة شؤون البرلمانيين ،اضافة أن التقارير التي قبل أن ترفعها الى ادارتها يطلع عليها بعض الصحافيين،ومسؤولي دواوين رؤساء البرلمان ،ويطلع النواب والمستشارين على التغطية التي يقومون بها حتى يساعدونهم في نشر بعض الأخبار لتعطى مصداقية لعملها ،وأدائها.

ابراهيم اسديري يدعي دائما أن المدير العام للادارة العامة للأمن الوطني الشرقي ضريس ابن خالته ،وأن حمايته لفساد هده المصلحة كافية لتلجيم الألسن ،ولدلك ومن دون تحامل على هده المصلحة التي فاحت رائحة الفساد بها وبكل أشكاله  نتمنى جازمين من المدير المركزي الجديد حميد شنوري فتح تحقيقات بشان هده المصلحة ،ومراجعة المعايير التي ثم اعتماد بعض الاستعلاماتيين بمصلحة البرلمان ،ولا نعتقد أن يقع عجزا في هدا الاطار مادام أن التقصير في جمع المعلومات لا شك فيه .

وحسب معطيات أكيدة فان جمعيات حقوقية ،وحركة 20 فبراير ،وصحافيين سيقومون بمسيرة احتجاجية ضد مصلحة الاستعلامات التي احتلت منصة الصحافة بالبرلمان ،في الوقت الدي طال المنع صحافيين يفضحون جهاز الاستعلامات بالبرلمان الدي نشر الفساد بكل أشكاله ...

عموما رشوة 9000 درهما كافية لاقالة المتورطين من جهاز الاستعلامات المعتمد بالبرلمان ..أليس حقا يا شرقي ضريس...ان الملك يقود اصلاحات ...ولا بد من أن تكون الانطلاقة من الدين يبيعون مصلحة الدولة بالدراهم!!!

مانتمناه أن تقوم لجنة خاصة بتحقيق مهني ستكتشف امورا اخرى!!!

 

معاريف بريس

www.maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

الهيأة الوطنية لحماية المال العام:لا مصالحة مع ناهبي المال العام

حزب التقدم والاشتراكية يعبر عن موقفه من التطورات في المغرب

الشباب الموريتاني ورهان التغيير

مادونا غاضبة عن فساد الادارة

شهيوات مغربية ...وبصحتكم

الحوار المغشوش في المسألة الأمازيغية

شركات استخلاص الضرائب تقع بضحايا كثيرين بالبيضاء

الديمقراطية والحرية والعدالة تكتب باللغة العربية

جهات عليا تراقب ملف ما يعرف بالموثقة صونيا العوفي

هل يقيل حميد الشنوري ابراهيم اسديري؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

حركيون يصابون بجنون الدخول في معركة خاسرة للامانة العامة للحركة الشعبية


تقرير اللقاء التواصلي بين الأقليات الدينية ومسؤولي المنظمات الحقوقية بالناظور

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال