هولاندا البلد الاوروبي الذي يبني اقتصاده من تجار المخدرات             الكويت والفليبين ازمة ديبلوماسية قذ تذهب بطرد الفلبينيات             ادارة السجون تفنذ مزاعم دفاع السجين توفيق بوعشرين             محمد السادس يعلن لفخامة رئيس الدولة بكوبا على فتح صفحة جديدة بين المملكة والجمهورية             أحكام تتراوح بين أربعة أشهر وسنة حبسا موقوفة التنفيذ في حق سبعة متهمين توبعوا على خلفية أحداث جرادة             الأمير شارلز الشخصية الأكثر حظوظا لخلافة الملكة اليزابيت             ملك سوازيلاند يغير اسم بلاده في عيد ميلاده الخمسين             جلالة الملك محمد السادس يعين سفراءا جدد             جلالة الملك وولي العهد مولاي الحسن يؤديان صلاة الجمعة بضريح محمد الخامس             برلمان زيمبابوي يستدعي موغابي في قضية اختفاء كميات من الماس بقيمة 15 مليار دولار             بعد فضيحة بريد المغرب أكبر بنك ألماني يحول 28 مليار يورو عن طريق الخطأ             العيون... حرق وإتلاف أزيد من 6 أطنان من مخدر الشيرا ومواد أخرى محظورة             المديرية العامة للأمن الوطني تنفي واقعة مزعومة لاعتقال شخص في الرباط بسبب اعتناقه للديانة المسيحية             الدار البيضاء.. إيداع ضابط شرطة ممتاز تحت تدبير الحراسة النظرية             حليمة العسالي ...امرأة أمازيغية رصعت نضالها بمداد من ذهب             اعدام اقدم سجين لبعثه قنبلة عبر البريد لقاضي وأخرى لمحامي             الأمير البريطاني هاري يتزوج من الممثلة الأمريكية ميجان ماركل             رومانيا تعلن نقل سفارتها الى جيروزاليم             أبريل.. من مكان آخر!             فيروز.....!؟ عرشها الفني باقي وإلى الأزل             الكونفيدالية الديمقراطية للشغل تخضع لابتزاز واملاءات منتخب جماعي بمجلس المستشارين             رجال الجمارك بأكادير يحبطون محاولة لتهريب 29500 كيس صغير لمرق التوابل             محمد السادس ملك المغرب يتراس مجلسا وزاريا             انشطة ملكية مكثفة لجلالةالملك محمد السادس             البوليساريو اعترضت دورية للمينورسو وأطلقت طلقات نارية تحذيرية ( الامم المتحدة)             رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ            قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة            قرى بدون رجال - المغرب            التطرف الذي يهدد الشعوب            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

رومانيا تعلن نقل سفارتها الى جيروزاليم

 
صوت وصورة

رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ


قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة


قرى بدون رجال - المغرب

 
كاريكاتير و صورة

التطرف الذي يهدد الشعوب
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

هولاندا البلد الاوروبي الذي يبني اقتصاده من تجار المخدرات

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


فتح الحدود هدف عسير مع جزائر تقرير المصير


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 ماي 2011 الساعة 41 : 12




فتح الحدود هدف عسير
مع جزائر تقرير المصير


بكل صدق و رغم المجهود الكبير الذي بدلته لفهم سياسة الجارة الشرقية الجزائر فأعترف أنني لم أفهم سياسة هذا البلد ولم أفهم بصفة خاصة إصرارها على السباحة عكس التيار فادا كانت جل الأخبار المتداولة في الشهرين الأخيرين على الأقل تصب في خانة الانفراج السياسي بين البلدين من خلال فتح الحدود التي ظلت مغلقة منذ اعتداء أطلس أسني و ما يعنيه ذلك من إمكانية تجاوز واقع الركود القائم وعدم الاستمرار في مسلسل تضييع الفرص على الشعبين الجزائري و المغربي من خلال اجترار نفس المواقف من النزاع في الصحراء المغربية فبحسب الصحافة الجزائرية التي أشارت إلى انسحاب قائد الكشافة المغربية من أشغال اللقاء العربي الأوروبي احتجاجا على إشراك و فد من تيندوف وقد صرح قائد الكشفية المغربية حسب الصحافة الجزائرية دائما بأن وفد "البوليزاريو" المشارك في المؤتمر هو وفد انفصالي عن المغرب لا يحق له حضور أشغال اللقاء خاصة وأن الجزائر تعلم جيدا موقف السلطات المغربية من الصحراء الغربية.
فالتساؤل المطروح اليوم على القائمين على الشأن الجزائري هو إلى متى سيستمر مثل هكذا سلوك؟ ألا يذكر هدا الموقف بحقب من الصراع الإيديولوجي عفا عنها الزمن، في ظل ثورات الشباب؟ فالتقارب المغربي الجزائري ينبغي أن يكون اليوم خيارا استراتيجيا، و عنوانا لمرحلة فارقة تؤسس لما قبل و ما بعد. مرحلة بأبعاد إنسانية تروم تحقيق التطلعات المشروعة لشعوب المنطقة و تخدم بالدرجة الأولى قضايا الشعوب و معركتهم الحقيقية ضد الجهل والأمية والتخلف و الفقر و الاستبداد و الإقصاء و التهميش و ماعدا هدا فان كل المعارك الأخرى دون كيشوطية تهدف إلى استنزاف مقدرات الشعبين المغربي و الجزائري من خلال استمرار مشكلة مصطنعة لأكثر من ثلاثة عقود مشكلة لا منطق سليم تستوي عليه غير تجزيء المجزأ و تفتيت المفتت و خلق كيانات صغيرة و فقيرة تسهل السيطرة عليها عوض التفكير الايجابي في خلق دول و اتحادات قابلة للحياة وسط نظام دولي لا يعترف إلا بالقوة.
الجزائر اليوم مدعوة إلى التعاطي الايجابي مع مسألة الحدود و مخيمات تندوف وفق منظور الشعوب و بهاجس مصالح البلدين وبعقلية المرحلة و بعيدا عن انفعالات الحرب الباردة ومخلفاتها .


عثمان الخياطي

معاريف بريس

www.maarifpress.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش هاد الفساد بالبرلمان؟

عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

الوكيل العام يستمع لعمدة سلا

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

من مصر أم الدنيا ..الى مصر أم الانقسامات

مستثمرون أجانب يلاحقون المستثمر المغربي عبد الرزاق كراكشو

غضب الطبيعة

مطعم حانة من دون قانون 5éme Avenue

وزير المالية يوبخ أمنيا بالبرلمان،واضريس قد يتدخل

فتح الحدود هدف عسير مع جزائر تقرير المصير





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

ادارة السجون تفنذ مزاعم دفاع السجين توفيق بوعشرين


محمد السادس يعلن لفخامة رئيس الدولة بكوبا على فتح صفحة جديدة بين المملكة والجمهورية

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

أبريل.. من مكان آخر!

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع