رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية             تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟             بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال             ادريس جطو أمام مسؤوليته التاريخية في تنفيذ اجراء افتحاص مجلس المستشارين             "ويستنمستر " قد تكون تعد تقارير استخباراتية وظف لها رئيس مقاطعة سابقا كل الوسائل اللوجستيكية             اللجنة الثنائية للدعم السنوي للصحافة متورطة الى جانب مقاولات في "كونفلاج" الملفات             جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر             فوزي بنعلال رئيس جماعة الهرهورة يعبد طريقا في مشروعه من ميزانية الجماعة             الجزائر ...خطابها المضلل حول حقوق الانسان لم يعد مجديا             وفاة نزيل بالسجن المركزي بالقنيطرة جراء مضاعفات أمراض القلب وسرطان الرئة (إدارة السجن)             ميناء طنجة المتوسط: الدرك الملكي يحجز كمية هامة من دواء "ترامادول" قد تستعمل كمخدر             مصرع شخصين واصابة سبعة مواطنين من جراء انهيار سور بالدارالبيضاء             البرلمانيون المغاربة يبتلعون ألسنتهم لشدة المفاجأة للقرار الملكي السديد             مثول رئيس البرلمان للمحاكمة بعد اتهامه بالتورط في قضية فساد             إقصائيات مونديال 2018: اعتبار منتخب نيجيريا منهزما أمام نظيره الجزائري لا يؤثر على تأهله إلى النهائي             قضية وفاة فرح قصاب تعيد الدكتور نادر صعب الى المحكمة من جديد             مخدرات: بطون برازيليين تتحول الى حاويات الكوكايين ثم توقيفهم بمطار الدارالبيضاء             القمة الدولية للمناخ بباريس : الاعلان عن 12 التزام دولي في مجال التصدي لتأثير التغيرات المناخية             سويسرا تتخلى عن مشروع رفع السرية المصرفية لفائدة المواطنين             محمد السادس رؤية قارية في مجال محاربة التغيرات المناخية             الزلزال الذي ضرب موظفون سامون بوزارة الداخلية ...هل يستثني البرلمانيين باعتبارهم شركاء في الفساد؟             جلالة الملك محمد السادس حضوره لقمة المناخ الدولية بباريز عنوان اشادة دولية             الملك محمد السادس مرفوقا لأول مرة بولي العهد مولاي الحسن في زيارة رسمية لدولة فرنسا             أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"             جنوب السودان التطاحن القبلي يدفع الرئيس سيلفا كير اعلان حالة الطوارئ             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


آش كاين...آش كاين ...أحزابا تؤجل مؤتمراتها !!!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 ماي 2011 الساعة 26 : 15



 

بالولايات المتحدة الأمريكية ،كما باليابان،وغيرهما من الدول الغربية حيث الكل يشتغل بسرعة فائقة لتحقيق مكتسبات الازدهار لشعوبها عبر تجديد كل الآلات ،والآليات التي من شأنها تحديث المجتمع في كافة القطاعات انطلاقا من الأحزاب التي تفرز نخبا تحكم ،ومرورا بالقطاعات الحيوية النقل ،الصحة ،التعليم ،والقطاع المالي...الخ.

أما ونحن الموجودون ضمن قائمة الدول العربية حيث الرخاء ،والديمقراطية ياسلام ،نعيش في حلم غاية في الأحلام طموحات الصالونات ،وهندسة عالم افتراضي جديد ،ما قد تنتهي الجلسات ،أو السهرات حتى تدوب كل الطموحات التي بنيت على الجليد،لا أحد يسلم من السقوط بعد عبور وديان الماء المصطنع.

ومن يعيش ما صطلح عليه بربيع المغرب ،يقف عند خلاصات منها المنطقية ،ومنها غير دات منطق ،ومن خلال دلك ظل الشعب في مفترق الطرق بين المطالبين بالاصلاحات ،وآخرون يضربون عرض الحائط الاصلاحات بتوجيه تهما يمينا ،ويسارا ،ومهما بلغ عدد الضحايا الأهم تعطيل البلد في شتى المجالات ،لان أي اصلاح لا يخدم الطبقة الفاسدة ،التي قد تتعرض للمساءلة ،والمحاسبة ،ومن ثم الى المحاكمة وتاريخ المغرب يشهد على دلك من دون الدخول في التفاصيل ،لأنها مزعجة بالنسبة للتوقيت الحرج الدي يمر منه المغرب ،رغم الاستقرار الدي ينعم به البلد .

وحتى لا نطيل الحديث ،طلعت علينا أحزابا سياسية كالباعوض الدي يلسع زبناء المقاهي الشعبية التي تتمركز في المدن العتيقة بالعشابين ،والعطارين بفاس مثلا،أو مقاهي البويبة بالرباط ،أو تلك التي توجد بجامع الفناء التي تختلط فيها روائح اللوبيا ،والسردين ،والدوارة ،والكرعين ،وكل ما له علاقة بالطبخ وكؤوس الشاي ،اضافة الى مقاهي البرانص بتازة وبكعدة الطيارة ،وبيت غلام ،وبفريواطو،ومقاهي واد أمليل الى غير دلك من المقاهي التي يتعرض زبناءها للتكرفيس من كثرة الدباب الدي لا تختلف لسعته ،لسعة الأفاعي الا ان الضرر يبقى مختلفا تماما.

ونقصد بالباعوض هنا الأحزاب السياسية التي تنتعش في بؤس الشعب المغلوب على امره ،وتستغله أيما استغلال في الاستحقاقات المحلية ،والتشريعية ،واسألوا حكيم بنشماس منتخب يعقوب المنصور بالرباط ،والدي قام بتكريم ساكنتها بأقدح النعوتات ووصف بنات الحي بالقحاب ،وشبابه بالمدمنين على المخدرات ،وهدا افضل تكريم ،وخدمة يمكن ان يقدمه مرشحوا الأصالة والمعاصرة للناخبين.

الأحزاب السياسية اجتمعت وقررت التعاطي مع تدبير المرحلة بتأجيل المؤتمرات الحزبية ،وتأجيلها ياتي في مرحلة دقيقة ،لا ندري لمادا يعلن كل حزب بين فترات تأجيل موعد عقد مؤتمره... حزب التجمع الوطني للأحرار ،والأصالة والمعاصرة ،ولما لا باقي الأحزاب السياسية ،ولا ندري ما الدي يجعلهم  لا يصدرون بلاغا موحدا ليبراليين ،اشتراكيين ،واسلاميين  يعلنون من خلاله تأجيل من أجل التعطيل ...ما دام كل شيء معطل ،وكل الاستحقات ستجرى في شهر واحد برلمانية ،ومحلية قد يكون أكبر رابح منها الحاج محمد الفراع الدي يتميز بحماية خاصة والمحكوم بأربع سنوات نافدة سنتين موقوفة التنفيد في ملف ما يعرف بالتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية ،والدي علق مستقبل ضحاياه بسجن الزاكي بسلا،وفي حالة فوزه في الاستحقات المقبلة ،سيكون الفراع احتفظ بحصانته البرلمانية ،وهي معادلة ديمقراطية طبعا نترك لحركة 20 فبراير فك لغزها لمعرفة ما يجري ويروج في الكواليس الخاصة ،وكيف تتم المعادلات لفرز المؤسسات المنتخبة البرلمان ،ومجالس محلية .

الله يبارك في الديمقراطية المغربية

الله يبارك في تأجيل المؤتمرات الحزبية

الله يبارك في استحقاقات ماروطونية

الله يبارك في الجمعة الثانية من شهر أكتوبر

الله يبارك عليكم ...وعلى الشعب،بأكبر مسرحية هزلية بطلها مزوار الدي رحب بعودة مصطفى المنصوري ،وعودة الموائد ،والبساطيل،ومخمخ أسيدي مخمخ .

ربيع الديمقراطية بالمغرب  

 

سعيد الضو *تازة

معاريف بريس

www.maarifpress.com  







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



آش كاين...آش كاين ...أحزابا تؤجل مؤتمراتها !!!

ما وراء أزمة هند زروق...القطاع النسائي للجماعة: نقطة ضعف أم قوة؟

أفتاتي يواجه ملك الخمور باستفادته من الدعم الممنوح للفلاحين ويقول "خالتي" لم تترك لي أراض

مهرجان تاموسيدا بالقنيطرة يكرم المطربة حنان أحمد

القنيطرة تنظم مهرجان تاموسيدا

مغالطات داخل الأحزاب والنقابات

سطات ترد الاعتبار لرواد الأغنية المغربية "ألة الوتار"

آش كاين...آش كاين ...أحزابا تؤجل مؤتمراتها !!!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية


تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع