المغرب- السعودية تتجاوز حدود علاقاتهما التاريخية كرة في مرمى             معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي             هل ثأر البرتغال ورونالدو في روسيا لسرقة إسبانيا مدينة سبتة في القرن 17م             منصة LOM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين             رونار قال: يجب أن نكون مستعدين نفسيا لمواجهة البرتغال             مارادونا ينتقد مهاجم المنتخب الأرجنتيني اغويرو             مارك غيغر يقود مباراة المغرب والبرتغال             صرخة غضب عريضة:_رياضة_بلا_سياسة رسالة احتجاج من كل العرب لـ «الفيفا»             أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى             هل اصبح الحبيب المالكي رهينة بنشماس؟             قراءة في البلاغ الصادر عن البرلمان الذي يبخس صورة البرلمان             الرشاوى بقطاع التجهيز والنقل باقليم تاونات             مجلس المستشارين يتكتم الاعلان عن مبارة ل20 منصبا             بلاغ صحفي             منصف بلخياط يخلط الاوراق لابعاد لقجع عن شبهة الفساد             عبد الحكيم وضع بريمات مغرية لفريق نون النسوة في ملتقى الداخلة             تحت رئاسة ملك المغرب الحرس الملكي ينظم بالمشور السعيد يحتضن منافسات القفز على الحواجز             سقوط اللاعب نورالدين امرابط عرى عن واقع الصفقات الطبية للفريق الطبي المرافق للمنتخب الوطني             مارادونا كسر جميع القواعد والبروتوكولات بتدخينه السيجارة             ميسي يهدي ايسلندا فرصة ذهبية             «أصوات السلام».. مكافحة الإرهاب على الطريقة الجزائرية             بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز             الرصاص الحي يلعلع بمخيمات تندوف(خاص)             قتيل و20 جريحا في إطلاق نار بمهرجان فني في أميركا             مخدرات حجز 1180 كيلوغراما من مخدر الشيرا بعرض سواحل واد لاو من طرف وحدة تابعة للبحرية الملكية             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

المنتخب السعودي لم يحظى بالفوز امام نظيره الروسي رغم دعاء اسرائيل

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بوحدوز تكفل نيابة عن لقجع اهداء ايران الفوز

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


بنكيران بين الاقالة والاستقالة وتعطيل الانتخابات المحلية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 دجنبر 2014 الساعة 12 : 17




 

 

 

 

اجتماع المجلس الحكومي ليوم 11 دجنبر 2014 ،يستحق المزيد من التحليل والتمحيص ،ويستحق العناية لأن رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران ،غاب عنه أنه في مجلس حكومي وليس في تجمع حزبي للعدالة والتنمية.

وزير الشباب والرياضة محمد أوزين ،وان كان اليوم يؤدي فاتورة تحمله المسؤولية في ما جرى بملعب الأمير مولاي عبدالله  بالرباط في ربع نهائيات موندياليتو ،فان المسؤولية تبقى جماعية في سياق التضامن الحكومي الذي نسمع كثيرا الحكومة تردده ،وتستعمله مبدءا أساسيا عند تقديمها التصريح الحكومي أمام البرلمان بعد تعيينها.

ونعود ليوم 11 دجنبر 2014 ،وهو يوم تاريخي بالنسبة لكل متتبع للشأن السياسي ،والحكومي بالمغرب حيث أن رئيس الحكومة لم ينفذ اختصاصاته ،وشعاراته التي يطنب بها مسمعيه في جلسات البرلمان ،أو في تجمعاته الحزبية ،ولم يربط المحاسبة بالمراقبة كما هي منصوص عليها دستوريا.

هذا الاشكال السياسي ،واقع مريب يدعو الى تفكيك شفراته من حيث الشكل والعمق ،لأن غياب الوعي بمايجري من مؤامرات "اسلاموية" حزبية ضيقة نتج عنه واقع سلبي ،في هذا الظرف الدقيق الذي من المفترض أن الحكومة تنكب على اعداد الانتخابات ،وتنزيل القوانين المنظمة لها بدل أن يقوم رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران بتعطيل اجراء الانتخابات المحلية في موعدها ،من خلال عدم احترامه لاختصاصاته ،مما جعل القرار الملكي يعيد الاطمئنان للشعب المغربي ،من خلال تفعيل اختصاصات جلالته الدستورية ،وتعليق أنشطة وزير الشباب والرياضة الى حين انتهاء التحقيق .

وفي خضم هذه الاشكاليات السياسية ،وأسلوب تدبير الشأن العام لرئيس الحكومة عبد الاله بنكيران يبقى في الأمر ما هو غير واضح من موقف بنكيران وتصغيره لما حدث بالملعب بالقول ما جرى "ليس قضية وطنية"،وهو كلام خطير صادر عن مسؤول في الحكومة ،كان يهدف من ورائه انتاج سيناريو الفوضى في المبارة النهائية للموندياليتو بمراكش.

الحركة الشعبية وعلى لسان أمينها العام امحند العنصر ،كان لزاما عليه وفي اطار التضامن الحكومي أن يحمل المسؤولية السياسية لرئيس الحكومة ،وليس لوزير الشباب والرياضة الذي ينتظر مصيره من ما سوف يسفر عنه التحقيق من نتائج  .

لأن فضيحة وزير لا تعادل المسؤولية السياسية لرئيس الحكومة الذي كان عليه اعلان فشله ،والاعتذار للشعب،والانسحاب بمعية فريقه "الشاطر" ياشاطر؟.

والسؤال هل الفرق البرلمانية بمجلس المستشارين ،هل تطرح سؤالا واحدا في اطار تضامن المعارضة بمجلس المستشارين...وتستدعي رئيس الحكومة وتسائله عن ما جاء على لسانه بالقول يوم 11 دجنبر 2014 في المجلس الحكومي "ان ما حدث ليس قضية وطنية".

 

معاريف بريس

أبو ميسون

www.maarifpress.com

 

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الداخلية تعرض مشاريع قوانين الانتخابات

سمير عبد المولى يقدم طنجة هدية لبنكيران

عبد الاله بنكيران قد يخسر المعركة

رشيد نيني كبير الصحافيين المغاربة سجين رأي ..انه ناجي العلا

بنكيران هاهو...وفؤاد فيناهو

جمال أغماني وزير التشغيل انتكاسة للطبقة الشغيلة

بنكيران يركب القطار من دون ربان!!

بنكيران ...الدستور ...يهود مغاربة

الرسالة وصلت...أم لم تصل بعد للقادة الحزبيين

الجمعيات الأمازيغية بوسط المغرب تواجه الاستقلال والعدالة والتنمية

صلاح الدين مزوار يتجه لاقتراح يوسف العمراني سفيرا للمغرب باسبانيا

بنكيران بين الاقالة والاستقالة وتعطيل الانتخابات المحلية





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

منصة LOM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين


أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع