الصحافيون المغاربة يعلنون المقاطعة لانتخاب اعضاء المجلس الاعلى للصحافة             محمد مبدع يمثل امام القضاء قريبا، ويسارع الزمن للتاثير والضغط على محمد حصاد             مبادرة خاواة بيبي تنشر السلام وسط العاصمة موسكو             الإنسان اليوم مصاب بهشاشة عاطفية بسبب إدمانه على سياسات السوق             الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو             L'arbitre de Portugal-Maroc a-t-il demandé le maillot de Cristiano Ronaldo             جبهة القوى الديمقراطية تحضر لدورة مجلسها الوطني وتدق من جديد ناقوس الخطر             قيادات في حزب أخنوش تكشف حقيقة التصدع بين نواب الأحرار والاتحاد الدستوري             رشاوى بالمديرية الاقليمية للتجهيز والنقل بتاونات (2)             ايتوس واير تطلق خدمة الفيديو الصحفي المبتكرة             الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال             مجموعة نيوز سيرفيسيز جروب تحتفي بالذكرى العاشرة لشراكتها مع بزنيس واير             جلالة الملك يعطي تعليمات صارمة لربط المسؤولية بالمحاسبة ولن يستثنى من هذا الاجراء اي مسؤول سلطة             لقجع يقضي على احلام المغاربة وينهي كل ما من شانه يرفع الكرة المغربية الى العالمية             القضية خطيرة لكن الضرر طفيف             إسبانيا وإيران...ساعة الحقيقة وموعد حاسم             المغرب- السعودية تتجاوز حدود علاقاتهما التاريخية كرة في مرمى             معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي             هل ثأر البرتغال ورونالدو في روسيا لسرقة إسبانيا مدينة سبتة في القرن 17م             منصة OLM حولت موازين الى اعرق مهرجانات العالم الراعية للفن والسلام العالميين             رونار قال: يجب أن نكون مستعدين نفسيا لمواجهة البرتغال             مارادونا ينتقد مهاجم المنتخب الأرجنتيني اغويرو             مارك غيغر يقود مباراة المغرب والبرتغال             صرخة غضب عريضة:_رياضة_بلا_سياسة رسالة احتجاج من كل العرب لـ «الفيفا»             أزولاي: الموسيقى في صلب نهضة الصويرة، اختيار يكرسه الملتقى العالمي ال12 حول الموسيقى             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

القضية خطيرة لكن الضرر طفيف

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

الاتحاد الأوروبي يبدأ تطبيق الرسوم على الصادرات الأميركية 22 يونيو

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


الرسالة وصلت...أم لم تصل بعد للقادة الحزبيين


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يونيو 2011 الساعة 47 : 11



 

وجه الشعب في محطات متعددة رسالة مبطنة للقادة الحزبيين مع تحدير البعض منهم القيام بحملة او زيارة مدنهم ،ولم يسلم الامين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار نورالدين مزوار ،ولا عبد الاله بنكيران لحزب العدالة والتنمية المعارض من هده العملية حيث بدوره توصل بهده الرسالة بمدينة طنجة لكن جوابه كان واضحا عندما قال أنا غير مواطن عادي ولمادا تطالبوني بالرحيل .

الرسالة ليست مشفرة من طرف الشعب بل هي لها رمزيتها ودلالتها ،وترسخ ثقافة جديدة في المجتمع المغربي الدي استفاق من ظلم الاحزاب له ومن ظلم بعد القياديين الحزبيين الدين يعتبرون الناخبين مجرد رعاع وأن الاستحقاقات المحلية والتشريعية وسيلة للاثراء ،حيث تتحول المقرات الحزبية الى أبناك سوق السوداء من يمنح أكثر يحصل على التزكية ولو كان البطل جاهلا ،وفاسدا ،ومحتالا ،ونصابا...وهو ما يترك بصمات سيئة تؤثر على المشهد السياسي المغربي ،ويؤثر سلبا على الديمقراطية.

كما أن الفساد الحزبي الدي يفرغ نخبا فاسدة غالبا ما تسيء الى المؤسسات والى الاصلاحات،والنمادج كثيرة لا داعي لسردها بالأسماء والحالات لانها لا تشرف البلد والمواطن والأحزاب منهم على سبيل المثال لا الحصر قضية النائب البرلماني سعيد شعو الدي شاعت فضائحه على الصعيد الدولي وفر الى هولاندا محملا بالحصانة البرلمانية وجواز سفر الدبلوماسي الخاص بالبرلمانيين .

أضف اليهما قضية المدير العام السابق للتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية النائب البرلماني عن مدينة الصويرة المحكوم بأربع سنوات سجنا منها سنتان نافدتين ،وسنتين موقوفة التنفيد قد يعجل الدستور المعدل بتطبيق القانون مما سيقلب معادلات الحزب الدي ينتمي اليه.

انها طبعا صورة قاتمة للمشهد الحزبي بالمغرب ،والدي يتطلب منه مراجعة أوراقه وتغيير أسلوب وطرق التعامل مع المواطن المغربي اليوم ،والبحث عن الضرر الدي لحق بالقياديين الحزبيين خلال محطة الحملة الداعية للاستفتاء على الدستور ،لان المغرب وقعت له تحولات كبرى ،وهي تحولات كافية لدمقرطة الأحزاب ،واحترام اختيارات المواطنين وبالخصوص اختيارات المؤتمرين في انتخاب هياكل الحزب والقيادة السياسية التي قد تعيش مخاض عسير في المستقبل بسبب التطلعات التي يطمح اليها شباب اليوم ...

فهل الرسالة وصلت ...ام أنها لا تحتاج الى اهتمام ...حداري ثم حداري من اعتبار الشعب والهياة الناخبة سادجة.

 

 

معاريف بريس

www.maarifpress.com

أبو ميسون







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



يا مرحبا بالديموقراطية الأمريكية!!!

آش هاد المصيبة في المحاكم؟

القدافي يفضح القوى الأجنبية ويقرر ابادة الشعب الليبي

عامل تاوريرت يتجه نحو احياء ثورة الياسمين

فريق العدالة والتنمية يطالب باجلاء ممولي الحفلات والمفسدين من البرلمان

لا لتدمير المجتمع َََ!!!

للمرأة ,,,المرأة

الكوميسير جلماد صحفيا

الجامعة المغربية وسؤال الإصلاح

الصحافة وخيارات الاستبداد

الرسالة وصلت...أم لم تصل بعد للقادة الحزبيين





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

الصحافيون المغاربة يعلنون المقاطعة لانتخاب اعضاء المجلس الاعلى للصحافة


محمد مبدع يمثل امام القضاء قريبا، ويسارع الزمن للتاثير والضغط على محمد حصاد

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

معركة وادي المخازن ترتحل من القصر الكبير إلى موسكو في نزال مغربي برتغالي

 
لاعلان معنا

الرئيس التنفيذي لنفط الهلال: الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في ال