الكونفيدالية الديمقراطية للشغل تخضع لابتزاز واملاءات منتخب جماعي بمجلس المستشارين             رجال الجمارك بأكادير يحبطون محاولة لتهريب 29500 كيس صغير لمرق التوابل             محمد السادس ملك المغرب يتراس مجلسا وزاريا             انشطة ملكية مكثفة لجلالةالملك محمد السادس             البوليساريو اعترضت دورية للمينورسو وأطلقت طلقات نارية تحذيرية ( الامم المتحدة)             البوليساريو يستهزئ "ب" غوتيريس             عبد النباوي يوقع مذكرة تفاهم يين النيابة العامة ومحكمة التمييز العليا لدولة تركيا             محمد السادس لعاهل سوازيلاند: "توطيدا لأواصر الأخوة الإفريقية التي تربط بين شعبينا"             عزيز أخنوش: معرض الفلاحة فرصة لإبراز الصورة الحقيقية للفلاحة المغربية             ارهاب: توقيف جهادي سبق للمغرب ان اعتقله سنة 2001 في عملية تنسيق مع السي آي آي             عبادي يقدم لدبلوماسيين فلنديين جهود المملكة لتفكيك خطاب التطرف ونشر قيم السلم والاعتدال             جائزة الحسن الثاني للغولف وكأس صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم .. انطلاق المنافسات             أين القاضي المثير للجدل، سعيد مرتضوي؟!             توقيع اتفاقية شراكة بين بنعتيق وأحمد بوكوس             سكان حي سيدي خليفة يستغيثون بجلالة الملك محمد السادس نصره             جميلة بوطوطاو من المسرح بفرنسا الى المؤبد بالعراق             ترامب يختار توقيت شهر رمضان لنقل السفارة الامريكية الى جيروزاليم             المغرب يرفع الدرجة القصوى في محاربة اباطرة المخدرات... ويصطاد شبكة للمخدرات بريف المغرب             بـــــــلاغ وزارة الداخلية الى عموم المواطنين             إطلاق جائزة زايد للاستدامة             انتهاء المرحلة الأولى من تصوير العمل التاريخي هارون الرشيد             زبناء الطرامواي يناشدون جلالة الملك محمد السادس             بعد فضيحته المدوية.. دعوى جماعية ضد فيسبوك             المديرية العامة للأمن الوطني تحتفظ بحقها اللجوء الى القضاء في مزاعم تتهم موظفي سلك الأمن             توفيق بوعشرين عرض حياة عائلات لمحن، وصحافيات شوه صورتهن             رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ            قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة            قرى بدون رجال - المغرب            التطرف الذي يهدد الشعوب            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

ترامب يختار توقيت شهر رمضان لنقل السفارة الامريكية الى جيروزاليم

 
صوت وصورة

رد مغربي قوي وحكيم على السعودي تركي آل الشيخ


قنبلة اجتماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بوجدة


قرى بدون رجال - المغرب

 
كاريكاتير و صورة

التطرف الذي يهدد الشعوب
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ارهاب: توقيف جهادي سبق للمغرب ان اعتقله سنة 2001 في عملية تنسيق مع السي آي آي

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


حركة 20 فبراير تتحول الى حركة عنصرية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 يوليوز 2011 الساعة 34 : 13



 

في سياق مسيراتها السلمية  التي قامت بها حركة 20 فبراير ،وفي سياق مواصلة دعوتها للاحتجاج بعد انهزام خطابها وعدم بلورة مطالب معقولة مبنية على أسس سليمة ،رفضت اعلان الانهزام وتحولت من حركة شباب داعي الى اصلاحات الى حركة عنصرية تستهدف شخصيات بدل حركة لها مبادىء ومطالب سياسية ،وهو ما أضحى يهدد امن وسلامة المواطنين بعد ان لوحظ أن الحركة تنتهج خطة ومسار غير طبيعي مبني على الحقد والكراهية سبق لمعاريف بريس ان نبهت اليها حينما تعرض التاجر ماكس اليهودي المغربي الى تهجم وملاحقته بالتهديد في سلامته الجسدية ببوابة محله التجاري بالرباط.

لم تكن حينها فكرة العنصرية كصورة واضحة الا بعد اعلان نتائج الاستفتاء على الدستور حيث من تابع تصريحات بعض عناصر ما اصطلح عليها في علم الخيال بحركة 20 فبراير التي انهزمت وترفض رفضا قاطعا قبول الاختلاف الدي كان موضوع نقاش مستفيض هللت له بعض القنوات التلفزية مثل فرانس 24 التي تبنت طرح ربيع المغرب العربي لكن بعد أن أصابها اليأس من مجتمع متحضر ضارب جدوره في أعماق التاريخ متمرس على العمل السياسي والحركات الاحتجاجية،غيرت من خطها التحريري بعد ان وصلها صدى التغيير الدي ينشده الشعب لا الدي تنشده الحركات العنصرية التي تهدد سلامة الشعب والجالية الفرنسية والطائفة اليهودية،والسائحين الدين يقضون فترات سياحة وسط شلالات المغرب،وبفنادقه السياحية.

وطبيعيا أن تشهد بعد الدول العربية حراكا ،واحتجاجات لكن ليس طبيعيا أن تتحول الى حركات زرع الحقد والكراهية بين الأفراد والجماعات مما يهدد السلام والتعايش الدي ينشده المجتمع على مر العصور.

عبد الحميد أمين عضو المكتب التنفيدي للجمعية المغربية لحقوق الانسان راسل وزير الداخلية محاولا تنبيهه أنه مهدد في سلامته الجسدية وهي مراوغة من رجل سياسي متمرس يريد من خلالها تطبيق مقولة اضربني واشكى واسبقني وابكى،لأن عبد الحميد أمين الدي يعيش خريف حياته أراد الركوب على حصان من رمال ،وأراد الركوب على حركة الشباب ...حركة 20 فبراير التي أغلب أعضاءها راجعوا أفكارهم وارتأوا في الحوار وسيلة للبلوغ الى هدف العيش بكرامة لا زرع بدور التطرف والحقد والكراهية الدي من شأنه زرع البلبلة في المجتمع المغربي .

وامام هدا المخاض والاختلاف والائتلاف حول مشروع وطني ،ومشاركة جد هامة للشعب المغربي في الاستفتاء ،لا بد للشعب الدي صوت على الدستور ان يحمي نفسه من الفتن ،وأن يحمي نفسه من الحركات العنصرية ،ودلك بدعوتها السلطة القضائية القيام بواجبها المنصوص عليها دستوريا لوقف نزيف نشر الحقد والكراهية في وسط المجتمع،والا سنصبح مجتمعا كل حامل دستوره بيده علما أن الدستور الجديد الدي صوت عليه الشعب يوم فاتح يوليوز 2011 مطالب كل مغربي مغربي تطبيقه والعمل به وأن أي تساهل سيعرض حياة المواطنين في خطر.

فهل حركة 20 فبراير بخلاياها النائمة والتي تحرك شباب غير مؤطر سياسيا ،تعود الى رشدها واعلان العمل في الوضوح وجهرا بالقانون في اطار تنسيقيات معترف بها لضمان حسن سير مسارها أم تظل مقيدة أطراف دات أهداف غير واضحة المعالم تريد جعل الشارع دم .

ادا،الآن الصورة واضحة ،والاصلاحات تمشي على قدم وساق ،وعرقلة مشروع وطني كبير لن يؤدي فاتورته سوى أعداء الشعب...الشعب الدي قال نعم ...والشعب الدي يؤمن بالاستقرار والحوار والتفاوض لا العدميين الدين يعتبرون أن تشويه صورة المغرب أمر سهل وقابل للتطبيق فدلك مستحيل ،ومن سابع المستحيلات.

معاريف بريس

أبو ميسون

www.maarifpress.com  







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من تفضل الحكومات الخائنة...الصفقات أم الاتفاقيات؟

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

الهيأة الوطنية لحماية المال العام:لا مصالحة مع ناهبي المال العام

،الفيسبوك ،الدين ،الشباب

رابطة الشباب الديمقراطيين المغاربة لن تشارك في مسيرة 20 فبراير

حركة 20 فبراير توصلت بدعم بالدولار الأمريكي لزعزعة استقرار المغرب

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير

مسيرة 20 فبراير مكسب كبير للمغرب

«معاريف»: شركات السلاح الإسرائيلية تفقد مكانتها.. بسبب الفساد

أحزاب ومنظمات حقوقية تتبنى مشروع حركة الشباب ل 20 فبراير

من تفضل الحكومات الخائنة...الصفقات أم الاتفاقيات؟

جمعيات حقوقية تظم صوتها لحركة 20 فبراير

بيان الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب

الهيأة الوطنية لحماية المال العام:لا مصالحة مع ناهبي المال العام

،الفيسبوك ،الدين ،الشباب

الشباب المغربي في حوار صريح

رابطة الشباب الديمقراطيين المغاربة لن تشارك في مسيرة 20 فبراير

الحزب الديمقراطي الأمازيغي لم يفوت فرصة الاحتجاج

حركة 20 فبراير توصلت بدعم بالدولار الأمريكي لزعزعة استقرار المغرب

عباس يا حقير عاقت بك الجماهير





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

الكونفيدالية الديمقراطية للشغل تخضع لابتزاز واملاءات منتخب جماعي بمجلس المستشارين


رجال الجمارك بأكادير يحبطون محاولة لتهريب 29500 كيس صغير لمرق التوابل

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

أين القاضي المثير للجدل، سعيد مرتضوي؟!

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع