رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية             تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟             بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال             ادريس جطو أمام مسؤوليته التاريخية في تنفيذ اجراء افتحاص مجلس المستشارين             "ويستنمستر " قد تكون تعد تقارير استخباراتية وظف لها رئيس مقاطعة سابقا كل الوسائل اللوجستيكية             اللجنة الثنائية للدعم السنوي للصحافة متورطة الى جانب مقاولات في "كونفلاج" الملفات             جون كونيرز... و سقط ديك البوليساريو العاهر             فوزي بنعلال رئيس جماعة الهرهورة يعبد طريقا في مشروعه من ميزانية الجماعة             الجزائر ...خطابها المضلل حول حقوق الانسان لم يعد مجديا             وفاة نزيل بالسجن المركزي بالقنيطرة جراء مضاعفات أمراض القلب وسرطان الرئة (إدارة السجن)             ميناء طنجة المتوسط: الدرك الملكي يحجز كمية هامة من دواء "ترامادول" قد تستعمل كمخدر             مصرع شخصين واصابة سبعة مواطنين من جراء انهيار سور بالدارالبيضاء             البرلمانيون المغاربة يبتلعون ألسنتهم لشدة المفاجأة للقرار الملكي السديد             مثول رئيس البرلمان للمحاكمة بعد اتهامه بالتورط في قضية فساد             إقصائيات مونديال 2018: اعتبار منتخب نيجيريا منهزما أمام نظيره الجزائري لا يؤثر على تأهله إلى النهائي             قضية وفاة فرح قصاب تعيد الدكتور نادر صعب الى المحكمة من جديد             مخدرات: بطون برازيليين تتحول الى حاويات الكوكايين ثم توقيفهم بمطار الدارالبيضاء             القمة الدولية للمناخ بباريس : الاعلان عن 12 التزام دولي في مجال التصدي لتأثير التغيرات المناخية             سويسرا تتخلى عن مشروع رفع السرية المصرفية لفائدة المواطنين             محمد السادس رؤية قارية في مجال محاربة التغيرات المناخية             الزلزال الذي ضرب موظفون سامون بوزارة الداخلية ...هل يستثني البرلمانيين باعتبارهم شركاء في الفساد؟             جلالة الملك محمد السادس حضوره لقمة المناخ الدولية بباريز عنوان اشادة دولية             الملك محمد السادس مرفوقا لأول مرة بولي العهد مولاي الحسن في زيارة رسمية لدولة فرنسا             أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"             جنوب السودان التطاحن القبلي يدفع الرئيس سيلفا كير اعلان حالة الطوارئ             أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات            من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

أردوغان من الصعب ان نصدقه"المصدر يديعوت الاسرائيلية"

 
صوت وصورة

أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


بابلو إسكوبار - زعيم مافيا المخدرات

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

بنما سنة 2017: الفساد تهمة متبادلة والاقتصاد لم يسعد البنميين أكثر من المونديال

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 فبراير 2011 الساعة 10 : 23



بعد ترقب طال انتظاره للرئيس الشرعي لدولة مصر،وماجرى و ما حدث،التأمت الصفوف،وتوحدت الكلمة بين المؤسسة العسكرية المصرية الوفية للوطن،ورئيسها الدي حمل معه خطابا تاريخيا للشعب المصري الغافل عن ما ينتظره من مؤامرات خارجية ،استطاع بخطة أمنية محكمة من أن يحافظ على استقرار مصر التي تعرضت لأكبر خيانة خارجية،وأطلق رصاصات في قلوب الخونة بكلمات رئيس دولة بامتياز موجهة لمن أرادوا محو الداكرة العربية لمصر من دون ،أن تكون مصر عدوة الشعوب العربية.

السهام، التي وجهت لقائد عسكري عربي لم تنال منه ،بقدرما تارصت صفوف الوطنيين الشرفاء الدين عبروا طيلة هده الأيام عن تشبتهم للوطن ،غير أولائك الدين كانوا يتلقون الاملاءات الخارجية،والايرانية التي تنتعش في فتنة الشعوب العربية.

لم يكن، يتوقع المنتفضين أن النظام المصري أقوى ،مما يتصور بعض المصريين الدين انساقوا وراء الشتات،ووراء تشتيت الدولة المصرية.

انهزام خطاب الشارع المصري والعربي ،وخطاب البردعي،والبرادعة مرده أن الدولة مازالت حية،وان العقل يغلب العاطفة،وبالطبع هدا من شيم الرجال الكبار الدين يتشبتون باستقرار الوطن..مصر التي ستظل مستقلة في قراراتها،نابدة للاملاءات الخارجية،التي تستهدف استغلال الثروة العربية بأي ثمن .

وستبقى صورة الرئيس المصري حسني مبارك في داكرة الشعوب العربية ،التي يريد البعض أن يمحوها مثلما محو داكرة الضعفاء ممن انساقوا ،وراء الكلمات البلطجية التي لم تنل من الدولة المصرية سوى التشبث بالوطن الدي كاد أن يتطاحن فيه الكل من اجل كرسي الرئاسة،من دون قراءة تاريخ مصر.

الهوية العربية لمصر ستظل ،لأن مصر جعلت نفسها دوما في خدمة السلام العربي الاسرائيلي،والسلام العالمي.

ونعتقد ،أن الخطاب كان واضحا ،ويحمل دلات قوية لكل المتآمرين لأن الجيش المصري قال كلمته ،ووجه اشارات قوية لكل القوى العربية بأأن توحد جهودها للحفاظ على شعوبها من الانحراف الدولي الدي لن يجني الا الخيبات للأوطان العربية.

 ولا يجب هنا ،أن نغفل جانبا مهما في هده القضية العربية،والانسانية،ما طبلت له بعض وسائل الاعلام من دعمها للثروة،ومن نعتها للنظام المصري بكل النعوث،هؤلاء ،وامثالهم ممن ينصبون أنفسهم طرفا سياسيا دوليا عليهم بدورهم الاختيار بين العمل السياسي ،والاعلامي ،والا سيكون أي صحفي حاملا في حقيبته حزب ثوري يغلط الرأي العام بالتطبيل ،والتهليل لأي احتجاج يحوله الى ثورة ضد الأنظمة ما يصطلح عليها فقط في الدول العربية بالديكتاتورية،والواقع فساد نابع من مؤسسات حزبية،أو

  نقابية،أو فساد بعض أعضاء الحكومة لا يتطلب الامر ثروة بقدرما يحتاج الى حوار،ومفاوضات غالبا ما تعطي أكلها ،فهل يعتدر الاعلام العربي للنظام المصري ،بعد ان فشل مثلما فشل البلطجية في مصر.







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إقبار مشروع بناء اتحاد المتوسط

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تقف بجانب الشعب التونسي

شاليط جلعاد معادلة في الأحداث المصرية

كلمة متقاطعة للأمير

حسني مبارك الرجل الدي واجه اوباما

حسني مبارك رجل... قال للأمريكيين لا ،وللأوروبيين لا،وللارانيين طز

الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

رئيس بلدية المرس يمضي القرارات بسبتة المحتلة

نساء أسقطت ملوكا ،ورؤساءا في حفرة الانقلابات

الرئيس الشرعي لمصر ...يدحض المؤامرات الخارجية

لا اخوان مسلمين ولا حكم العسكر : الديموقراطية اولا الديموقراطية دائما

القاضي الفرنسي والبرلماني الفخري جان بيير ميتشل يوجه رسائل لدول الخليج





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

رفع التعليق المؤقت على تصدير حوامض منطقة بركان نحو الولايات المتحدة الأمريكية


تصحيح : من هو المستشار عبد السلام بلقشور (البام)الذي عين مقررا للجنة 13؟

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

ترامب ...لماذا اختار نهاية سنة 2017 لاشعال النار في الأمة العربية والاسلامية؟

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع