بوعشرين قصة صحافي شاذ جنسيا             تنصيب الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف ورئيس المحكمة الابتدائية بالحسيمة             اعتقال داعشي فرنسي كان أعلن تبني التنظيم لاعتداءات نيس             ملك المغرب يدشن مشاريع صحية بعين الشق وسيدي مومن بالدارالبيضاء             بنشماس امام القضاء بعد شكاية سكان دوار الكرة للملك             الدكتور الشيخ بيد الله أمينا عام لحزب التراكتور فرصة للصالحة مع ضحايا اكديم ايزيك             الياس العماري سيقدم استقالته من الأمانة العامة لحزب تراكتور..من دون مساءلة من أين له هذا ولا اعتذار             قصر في فرنسا بـ 13 دولاراً فقط !             القضاء يمنع ترامب من حجب متابعيه على تويتر             اسبانيا : شراء زعيم حزب بوديموس عقار عبارة عن فيلا ب600 ألف أورو يفجر فضيحة أخلاقية             البرلمان الاسباني يوجه رسالة قوية للاسبانيين ...الوطن أولا             الداخلية بعد حملة مقاطعة مطالبة بمراجعة دور مؤسسة الأمين             محمد السادس يوجه برقية تهنئة لصلاح الدين مزوار مشفوعة بمتمنيات جلالته             القطارات ستلغي خدماتها جزئيا اوكليا من 23 الى 28 ماي...             محمد السادس يضع حجر الاساس لبناء مركز للقرب خاص بالمراة والطفل             امام مسجد سايس بحي الرياض يستولي على اعانات خيرية للدراويش             سري: أرباب محطات الوقود يمهلون عزيز أخنوش مهلة شهر واحد لمعالجة الأزمة والخسائر التي تكبدوها             ادانة البرلماني عمر الزراد "PAM" بثلاث سنوات سجنا نافذة             أمير المؤمنين يترأس الدروس الحسنية "الثوابت الدينية المشتركة، عامل وحدة بين المغرب والدول الإفريقية             أمير المؤمنين يتوصل ببرقيات التهاني من فخامة رئيس دولة أرتريا وأمير دولة قطر             رئيس لجنة القدس يجري مباحثات هاتفية مع رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية             الإمارات تؤيد مغربية الصحراء وتندد بالأنشطة الإرهابية لـ "حزب الله" و"البوليساريو"             رحيل زوجة الجنرال دو كور درامي حسني بنسليمان             مزوار رئيسا لاتحاد المقاولات المغربية             محمود عباس على قيد الحياة في سنة 83 سنة يرقد بمستشفى رام الله             Les Gangsters de la Finance - HSBC            Tapie et la Republique            Les mille et une nuits de Marrakech             الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان            التطرف الذي يهدد الشعوب            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

25 الف يهودي طردتهم الجزائر وعرضت حياتهم للمحرقة

 
الصحافة العبرية

محمود عباس يدخل المستشفى للمرة الثالثة خلال اسبوع

 
صوت وصورة

Les Gangsters de la Finance - HSBC


Tapie et la Republique


Les mille et une nuits de Marrakech

 
كاريكاتير و صورة

الاستعداد لمشاهدة برامج رمضان
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

قصر في فرنسا بـ 13 دولاراً فقط !

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


طائرة أنتاليا نجت من ضربة ارهابية محتملة من طرف الجهادي أحمد الدحماني الموقوف بتركيا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 نونبر 2015 الساعة 09 : 19



 


 

 

 

قرار بروكسيل برفع درجة التأهب في الحالة القصوى على نطاق (4) أربع درجات ثم على ضوء التوفر على معلومات جديدة ثم تحليلها، وارسالها من قبل OCAM" ليلة الجمعة إلى مجلس الأمن القومي.
المحققون يبحثون عن اثنين على الأقل من الرجال، واحد يحمل قنبلة من النوع التي يحملها انتحاريان في هجمات باريس 13 نونبر 2015.

 

بلجيكا ترفع من حالة التأهب بحثا عن صلاح عبد السلام


في هذا السياق ،أكد رئيس الوزراء شارل ميشيل في مؤتمر صحفي له ، أن الحكومة البلجيكية تخشى هجمات مماثلة لتلك التي وقعت في باريس يوم الجمعة ، واحد من اثنين  الذين تطلبهما السلطات البلجيكية والفرنسية صلاح عبد السلام الذي أشار اليه الموقوف بعد  الهجمات Attouh حمزة (21 عاما) في معلومات قدمها لمحاميه، والسيدة كارين Couquelet،والتي مفادها أن الجهادي صلاح عبد السلام يمكن أن يكون حاملا معه حزاما ناسفا .
جميع الإرهابيين الذين قتلوا في باريس كانوا يرتدون سترة ناسفة،وهو ما جعل المحققين البلجيكيين يصدقون رواياته ويرفعون من درجة التأهب في حالتها القصوى باغلاق المتاجر ،والغاء كل المباريات الرياضية ،والحفلات الموسيقية ببروكسيل وبباقي المدن البلجيكية.
 
قلق آخر في وجود جهاديين شركاء نشطين، كما يتبين من إلقاء القبض يوم الخميس في بروكسل،على الجهادي الثالث المتورط في عمليات القتل في باريس، A. Lazez الذي وجد بشقته بملتقى زنقة des quatre vents بشارع  مولينبيك ببروكسيل على خمسة أسلحة "ليست بنادق كلاشنيكوف" كما  صرحت النيابة الاتحادية.
من جانب آخر ، أثبتت التحريات الأمنية أثناء تنظيف الشقة التي كانت تقطنها الانتحارية  آيت Boulahcen حسناء، ابنة عم Abdelhalmid Abaaoud أن هناك جهاديين أخرين لم تحدد أو حددت هويتهم.


أباعود قد لا يكون "العقل المدبر" لهجمات في باريس


هناك احتمالات أخرى ما تتعلق ببلجيكي آخر يدعى أحمد الدحماني (26 عاما) اعتقل الجمعة في تركيا.
وكان قد وصل لتوه في رحلة طائرة  أنتاليا من المغرب حيث أوقفته الشرطة التركية، وألقت القبض عليه الى جانب اثنين من السوريين، احمد طاهر (29) ومحمد الأخضر (23 عاما)،وهو ما يرجح أن الدحماني المسؤول المفترض لتدبير العملية الاجرامية لباريز  عبر الأنترنيت،و الأماكن التي وجب على الجهاديين بينهم أباعود ضربها.
 
ويشتبه في الدحماني أنه نفذ مسارات الأماكن التي ظهر بها فريق  Abaaoud التي من شأنها تشكك في رواية أن أباعود العقل المدبر للهجمات أن لم يكن "الدماغ"  ولكنه منسق عملية التنفيذ من باريس . 


المعرب... ينجح في العمليات الاستباقية لمكافحة الارهاب

 
ياسين Abaaoud شقيق مفجر باريز 'عبد الحميد أباعود"، اعتقل في المغرب في أكتوبر الماضي، عندما تم ترحيله من تركيا قد يكون صرح بمعلومات قيمة للشرطة المغربية التي استجوبته، ووضعته السجن في جرائم قد تكون عادية منذ منتصف شهر نونبر سنة 2014، وظل تحت المراقبة من قبل المحققين.

 وحيث حسب الصحافة السويسرية أنه ساعد من خلال اتصالاته عبر هاتف نقال بالسجن بشقيقه عبد الحميد أباعود الذي كان يتصل به باسم مستعار "عمر" وهو ماتبين للمحققين المغاربة أنه تنقل بين اليونان وتركيا قبل تنفيذ جريمته الارهابية،ومن هناك بدأت خيوط البحث وتعميق البحث والتحريات للمخابرات المغربية التي ساعدت كثيرا فرنسا بالمعلومات المتوفرة لذيها مما أحبط عمليات أخرى كادت أن تسقط ضحايا بسان دوني أو غيرها.

 

 

معاريف بريس

أبو ميسون

www.maarifpress.com



 

 

 

 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عائلات وكلاء الملك لا يشملهم تطبيق القانون

جمعية تطوانية تبحث عن متطوعين

العدالة والتنمية في مواجهة كلامية مع الأصالة والمعاصرة

الهاكا تقف مثل الأصنام

اتحاديون يفجرون الاتحاد الاشتراكي

جمعيات،ومؤسسات لا تعكس الجهوية بالمغرب

حزب يقود حملة تطهير ضد منتخبين بتمارة

المواطن المحلي الشريك الأول

حسني مبارك ترك للمصريين جلادا عالميا يحمل اسم عمر سليمان

أمور مضحكـــة لكن واقعيــة

طائرة أنتاليا نجت من ضربة ارهابية محتملة من طرف الجهادي أحمد الدحماني الموقوف بتركيا





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

بوعشرين قصة صحافي شاذ جنسيا


تنصيب الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف ورئيس المحكمة الابتدائية بالحسيمة

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

هل كان للمشروع النووي الإيراني أية فوائد عاد بها على الشعب الإيراني؟!

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع