احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال             ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!             الداخلية المغربية تكشف خبر تضليلي حول صورة لطفل هندي يرضع من ثدي كلب             عاجل: عناصر من داعش تندس وسط مهاجرين بجوازات سفر سورية ويمنية تمر عبر الجزائر ليتم نقلها الى الكركرا             ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين             رولاندينو يعتزل الرياضة             بلاغ لعمالة إقليم تاونات             من يحمي المغرب من مغاربة الفايسبوك؟             قطر تعترض طائرة مدنية للاتخاد الإماراتي بمقاتلات، ودولة الإمارات تتجه للاتحاد كافة الإجراءات القانون             باطما التي ازعجت اذن متتبيعها بزواجها لم تقل الحقيقة !             من وراء التستر على شركة مقالع الحجارة بأسفي في خرق القانون؟             إسرائيل: إطلاق سراح الناشطة الفلسطينية عهد التميمي البالغة من العمر 16 عاماً             حفاظات (دلع ) متجاوزة الصلاحية ومزورة التواريخ تصيب أطفال مديونة بأمراض جلدية             قطاع التجهيز يعلن اضرابا بسبب تملص الوزير من التزاماته             برعاية جلالة الملك محمد السادس افتتح المنتدى الافريقي الاول للرياضات المدرسية             وفد عن المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان يطلع على تجربة المغرب في مجال العدالة الانتقالية             متحف محمد السادس بالعاصمة الرباط الى متحف اللوفر بجزيرة السعديات بأبوظبي عاصمة الإمارات             دسيحتضن الملعب الجماعي لتازارين إقليم زاكورة المباراة النهائية لنيل لقب النسخة الـ20 لكأس العرش في ك             محمد السادس بتعليماته السديدة ينقذ المغاربة العالقين بليبيا             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             وزير الداخلية المغربي يستقبل الممثل الخاص الجديد للامين العام للأمم المتحدة             خطير: خلفيات احداث الاحتجاجات بالمستشفيات، والوفيات سببها الفساد في صفقات التجهيز والمعدات             الكاتب العام لمجلس النواب يمنح مناصب لبعض الموظفين والموظفات الفاشلين...والمقابل ماذا؟             تونس: توقيف مآة المحتجين بينهم عناصر كانت تسعى القيام بأعمال ارهابية             رضى الطاوجني واحد من ميلشيات الكركرات يختار اكادير للإقامة ليصدر بيانات ضد المغرب             Asaf Avidan - One Day Live            أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم            قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم             من دون تعليق            من دون تعليق            التحالفات الحزبية قبل الانتخابات التشريعية ؟           
الإفتتاحية

فساد الحكومات طريق معبدة للانفصال

 
الصحافة العبرية

محمود عباس يعتقل الحارس الشخصي للراحل ياسر عرفات

 
صوت وصورة

Asaf Avidan - One Day Live


أقوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم


قوى أفلام ستاتهام أكشن عصابات و مافيا المخدرات "نخبة القتلة" مترجم

 
كاريكاتير و صورة

من دون تعليق
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
إعلانات
 
أخبار دولية

ألمانيا توقف عشرة ارهابيين ايرانيين

 
خاص بالنساء

رقصة الانوثة...

 
 


ليلى طاهر: مطلوب رفض السيناريوهات الضعيفة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يوليوز 2011 الساعة 12 : 13



 النجمة الكبيرة ليلى طاهر بعد فترة اختفاء عادت من جديد للظهور الفني من خلال السينما التي تركتها طويلا رغم ان بداياتها كانت من خلالها.
ليلى طاهر قدمت دور أم محمد هنيدي في فيلمه المعروف رمضان مبروك أبو العلمين حمودة، والآن تعيد نفس الدور في المسلسل التليفزيوني الذي يصوره الفنان الكوميدي، فهل هناك ضرورة لإعادة الشخصية من وجهة نظرها.
البعض يرى عدم تأقلم ليلى طاهر مع دور الفلاحة فكيف تستطيع التغلب على أدائها لتجسيد هذه الشخصية.
نطرح على ليلى طاهر هذه الأسئلة وغيرها لتجيب عنها:
* لماذا ترشيحك مرة أخرى بنفس دور الأم بمسلسل 'مبروك أبو العلمين حمودة'؟
* نجاح فيلم مبروك أبو العلمين شجع القائمين على المسلسل المأخوذ عن الفيلم ترشيحي مرة أخرى وإعجابي انه دور مختلف عن شخصيتي المعروفة عند الجمهور.
* أليس من الصعب عليك أداء شخصية الفلاحة؟
* ليس من الصعب عليَّ التلون في الأدوار أنا أمثل منذ زمن وعندي الخبرات الكثيرة التي تساعدني على الدخول للشخصية التي أرشح لها بشكل بسيط، وأقدم دور الأم في لمسلسل الذي أطلق عليه 'مسيو رمضان أبو العلمين' واسلوب الأم في المسلسل مختلف تماما عن الفيلم لأننا شاهدنا في السينما ارتباطها بالقيم والعادات والتقاليد، أما في المسلسل فانها تطلب من ابنها عمل أي شيء ولو كان مخالفا للقانون والعادات والتقاليد.
فتقول لابنها هات أي فلوس المهم نجد الطعام والشراب ومستلزمات الحياة، وهنا الفكر والرأي مختلفان تماما عن الفيلم، وهذا له أسبابه التي يطرحها المسلسل في حلقاته ليفسر لماذا تغيرت الشخصيات بهذا الشكل غير المتوقع وإلى أين تسير!
* كيف ترين الدراما الآن على الفضائيات؟
* هناك تطور واضح على مستوى الدراما المطروحة على القنوات، وأرى انفاق كبير على التقنيات المستخدمة فيها مثل آلات التصوير ال'هاي ديفينيشن' وهي باهظة التكاليف لكنها تقدم صورة متميزة فأقبلت شركات الانتاج على شرائها لتجميل الصورة والتعبير القوي عن أبعادها الفنية والدرامية، لكنني أرى انتقاء الاعمال وألا تتم الموافقة على سيناريوهات ضعيفة لمجرد ان سعرها صغير أو لأسباب أخرى.
* نلاحظ قلة عمل جيلك في السينما والدراما، ما السبب؟
* جيلي مطلوب جدا في المجالين، لأن أي عمل لابد أن يتضمن دور الأم ونحن نجسده بشكل مقنع للجمهور، وأنا أرفض اختيار دور أم غير مؤثر في الأحداث.
* وهل الأم تؤثر في أحداث العمل الفني؟
* بالتأكيد، وإلا ما كان لها ضرورة، لكن في بعض الأحيان يهمل الكاتب شخصيتها من أجل التركيز على بطل أو بطلة العمل، لكن الأم دورها مؤثر مثلما هي في الواقع محور الأسرة والعائلة.
* لماذا لا نرى بطولات للأم على الشاشة؟
* هذا يعود الى المؤلفين والمنتجين لأنهم يسيرون وراء الموضة الفنية، ان نجح دور معين يتكرر على الشاشة، وأن لم ينجح يبحثوا عن غيره، رغم أن الأفلام القديمة التي تناولت دور الأم أيام أمينة رزق وفردوس محمد وغيرهما نالت اعجاب الجمهور ويتابعونها حتى الآن على شاشات الفضائيات.








 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



محكمة عين السبع والضابطة القضائية يخترقان التشريعات المغربية

الرابطة تتلقى تأييدا

مثقفون سوريون يوقعون «عهداً وطنياً»

ممول الحفلات رحال يهدد باحراق أعضاء جمعية افلوسي

انصهار العربية والامازيغية والحسانية الصحراوية

النص الكامل لتعديل الدستور

ليلى طاهر: مطلوب رفض السيناريوهات الضعيفة

الوكيل العام للملك يتسلم شكاية ضد كريم غلاب وزير التجهيز والنقل

رئيس الوزراء العراقي نور المالكي يعتقل عميد كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

شباط يستعمل سكين لنحر الطبقة العمالية لاتحاد العام للشغالين يوم تاسع شتنبر انتقاما لابنه نوفل

ليلى طاهر: مطلوب رفض السيناريوهات الضعيفة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الإفتتاحية

 
 

»  الصحافة العبرية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 

»  آراء ومواقف

 
 

»  خاص بالنساء

 
 

»  الرياضة

 
 

»  لاعلان معنا

 
 
جريدة الحياة النيابية
 

»  المشهد البرلماني

 
 

»  جلسات برلمانية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
إعلان
 
إعلانات تهمك
 
أخبار وطنية

احمد توفيق وزير يحمل سكين لذبج الاسر المغربية باسم الوسطية والاعتدال


ناقلة النفط غرقت والكثير من الغموض بقي من دون اجابات؟!

 
جلسات برلمانية

المرحلية لتنفيذ مشروع التوأمة المؤسساتية بين البرلمانات


تشكيلة مجلس النواب حسب رؤساء الفرق واللجن الدائمة


لأول مرة ينظم مجلس المستشارين "الملتقى البرلماني للجهات"

 
الرياضة
 
آراء ومواقف

الأمازيغية بين الوأد المفعّل والقانون التنظيمي المؤجل

 
لاعلان معنا

لاعلاناتكم بموقع